الصحة والجمال

فوائد صحية كثيرة لشرب الماء ..تعرف عليها

كثيرا ما نسمع عن شرب الماء وفوائده الصحية لجسم الإنسان، هذا لأن جسم الإنسان يتكون من 60% ماء. يسهم الماء في العديد من الوظائف الحيوية المهمة للإنسان كالتخلص من السموم، ومساعدة الدماغ في أداء وظائفه، وتنظيم درجة حرارة الجسم.

في هذا المقال سنذكر الفوائد الصحية لشرب الماء مع ذكر الأضرار التي تؤثر على صحة الفرد من إبقاء جسمه جافا، وسنذكر بعض النصائح لمساعدتك على شرب كمية كافية من الماء.

تحسين ورفع مستوى الكفاءة أثناء ممارسة النشاط البدني

تتكون العضلات من 80% ماء، لذا فإن شرب الماء أثناء أداء التمرينات الرياضية يساعد على تحسين أداء الفرد وزيادة مستوى الكفاءة أثناء التمرين.

يفقد الرياضيون 6 – 10% من وزن الجسم ماء نتيجة التعرق، الأمر الذي يؤثر على قوة الرياضي وتحمله خلال التمرين إذا لم يقم بتعويض هذا النقص.

اقرأ أيضا: فوائد الجنسنج المذهلة للرجال والنساء، تعرف على أبرزها

شرب الماء لتنظيم درجة حرارة الجسم

يفقد الجسم الماء خلال ممارسة التمرينات الرياضية وفي الأجواء شديدة الحرارة. حيث يساهم العرق في إبقاء الجسم باردا، لكن درجة حرارة الجسم ترتفع إذا لم يعوض الفرد كمية الماء التي فقدها، لذا يجب الحرص على شرب كمية كافية من الماء إذا كنت تتعرق أكثر من اللازم.

زيادة التركيز وتحسين عمل وظائف الدماغ

يتأثر الدماغ بشكل مباشر بدرجة ترطيب الجسم (Body Hydration Status). تشير بعض الدراسات إلى أن تعرض الجسم للجفاف ونقص كمية قليلة من الماء (1-3% من وزن الجسم) قد يؤدي إلى تدهور في وظائف الدماغ، وحدوث تغير في المزاج، والشعور بالصداع والتعب.

بحسب بعض الدراسات ـ هذه الدراسات بحاجة إلى بعض الأبحاث لتأكيدها ـ فإن شرب كمية كافية من الماء قد يساعد في التخفيف من آلام الصداع ومن عدد مرات التعرض لنوبات الصداع للذين يشكون من صداع متكرر.

التخلص من السموم

يساهم الماء في التخلص من السموم داخل الجسم عن طريق:

  • إفراز العرق الذي ينظم درجة حرارة الجسم.
  • البول.
  • البراز.

التخلص من الإمساك

يحدث الإمساك نتيجة اضطراب وعدم انتظام حركة الأمعاء ووجود صعوبة في التخلص من الفضلات خارج الجسم.

من الأمور التي تجعلك أكثر عرضة للإصابة بالإمساك عدم شرب كمية كافية من الماء واحتواء نظامك الغذائي على كمية قليلة من المغنسيوم والألياف.

أشارت بعض الدراسات إلى أن المياه المعدنية الغنية بعنصري الصوديوم والمغنسيوم تحسن وتنظم حركة الأمعاء لدى الأشخاص الذين يعانون من الإمساك.

علاج حصوات الكلى

يقي شرب كمية كافية من الماء من خطر الإصابة بحصوات الكلى. حيث يساعد الماء في زيادة كمية البول التي تفرزها الكلية، مما يخفف من تركيز الأملاح ويقلل من تبلورها.

لا يوجد دليل قوي أن شرب الماء يمنع تكرار الإصابة بحصوات الكلى لمن سبق وأن أُصيبوا بها.

إنقاص الوزن

يزيد الماء من الإحساس بالشبع ويرفع مستوى الأيض داخل الجسم (Metabolic Rate)، كما يساعد شرب الماء قبل تناول الطعام بنصف ساعة على زيادة الشعور بالامتلاء، الأمر الذي يجعل الفرد يتناول كمية أقل من الطعام.

يُخطئ الجسم أحيانا في التمييز بين إحساس العطش والإحساس الحقيقي بالجوع، يساعدك شرب كوب من الماء في هذا الوقت على التمييز بين  إذا كنت تشعر حقا بالجوع أم أن الأمر مجرد إحساس بالعطش.

في دراسة أُجريت عام 2013 على 50 من النساء الشابات اللاتي يعانين من زيادة الوزن، وجدوا أن شرب (500 مليليتر) من الماء 3 مرات قبل تناول الطعام لمدة 8 أسابيع، أدى إلى  نقصان ملحوظ في وزن الجسم ونسبة الدهون مقارنة بالقياسات قبل الدراسة. 

هضم الطعام وامتصاص العناصر الغذائية

شرب الماء قبل، وأثناء، وبعد تناول الطعام يسهل على الجسم تكسير الطعام الذي يتناوله الفرد، الأمر الذي يساعد على هضم الطعام بكفاءة أكبر.

يسهم الماء في تذويب الفيتامينات، والمعادن، والعناصر الغذائية الأخرى. حيث يقوم بإيصال هذه العناصر لأعضاء الجسم للاستفادة منها.

مقاومة الأمراض وتحسين الدورة الدموية

يحمل الماء الاكسجين والعناصر الغذائية النافعة إلى جميع أعضاء الجسم، كما يعمل شرب كمية كافية من الماء على تحسين الدورة الدموية للفرد.

من الأمراض التي يساهم شرب كمية كافية من الماء على منعها ومقاومتها:

 نضارة البشرة وصحة الجلد

يحفز الماء الجلد على إنتاج الكولاجين (Collagen) الذي يعتبر من العناصر المهمة لصحة الجلد ونضارته.

اقرأ أيضا: فوائد النعناع المدهشة للقلب والتخسيس والبشرة والجهاز الهضمي

كمية المياه الواجب شربها يوميا

تختلف كمية الماء التي يحتاج إليها الفرد يوميا من شخص لآخر. حيث يعتمد هذا الأمر على عدة عوامل مثل: درجة نشاط الشخص والمجهود البدني الذي يبذله، ومقدار ما يفقده من عرق، ودرجة حرارة الجو في المكان الذي يعيش فيه.

يختلف احتياج الماء اليومي ـ عن طريق الأكل وشرب السوائل ـ للرجال عن النساء. بحسب توصيات بعض المنظمات الصحية، يحتاج الرجال إلى ما يقارب 3.7 لتر يوميا، بينما تحتاج النساء إلى ما يقارب 2.7 لتر يوميا.

يحصل الناس على 20% من احتياجهم اليومي من الماء عن طريق الأكل، والباقي عن طريق شرب الماء والسوائل، لذلك يٌوصى الرجال بشرب 3 لتر ماء يوميا والنساء بشرب 2.12 لتر يوميا.

لتجنب الجفاف عليك بشرب كمية أكبر من الماء إذا كنت تمارس الرياضة أو تعيش في جو شديد الحرارة.

من الطرق المتبعة لتقييم درجة الارتواء (Hydration) هو شعورك بالعطش ولون البول. على الرغم من أن الشعور بالعطش يعتبر دلالة على عدم ارتواء الجسم وعدم حصوله على كمية كافية من الماء، فإن معظم الناس لا يشربون إلا عند شعورهم بالعطش. كلما كان لون البول داكنا، كان هذا علامة على جفاف الجسم ونقص السوائل فيه. 

أفكار تساعدك على شرب كمية كافية من الماء

  • اعرف وافهم كمية الماء التي يحتاجها جسمك.
  • حدد هدفا يوميا لشرب كمية الماء الضرورية لك.
  • احرص على حمل زجاجة ماء معك أينما ذهبت.
  • اشرب كوب ماء كل ساعة.
  • بحلول منتصف اليوم، حاول أن تكون شربت نصف كمية الماء التي يحتاجها جسمك.
  • استبدل المشروبات الأخرى بالماء.
  • اشرب كوب ماء قبل كل وجبة طعام.
  • سجل كمية الماء التي شربتها، وحاول أن تنتهي من شرب كمية الماء الضرورية لك قبل ساعة من ذهابك للنوم.
  • اشرب كوب ماء عند استيقاظك وقبل ذهابك للنوم.

يساعد كوب بارد من الماء في الصباح على الاستيقاظ وزيادة التركيز. أما بالنسبة لشرب كوب من الماء قبل النوم، فإنه يحميك من الاستيقاظ في الليل مع الشعور بجفاف في الحلق ويمنع رائحة الفم الكريهة.

أوقات مهمة لشرب كمية كافية من الماء

هناك بعض الأوقات التي يحتاج جسمك فيها إلى شرب كمية إضافية من الماء، مثل:

  • إذا كنت تشكو من الحمى وارتفاع درجة الحرارة.
  • إذا كنت تعاني من الإسهال والقيء.
  • أوقات الحر الشديد وارتفاع درجة حرارة الجو.
  • عند ممارسة النشاط البدني والتعرق الشديد.

References

1)https://www.healthline.com/nutrition/7-health-benefits-of-water

2)https://www.healthline.com/health/food-nutrition/why-is-water-important

3)https://www.healthline.com/nutrition/how-to-drink-more-water

4) https://www.medicalnewstoday.com/articles/290814

د أنس بهاء

خريج كلية طب وجراحة الفم والأسنان - جامعة القاهرة ـ دفعة ٢٠١٤ / متدرب في برنامج الزمالة البريطانية المتخصصة في تقويم الأسنان / العمل لمدة عام في المستشفى الجوي العام خلال فترة التجنيد / مهتم بمجال الرياضة وأسلوب الحياة الصحي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق