الأمراض

جرثومة المعدة

نسمع كثيرا عن جرثومة المعدة فأكثر من نصف سكان العالم مصابون بها. تعيش هذه البكتيريا حلزونية الشكل وتتكاثر في منطقة الجدران المبطنة للمعدة. وتُعد من الأسباب الرئيسية للإصابة بالعديد من أمراض الجهاز الهضمي المزعجة مثل الالتهابات في المعدة والاثني عشر. وبالرغم من أن أسباب جرثومة المعدة غير معروفة حتى الآن إلا أنه يوجد طرق مختلفة لعلاجها والوقاية منها.

هل جرثومة المعدة معدية؟

يُعد سؤال هل جرثومة المعدة معدية؟ من أكثر ما يشغل بال الكثيرين. والإجابة  هي: نعم، فبالرغم من أن أسباب جرثومة المعدة غير معروفة حتى الآن فيُعد السبب الرئيسي لها هو انتقالها من شخص لشخص آخر. ويمكن لجرثومة المعدة أن تنتقل من شخص لشخص وتنتشر من خلال الطرق التالية:

  • اللعاب.
  • البراز. ومن الممكن ايضا انتقالها من خلال تلوث الطعام أو الماء ببراز الشخص المصاب ويحدث هذا نتيجة لانخفاض مستوى الاهتمام بالنظافة الشخصية كغسل اليدين بعد استخدام الحمام.

لذلك نجد أكبر معدلات الإصابة بجرثومة المعدة في المجتمعات ذات الكثافة السكانية العالية مثل الدول النامية. ففي الدولة النامية عادة ما ينخفض الوعي بالنظافة الشخصية كما أن هذه الدول تفتقر إلى شبكات الصرف الصحي الجيدة والمياه النظيفة. ومع ذلك لا نحتاج لعزل المريض لحماية من حوله يكفي التزام الشخص المصاب بالعادات الصحية والاهتمام بالنظافة الشخصية.

اقرأ أيضا:  ارتجاع المريء …أسبابه وأعراضه وطرق علاجه الدوائية والغذائية 

عوامل خطر الإصابة بجرثومة المعدة

وفقا لما نشرته إحدى الصحف العالمية المختصة بالأمراض المعدية حول العالم (Journal of Global Infectious Diseases) فإن عوامل خطر الإصابة بجرثومة المعدة تشمل التالي:

  • مصادر المياه غير النظيفة.
  • مخالطة أشخاص مصابين بجرثومة المعدة. 
  • التدخين.
  • تناول الطعام من الخارج.
  • الإصابة بأمراض المعدة المزمنة.

ماهي فسيولوجيا جرثومة المعدة؟

في بداية الأمر كان الأطباء يعتقدون أن الأشخاص الذين يعانون من قرحة المعدة يصابون بجرثومة المعدة نتيجة لإجهاد المعدة. لكن أوضحت الدراسات الطبية الحديثة أن جرثومة المعدة هي المسببة لقرحة المعدة. لكن ماهي فسيولوجيا جرثومة المعدة؟ تدخل جرثومة المعدة الجسم وتبدأ في مهاجمة بطانة المعدة والتي تعد حاجز الدفاع الأول، فهي تحمي المعدة من الأحماض التي تفرزها بشكل طبيعي أثناء عملية هضم الطعام، وبالتالي تصل هذه الأحماض إلى المعدة الأمر الذي يسبب حدوث قرحة المعدة.

اعراض جرثومة المعدة

يمكن لجرثومة المعدة أن تعيش في جسم الإنسان لسنوات طويلة قبل ظهور الأعراض ومن المحتمل أيضا عدم ظهور أي أعراض أو حدوث جرثومة المعدة. وتشمل اعراض جرثومة المعدة التي قد يعاني منها المصابون التالي:

وتزداد شدة هذه الأعراض عندما تكون المعدة فارغة أثناء الصيام أو بين الوجبات وتزول هذه الأعراض بمجرد تناول الطعام أو شرب الحليب (كمضاد طبيعي للحموضة).

وتكون الأعراض أكثر حدة في حالات الإصابة المزمنة والشديدة من البكتريا لتشمل:

  • القيء الذي قد يتضمن وجود دم. 
  • اسوداد لون البراز.
  • خسارة الوزن دون سبب واضح. 
  • فقر الدم وتناقصها عدد خلايا الدم الحمراء، نتيجة لنزف تقرحات المعدة.
  • فقدان الشهية.
  • الإسهال المتكرر.

تشخيص جرثومة المعدة

في غالب الأحيان لا تظهر أعراض على المصابين ولكن في حال ظهور أي من الأعراض التي سبق ذكرها فأول ما يفعله الطبيب لتشخيص جرثومة المعدة هو طلب العديد من الفحوصات الطبية وتشمل التالي:

  • اختبار الدم.
  • اختبار البراز.
  • اختبار التنفس.
  • عمل منظار داخلي.
  • أخذ عينة من الأنسجة المكونة لبطانة المعدة من خلال عملية التنظير.

في التشخيص يعتمد الطبيب أيضا على التاريخ المرضي، ما إذا كان المريض قد أصيب بها سابقا، أي أدوية  أو مكملات غذائية يتناولها المريض.

علاج جرثومة المعدة

يساعد علاج جرثومة المعدة المبكر في الحماية من حدوث مخاطر جرثومة المعدة الخطيرة ومنها قرحة المعدة. الهدف من العلاج هو القضاء على البكتيريا الحلزونية، والتئام جدار المعدة، وتجنب عودة قرحة المعدة بعد علاجها. وعادة يبدأ المريض في التحسن والاستجابة للعلاج خلال أسبوع إلى أسبوعين. ويعتمد العلاج على المضادات الحيوية والأدوية التي تقلل إفراز حمض المعدة.

تشمل المضادات الحيوية الفعالة في علاج جرثومة المعدة التالي:

  • الأموكسيسيللين.
  • الكلاريثروميسين.
  • الميترونيدازول.
  • التتراسايكلين.
  • الريفابوتين.
  • الليفوفلوكساسين.

تشمل الأدوية التي تقلل إفراز حمض المعدة التالي:

  • حاصرات الهيستامين ٢ ومنها،  السيميتيدين.
  • مثبطات مضخة البروتين ومنها، اللانزوبرازول، والبانتوبرازول، 

والأوميبرازول. 

بالإضافة إلى البسموث سبساليسيلات ويعمل هذا الدواء على تغليف جدار المعدة فيحميها من آثار الأحماض.

وتشمل خطة علاج جرثومة المعدة نمطين، النمط الأول هو العلاج الثلاثي لجرثومة المعدة ويشمل نوعين من المضادات الحيوية ونوع من الأدوية التي تقلل إفراز حمض المعدة. أما عن النمط الثاني فهو العلاج الرباعي لجرثومة المعدة قد يكون أقل شيوعا في الاستخدام ولكن يستخدم دوما في المجتمعات التي تزداد فيها المقاومة لالكلاريثروميسين عن ١٥٪؜، ويشمل أحد مضخات البروتين مثل الأوميبرازول، البسموث سبساليسيلات، ونوعين من المضادات الحيوية والأكثر استخدامًا هما (الميترونيدازول والتتراسيكلين).

مضاعفات جرثومة المعدة

إهمال العلاج يؤدي للإصابة بمضاعفات جرثومة المعدة الخطيرة وتشمل التالي:

  • الأنيميا

يتسبب الإسهال المتكرر الذي يعاني منه مرضى جرثومة المعدة في نقص الكثير من المعادن والأملاح التي يَصعب تعويضها نتيجة لفقدان الشهية بالإضافة إلى الدم الذي قد يفقده المريض مخالطا البراز أو القيء.

  • الانسداد المعوي

قد يصاب مريض جرثومة المعدة بالانسداد المعوي نتيجة للورم الداخلي الناتج عن الالتهاب الحاد والذي يعرقل حركة الطعام داخل المعدة مما يؤدي إلى تراكمها.

  • قرحة المعدة 

يتسبب الميكروب الحلزوني في تلف البطانة الواقية للمعدة والأمعاء الدقيقة.

  • سرطان المعدة

من أكثر مضاعفات جرثومة المعدة خطورة هو سرطان المعدة. قد أكدت الدراسات على أن مصابي جرثومة المعدة هم الأكثر عرضة للإصابة بسرطان المعدة، وتكمن الخطورة الأكبر في عدم ظهور الأعراض إلا في المرحلة الأخيرة من المرض.

اقرأ أيضا: فقر الدم (الأنيميا) الاسباب والانواع و الاعراض و العلاج

طرق الوقاية من جرثومة المعدة

  • غسل الخضار والفاكهة جيدا بالماء النظيف.
  • الإقلاع عن التدخين.
  • تجنب الأماكن المزدحمة.
  • تنقية المياه جيدا وتجنب شرب الماء الملوث.
  • غسل اليدين قبل الأكل جيدا.
  • البعد عن الأطعمة التي تسبب تهيج المعدة.

اقرأ أيضا: الاعشاب الطبية والتخسيس

References

https://www.healthline.com/health/helicobacter-pylori

https://www.webmd.com/digestive-disorders/h-pylori-helicobacter-pylori

https://www.ncbi.nlm.nih.gov/pmc/articles/PMC5786524/

https://my.clevelandclinic.org/health/diseases/21463-h-pylori-infection

https://www.mayoclinic.org/diseases-conditions/h-pylori/symptoms-causes/syc-20356171

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق