الأمراض

العلاقة بين أمراض القلب والأسنان

مقدمة

الحفاظ على نظافة الفم والأسنان جزء مهم من الصحة العامة ويجب تنظيف الأسنان مرتين يوميًا مع استخدام خيط الأسنان بشكل منتظم حيث أن هناك علاقة بين أمراض القلب والأسنان.

وأثبتت الدراسات حديثًا أن الأشخاص الذين يعانون من مشكلات في الأسنان يكون لديهم نسبة أعلى من مشاكل القلب والأوعية الدموية مثل النوبة القلبية أو السكتة الدماغية حيث يمكن أن تسبب البكتيريا الموجودة في الدم التهاب الأوعية الدموية وبالتالي تسبب ارتفاعًا  في البروتين المتفاعل وذلك يوضح العلاقة بين أمراض القلب والأسنان ولكن مازال الأمر بحاجة إلى مزيد من الدراسات.

العلاقة بين أمراض القلب والأسنان

أعراض أمراض اللثة والأسنان

تساعد الزيارات المنتظمة لطبيب الأسنان في التشخيص المبكر وعلاج أمراض اللثة والأسنان وتشمل هذه الأعراض ما يلي:

 وعلى حسب شدة الأعراض وتكرارها سوف يقوم الطبيب بتشخيص مرض اللثة.

أعراض أمراض القلب

في حالة الإصابة بأمراض القلب سوف يقوم الطبيب بإجراء تشخيص يعتمد فيه على التاريخ الطبي للمريض وشدة الأعراض وتشمل الأعراض الشائعة للقلب ما يلي:

  • ألم في الصدر المسمى باسم الذبحة الصدرية الناتج عن عدم حصول القلب على كمية الأكسجين الكافية.
  • عدم انتظام ضربات القلب.
  • ضيق في التنفس.
  • الدوخة والدوار.
  • الارتباك المفاجئ أو ضعف التفكير. 
  • الإصابة بنوبة قلبية.
  • تراكم السوائل الزائد المعروف باسم الوذمة.

العلاقة بين أمراض القلب والأسنان

على الرغم من العلاقة بين أمراض القلب والأسنان لكن مازال يحتاج الوضع إلى مزيد من الدراسات وهذه بعض الفرضيات التي تفسر وجود علاقة محتملة بينهما.

  • البكتيريا

يعتقد العلماء أن البكتيريا الفموية المسببة لأمراض اللثة يمكن أن تنتقل مع مجرى الدم إلى الأوعية الدموية وتسبب الإصابة بأمراض القلب مثل النوبة القلبية والجلطات الدموية وتؤدي إلى تلف الأوعية الدموية ومشكلات في صمامات القلب.

وما قد يؤكد هذه العلاقة بين أمراض القلب والأسنان هو ملاحظة العلماء أن البكتيريا المسببة والتي كانت حاضرة في أمراض اللثة تكون بقاياها موجودة في أجسام بعض المرضى المصابين بالتصلب العصيدي.

يجب ملاحظة أن البكتيريا المسببة لأمراض اللثة تختلف عن المسببة لتسوس الأسنان والأبحاث العلمية المتوفرة هي المتعلقة بأمراض اللثة والبكتيريا المسببة لها وعلاقتها بأمراض القلب ولا توجد أبحاث واضحة بخصوص تسوس الأسنان.

  • الالتهاب

يلعب الالتهاب دورًا مهمًا في وجود رابط بين أمراض القلب والأسنان حيث أن الالتهابات بشكل عام تحفز حدوث أضرار في مختلف أجزاء الجسم.

 وقد لاحظ الباحثون أن الإصابة بأمراض اللثة تؤدي إلى رفع نسبة بروتين سي التفاعلي وهو بروتين ترتفع نسبته في الجسم عند حدوث التهابات ويتم أحيانًا قياس نسبته لمعرفة احتمالية تعرض المريض للنوبات القلبية.

رأي الدراسات بشأن وجود علاقة بين أمراض القلب والأسنان

  • تشير بعض الدراسات أن تدني الصحة الفموية يمكن أن لا يكون السبب في الإصابة بمشكلات جهاز الدوران ولكن عوامل خارجية مثل التدخين يكون عامل أساسي ورئيسي مع عدم ممارسة الرياضة وضعف الرعاية الصحية.
  • أظهرت إحدى الدراسات العلمية أن أمراض اللثة تزيد من نسبة الإصابة بأمراض القلب بنسبة 20%.
  • تشير بعض الدراسات أن الاستجابة المناعية هي السبب في حدوث الأضرار الوعائية في جميع أنحاء الجسم وبما في ذلك القلب والدماغ.
  • قد لا تقتصر العلاقة بين صحة الفم والصحة العامة على أمراض القلب والأوعية الدموية بل وجدت الدراسات الحديثة علاقة بين أمراض اللثة والتهاب المفاصل الروماتويدي ووجدت دراسة سنة 2016 أظهرت عن وجود علاقة بين أمراض اللثة والإصابة بسرطان الكلى والبنكرياس.
  • تشير بعض الدراسات أن مرضى السكري لديهم نسبة عالية من خطر الإصابة بأمراض اللثة  نتيجة زيادة الالتهابات وزيادة خطر الإصابة بشكل عام.
  • النساء الحوامل يكن معرضات للإصابة بشكل أكبر بأمراض اللثة نتيجة التغيرات الهرمونية وزيادة تدفق الدم.

أمراض القلب والأوعية الدموية التي تحتاج إلى عناية خاصة

توجد بعض الحالات من أمراض القلب والأوعية الدموية تحتاج إلى عناية خاصة خصوصًا عند الحاجة إلى إجراء جراحة الفم والأسنان.

  • التهاب شغاف القلب

يجب على الأشخاص المعرضين للإصابة بالتهاب شغاف القلب الاهتمام بالنظافة الشخصية ونظافة الفم حيث أن الأسنان غير الصحية تكون أحد مسببات البكتيريا التي تسبب التهاب شغاف القلب ويجب على المريض تناول المضادات الحيوية قبل إجراء جراحة الفم.

  • احتشاء عضلة القلب

ينصح الأطباء بالانتظار ستة أشهر على الأقل في حالة الإصابة بالنوبة القلبية قبل إجراء أي جراحة أو علاج للأسنان ومن الأفضل وجود الأكسجين والنتروجليسرين في العيادة في حالة الطواريء.

  • استخدام مضادات التخثر والأدوية المضادة للصفيحات

ينبغي إبلاغ الطبيب قبل جراحة الفم على جميع الأدوية التي يتناولها المريض خصوصًا مضادات التخثر مثل الوارفارين حيث يمكن أن تؤدي إلى نزيف مفرط نتيجة العلاقة بين أمراض القلب والأسنان.

وبعض المرضى الذين يعانون من أمراض القلب والأوعية الدموية يتناولون دواء مضاد للصفيحات يسمى عقار كلوبيدوجريل فينبغي استشارة طبيب القلب قبل التوقف عن تناول هذه الأدوية.

  • ارتفاع ضغط الدم

تسبب بعض الأدوية الخافضة للضغط جفاف الفم أو تغير في حاسة التذوق وتسبب حاصرات قنوات الكالسيوم تضخم في اللثة ومشاكل في المضغ وفي حالة حدوث هذه الأعراض سوف يقوم الطبيب بإعطاء نصائح للمريض وعمل زيارات متكررة لإجراء تنظيف الأسنان.

وفي بعض الأحيان تكون هناك حاجة ملحة لجراحة اللثة وإزالة أجزاء من أنسجة اللثة الزائدة عن طريق مشرط أو أشعة الليزر.

  • الذبحة الصدرية

يعاني المرضى المصابون بالذبحة الصدرية والذين يستخدمون حاصرات قنوات الكالسيوم من فرط نمو اللثة وفي بعض الحالات يحتاج إلى إجراء جراحة اللثة. ويجب التأكد من توافر الأكسجين والنتروجليسرين في حالة الطواريء الطبية نتيجة العلاقة بين أمراض القلب والأسنان.

وعلى الرغم من الحالة المستقرة لمرضى الذبحة الصدرية إلا أن هناك بعض المرضى يعانون من الذبحة الصدرية المتسارعة  أو غير المستقرة وفي هذه الحالة يجب عدم الخضوع لإجراءات الأسنان الاختيارية قبل استشارة وتقييم الحالة من قبل أخصائي القلب.

الوقاية من أمراض القلب والفم

الحفاظ على الصحة الفموية والصحة العامة عن طريق بعض الخطوات يكون له تأثير فعال في الحد من أمراض القلب نتيجة العلاقة بين أمراض القلب والأسنان وذلك عن طريق بعض الخطوات:

  • تنظيف الأسنان واللسان مرتين يوميًا بمعجون أسنان بالفلورايد.
  • استخدام خيط الأسنان مرة واحدة على الأقل يوميًا.
  • استخدام غسول الفم بانتظام.
  • استخدام منتجات الأسنان التي تحمل ختم جمعية الأسنان الأمريكية فقط.
  • الامتناع عن التدخين ومضغ التبغ.
  • الحفاظ على مستويات صحية من السكر في الدم.
  • شرب الماء الذي يحتوي على الفلورايد.
  • مراجعة طبيب الأسنان مرتين في السنة.

Reference

1.https://www.mayoclinic.org/healthy-lifestyle/adult-health/expert-answers/heart-disease-prevention/faq-20057986

2.https://my.clevelandclinic.org/health/articles/11264-oral-health–risk-for-cv-disease.

3.https://www.ncbi.nlm.nih.gov/pmc/articles/PMC3714742/.

4.https://pubmed.ncbi.nlm.nih.gov/9529805/.

5.https://www.healthline.com/health/gum-disease-and-heart-disease.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق