كل المقالات

النيكوتين.. فوائده وأضراره وطرق علاجه

النيكوتين فوائده واضراره
النيكوتين فوائده واضراره

النيكوتين مادة كيميائية تحتوي على النيتروجين، يُصنع من عدة أنواع من النباتات، بما في ذلك نبات التبغ. كما يتم إنتاجه صناعيًا.

نيكوتيانا تاباكوم، هو نوع من النيكوتين الموجود في نباتات التبغ، يأتي من عائلة الباذنجانيات. الفلفل الأحمر والباذنجان والطماطم والبطاطس هي أمثلة على عائلة الباذنجانيات.

على الرغم من أن النيكوتين ليس مسببًا للسرطان أو ضارًا بشكل مفرط من تلقاء نفسه، إلا أنه يسبب الإدمان بشدة ويعرض الناس للآثار الضارة للغاية المترتبة على الاعتماد على التبغ.

تأثير النيكوتين

النيكوتين هو مهدئ ومنشط.

عندما يتعرض الجسم للنيكوتين، يتم تحفيز الغدد الكظرية، مما يؤدي إلى إفراز هرمون الأدرينالين.

هذه الزيادة في الأدرينالين تحفز الجسم. ويتم إفراز فوري للجلوكوز، بالإضافة إلى زيادة في معدل ضربات القلب ونشاط التنفس وضغط الدم.

يؤدي النيكوتين أيضًا إلى جعل البنكرياس ينتج كمية أقل من الأنسولين، مما يؤدي إلى زيادة طفيفة في نسبة السكر في الدم أو الجلوكوز.

يتسبب النيكوتين بشكل غير مباشر في إفراز الدوبامين، وهو المسؤول عن مناطق المتعة والتحفيز في الدماغ. يحدث تأثير مماثل عندما يأخذ الناس الهيروين أو الكوكايين. فيشعر متعاطي المخدرات بإحساس ممتع.

يمكن أن يعمل أيضًا كمسكن.

ما هي فوائد النيكوتين على الجسم 

عندما يتعرض الإنسان والثدييات ومعظم أنواع الحيوانات الأخرى للنيكوتين، فإنه يزيد من معدل ضربات القلب ومعدل استهلاك عضلة القلب للأكسجين وحجم السكتة القلبية.

التأثيرات النفسية  

يرتبط استهلاك النيكوتين أيضًا بزيادة اليقظة والنشوة والإحساس بالاسترخاء.

التركيز والذاكرة

أظهرت الدراسات أن النيكوتين يبدو أنه يحسن الذاكرة والتركيز. يُعتقد أن هذا يرجع إلى زيادة الأستيل كولين. فيزيد أيضًا الإحساس باليقظة أو الاستيقاظ.

تقليل القلق

يؤدي النيكوتين إلى زيادة مستويات بيتا إندورفين، مما يقلل من القلق.

ما هي أعراض الانسحاب من النيكوتين

يعاني الأشخاص الذين يستهلكون النيكوتين بانتظام ثم يتوقفون فجأة من أعراض الانسحاب، والتي قد تشمل:

  • الرغبة الشديدة بالعودة.
  •  شعور بالفراغ.
  •  القلق.
  •  الكآبة.
  •  النكد.
  •  صعوبة في التركيز أو الانتباه.

اضرار النيكوتين

يسبب النيكوتين مجموعة واسعة من الآثار الجانبية في معظم الأجهزة والأنظمة.

يمكن أن تتأثر الدورة الدموية بالطرق التالية:

  •  ميل متزايد للتجلط، مما يؤدي إلى خطر حدوث جلطات دموية ضارة.
  •  تصلب الشرايين، حيث تتشكل لويحات على جدار الشريان.
  •  تضخم الشريان الأورطي.

تشمل الآثار الجانبية في الدماغ ما يلي:

  •  الدوخة والدوار.
  •  النوم غير المنتظم والمضطرب.
  •  أحلام وكوابيس.

في الجهاز الهضمي، يمكن أن يكون للنيكوتين التأثيرات التالية:

  •  قئ وغثيان.
  •  جفاف الفم.
  •  عسر الهضم.
  •  القرحة الهضمية.
  •  إسهال.
  •  حرقة في المعدة.

الآثار الجانبية للقلب بعد تناول النيكوتين:

  •  تغيرات في معدل ضربات القلب.
  •  زيادة ضغط الدم.
  • أمراض تصيب الشريان التاجي.
  •  زيادة خطر الإصابة بالسكتة الدماغية.

النيكوتين والحمل 

إذا كانت المرأة تدخن أثناء الحمل، فمن المرجح وجود المخاطر التالية في نمو الطفل:

  •  بدانة.
  •  ضغط دم مرتفع.
  •  داء السكري من النوع 2.
  •  صعوبات في التنفس.
  •  العقم.
  •  مشاكل في نمو الدماغ.

تشمل التأثيرات الأخرى:

  • تشنجات في الرئتين.
  •  التهاب رئوي.
  •  ألم في العضلات.
  •  زيادة مستويات الأنسولين ومقاومة الأنسولين، مما يساهم في خطر الإصابة بمرض السكري.
  •  ألم في المفاصل.

أثر الجرعة الزائدة من النيكوتين

قد تشمل أعراض الجرعة الزائدة:

  •  وجع بطن.
  •  ضربات قلب سريعة.
  •  عرق بارد.
  •   تشنجات.
  •  قئ وغثيان.

ما هو العلاج ببدائل النيكوتين

العلاج ببدائل النيكوتين (NRT):

هناك لاصقة نيكوتين وبخاخات الأنف وأجهزة الاستنشاق والمحاليل التي يمكن فركها في اللثة. هذه تحل محل جزء من النيكوتين وتقلل من حدة الرغبة الشديدة في النيكوتين.

في حين أن العلاج ببدائل النيكوتين لا يمنع تمامًا أعراض الانسحاب.

لم يتم إثبات فعالية منتج واحد ببدائل النيكوتين أكثر من منتج آخر.

تتوفر مجموعة من منتجات العلاج ببدائل النيكوتين للشراء عبر الإنترنت، بما في ذلك لصقات الجلد وأقراص الاستحلاب والعلكة.

البوبروبيون: تم استخدامه في المقام الأول كدواء مضاد للاكتئاب. ومع ذلك، وجد بعد ذلك أنه مفيد في تقليل الرغبة الشديدة في النيكوتين. له معدل فعالية مماثل للعلاج ببدائل النيكوتين.

الطريقة التي يعمل بها ليست مفهومة بعد. يمكن أن يسبب الأرق كأثر جانبي لدى 30 إلى 40 في المائة من المرضى. يحمل بوبروبيون تحذير “الصندوق الأسود” من إدارة الغذاء والدواء الأمريكية، حيث تم ربط بعض الأدوية المضادة للاكتئاب بالأفكار والسلوك الانتحاري.

الفارينكلين، الذي يُباع باسم Chantix: يُطلق هذا الدواء جزئيًا مستقبلًا معينًا في الدماغ يستجيب عادةً للنيكوتين فقط. ثم يمنع المستقبلات، مما يمنع النيكوتين من فعل الشيء نفسه. هذا يقلل من الحوافز التي يواجهها الشخص أثناء الإقلاع عن التدخين. قد يقلل أيضًا من الرضا الذي يحصل عليه الفرد من التدخين، مما يقلل بدوره من خطر الانتكاس.

يمكن أن يسبب غثيانًا خفيفًا في الغالب عند حوالي 30 في المائة من الأشخاص الذين يتابعون هذا المسار من العلاج، لكن الفارينيكلين عادة ما يتم تحمله. 

 الكلونيدين، دواء مضاد لارتفاع ضغط الدم أظهر أيضًا أنه يقلل من أعراض انسحاب النيكوتين ولكن يمكن أن يسبب أيضًا انخفاض ضغط الدم وجفاف الفم والإمساك وبطء ضربات القلب.

nortriptyline، مضاد للاكتئاب يمكن أن تحل آثاره محل تأثيرات النيكوتين ولكن له العديد من الآثار الجانبية الرئيسية لمضادات الاكتئاب ولم يتم إعطاؤه ملف أمان كامل.

طرق تجنب النيكوتين

لم تثبت السجائر الإلكترونية أنها آمنة وليست أكثر فاعلية في مساعدة الناس على الإقلاع عن التدخين من الأدوية البديلة للنيكوتين.

لذلك ليس من الجيد استبدال نوع آخر من استخدام التبغ بالتدخين. التبغ بأي شكل من الأشكال غير آمن. ولذلك عليك الابتعاد عن هذه المنتجات:

  •     منتجات التبغ الذائبة.
  •     تبغ بدون دخان.
  •     مصاصات النيكوتين.
  •     السيجار.
  •     النرجيلات.

References

1-https://www.healthline.com/health/nicotine-allergy#overdose 

2-https://www.medicalnewstoday.com/articles/240820#history 

3-https://www.mayoclinic.org/diseases-conditions/nicotine-dependence/diagnosis-treatment/drc-20351590 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق