الأمراض

اضطراب الوسواس القهري

ما هو اضطراب الوسواس القهري

اضطراب الوسواس القهري (OCD) هو مرض عقلي عبارة عن نمط متكرر من الأفكار والمخاوف غير العقلانية التي تؤدي إلى القيام بسلوكيات متكررة وإحساس بالهوس أو بالحاجة الملحة لفعل شئ مرارًا وتكرارًا ويمكن للمريض أن يحاول تجاهل تلك الأفكار ولكن هذا فقط يزيد من حدة القلق لديه وفي النهاية يشعر أنه منقاد للقيام بتلك السلوكيات القهرية للتخفيف من حدة القلق.

لا يتعلق اضطراب الوسواس القهري بعادات مثل قضم الأظافر أو التفكير بشكل سلبي إنما يتعلق بالتفكير المهووس ببعض الأشياء والسلوكيات المتكررة التي تتداخل مع الأنشطة اليومية مثل الخوف المبالغ فيه من العدوى والجراثيم لذا قد يغسل المريض يديه بشكل مفرط حتى تتألم وتتشقق.

أعراض اضطراب الوسواس القهري

كل شخص لديه بعض العادات التي يؤديها بشكل متكرر ولكن مريض الوسواس القهري تتميز عاداته المتكررة بأنها:

  • تستهلك أكثر من ساعة يوميا.
  • خارجة عن إرادته.
  • لا يستمتع بها.
  • تتداخل بشكل سلبي مع العمل والحياة الاجتماعية.

عادة ما تشمل أعراض اضطراب الوسواس القهري كلاً من:

  • الهواجس وهي الأفكار والدوافع المزعجة التي تتكرر بصفة مستمرة وقد يحاول المريض تجاهلها ولكنه يخشى أن تكون تلك الأفكار صحيحة بطريقة ما وحينها يصبح القلق المرتبط بتجاهل تلك الأفكار أكبر من أن يتحمله مما يدفعه للقيام بسلوكيات مزعجة للتخفيف من حدة القلق.
  • السلوكيات القهرية وهي أعمال متكررة تُخفف مؤقتا من التوتر والقلق الناتجين عن الهواجس.

معظم حالات اضطراب الوسواس القهري تندرج تحت فئة واحدة على الأقل من 4 فئات عامة وهم:

  1. التحقق مثل التحقق من الأقفال، وأنظمة الإنذار، ومفاتيح الإضاءة، والنوافذ، والأبواب.
  2. التلوث مثل الخوف من الأشياء التي قد تكون متسخة أو الشعور بالحاجة المُلحة للتنظيف. 
  3. التناسق والترتيب مثل الحاجة إلى ترتيب الأشياء بطريقة معينة.
  4. التفكير بشكل مفرط والهوس بفكرة محددة قد تكون مزعجة أو عنيفة.

أسباب اضطراب الوسواس القهري

ليس هناك سبب واضح ومحدد لاضطراب الوسواس القهري الذي يصيب النساء بنسبة أكبر من الرجال وتظهر أعراضه غالبا خلال سن البلوغ ولكن هناك بعض العوامل التي قد تؤدي لاضطراب الوسواس القهري مثل:

  • أسباب وراثية وجود تاريخ مرضي للعائلة يزيد من فرصة الإصابة بالوسواس القهري.
  • أسباب حيوية نتيجة تغيرات في كيمياء الجسم حيث وجد الباحثون أن هناك مناطق معينة في المخ قد لا تستجيب بشكل طبيعي للسيروتونين وهو عبارة عن مادة كيميائية تستخدمها بعض الخلايا العصبية للتواصل مع بعضها البعض.
  • أحداث حياتية هامة مثل إنجاب طفل، أو فقد شخص عزيز، أو التعرض للتنمر.
  • أسباب تتعلق بالشخصية فالأشخاص أصحاب المعايير الشخصية العالية أكثر عرضة للإصابة بالوسواس القهري وكذلك الأشخاص الذين يعانون بشكل عام من القلق الشديد والشعور القوي بالمسؤولية تجاه أنفسهم والآخرين.

وجد الباحثون أن هناك بعض العوامل الأخرى التي تزيد من خطر الإصابة بالوسواس القهري مثل: 

مضاعفات اضطراب الوسواس القهري

اضطراب الوسواس القهري
Obsessive compulsive disorder (OCD). Torn pieces of paper with the words Obsessive”u2013compulsive disorder. Concept Image. Black and White. Closeup.

هناك العديد من المشكلات التي تنتج عن اضطراب الوسواس القهري ومن بينها:

  • استهلاك الكثير من الوقت في ممارسة الطقوس والسلوكيات القهرية بشكل يومي.
  • بعض المشكلات الصحية مثل التهاب الجلد التماسي الناتج عن غسل اليدين بشكل متكرر.
  • اضطراب العلاقات الاجتماعية.
  • صعوبة الانتظام في العمل أو المدرسة.
  • سوء نوعية الحياة بشكل عام.
  • ميول انتحارية.

اقرأ أيضا: الوسواس القهري للأطفال

تشخيص اضطراب الوسواس القهري

تتضمن خطوات المساعدة في تشخيص اضطراب الوسواس القهري ما يلي:

  • التقييم النفسي: يتضمن ذلك مناقشة المريض لأفكاره ومشاعره ونمط سلوكه المتكرر مع طبيب مختص.
  • معايير تشخيص اضطراب الوسواس القهري: قد يستخدم الطبيب المعالج بعض المعايير مثل مقياس ييل (Y-BOCS) وهو أحد أكثر المعايير شيوعا في تشخيص اضطراب الوسواس القهري وتقييم حدة الأعراض وتأثيرها على حياة المريض.
  • إجراء فحص بدني وبعض تحاليل الدم: وذلك لاستبعاد المشاكل الصحية الأخرى التي قد تسبب أعراض الوسواس القهري والتحقق من أي مضاعفات محتملة.

علاج اضطراب الوسواس القهري

على الرغم من أنه لا يوجد علاج جذري لاضطراب الوسواس القهري إلا أنه يمكن التعامل مع هذا الاضطراب بطريقة تُمكن المريض من السيطرة على الأعراض وتحجيم تأثيرها على نمط حياته وتشمل خطة علاج الوسواس القهري ما يلي:

  • العلاج النفسي: يمكن أن يساعد العلاج السلوكي المعرفي في تغيير نمط تفكير المريض عن طريق استخدام أسلوب يُسمى التعرض ومنع الاستجابة حيث يُوضع المريض في موقف مصمم من قبل الطبيب لإثارة القلق والهواجس لديه ليتدرب على تقليل الأفكار والسلوكيات المتعلقة بالوسواس القهري ثم إيقافها.
  • الاسترخاء: يمكن أن تساعد بعض الأشياء البسيطة مثل اليوجا, والتدليك, والتأمل في تخفيف الإجهاد الناتج عن أعراض الوسواس القهري.
  • الأدوية: أحيانا يلجأ الطبيب المعالج لوصف بعض الأدوية المضادة للاكتئاب والتي تُسمى مثبطات امتصاص السيروتونين الانتقائية (SSRIs) والتي يمكن أن تساعد عن طريق تغيير توازن المواد الكيميائية في المخ ولكن ليظهر تأثيرها قد يستغرق ذلك من 2 إلى 4 أشهر.
  • التعديل العصبي: في حالات نادرة لا يُحدث العلاج النفسي أو الأدوية فرقا كافيا في السيطرة على الوسواس القهري لذا قد يلجأ الطبيب إلى بعض الأجهزة التي تغير النشاط الكهربائي في منطقة معينة في المخ أو التحفيز المغناطيسي عبر الجمجمة حيث يتم استخدام المجالات المغناطيسية لتحفيز الخلايا العصبية.

اقرأ أيضا: الاضطراب ثنائي القطب (bipolar disorder)

References

  1. https://www.healthline.com/health/ocd/social-signs
  2. https://www.mayoclinic.org/diseases-conditions/obsessive-compulsive-disorder/symptoms-causes/syc-20354432
  3. https://www.webmd.com/mental-health/obsessive-compulsive-disorder
  4. https://www.nhs.uk/mental-health/conditions/obsessive-compulsive-disorder-ocd/overview/

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق