كل المقالاتالأمراض

مرض الزهري syphilis .. أسبابه و3 طرق للوقاية منه

مرض الزهري

مرض الزهري

مرض الزهري (STI) هو عدوى بكتيرية شائعة تنتشر عادة عن طريق الجنس أو الاتصال الجنسي. يبدأ المرض كقرح غير مؤلمة على الأعضاء التناسلية أو المستقيم أو الفم. ينتشر هذا المرض من شخص لآخر عن طريق الجلد أو ملامسة الأغشية المخاطية لهذه القُرح.

بعد الإصابة الأولية، يمكن أن تظل بكتيريا الزهري غير نشطة في الجسم لعقود قبل أن تصبح نشطة مرة أخرى. يمكن علاج هذا المرض في المرحلة المبكرة باستخدام المضادات الحيوية أحيانًا بجرعة واحدة (حقنة) من البنسلين.

لكن يمكن للمرض أن يسبب ضررًا بالغاً بالقلب أو المخ أو الأعضاء الأخرى، ويمكن أن يهدد الحياة إذا لم يُعالج. يمكن أيضًا أن ينتقل المرض من الأمهات إلى الأطفال الذين لم يولدوا بعد.

اقرأ أيضاً: الحمى الروماتيزمية عند الاطفال.

ما هي أسباب مرض الزهري؟

سبب مرض الزهري هو بكتيريا تسمى اللولبية الشاحبة Treponema pallidum. الطريقة الأكثر شيوعًا لانتشار المرض هي ملامسة قُرح الشخص المصاب أثناء ممارسة الجنس. تدخل البكتيريا الجسم من خلال جروح أو خدوش طفيفة في الجلد أو الأغشية المخاطية. 

يعتبر المرض معديًا خلال مرحلته الأولية والثانوية، وأحيانًا في المرحلة الكامنة المبكرة. يمكن أيضًا أن ينتقل من الأمهات إلى أطفالهن أثناء الحمل أو الولادة.

لا ينتشر هذا المرض من خلال استخدام نفس المرحاض أو حوض الاستحمام أو الملابس أو أواني الأكل أو مقابض الأبواب أو حمامات السباحة أو أحواض المياه الساخنة.

يمكن للشخص الذي تم إصابته مسبقا أن يصاب بالعدوى مرة أخرى إذا كان اتصل بـ قرحة الزهري لدى شخص ما.

اقرأ أيضا: مرض السكري من النوع 1.5

ما هي أعراض مرض الزهري؟

يتطور مرض الزهري على مراحل، وتختلف الأعراض في كل مرحلة. قد تتداخل المراحل، ولا تحدث الأعراض دائمًا بنفس الترتيب. قد يكون الشخص مصابًا بالمرض دون ملاحظة أي أعراض.

الزهري الأولي

العلامة الأولى لمرض الزهري هي قُرح صغيرة. تظهر القُرح في المكان الذي دخلت فيه البكتيريا الجسم. معظم المصابين بالمرض يصابون بقرحة واحدة فقط.

تتطور القرحة عادة بعد حوالي 3 أسابيع من الإصابة. كثير من المصابين بمرض الزُّهري لا يلاحظون القرحة لأنها عادة ما تكون غير مؤلمة، وقد تكون مختفية داخل المهبل أو المستقيم. قد تُشفى القرحة من تلقاء نفسها في خلال 3-6 أسابيع.

الزهري الثانوي

في غضون أسابيع قليلة من التئام القرحة، قد يعاني المصاب من طفح جلدي يبدأ في الجزء السفلي من الجسم ولكنه في النهاية يغطي الجسم بالكامل.

لا تسبب هذه القرح عادة حكة وقد تكون مصحوبة بقرح في الفم أو الأعضاء التناسلية. 

يعاني بعض الأشخاص أيضًا من تساقط الشعر وآلام العضلات والحمى والتهاب الحلق وتضخم الغدد الليمفاوية. قد تختفي هذه العلامات والأعراض في غضون أسابيع قليلة أو تظهر وتختفي بشكل متكرر لمدة تصل إلى عام.

الزهري الكامن

إذا لم يُعالج المصاب من مرض الزهري، ينتقل المرض من المرحلة الثانوية إلى المرحلة الكامنة، حيث لا تظهر أعراض على المصاب. يمكن أن تستمر المرحلة الكامنة لسنوات. قد لا تعود العلامات والأعراض أبدًا، أو قد يتطور المرض إلى المرحلة الثالثة.

الزهري الثالثي

حوالي 15-30٪ من المصابين بمرض الزُّهري الذين لم يتم علاجهم يصابون بمضاعفات الزُّهري الثالثي. وهي المرحلة المتأخرة، قد يؤدي المرض إلى تلف المخ والأعصاب والعينين والقلب والأوعية الدموية والكبد والعظام والمفاصل. قد تحدث هذه المشاكل بعد سنوات عديدة من الإصابة الأصلية غير المعالجة.

الزهري العصبي

يمكن أن ينتشر مرض الزهري مسببا تلفًا للدماغ والجهاز العصبي والعين.

الزهري الخلقي

يمكن للأطفال الذين يولدون لأمهات مصابات بمرض الزهري أن يصابوا بالعدوى من خلال المشيمة أو أثناء الولادة. لا تظهر أي أعراض على معظم الأطفال حديثي الولادة المصابين بالزُّهري الخلقي، على الرغم من إصابة البعض بطفح جلدي على راحتي اليدين وباطن القدمين.

قد تشمل العلامات والأعراض اللاحقة الصمم وتشوهات الأسنان والأنف.

كما أن الأطفال الذين يولدون مصابين بالزهري يولدون مبكرًا جدًا، وقد يموتون في الرحم قبل الولادة أو قد يموتون بعد الولادة.

اقرأ أيضاً: تصلب الجلد .. أنواعه و3 أسباب للتصلب وأعراضه وعلاجه.

ما هو اختبار مرض الزهري؟

مرض الزهري

مرض الزهري

  • إذا كان لدى الشخص أعراض مرض الزهري، فسيقوم الطبيب بعمل مسحة لجمع عينات من أي قرح في الجسم وخاصة على الأعضاء الجنسية.
  • يُفحص باقي الجسم بحثًا عن علامات أخرى لمرض الزهري مثل الطفح الجلدي أو الزوائد. 
  • أخذ عينة دم.

اقرأ أيضاً: ليتروزول letozole .. دواعي استخدامه وآثاره الجانبية.

ما هو علاج مرض الزهري؟

  • يُعالج مرض الزهري بالمضادات الحيوية، والتي قد يتم تناولها عن طريق الحقن أو الأقراص أو الكبسولات.
  • الفيتامينات والمكملات الغذائية.
  • متابعة زيارة الطبيب لمتابعة الحالة.
  • يمكن أن يساعد العلاج في منع الضرر في المستقبل ولكن لا يمكنه إصلاح الضرر الذي حدث بالفعل.

متى يجب زيارة الطبيب؟

إذا وجدت أي إفرازات غير عادية أو التهاب أو طفح جلدي خاصة إذا حدث في منطقة الفخذ.

اقرأ أيضا: تلف دماغ الرضيع Birth Asphyxia.

ما هي مضاعفات مرض الزهري؟

  1. يزيد مرض الزهري أيضًا من خطر الإصابة بفيروس نقص المناعة البشرية ” إيدز“.
  2. يسبب مشاكل أثناء الحمل كما أنه قد ينتقل إلى الطفل مؤديا إلى إصابته وأحيانا وفاته أو الولادة المبكرة أو الإجهاض.
  3. ظهور نتوءات على الجلد أو العظام أو الكبد أو أي عضو آخر.
  4. تلف جميع أنحاء الجسم. 
  5. يسبب مشاكل في الجهاز العصبي، بما في ذلك:

طرق الوقاية من مرض الزهري

لا يوجد لقاح لمرض الزهري. للمساعدة في منع انتشار مرض الزهري، يجب اتباع الاقتراحات التالية:

  • ممارسة الجنس مع شريك واحد فقط.
  • تجنب العقاقير الترويحية. 
  • تجنب الكحول والمخدرات.

اقرأ أيضاً: العلاقة بين أمراض القلب والأسنان

المراجع

https://www.mayoclinic.org/diseases-conditions/syphilis/symptoms-causes/syc-20351756#:~:text=Syphilis%20is%20a%20bacterial%20infection,membrane%20contact%20with%20these%20sores.

https://www.nhs.uk/conditions/syphilis/

https://www.healthline.com/health/std/syphilis#testing

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق