الأمراض

2-ارتفاع ضغط الدم للحامل

محتويات المقال

يُعَد ارتفاع ضغط الدم للحامل من الأمراض الشائعة التي تتميز بارتفاع ضغط الدم ووجود فائض من البروتين في البول بعد الأسبوع العشرين من الحمل.  فما هو إرتفاع ضغط الدم للحامل،أسباب إرتفاع ضغط الدم للحامل،الاضطرابات الناتجة عن إرتفاع ضغط الدم للحامل،عوامل خطورة ارتفاع ضغط الدم للحامل،الفرق بين إرتفاع ضغط الدم للحامل وتسمم الحمل، تشخيص ارتفاع ضغط الدم للحامل،اعراض ارتفاع ضغط الدم للحامل (1)

ارتفاع ضغط الدم للحامل

 ماهو ارتفاع ضغط الدم للحامل؟

ارْتفاع ضغط الدم للحامل المسمّى أحيانًا بالارتعاج نتيجة وجود فائض من البروتين في الدم بعد الأسبوع العشرين من الحمل.ارتفاع ضغط الدم للحامل يؤدي إلى إرتفاع بسيط في مكونات الدم ولكن إذا لم يعالج يؤدي إلى مضاعفات خطيرة للأم.يتسبب الارتعاج في أغلب الأحيان برفع قيم مكونات الدم بصورة معتدلة، ولكن إذا لم تتم معالجته فقد يُؤدي إلى العديد من المضاعفات، بل قد يُسبب الموت لدى الأم والجنين.

انواع ارتفاع ضغط الدم للحامل

أنواع إرتفاع ضغط الدم للحامل الحملي:  الحوامل الذين يعانون من إرتفاع في ضغط الدم الحملي تظهر لديهن قيم مرتفعة من ضغط الدم، لكنّهن يعانين من وجود فائض بروتين في البول. ضغط الدم المزمن: لضغط الدم المرتفع بشكل مزمن هو قيم مرتفعة من ضغط الدم تظهر حتّى قبل الأسبوع العشرين من الحمل، أو قد يستمر لأكثر من 12 أسبوعًا بعد الولادة.

في مثل هذه الحالة من الأرجح أن ضغط الدم المرتفع كان موجودًا قبل بدء الحمل لكن لم يتم تشخيصه.

 اعراض ارتفاع ضغط الدم للحامل هي:

  • ارْتفاع ضغط دم.
  • وجود فائض من البروتين في البول (proteinuria) بعد الأسبوع العشرين للحمل.
  • صداع شديد جدًا.
  • تغييرات في الرؤية تشمل فقدان البصر بشكل مؤقت، أو تشوش الرؤية، أو حساسية مفرطة للضوء.
  • أوجاع في البطن تتركز غالبًا في منطقة أسفل أضلاع القفص الصدري من الجهة اليمنى.
  • الغثيان والقيء.
  • الدوار.

   اسباب ارتفاع ضغط الدم للحامل

ارتفاع ضغط الدم للحامل
ارتفاع ضغط الدم للحامل

 مضاعفات إرتفاع ضغط الدم للحامل

  •  الأم:يزيد من احتمال حدوث تسمم الحمل،ارتفاع ضغط الدم  المزمن،خطر الإصابة بأمراض القلب،يقلل من كمية الدم التي تغذي الأعضاء الحيوية مثل:القلب والدماغ والكبد والرحم.
  • الجنين:ضعف نمو الجنين،الولادة المبكرة،يقلل من كمية الدم التي تمد الجنين بالأكسجين والمواد اللازمة للنمو السليم.

                 تُعَد أمراض الكلى،مرض السكري،الحمل قبل سن العشرين وبعد سن الأربعين من العوامل التي تزيد نسبة حدوث إرتفاع ضغط الدم للحامل.

ارتفاع ضغط الدم للحامل

 

إذا لم تتم معالجته فقد يُؤدي إلى العديد من المضاعفات، بل قد يُسبب الموت لدى الأم والجنين.

أعراض ارتفاع ضغط الدم للحامل

الأعراض المصاحبة لارتفاع ضغط الدم للحامل هي:

  • ارتفاع ضغط دم.
  • وجود فائض من البروتين في البول (proteinuria) بعد الأسبوع العشرين للحمل.
  • صداع شديد جدًا.
  • تغييرات في الرؤية تشمل فقدان البصر بشكل مؤقت، أو تشوش الرؤية، أو حساسية مفرطة للضوء.
  • أوجاع في البطن تتركز غالبًا في منطقة أسفل أضلاع القفص الصدري من الجهة اليمنى.
  • الغثيان والقيء.
  • الدوار.
  • كثرة التبوُّل.
  • ارتفاع مفاجئ في الوزن بمعدل يزيد عادة عن كيلوغرام واحد في الأسبوع.
  • انتفاخ في منطقة الوجه واليدين.

أسباب ارتفاع ضغط الدم للحامل

يوصف الارتعاج بأنه تسمُّم، لأن الاعتقاد الذي كان سائدًا في الماضي تمثل في أن هذه الحالة تنجم عن وجود مادة سُميّة من أصل حيوي (Toxin) في دم المرأة الحامل، وبالرغم من أن هذه النظرية قد فشلت منذ زمن بعيد إلا أن الباحثين ما زالوا يُحاولون الكشف عن السبب لتسمّم الحمل.

من أسباب ارتفاع ضغط الدم للحامل المحتملة فتشمل:

  • تدفّق كمية غير كافية من الدم إلى الرحم.
  • أضرار في الأوعية الدموية.
  • مشاكل في الجهاز المناعيّ.
  • التغذية غير السليمة.

عوامل الخطر لارتفاع ضغط الدم للحامل

يظهر الارتعاج في فترة الحمل فقط، وتشمل عوامل خطر الإصابة به ما يأتي:

  • التاريخ الطبي والعائلي.
  • الحمل الأول، حيث يُمثل أعلى درجة من خطر الإصابة بالارتعاج تكون عند الحمل للمرأة لأول مرة.
  • التقدم في السن، حيث يزيد خطر الإصابة بالارتعاج عند النساء الأكبر من 35 عامًا.
  • الوزن الزائد.
  • الحمل المتعدد الأجنّة.
  • سكّري الحمل.
  • الأمراض المزمنة، مثل: ضغط الدم المزمن، والسكّري، ومرض في الكليتين، والذئبة الحمراء.

تشخيص ارتفاع ضغط الدم للحامل

 تشخيص ارتفاع ضغط الدم للحامل عادًة يظهر بصورة غير متوقعة أثناء فحوصات الحمل الروتينية مثل:

  •   قياس ضغط الدم.
  •  فحوصات البول الإعتيادية.كمية البروتين في عينة جمع البول خلال الأربع والعشرين ساعة.
  •  تحليل الدم.
  •  تحليل وظائف الكبد.
  •  تحليل عوامل التجلط.

 الفرق بين ارتفاع ضغط الدم للحامل وتسمم الحمل

 يختلف إرتفاع ضغط الدم للحامل عن تسمم الحمل.اسباب تسمم الحمل غير معروفة وتوجد عدة فرضيات والمشترك بينهما هو وجود مشكلة في المشيمة والتي قد تفرز مواد تؤدي لمرض في الأوعية الدموية وهذا يؤدي الى ضيق في الأوعية الدموية مما يجعل تدفق الدم الى المشيمة يقل تدريجيا وهذا يؤثر بالتالي على :

  •  نقص في كمية الدم التي تغذي الرحم.
  •  تلف الأوعية الدموية.
  • إرتفاع ضغط الدم،مرض السكري،عدم وجود الشحميات في الدم،ألم في الرأس. 

 هذه أهم العوامل التي تزيد من إحتمالية حدوث تسمم الحمل

  •  تاريخ عائلي للمرض،الحمل الأول،أسباب مناعية.
  •  متلازمة أضداد الشحوم الفوسفورية(3).

 هذه أهم اختلافات. بين إرتفاع ضغط الدم للحامل وتسمم الحمل. 

 أساسيات علاج ارتفاع ضغط الدم

 لتجنب ارتفاع ضغط الدم للحامل ينصح بالراحة التامة والنوم لمدة كافية أثناء الحمل ويشمل علاج إرتفاع ضغط الدم للحامل التغذية الصحية،الأدوية،المكملات الغذائية.

  •  التغذية الصحية: تساهم التغذية الصحية في علاج إرتفاع ضغط الدم للحامل.

 ينصح الأطباء بتجنب الأطعمة والمشروبات التي تسبب إرتفاع في ضغط الدم للحامل كالملح،اللحوم الجاهزة،الخضر

 والأطعمة المعلبة،السكر والمشروبات المحلاة تساهم في زيادة الوزن لدى الحامل تناول البقوليات،الحبوب الكاملة،منتجات الألبان،الفاكهة والخضروات الطازجة.

  •  المكملات الغذائية: بعض الأبحاث وجدت أن المكملات الغذائية(2). قد تساهم في علاج إرتفاع ضغط الدم للحامل.ولكن تحت إشراف الطبيب والبوتاسيوم،أوميجا 3،البروبيوتك،الكالسيوم 
  •  الأدوية: لاينصح بإستخدام الأدوية إلا تحت إشراف الطبيب.

ومن أمثلة الأدوية: ألفا ميثيل 

 دوبا،نيفيديبين،فوروسيميد،كبريتات المغنيسيوم.

1-https://emedicine.medscape.com/article/261435-overview 2-https://www.mayoclinic.org/ar/healthy-lifestyle/pregnancy-week-by-week/in-depth/pregnancy-nutrition/art-20045082

3-https://www.mayoclinic.org/ar/diseases-conditions/antiphospholipid-syndrome/symptoms-causes/syc-20355831

4-https://academic.oup.com/aje/article/147/11/1062/62095?login=true

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق