الأمراض

النقرس‌.. أسبابه وأعراضه وأفضل 5 أعشاب لعلاجه

النقرَس‌ ( gout) ‌من‌ ‌أشهر‌ ‌الأمراض‌ ‌التى‌ ‌تسبب‌ ‌التهاب‌ ‌فى‌ ‌المفاصل،‌ ‌وقد‌ ‌سمى‌ ‌قديما‌ ‌داء‌ ‌الملوك‌ ‌وينتج‌ ‌عنه‌ ‌ألم‌ ‌حاد‌، ‌وتورم‌، ‌واحمرار‌ ‌فى‌ ‌المفاصل،‌ ‌وخصوصاً‌ ‌مفصل‌ ‌إصبع‌ ‌القدم‌ ‌الكبير‌ ‌ويصيب‌ ‌الرجال‌ ‌أكثر‌ ‌من‌ ‌النساء‌ ‌وخصوصاً‌ ‌فى‌ ‌السن‌ ‌الصغيرة.‌ ‌

بعض‌ ‌الأشخاص‌ ‌لديهم‌ ‌نسبة‌ ‌عالية‌ ‌من‌ ‌حمض‌ ‌اليوريك‌ ‌فى‌ ‌الدم‌ ‌ولا‌ ‌يظهر‌ ‌عليهم‌ ‌أعراض‌ ‌النقرس‌ ‌ويسمى‌ ‌هذا‌‌ ‌النقرس‌ ‌الصامت.‌  كما‌ ‌وجد‌ ‌أن‌ ‌هناك‌ ‌عدة‌ ‌عوامل‌ ‌تكون‌ ‌سببا‌ً ‌فى‌ ‌زيادة‌ ‌معدلات‌ ‌حدوث‌ ‌النقرس‌، ‌وهى‌ ‌

التاريخ‌ ‌الوراثى،‌ ‌والإصابة‌ ‌بمرض‌ ‌السكري (‌diabetes‌)،‌ ‌وضغط‌ ‌الدم‌( ‌

hypertension‌)،‌ ‌ارتفاع‌ ‌الدهون‌ ‌فى‌ ‌الدم‌ ‌(‌ ‌hyperlipidemia‌).‌

تختلف أعراض النقرس ففي‌ أوقات‌ ‌تشتد‌ ‌أعراضه ‌‌وتسمى‌ ‌حالة‌ ‌التوهج‌ ‌أو‌ ‌النوبات(‌flares‌)،‌ ‌وفي‌ ‌أوقات‌ ‌أخرى‌ ‌تختفي‌ ‌الأعراض‌ ‌وهي‌ ‌حالة‌ ‌تسمى‌ ‌السكون(‌remission).‌ 

اقرأ أيضاً‌: ارتفاع الكوليسترول …تعرف على أنواعه وطرق العلاج والوقاية

أعراض‌ ‌النقرس‌ 

نوبات‌ ‌النقرَس‌ ‌تبدأ‌ ‌فجأة‌ ‌وتستمر‌ لأيام‌ ‌أو‌أسابيع، وهذه‌ ‌النوبات‌ ‌يعقبها‌ ‌حالة‌ ‌السكون‌(remission) ‌التي‌ ‌تستمر‌ ‌أسابيع،‌ ‌أوشهور،‌ ‌أوسنوات،‌ ‌بدون‌ ‌أعراض‌ ‌حتى‌ ‌تبدأ‌ ‌النوبة‌ الجديدة.‌ يسبب‌ ‌النقرَس‌ ‌التهابا ‌في‌ ‌بعض‌ ‌مفاصل‌ ‌الجسم‌ ‌وخصوصاً‌ ‌مفصل‌ إصبع‌ ‌القدم‌ ‌الكبير،‌ ‌كما‌ ‌أنه‌ ‌يصيب‌ ‌بعض‌ ‌المفاصل‌ ‌الأخرى‌ ‌مثل‌ ‌مفصل‌ ‌الحوض،‌ ‌والركبة،‌ ‌والكاحل،‌ والرسغ، ‌والكوع.‌ ‌ويكون‌ ‌هذا‌ ‌الالتهاب‌ ‌مصحوباً:‌ ‌

● ‌بآلام‌ ‌شديدة‌‌. ‌

●تورم‌. ‌ ‌

●احمرار. ‌

‌بدون‌ ‌علاج‌  ‌تبلغ‌ ‌هذه‌ ‌الأعراض‌ ‌ذروتها‌ ‌خلال‌ ‌12‌-‌24‌ ‌ساعة‌ ‌من‌ ‌بداية‌ ‌النوبة،‌ ‌ثم‌ ‌تختفي‌ ‌الأعراض‌ ‌خلال‌ ‌1‌-‌2‌ ‌أسبوع‌ ‌بدون‌ ‌علاج‌ ‌إلا‌ ‌أن‌ ‌هذه‌ ‌المدة‌ ‌ستكون‌ ‌مصحوبة‌ ‌بآلام‌ ‌شديدة‌. ‌

النقرس‌ ‌الكاذب‌ ‌

هي‌ ‌حالة‌ ‌مثل‌ ‌النقرَس‌ ‌إلا‌ ‌أن‌ ‌مرات‌ ‌ارتدادها‌ ‌أقل‌ ‌ويكون‌ ‌الاختلاف‌ ‌الأساسي‌ ‌عن‌ ‌النقرَس‌ ‌فى‌ ‌أن‌ ‌النقرس‌ ‌الكاذب‌ ‌يكون‌ ‌نتيجة‌ ‌ترسب‌ ‌بلورات‌ ‌الكالسيوم‌ ‌بيروفوسفات‌ ‌وليس‌ ‌بلورات‌ ‌حمض‌ ‌اليوريك.‌ ‌

اقرأ أيضاً:تصلب الشرايين .. الأسباب والأعراض و8 طرق للوقاية

أسباب‌ ‌النقرس‌ ‌

يحدث‌ النقرَس ‌نتيجة‌ ‌ارتفاع‌ ‌حمض‌ ‌اليوريك‌ ‌في‌ ‌الدم(‌hyperuricemia‌)،‌ ‌فحمض‌ ‌اليوريك‌ ‌موجود‌ ‌بصورة‌ ‌طبيعية‌ ‌في‌ ‌الجسم‌ ‌نتيجة‌ ‌تكسير‌ ‌البيورين الموجود‌ ‌في‌ ‌الجسم‌ ‌والطعام.‌ ‌عندما‌ ‌ترتفع‌ ‌نسبة‌ ‌حمض‌ ‌اليوريك‌ ‌في‌ ‌الدم‌ ‌بصورة‌ ‌كبيرة،‌ ‌يبدأ‌ ‌حمض‌ ‌اليوريك‌ ‌في‌ ‌تكوين‌ ‌بلورات،‌ ‌تترسب‌ ‌هذه‌ ‌البلورات‌ ‌في‌ ‌مفاصل،‌ ‌وسوائل،‌ ‌وأنسجة‌ ‌الجسم.‌ ‌

وارتفاع‌ ‌حمض‌ ‌اليوريك‌ ‌فى‌ ‌الدم(‌hyperuricemia)‌ ‌لا‌ ‌يسبب‌ ‌دائماً‌ ‌النقرَس،‌ ‌وهذه‌ ‌الحالة‌ ‌لا‌ ‌تكون‌ ‌مصحوبة‌ ‌بظهور‌ ‌أي‌ ‌أعراض،‌ ‌لذا‌ ‌لاتحتاج‌ ‌إلى‌ ‌علاج ويسمى النقرس الصامت.

هناك بعض الأمور التي يجب الانتباه لها لأنها تسبب ارتفاع حمض اليوريك في الدم، مما يسبب النقرس مثل:‌

  • الجنس: حيث أن الرجال أكثر عرضة لحدوث النقرَس.
  • السمنة: زيادة الوزن أحد أسباب حدوث النقرَس.
  • بعض الأمراض مثل:

         فشل القلب الاحتقاني.

         ارتفاع ضغط الدم.

         مرض السكري.

        خلل وظائف الكلى.

        متلازمة الأيض(metabolic syndrome).

  • استخدام بعض الأدوية مثل مدرات البول(diuretics).
  • شرب الكحول. 
  • تناول الأطعمة أو الأشربة المحتوية على سكر الفركتوز.
  • تناول الأطعمة المحتوية على نسبة عالية من البيورين، مثل‌ اللحوم‌ ‌الحمراء‌، ‌والانشوجه‌، والأسماك‌ المملحة‌، ‌وسمك‌ ‌الماكريل‌، والأعضاء الداخلية للحيوانات مثل ‌الكبد‌، والطحال‌، ‌والكلى‌، ‌والبنكرياس‌، ‌والمخ‌، ‌والفاصوليا‌، ‌والبازلاء‌ ‌المجففة‌.      ‌    
النقرس

علاج‌ ‌النقرس‌ 

من‌ ‌المفيد‌ ‌جداً‌ ‌البدء‌ ‌فى‌ ‌العلاج‌ ‌الدوائى‌ ‌فور‌ ‌ظهور‌ ‌نوبة‌ ‌النقرَس‌، ‌ثم‌ ‌بعد‌ ‌ذلك‌ ‌الانتقال‌ ‌إلى‌ ‌العلاج‌ ‌الوقائى‌ ‌خصوصاً‌ ‌بالنسبة‌ ‌للمرضى‌ ‌الذين‌ ‌تتكرر‌ ‌عندهم‌ ‌حدوث‌ ‌نوبات‌ ‌النقرس‌ ‌الحادة.‌ ‌

والهدف‌ ‌من‌ ‌الأدوية‌:

  •  ‌علاج‌ ‌أعراض‌ ‌نوبات‌ ‌النقرس‌.
  •  ‌وتقليل‌ ‌معدلات‌ ‌حدوثها‌‌.
  • وتقليل‌ مخاطر‌ ‌تطور‌ ‌النقرَس‌ ‌مثل‌ ‌حصوات‌ ‌الكلى.‌ ‌

وهذه‌ ‌الأدوية‌ هي:

  •  ‌مضادات‌ ‌الالتهاب‌ ‌غير‌ ‌الستيرويدية‌ ‌(‌NSAIDS‌)‌.
  • الكولشيسين‌.
  •  الكورتيزون‌.

 ‌والتى‌ ‌تستخدم‌ ‌لتقليل‌ ‌الالتهاب‌ ‌والألم‌ ‌في‌ ‌المناطق‌ ‌المتأثرة‌ ‌بالنقرس‌ ‌وتؤخذ‌ ‌عن‌ ‌طريق‌ ‌الفم.‌ ‌

وهناك‌ ‌أدوية‌ ‌أخرى‌ ‌تستخدم:‌ ‌

● ‌لتقليل ‌إنتاج‌ ‌حمض‌ ‌اليوريك‌ ‌فى‌ ‌الدم‌ ‌مثل‌ ‌الوبيورينول (‌allopurinol‌).‌ ‌ ‌

● ‌تحسين‌ ‌قدرة‌ ‌الكلى‌ ‌على‌ ‌إزالة‌ ‌اليوريك‌ ‌أسيد‌ ‌من‌ ‌الجسم‌ ‌مثل‌ ‌بروبنسيد(‌ ‌

probenecid‌).‌ ‌

علاج النقرس بالأعشاب

يوجد في الطبيعة العديد من الأعشاب التي تساعد في علاج التهاب المفاصل الناجم عن مرض النقرس ومن هذه الأعشاب:

 الليمون: يحتوي على فيتامين سي والذي يساعد في تقليل الالتهاب وزيادة تكوين كالسيوم كربونات في الجسم، كما يحتوي عصير الليمون على حمض الستريك ومواد عضوية تساعد في إذابة بلورات حمض اليوريك، كما يقلل أيضاً تركيز حمض اليوريك فى الدم،يساعد فيتامين سي على تقوية الأنسجة الضامة وهذا يقلل الإحساس بالألم.

 ‌مخلب الشيطان(devil’s claw): هي مادة موجودة طبيعياً تساعد في علاج التهاب المفاصل، حيث أنه يساعد في تقلل تركيز حمض اليوريك في الدم.

بذور الأرقطيون(burdock root): تتميز بقدرتها على إخراج الكميات الزائدة من حمض اليوريك في البول، كما تساعد على إخراج السموم من الجسم مما يقلل الالتهاب.

الكرز الأسود(sour black cherris): يقلل الألم والالتهابات الناتجة عن حصوات الكلى والنقرس، كما يساعد على تقليل مستويات حمض اليوريك في الدم، ويساعد على اذابة بلورات حمض اليوريك وإخراج الزائد منه من الجسم.

براعم البرسيم(alfalfa sprouts): تحتوي على كميات عالية من الفيتامينات والمعادن، كما يساعد في تقليل مستويات حمض اليوريك في الدم، كما وجد أنه يحسن من وظائف الكلى والبروستاتا والمثانة.

‌وقد‌ ‌أوضحت‌ ‌عدة‌ ‌دراسات‌ ‌أن‌ ‌‌الخضراوات‌‌ ‌الغنية‌ بالبيورين‌، ‌والحبوب‌ ‌الكاملة‌، ‌والمكسرات‌، ‌والفواكه‌ ‌قليلة‌ ‌السكر‌، ‌والقهوة‌، ‌والأطعمة‌ ‌المحتوية‌ ‌على‌ ‌فيتامين‌ ‌سي‌ تقلل‌ ‌نسبة‌ حمض ‌اليوريك‌ ‌في‌ ‌الدم‌ ‌ولكن‌ ‌لا‌ ‌تقلل‌ ‌خطورة‌ ‌النقرس.‌ ‌ووجد‌ ‌أن‌ ‌شرب‌ ‌الماء‌ ‌بكثرة‌ ‌من‌ ‌2‌-‌4‌ ‌لتر‌ ‌فى‌ ‌اليوم‌ ‌يساعد‌ ‌فى‌ ‌التقليل‌ ‌من‌ ‌نوبات‌ ‌النقرس.

‌اقرأ أيضاً: التهاب المفاصل …الأسباب وعوامل الخطورة والأعراض والعلاج

التحكم في النقرس وتحسين كفاءة الحياة

النقرس يسبب التهاب المفاصل التي تؤثر على الأنشطة اليومية للمصابين، لذا فهناك عدة طرق للتحكم في وتحسين جودة الحياة، وذلك عن طريق:

أكل الطعام الصحي: تجنب الأطعمة التي تسبب زيادة حدوث نوبات النقرس، مثل الأطعمة المحتوية على كميات عالية من البيورين وعدم شرب المشروبات الكحولية.

كن أكثر نشاطاً: ينصح الخبراء بممارسة 150 دقيقة من الرياضة أسبوعياً، ومن الأنشطة الموصى بها المشي، والسباحة، وركوب الدراجات.

النشاط الحركي أيضاً يقلل من حدوث أمراض مزمنة أخرى مثل أمراض القلب، والجلطات الدماغية، والسكري.

التحدث إلى الطبيب: يمكن أن تقوم بدور مهم في التحكم في التهاب المفاصل بالحفاظ على الزيارة المنتظمة للطبيب، واتباع خطة العلاج الموصى بها، وخصوصاً إذا كان المريض مصاباً بأمراض مزمنة أخرى مثل السكري وأمراض القلب.

 قلل وزنك: بالنسبة للأشخاص الذين يعانون من زيادة الوزن أو السمنة، تقليل الوزن يساعد كثيراً في تقليل الضغط على المفاصل وخصوصاً المفاصل الكبيرة مثل مفصل الحوض والركبة.

ويساعد الوصول للوزن المثالي في تقليل الألم وتقليل تطور التهاب المفاصل.

اقرأ أيضا: عسر الهضم …تعرف على أسبابه وأعراضه وكيفية علاجه

References

https://doctor.ndtv.com/living-healthy/5-herbs-which-can-help-in-dissolving-uric-acid-1903732

https://www.webmd.com/arthritis/understanding-gout-ba‌

sic-information‌

https://www.medscape.com/viewarticle/704970‌

https://www.medicalnewstoday.com/articles/144827‌

https://www.cdc.gov/arthritis/basics/gout.html

https://www.nhs.uk/conditions/gout

https://www.healthline.com/health/gout

د محمود فؤاد

بكالوريوس الصيدلة والعقاقير الطبية_ كلية الصيدلية_ جامعة القاهرة، حاصل على دبلومة الكيمياء الحيوية والتحاليل الطبية_ كلية العلوم جامعة قناة السويس ٢٠١٧ كورس الفارماكوثيرابي المؤهل للبورد الامريكي ٢٠١٤، خبرة ٢٠ سنة فى مجال الصيدليات الأهلية. خبرة ٢٠ سنة فى مجال الصيدليات الأهلية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق