الأمراضكل المقالات

التهاب الكبد الفيروسي سي (hepatitis C)

يشمل هذا المقال نظرة عامة عن التهاب الكبد الفيروسي (سي)، ومراحله، والأعراض التي قد تظهر والمصاحبة له، وكيف يُمكن أن يصاب المرء بالتهاب الكبد الفيروسي (سي) أو انتقال الفيروس، وما هي أعراض الإصابة بالمرحلة المتقدمة، ومضاعفات الإصابة بالالتهاب الفيروسي لفترة طويلة، وكيف يُمكن الكشف عنه وعلاجه، وقد تظهر بعض الآثار الجانبية للأدوية التي يتناولها المصاب، ومحاولة منع الإصابة به.

ينقسم التهاب الكبد الفيروسي إلى عدة أنواع منها: (أ)، و(ب)، و(سي)، و(د). عند دخول الفيروس جسم الإنسان ينتشر عن طريق الدم ويتسبب في خلل وظائف الكبد، والتي ينتج عنها التهابات تدمر خلايا الكبد، وتليف الكبد.

لمنع الإصابة بهذا الفيروس، يتم اتخاذ عدة احتياطات وتوخي الحذر الشديد عند التعامل مع أدوات ملوثة بالدماء. قد ينتج عن الإصابة بالتهاب الكبد الفيروسي (سي) بعض المضاعفات التي قد تستمر لفترة طويلة  حتى يتم معالجتها أو تستمر الإصابة مدى الحياة.

يصاب العديد من البشر عالمياً بالتهاب الكبد الفيروسي (سي) المزمن، بعضاً منها يسبب مضاعفات مثل: تليف الكبد أو الإصابة بسرطان الكبد، ويُمكن أن تؤدي إلى وفاة المصاب إذا تُرك بدون علاج.

اكتشفت منظمة الصحة العالمية لقاحات ضد فيروسات التهاب الكبد (أ) و(ب) و(د)، يتم توفيرها كجرعات في المستشفيات وذلك لزيادة المناعة وحماية الجسم من تكرار الإصابة بالفيروس. يعتبر التهاب الكبد الفيروسي (سي) أخطر الأنواع التي تصيب الإنسان، حتى الأن لم يتم اكتشاف لقاح ضد هذا الفيروس، في بعض الأحيان يستجيب الفيروس لطرق العلاج المختلفة تختلف نتيجتها من شخص لآخر.

مراحل الإصابة بالتهاب الكبد الفيروسي (سي)

تختلف الإصابة بالتهاب الكبد الفيروسي (سي) من شخص لآخر باختلاف رد فعل جهاز المناعة الخاص بالمريض ضد الفيروس، وكيف يتعامل الفيروس مع الجهاز المناعي.

هناك احتمالات لانتقال الفيروس من شخص لآخر حتى وإن لم تظهر عليه أعراض المرض.

  1. تبدأ الإصابة بالفيروس بفترة تسمى فترة الحضانة وهي الفترة بين الإصابة بالفيروس الكبدي الوبائي (سي) وظهور أعراضه، وتترواح مابين 14 يوماً إلى 80 يوماً، حوالي 80% من المصابين لا تظهر عليهم أعراض الإصابة بالفيروس.
  2. التهاب الكبد الفيروسي الحاد: فترة قصيرة المدى منذ بدء التعرض للفيروس وتمتد حتى 6 أشهر تقريباً، يتخلص الجسم من الفيروس ويتعافى المرء منه، وقد يكون عرضة للإصابة مرة أخرى.
  3. التهاب الكبد الفيروسي المزمن: فترة طويلة المدى تستمر لأكثر من 6 أشهر وأحياناً طوال فترة حياة المصاب، يصاب به أكثر من 85%، ويعتبر أكثر الأنواع خطورة، حيث أنه من الممكن أن يتطور إلى تليف الكبد أو سرطان الكبد.

أعراض الإصابة بالتهاب الكبد الفيروسي (سي)

أعراض مبكرة

80% من المصابين بالتهاب الكبد الفيروسي (سي) لا تظهر عليهم أعراض في مراحل الإصابة الأولى، وقد تتفاوت الأعراض في شدتها من أعراض خفيفة إلى أعراض شديدة ومنها:

  • حمى.
  • تعب.
  • فقدان الشهية.

عندما تزداد شدة الإصابة بالفيروس الوبائي (سي) تظهر الأعراض التالية:

  • غثيان وقيء.
  • ألم بالمعدة.
  • ألم في المفاصل والعضلات.
  • البول الغامق اللون.
  • البراز الفاتح اللون.
  • اصفرار الجلد أو العينين (jaundice).

اقرأ أيضاً: هشاشة العظام الأسباب والتشخيص والعلاج وطرق الوقاية.

أعراض متأخرة

قد يلاحظ المصاب هذه الأعراض في فترة قصيرة (أسبوعين)، بينما قد يلاحظها مصاب أخر بعد انقضاء فترة طويلة تتراوح بين 6 أشهر و10 سنوات أو أكثر.

في حالة الإصابة بالتهاب الكبد الفيروسي (سي) المزمن قد يكون المصاب بلا أعراض أو أعراض غير محددة مثل الاكتئاب والشعور بالتعب طوال الوقت (تعب مزمن). حيث يتطور المرض الوبائي ببطء شديد لذلك يظهر بدون أعراض وينمو لعقود، لا يتم اكتشافه إلا عند عمل مسح لدم المتبرع أو عمل فحوصات منتظمة، وملاحظة ارتفاع مستوى إنزيم أمين الألانين (إنزيم الكبد). 

أعراض الإصابة بالتهاب الكبد الفيروسي (سي) في المراحل المتأخرة

تظهر بعض الأعراض الحادة في المراحل المتأخرة من الإصابة بالفيروس الوبائي (سي) وتشمل الآتي:

  • تراكم السوائل في منطقة التجويف البطني (ascites) أو الأقدام.
  • حصوات صفراوية.
  • صعوبة بالتركيز والذاكرة.
  • فشل كلوي.
  • كدمات ونزيف بسهولة.
  • دوالي المريء (نزيف في الجزء السفلي من المريء).
  • ضعف العضلات.
  • حكة شديدة.
  • فقدان الوزن.

اقرأ أيضاً: حصوات الكلى ….الأسباب، والأنواع، والأعراض، و 10 طرق للعلاج منزليًا، و 5 نصائح لتجنب تكوينها.

طرق انتقال الفيروس الوبائي (سي) والإصابة بالتهاب الكبد الفيروسي (سي)

ينتقل الفيروس الكبدي الوبائي (سي) عن طريق اللمس أو التعرض لأدوات ملوثة بالدماء تحتوي على الفيروس الوبائي (سي) مثل:

  • تعاطي المخدرات بالحقن وتبادل الإبر المستخدمة.
  • انتقال الفيروس من الأم إلى الطفل خلال فترة الحمل.

هناك أيضاً طرق أقل شيوعاً حيث يمكن أن ينتقل الفيروس الكبدي الوبائي (سي) مثل:

  • ممارسة الجنس مع شخص مصاب بالتهاب الكبد الفيروسي (س).
  • مشاركة الأدوات الشخصية غير المعقمة وملوثة بالدماء مثل: فرشاة الأسنان، والشفرات.
  • بعض العمليات العنيفة الخاصة بالرعاية الصحية مثل: الحقن.
  • الوشم والثقب بأدوات غير معقمة.
  • التبرع بالدم، والأعضاء.

لا ينتقل الفيروس عن طريق الرضاعة، والسعال، ولمس الجلد، وتبادل الأطعمة.

اقرأ أيضاً: الدوالي …الأسباب والأنواع والأعراض وطرق العلاج.

علاقة طب الأسنان والتهاب الكبد الفيروسي (سي)

يمكن أن يصاب المرء بالفيروس الوبائي (سي) إذا تم استخدام أدوات غير معقمة، وملوثة بدماء تحتوي على الفيروس. ولكن مع تطبيق تعليمات الوقاية، ومكافحة الأمراض المعدية، أصبح المصابون بالتهاب الكبد الفيروسي (سي) أقل عدداً.

يتعرض أطباء الأسنان والعاملين بهذا المجال بنسبة كبيرة للإصابة بالتهاب الكبد الفيروسي (سي)، بسبب لمس الحقن الطبية الملوثة بالدماء، وتطاير الدم أو سوائل الفم أثناء تلقي العلاج.

لذلك على الطبيب المعالج أخذ الاحتياطات اللازمة لحماية نفسه، والآخرين أيضاً، والحرص على عدم نقل الفيروس الوبائي من شخص لآخر، ويجب تعقيم الأدوات والأجهزة المستخدمة بعد كل مريض.

 مضاعفات الإصابة بالتهاب الكبد الفيروسي (سي)

إذا استمرت الإصابة بالتهاب الكبد لسنوات عديدة أكثر من 10 سنوات، قد تحدث بعض المضاعفات، ويتم ملاحظتها مثل:

  • تليف الكبد.
  • سرطان الكبد.
  • فشل كبدي.

اقرأ أيضاً: سرطان القولون.أعراضه وكيفية التشخيص و4 نصائح لتجنب الإصابة

الكشف عن التهاب الكبد الفيروسي (سي)

التهاب الكبد الفيروسي

يصعب تحديد أعراض الإصابة بالتهاب الكبد الفيروسي (سي)، وفي هذه الحالة يستمر المريض في ممارسة حياته الطبيعية دون أن يكتشف، وبدون معالجة، يبقى الفيروس في الجسم لفترة طويلة المدى، حتى يتحول إلى التهاب الكبد المزمن، وبعدها يتطور إلى تليف الكبد أو سرطان الكبد.

يتم الكشف عن التهاب الكبد الفيروسي (سي) بطرق مختلفة مثل:

  1. الكشف عن الأجسام المضادة التي ينتجها جهاز المناعة الخاص المريض ضد الفيروس. عادة تظهر بعد مرور 12 أسبوعاً من بداية الإصابة. لا يعتبر هذا الفحص كافياً لتأكيد الإصابة بالفيروس الوبائي.
  2. إذا كان اختبار الأجسام المضادة إيجابياً، يتم عمل اختبار وجود الحمض النووي الريبوزي (RNA) الخاص بالفيروس في دم المصاب لتأكيد الإصابة بالتهاب الكبد الفيروسي (سي) المزمن. يظهر هذا الحمض بعد مرور (أسبوع – أسبوعين) من بداية الإصابة.
  3. فحص إنزيمات الكبد، حيث ترتفع نسبة هذه الإنزيمات في الدم خلال 49 إلى 56 يوماً.

توصي منظمة الصحة العالمية بعمل الفحوصات اللازمة لتقليل مخاطر الإصابة بالتهاب الكبد الفيروسي (سي)، وتشمل فئة محددة منها:

  • مَن يتعاطى المخدرات بالحقن.
  • مَن سبق له دخول السجن والأماكن المغلقة.
  • جميع البالغين (من سن 18 أو أكبر).
  •  مصاب بمرض نقص المناعة.
  • الأشخاص الذين يتلقون دم ملوث.
  • الأشخاص الذين يعانون من ارتفاع مستمر وغير طبيعي بمستوى الألانين (ALT).
  • الأطفال المولودين من أمهات مصابة بالتهاب الكبد الفيروسي (سي).
  • الأشخاص الذين لديهم وشم أو ثقب بالجلد.

علاج التهاب الكبد الفيروسي (سي)

إذا كنت تعاني من التهاب الكبد الفيروسي (سي) الحاد، فلا يوجد علاج لهذا المرض، حيث أن الجسم يتخلص من هذا الفيروس بتلقائية. أما إذا كنت تعاني من التهاب الكبد الفيروسي (سي) المزمن، فالغرض من العلاج هو محاولة منع الفيروس من التطور بسرعة أو محاولة القضاء عليه.

قد يؤدي مرض التهاب الكبد الفيروسي (سي) المزمن إلى بعض التطورات في الحالة المرضية، حيث أنه لا يقتصر على إصابة الكبد فقط، ولكنه قد ينتشر أيضاً ويسبب مايلي:

  •  مرض السكري (Diabetes mellitus).
  • التهاب كبيبات الكلى (Glomerulonephritis).
  • وجود الغلوبولينات البردية المختلطة في الدم.
  • البُرفيرية الجلدية الآجلة.

يصف الطبيب المعالج بعض الأدوية مثل:

  • دكلاتاسفير (Daclatasvir) بالإضافة إلى سوفوسبوفير ( sofosbuvir)  لمدة 12 أسبوعاً.
  • الباسفير (elbasvir) / جرازوبريفير(grazoprevir).
  • جليسابريفير (glecaprevir) / بيبرينتاسفر (pebrentasvir): يتم وصف هذا الدواء للمصابين البالغين من العمر إذا لم يحدث تليف للكبد لمدة 8 أسابيع. وتكون الجرعة المحددة لهذا الدواء 3 أقراص يومياً.
  • ليديباسفير (ledipasvir) / سوفوسبوفير (sofosbuvir).
  • اومبيتاسفير (ombitasvir) / باريتابريفير (paritaprevir) / داسابوفير (dasabuvir) / ريتونافير (ritonavir).
  • اومبيتاسفير (ombitasvir) / باريتابريفير (paritaprevir) / ريتونافير (ritonavir) بالإضافة إلى ريبافيرين (ribavirin).
  • ربافيرين (ribavirin).
  • سوفوسبوفير (sofosbuvir) / فيلباتاسفير (velpatasvir).

اقرأ أيضاً : سيدوفاج 500 Cidophage ..أشهر الأدوية لعلاج مرض السكري من النوع الثاني.

الآثار الجانبية لبعض الأدوية

قد ينتج عن أدوية التهاب الكبد الفيروسي (سي) بعض الآثار الجانبية التي يجب على الطبيب المعالج أن ينبه  المريض بحدوثها ومنها:

  • تعب.
  • فقدان الشعر.
  • صداع.
  • انخفاض معدل كريات الدم.
  • مشاكل بالتركيز.
  • اكتئاب.
  • توتر الأعصاب.

اقرأ أيضاً : فقر الدم (الأنيميا) الاسباب والانواع و الاعراض و العلاج.

الوقاية من الإصابة بالتهاب الكبد الفيروسي (سي)

حالياً لا يتوافر لقاح لالتهاب الكبد الفيروسي (سي)، ولكن هناك عدة عوامل قد تساعد في منع الإصابة به وتشمل مايلي:

  • عدم مشاركة أي أغراض أو متعلقات شخصية مع الغير.
  • عدم مشاركة إبر الحقن.
  • تعقيم الأدوات بالنسبة للمستشفيات والعيادات.
  • الحرص عند الحصول على الوشم أو ثقب الجلد.
  • ممارسة الجنس بطريقة آمنة.
  • عمل روتين لعدة فحوصات طبية شهرياً أو سنوياً، وتحليل لصورة الدم

References

  1. https://www.dentaleconomics.com/practice/article/16388870/disease-update-hepatitis-c#:~:text=In%20contrast%20to%20HBV%2C%20HCV,injury%20from%20an%20infected%20patient.
  2. https://emedicine.medscape.com/article/177792-medication.
  3. https://www.healthline.com/health/hepatitis-c/symptoms#treatment.
  4. https://www.mayoclinic.org/diseases-conditions/hepatitis-c/symptoms-causes/syc-20354278.
  5. https://www.healthline.com/health/hepatitis-c#tests.https://www.cdc.gov/hepatitis/hcv/hcvfaq.htm#b5.
  6. https://www.webmd.com/hepatitis/digestive-diseases-hepatitis-c#:~:text=Hepatitis%20C%20is%20a%20liver,person’s%20blood%20or%20body%20fluids.
  7. https://www.who.int/news-room/fact-sheets/detail/hepatitis-c.

https://www.nhs.uk/conditions/hepatitis-c/.

د منى حبيشي

خريجة جامعة ٦ أكتوبر للعلوم والآداب الحديثة، حاصلة على بكالوريوس طب الأسنان دفعة ٢٠١٩.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق