كل المقالات

التهاب الأذن الوسطى

التهاب الأذن الوسطى هو عدوى تصيب الأذن الوسطى وهي المساحة المملوءة بالهواء التي تقع خلف طبلة الأذن وتحتوي على عظام الأذن الاهتزازية الصغيرة. ويكون الأطفال أكثر عرضة للإصابة بعدوى الأذن أكثر من البالغين.

خلال السطور القادمة عزيزي القارئ سوف نتناول في حديثنا الأعراض والأسباب والعلاج وأيضا طرق الوقاية من التهاب الأذن الوسطى.

اعراض التهاب الأذن الوسطى

عادة ما تظهر أعراض عدوى الأذن سريعًا أما عن الأعراض عند الأطفال تشمل الآتي:

  • ألم بالأذن خاصة عند الاستلقاء.
  • صعوبة النوم أو الاستمرار فيه.
  • تهيج غير عادي.
  • البكاء أكثر من المعتاد.
  • شد إحدى الأذنين أو كليهما.
  • الدوخة.
  • الصداع.
  • تصريف السوائل من الأذن.
  • صعوبة السمع.
  • فقدان الشهية.
  • الحمى خاصة عند الرضع والأطفال الصغار.

الأعراض عند البالغين تتضمن الآتي:

  • ألم في الأذن.
  • تصريف سائل من الأذن.
  • مشاكل في السمع.

أسباب التهاب الأذن الوسطى

يحدث التهاب الأذن الوسطى نتيجة لعدوى فيروسية أو عدوى بكتيرية نتيجة خلل في قناة استاكيوس وهي القناة التي تربط الأذن الوسطى بمنطقة الحلق وتساعد قناة استاكيوس على معادلة الضغط بين الأذن الخارجية والأذن الوسطى وعندما لا تعمل قناة استاكيوس بشكل صحيح تمنع تصريف السوائل من الأذن الوسطى مما يترتب عليه تراكم السوائل خلف طبلة الأذن مما يسمح بنمو البكتيريا والفيروسات في الأذن مما يؤدي إلى التهابها.

ومن الأسباب التي تؤدي إلى خلل قناة استاكيوس ما يلي:

  • نزلات البرد والحساسية حيث أنه من الممكن أن يؤديا إلى تورم واحتقان بطانة الأنف والحلق وقناة استاكيوس مما يؤدي إلى احتباس السوائل داخل الأذن الوسطى.
  • تشوه قناة استاكيوس.

العوامل التي تزيد من خطر الإصابة بعدوى الأذن

  • السن: تزيد نسبة الإصابة عند الأطفال ما بين ستة أشهر وسنتين.
  • العوامل الموسمية: تنتشر عدوى الأذن أكثر في فصلي الخريف والشتاء.
  • تلوث الهواء: التعرض لتلوث الهواء  يزيد من خطر من الإصابة بعدوى الأذن.
  • مجموعات رعاية الأطفال: قضاء الطفل وقته في مجموعات الرعاية خلال النهار يجعله أكثر عرضة للإصابة بالبرد وعدوى الأذن أكثر من الأطفال الذين يمكثون في المنزل.
  • ضعف جهاز المناعة: أصحاب المناعة الضعيفة أكثر عرضة لعدم القدرة على مقاومة الالتهاب.
  • التواجد حول شخص يدخن: التعرض لدخان التبغ يزيد من نسبة الإصابة بعدوى الأذن.
  • الأمراض المزمنة: أصحاب الأمراض المزمنة يكونون أكثر عرضة للإصابة بالتهابات الأذن خاصة الذين يعانون من نقص المناعة والأمراض التنفسية المزمنة مثل الربو والتليف الكيسي.
  • الحساسية: تسبب الحساسية التهاب الممرات الأنفية مما يؤدي إلى تضخم اللحمية يمكن أن تسد الزوائد الأنفية قناة استاكيوس فتمنع السوائل من 

التصريف مما يؤدي إلى تراكم السوائل في الأذن الوسطى مما يؤدي إلى احتمالية التهابها.

  • العرق: الأمريكيون الأصليون والأطفال من الأصل الأسباني يكونون أكثر عرضة للإصابة بعدوى الأذن الوسطى.

تشخيص التهاب الأذن الوسطى

فحص الأذن بمنظار الأذن الهوائي: منظار الأذن الهوائي هو الأداة الوحيدة التي تسمح للطبيب تشخيص التهابات الأذن ويفحص الطبيب السائل في الأذن الوسطى بالمنظار الذي ينفخ كمية صغيرة من الهواء في طبلة الأذن حيث تسبب النفخات الهوائية في المعتاد تحريك طبلة الأذن أما في حالة امتلاء الأذن الوسطى بالسائل تتحرك الطبلة حركة بسيطة أو لا تتحرك على الإطلاق.

مضاعفات التهاب الأذن الوسطى

لا تسبب معظم التهابات الأذن مشاكل طويلة الأمد ولكن عند تكرارها من الممكن أن تشمل المضاعفات الآتية:

  • فقدان السمع: من الممكن أن يؤدي تراكم السائل داخل الأذن إلى فقدان السمع.
  • تأخر تطور الكلام واللغة: قد يؤدي ضعف السمع المؤقت أو الدائم لدى الأطفال الصغار أو الرضع إلى تأخر في مهارات الكلام والاستيعاب.
  • تمزق في طبلة الأذن: يمكن أن يحدث تمزق في طبلة نتيجة الضغط الناتج عن تراكم سائل طويل الأمد داخل الأذن وتشفى غالبية تمزقات طبلة الأذن خلال 72 ساعة وفي بعض الأحيان قد يتطلب الأمر تدخلًا جراحيا.
  • انتشار العدوى: من الممكن أن تنتشر العدوى إلى خارج الأذن إلى أن تصل إلى العظم خلف الأذن وفي حالات نادرة من الممكن أن تصل إلى الأغشية المحيطة بالمخ مسببة التهاب السحايا.

علاج التهاب الأذن الوسطى

يعتمد علاج التهاب الأذن الوسطى على العديد من العوامل مثل عمر المريض وشدة العدوى وطبيعة العدوى من حيث أنها عدوى لأول مرة أم متكررة أم مستمرة.

معظم حالات التهاب الأذن تتحسن بعد يومين وتشفى من تلقاء نفسها في خلال أسبوع أو أسبوعين دون أي علاج.

أما في حالة عدم تحسن الأعراض يوصي الطبيب بالأدوية الآتية:

1- مسكنات الألم: ينصح الطبيب بإعطاء المسكنات لتخفيف الألم مثل الأسيتامينوفين مثل البارامول أو الإيبوبروفين مثل البروفين وغيرهما من المسكنات لتخفيف الألم كما يوصى بالالتزام بالجرعة المقررة من الطبيب.

2- قطرات الأذن المسكنة للآلام ينصح بها الطبيب لتخفيف الألم.

مع ضرورة توخي الحذر وعدم إعطاء الأسبرين للأطفال لأنه يتسبب في حدوث متلازمة راي.

العلاج بالمضادات الحيوية  

يمكن وصف المضاد الحيوي إذا كان المسبب للعدوى بكتيريا وقد ينتظر الطبيب حوالي ثلاثة أيام قبل وصفه للمريض لمعرفة ما إذا كانت العدوى خفيفة وتشفى من تلقاء نفسها أما إذا كانت العدوى شديدة وبعد انتهاء فترة الملاحظة قد يبدأ الطبيب في وصف المضاد الحيوي  في الحالات الآتية على النحو التالي:

  • الأطفال البالغون من العمر 6 أشهر أو أكبر المصابون بعدوى متوسطة إلى شديدة لمدة 48 ساعة على الأقل مع ارتفاع درجة الحرارة لتصل إلى 39 درجة مئوية أو أعلى.
  • الأطفال البالغون من العمر 6 أشهر إلى عمر 23 شهرًا المصابون بألم خفيف لمدة 48 ساعة على الأقل ودرجة الحرارة أقل من 39 درجة مئوية.
  • الأطفال البالغون من العمر سنتين أو أكبر مع ألم طفيف لمدة 48 ساعة على الأقل ودرجة الحرارة أقل من 39 درجة مئوية.

الأطفال البالغون من العمر أقل من 6 أشهر يبدأ الطبيب في وصف المضاد الحيوي دون انتظار فترة الملاحظة .

لابد من الالتزام بجرعة المضاد الحيوي كاملة تماما حتى بعد الشعور بتحسن خلال أيام قليلة ولكن لابد من الانتهاء من الجرعة لأنه من الممكن أن تعود العدوى في حالة عدم الالتزام بالعلاج كاملًا.

للوقاية من التهاب الأذن الوسطى

  • الوقاية من انتقال العدوى وعدم مشاركة الأواني والأكواب مع الآخرين لمنع التقاط العدوى.
  • السيطرة على الحساسية.
  • الابتعاد عن التدخين والمدخنين والملوثات التي من الممكن أن تصيب الأذن بالعدوى.
  • الحرص على الرضاعة الطبيعية للطفل حيث تقلل الأجسام المضادة في حليب الأم من حدوث عدوى الأذن.
  • إذا كنتِ تعتمدين على الرضاعة الصناعية من الأفضل أن يكون الطفل بزاوية منتصبة وليست أفقية لأنه من الممكن أن يتدفق الحليب إلى قناة استاكيوس ويؤدي ذلك إلى التهابها.
  • راقب التنفس من الفم أو الشخير أثناء النوم لأنه من الممكن أن يؤدي الشخير المستمر والتنفس من الفم إلى التهاب الأذن.
  • أخذ التطعيمات في موعدها.

:References

https://www.hopkinsmedicine.org/health/conditions-and-diseases/otitis-media

https://www.mayoclinic.org/diseases-conditions/ear-infections/symptoms-causes/syc-20351616

https://my.clevelandclinic.org/health/diseases/8613-ear-infection-otitis-media

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق