الأمراضكل المقالات

التهاب الجيوب الأنفية

إذا شعرت يوما بأنك مصاب بنزلة برد لن تختفي أو إذا شعرت باحتقان في الأنف وانسداد لمدة تزيد عن 10 أيام فهناك فرصة كبيرة للإصابة بالتهاب الجيوب الأنفية.

تعرف الجيوب الأنفية بأنها  فراغات مجوفة في العظام حول الأنف تتصل بالأنف من خلال قنوات صغيرة وضيقة وهي مبطنة بأنسجة وردية ناعمة تسمى الغشاء المخاطي. عادة، تكون الجيوب الأنفية فارغة باستثناء طبقة رقيقة من المخاط. 

تتمثل أهمية هذه الجيوب في أنها تقوم بترطيب الهواء الذي نتنفسه وهناك بعض النظريات تقول أنها تعزز أصواتنا.

التهاب الجيوب الأنفية

 يصاب بالتهاب الجيوب الأنفية واحد من كل ثمانية بالغين سنوياً، يبدأ الالتهاب عندما تصيب الفيروسات أو البكتيريا الجيوب الأنفية (غالبًا أثناء نزلات البرد)، وتبدأ في التكاثر. يتسبب جزء من رد فعل الجسم تجاه العدوى في تضخم بطانة الجيوب، مما يؤدي إلى انسداد القنوات التي تفرغ الجيوب الأنفية. 

هذا يسبب المخاط والقيح لملء تجاويف الأنف والجيوب الأنفية. بالنسبة للآخرين،  قد تكون الأعراض والالتهابات ناتجة عن تفاعل الأنف والجيوب الأنفية مع أشياء أخرى في البيئة، ولكن لا تكون نتيجة عدوى.

اقرأ أيضاً: فوائد عصير الليمون

ما هو التهاب الجيوب الأنفية؟

التهاب الجيوب الأنفية يعني ببساطة حدوث التهاب في الأنسجة المبطنة للجيوب الأنفية وهذه الكلمة مرتبطة بالكثير من المشاكل.

 يحدث التهاب الجيوب الأنفية الحاد عندما تظهر الأعراض لمدة تقل عن أربعة أسابيع. يتطلب تشخيص التهاب الجيوب الأنفية المزمن أن تستمر الأعراض لمدة تزيد عن 12 أسبوعًا.

 يمكن لمقدم الرعاية الأولية أو أخصائي الأنف والأذن والحنجرة المساعدة في تحديد نوع التهاب الجيوب الأنفية الذي تعاني منه وكيفية علاجه. 

يحدث التهاب الجيوب الأنفية الحاد المتكرر عندما يُصاب الشخص بأربعة أو أكثر من التهابات الجيوب الأنفية (التهاب الجيوب الأنفية الحاد) في غضون عام واحد ولكن لا تظهر عليه أعراض بين تلك العدوى.

اقرأ أيضا: البرد والانفلونزا …تعرف على الفرق بينهما وكيفية علاجهما

أسباب التهاب الجيوب الأنفية 

هناك بعض العوامل تزيد من فرص الإصابة بالتهاب الجيوب الأنفية مثل:

  • الإصابة بعدوى سابقة في الجهاز التنفسي مثل الزكام.
  • الحساسية تجاه مواد مثل الغبار وحبوب اللقاح وشعر الحيوانات.
  • السلائل الأنفية، وهي عبارة عن أورام حميدة صغيرة في الممر الأنفي يمكن أن تؤدي إلى الانسداد والالتهاب.

أعراض التهاب الجيوب الأنفية 

تُقسم أعراض الجيوب الأنفية حسب نوع الالتهاب حيث تختلف أعراض الالتهاب المزمن عن أعراض الالتهاب الحاد.

أعراض الالتهاب الحاد:

  • سيلان الأنف.
  • ألم أو ضغط بالوجه.
  • آلام الأسنان.
  • رائحة الفم الكريهة.
  • السعال والاحتقان.
  •  إفرازات أنفية سميكة أو خضراء أو صفراء.
  • غثيان وصداع ودوخة.

أعراض الالتهاب المزمن 

  • شعور بالاحتقان أو الامتلاء في وجهك.
  • صديد في تجويف الأنف.
  • حمى.
  • سيلان الأنف أو تغير لون التصريف الأنفي الخلفي.

علاج التهاب الجيوب الأنفية

تم تقسيم علاج الجيوب الأنفية حسب نوع الالتهاب وذلك لاختلاف الأعراض وكذلك الأسباب في بعض الأوقات.

علاج الالتهاب الحاد

  • استخدام  بخاخ محلول الملح للأنف وذلك لتنظيف الممرات الأنفية.
  • الكورتيكوستيرويدات الأنفية تساعد بخاخات الأنف هذه على منع الالتهاب وعلاجه.
  • مزيلات الاحتقان وهذه الأدوية متوفرة بدون وصفة طبية (OTC)  ولكن من الأفضل عدم استخدام مزيلات الاحتقان لمدة تزيد عن 5 أيام وإلا فإنها قد تتسبب في عودة الاحتقان الشديد (الاحتقان الارتدادي).
  • مسكنات الألم التي تصرف بدون وصفة طبية، مثل أسيتامينوفين أو إيبوبروفين أو الأسبرين.

توخى الحذر عند إعطاء الأسبرين للأطفال أو المراهقين. يجب ألا يتناول الأطفال والمراهقون الذين يتعافون من جدري الماء أو أعراض تشبه أعراض الأنفلونزا الأسبرين أبدًا. هذا بسبب ارتباط الأسبرين بمتلازمة راي ( Reye’s syndrome)، وهي حالة نادرة ولكنها قد تهدد الحياة لدى هؤلاء الأطفال.

  • عادة لا تكون المضادات الحيوية ضرورية لعلاج التهاب الجيوب الأنفية الحاد حتى لو كان التهاب الجيوب الأنفية الحاد بكتيريًا، فقد يزول دون علاج.

اقرأ أيضا: فينادون Phenadone شراب للحساسية والالتهابات .. تعرف على 10 فوائد له

علاج  الالتهاب المزمن 

  • يمكن أن تساعد مسكنات الألم التي لا تستلزم وصفة طبية في تخفيف ألم الصداع أو الضغط الناتج عن التورم تشمل هذه الأدوية إيبوبروفين أو أسيتامينوفين.
  •  تساعد بخاخات الأنف الكورتيكوستيرويدات أيضًا في علاج الالتهاب. تشتمل البخاخات التي تصرف بدون وصفة طبية على فلوتيكاسون (فلوناز إغاثة الحساسية) وموميتازون (نازونيكس). 
  • يمكن أن تساعد بخاخات الأنف أيضًا في تصغير حجم الزوائد الأنفية، سيساعدك هذا على التنفس بشكل أفضل إذا كانت تسد الممرات الأنفية.
  • إذا كان التهاب الجيوب الأنفية ناتجًا عن عدوى، فقد يصف لك الطبيب مضادًا حيويًا لعلاج العدوى وتخفيف بعض الأعراض لا ينتج التهاب الجيوب الأنفية المزمن غالبًا عن عدوى، ولكن العدوى الخطيرة التي تؤدي إلى التهاب الجيوب الأنفية قد تتطلب علاجًا بالمضادات الحيوية لمنع حدوث مضاعفات.
  • العلاجات المنزلية  من الأفضل استخدام محلول ملح مصنوع من الماء والملح لتليين الممرات الأنفية هذا يساعد على تصريف المخاط بسهولة أكبر، يمكن لهذا المحلول أيضًا أن يخفف التورم، استنشق البخار من الماء الساخن أو استخدم المرطب للمساعدة في تصريف المخاط وتقليل الالتهاب.

في حالات نادرة، قد يوصي طبيبك بإجراء جراحة إذا لم تساعد العلاجات المنزلية والأدوية تشمل خيارات الجراحة لالتهاب الجيوب الأنفية المزمن ما يلي:

  • جراحة الجيوب الأنفية بالمنظار يقوم الطبيب  بإدخال أنبوب رفيع مزود بمصباح وكاميرا في الجيوب الأنفية لمعرفة ما إذا كانت الزوائد اللحمية أو المخاط أو الأنسجة الأخرى تسد الجيوب الأنفية قد يقوم الطبيب بعد ذلك بإزالة الانسداد في بعض الحالات، قد يقوم الطبيب بزيادة المساحة في الجيوب الأنفية لمساعدتك على التنفس.
  • جراحة انحراف الحاجز الأنفي (رأب الحاجز الأنفي) أو جراحة الأنف (تجميل الأنف) حيث يقوم  الطبيب بإعادة تشكيل الجدار بين أنفك أو أنسجة أنفك لفردها أو توسيعها يمكن أن يساعدك على التنفس بسهولة أكبر من فتحتي الأنف.

اقرأ أيضاً: تلفاست Telfast علاج فعال للبرد والحساسية: دواعي الاستعمال

طرق الوقاية من التهاب الجيوب الأنفية 

  • الحفاظ على نظافة اليدين.
  • تجنب الأشخاص المصابين بنزلات البرد.  
  • تجنب المواد المسببة للحساسية.
  • استخدام مرطب لترطيب الهواء في المنزل والحفاظ عليه نظيفاً.
  • تجنب التدخين والتدخين السلبي.
  • صيانة وحدات تكييف الهواء لمنع العفن والغبار من التجمع.

مضاعفات التهاب الجيوب الأنفية  

إذا تُركت دون علاج، فإن التهاب الجيوب الأنفية المزمن يمكن أن يجعل التنفس صعبًا، مما قد يمنعك من ممارسة النشاط أو الحصول على ما يكفي من الأكسجين في جسمك. 

يمكن أن يسبب التهاب الجيوب الأنفية المزمن طويل المدى أيضًا مضاعفات خطيرة أخرى بما في ذلك:

  • فقدان دائم لقدرتك على الشم بسبب تلف العصب الشمي.
  • فقدان البصر إذا انتشرت عدوى في عينيك.
  • التهاب أغشية الدماغ والحبل الشوكي (المعروف باسم التهاب السحايا).
  • انتشار العدوى إلى جلدك أو عظامك.

References

  1. https://www.enthealth.org/conditions/sinusitis/
  2. https://www.webmd.com/allergies/picture-of-the-sinuses
  3. https://www.medicalnewstoday.com/articles/149941#causes-and-risk-factors
  4. https://www.webmd.com/allergies/sinusitis-and-sinus-infection
  5. https://www.mayoclinic.org/diseases-conditions/acute-sinusitis/diagnosis-treatment/drc-20351677
  6. https://www.healthline.com/health/chronic-sinusitis#treatment

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق