الأمراض

اعتلال الكلى السكري

اعتلال الكلى السكري
اعتلال الكلى السكري

إن اعتلال الكلى السكري هو أحد الأمراض الخطيرة التى تصيب الكليتين في مرضى السكري، ويصيب ما يقرب من 40% من  هؤلاء المرضى، وتكمن خطورته فيما قد ينتج عنه من ازدياد الإصابة بالفشل الكلوي والذي قد يؤدي بدوره إلى الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية والتي قد تودي في النهاية بحياة المريض.

وأهم ما يميز المرض هو وجود نسبة عالية من الزلال في البول دون وجود أي مرض معروف بالكليتين، مما يُفقدهما تدريجيا القدرة على استصفاء السموم والمياه الزائدة بالجسم، ويعود السبب الرئيسي في الإصابة بهذا المرض إلى بعض العوامل الوراثية، ويحدث في السلالات الآسيوية والأفارقة الأمريكان، والأمريكان الأصليين بشكل أكبر من القوقازيين.

ما هو اعتلال الكلى السكري؟

يحدث الاعتلال الكلوي السكري في صورة متلازمة تشمل ما يأتي:

  • وجود نسبة من الزلال بالبول تتخطى 300 مجم يوميا، وتتواجد في أكثر من مرة خلال ثلاثة إلى ستة أشهر.
  • قصور بوظائف الكلى.
  • ارتفاع ضغط الدم.

وتتزايد درجة تأثر الكليتين بالمرض على مدار عدة سنوات، لكن الكشف المبكر لمرض اعتلال الكلى السكري والبدء في علاجه قد يحول دون حدوثه أو يؤخر تطور المرض ( حيث أنه يتطور تدريجيا على خمس مراحل مختلفة) ويقلل من مضاعفاته التي قد تنتهي بالمريض إلى الحاجة للغسيل الدموي الكلوي، ونادرا ما  يحدث المرض في العشر سنوات الأولى من مرض السكري من النوع الأول، بينما قد يتواجد بالفعل عند بداية تشخيص مرض السكري من النوع الثاني.

اسباب اعتلال الكلى السكري

إن أهم أسباب الاعتلال الكلوي السكري هو ارتفاع معدلات السكر بالدم لفترات طويلة في مرضى السكري دون التحكم فيها باستخدام الأدوية المناسبة، أو نتيجة لعدم استخدام جرعات مناسبة للمريض، مما يتسبب في تلف الأوعية الدموية الدقيقة في الكليتين، وقد ينتج عنه ارتفاع بضغط الدم، والذي يتسبب بدوره في مزيد من التلف في أنسجة الكليتين.

عوامل الخطورة للإصابة باعتلال الكلى السكري

تشمل عوامل الخطورة للإصابة الحالات الآتية:

  • مرضى السمنة.
  • وجود تاريخ مرضي بالعائلة.
  • ارتفاع نسبة الكوليستيرول بالدم.
  • عدم التحكم في معدل السكر بالدم لفترات طويلة.
  • عدم انضباط ضغط الدم.

    اعراض اعتلال الكلى السكري

تظهر أعراض اعتلال الكلى السكري في مراحل متقدمة من المرض، حيث أنه عادة لا يلاحظ المريض وجود أعراض في المراحل المبكرة، ولذلك فإنه يجب البدء في التحري عن وجود المرض بعد مرور خمس سنوات من الإصابة بمرض السكري من النوع الأول، وبمجرد تشخيص مرض السكري من النوع الثاني نظرا لأن تشخيصه قد يحدث في وقت متأخر عن الوقت الفعلي للإصابة بالمرض.

وتشمل أعراض اعتلال الكلى السكري ما يأتي:

  • تدهور في ارتفاع ضغط الدم.
  • تورم القدمين، والكاحلين، وحول العينين.
  • ازدياد الحاجة إلى التبول.
  • زيادة كبيرة في نسبة الألبيومين بالبول.
  • إعياء شديد وفقدان القدرة على التركيز.
  • ضيق التنفس.
  • غثيان، وقيء، وفقدان الشهية.
  • حكة مستمرة.
  • اضطراب معدل ضربات القلب وحدوث تشنجات بالعضلات.

المرضى الأكثر عرضة للإصابة باعتلال الكلى السكري

تتزايد احتمالية حدوث اعتلال الكلى السكري في الحالات الآتية:

  • وجود البول الرغوي.
  • وجود زلال في البول بدون سبب معروف.
  • اعتلال الشبكية السكري.
  • الإجهاد المزمن وتورم القدمين نتيجة نقص الألبيومين بالدم في حالة وجود المتلازمة الكلوية.
  • ارتفاع ضغط الدم، وأمراض الشرايين التاجية، ووجود انسداد بالأوعية الدموية الطرفية.

مضاعفات اعتلال الكلى السكري

قد تظهر مضاعفات اعتلال الكلى السكري بعد عدة سنوات وتشمل:

  • احتباس السوائل بالجسم مما يؤدي إلى تورم القدمين وتجمع السوائل في الرئتين (وذمة الرئة).
  • ارتفاع مستويات البوتاسيوم بالدم.
  • أمراض القلب والأوعية الدموية.
  • السكتة الدماغية.
  • فقر الدم.
  • التهاب الأعصاب الطرفية.
  • أمراض العظام نتيجة فقدان قدرة الكليتين على الحفاظ على التوازن بين مستويات الكالسيوم والفوسفور بالدم.
  • مخاطر تصيب الأم أو الجنين في حالة الحمل.
  • الفشل الكلوي المزمن والحاجة إلى الغسيل الدموي الكلوي.

تشخيص اعتلال الكلى السكري

يعتمد تشخيص اعتلال الكلى السكري على:

  • عمل فحص للدم لتحديد مستوى وظائف الكلى.
  • فحص عينات من البول للكشف عن وجود الزلال بالبول ونسبه.
  •  أشعة الموجات الصوتية على البطن لمعرفة حجم الكليتين واستبعاد وجود انسداد بمجرى البول.
  • فحص قاع العين لمعرفة مدى تأثر الشبكية.

علاج اعتلال الكلى السكري

يشمل علاج اعتلال الكلى السكري ما يلي:

  • التحكم في مستوى السكر بالدم.
  • علاج ارتفاع ضغط الدم.
  • استخدام ملح الطعام بكميات قليلة، وكذلك عدم الإكثار من تناول الأطعمة التي تحتوي على الفوسفور مثل منتجات الألبان وأسماك البحر، وكذلك البوتاسيوم مثل الموز والبطاطس في حالة وجود قصور بوظائف الكلى.
  • استخدام الأدوية المناسبة لخفض معدلات السكر بالدم كالإنسولين وغيره من الأدوية حسب حالة المريض.
  • ممارسة الرياضة.
  • اتباع نظام غذائي سليم مع استبدال اللحوم الحمراء بلحم الدجاج واللحوم البيضاء نظرا لاحتوائها على كميات أقل من الدهون بنسبة تصل إلى 46%.
  • علاج فقر الدم والذي ينتج عادة نتيجة نقص الإريثروبيوتين حتى قبل ظهور أعراض المرض.
  • استخدام جرعة صغيرة من الأسبرين والأدوية الخافضة لمعدلات الدهون بالدم، للوقاية من أمراض القلب والأوعية الدموية.

الوقايه من اعتلال الكلى السكري

تعتمد الوقاية من اعتلال الكلى السكري على علاج عوامل الخطورة مثل ارتفاع ضغط الدم وخفض نسب الدهون بالدم والامتناع عن التدخين وغيرها، كما أنه على المريض المحافظة على إجراء فحوصات سنوية للكشف المبكر عن المرض وزيارة الطبيب بشكل منتظم مع الالتزام بتعليماته.

كذلك يجب على الطبيب المعالج تثقيف المريض لمنع تطور المرض لمراحل متقدمة وتوعيته بأعراض الخطورة التي تستوجب زيارة طبيبه بشكل عاجل، والامتناع عن تناول مسكنات الألم وغيرها من الأدوية دون الرجوع إلى الطبيب المختص، كذلك يجب نصحه بممارسة الرياضة والتخلص من  الوزن الزائد.

هل يمكن الشفاء من اعتلال الكلى السكري

لا يوجد علاج للشفاء التام من اعتلال الكلى السكري، لكن التحكم في نسبة السكر بالدم وعلاج الأمراض المصاحبة كارتفاع ضغط الدم، ومحاولة السيطرة على نسبة الزلال بالبول باستخدام الأدوية المناسبة قد يبطئ من تطور المرض في المعتاد ما لم يكن مصحوبا بأمراض أخرى بالكليتين.

References

1-https://www.mayoclinic.org/diseases-conditions/diabetic-nephropathy/symptoms-causes/syc-20354556

2-https://emedicine.medscape.com/article/238946-overview

3-https://www.webmd.com/diabetes/diabetes-kidney-disease

4-https://www.hopkinsmedicine.org/health/conditions-and-diseases/diabetes/diabetic-nephropathy-kidney-disease

5-https://diabetesjournals.org/care/article/28/1/164/25782/Diabetic-Nephropathy-Diagnosis-Prevention-and

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق