كل المقالات

ارتجاع المريء

ما هو ارتجاع المريء؟

ارتجاع المريء هو أحد المشاكل الجهاز الهضمي التي تؤثر على الحلقة العضلية التي توجد بين المريء والمعدة.

هذه الحلقة تسمى صمام المريء السفلي lower esophageal sphincter.

يعتقد بعض الأطباء أن سبب ارتجاع المريء حالة تسمى الفتق الفرجوي hiatal hernia. في معظم الحالات يمكن أن تقلل من أعراض ارتجاع المريء من خلال اتباع نظام غذائي مناسب وبعض التغيرات في أسلوب المعيشة. ولكن بعض المرضى قد يحتاجون إلى استخدام الأدوية المناسبة.

أسباب ارتجاع المريء

ارتجاع المعدي المريئي (ارتجاع المريء) gastroesophageal reflux disease يشير إلى ارتجاع ما بداخل المعدة إلى المريء وهو عكس المسار الطبيعي للطعام.

في عملية الهضم الطبيعية يفتح صمام المريء السفلي ليسمح بدخول الطعام من المريء إلى المعدة، ثم يغلق مرة أخرى لمنع ارتجاع الطعام والعصارات الهاضمة إلى المريء.

يحدث ارتجاع المريء في حالة ضعف هذا الصمام أو ارتخائه على عكس الطبيعي، مما يسمح بارتجاع محتويات المعدة إلى المريء

اقرأ أيضًا: قرحة المعدة stomach ulcer

عوامل الخطر التي تؤدي لحدوث ارتجاع المريء

يحدث الفتق الفرجوي عندما يتحرك الجزء العلوي من المعدة لأعلى إلى الصدر من خلال فتحة صغيرة في الحجاب الحاجز (فجوة الحجاب الحاجز). الحجاب الحاجز هو العضلة التي تفصل البطن عن الصدر.

 تظهر بعض الدراسات الحديثة أن الفتحة في الحجاب الحاجز تساعد على دعم الصمام السفلي  للمريء.

بعض الناس الذين يعانون من الفتق الفرجوي ليس لديهم حرقان المعدة أو ارتجاع، ولكن الفتق الفرجوي قد يسمح لمحتويات المعدة أن تعود بسهولة إلى المريء.

قد يساعد ارتفاع الضغط داخل البطن الناتج عن الحزق أو السعال أو القيء إلى حدوث الفتق الفرجوي.

أيضًا قد يمتلك كبار السن الذي تجاوز عمرهم 50 عاما فتقا فرجويا صغيرا.

من الأشياء التي قد تؤدي إلى حدوث ارتجاع المريء هي:

  • الوزن الزائد ومرض السمنة.
  • الحمل.
  • تأخير تفريغ المعدة.
  • أمراض الأنسجة الضامة مثل التهاب المفاصل الروماتيزمية.

بعض الأطعمة والأساليب الخاطئة التي تساعد على حدوث ارتجاع المريء مثل:

أعراض ارتجاع المريء

من أكثر الأعراض شيوعاً في مرضى ارتجاع المريء هي حرقان المعدة. هي عادة تحدث في صورة ألم حارق في الصدر والذي يبدأ خلف عظمة منتصف الصدر ويصعد إلى الحلق والرقبة. يقول بعض الناس الذين يعانون من ارتجاع المريء أنهم يشعرون بطعم مر في الفم.

يمكن أن يستمر هذا الألم لمدة ساعتان ويزداد سوءاً بعد الأكل والنوم مستويا. العديد من الناس يشعرون بتحسن عند الوقوف مستويا أو عند تناول مضادات الحموضة.

يمكن أن تخطئ الناس بين الآلام الناتجة عن ارتجاع المريء والآلام الناتجة عن أمراض القلب، ولكن يوجد هناك بعض الاختلافات حيث عند ممارسة التمارين يزداد الألم  سوءاً مع مرضى القلب ويقل عند الراحة.

إلى جانب هذا الألم يمكن أن يعاني مريض ارتجاع المريء من:

  • غثيان وقئ.
  • رائحة الفم الكريهة.
  • بعض المشاكل في التنفس.
  • صعوبة في البلع.
  • الشعور بكتلة متواجدة في الحلق.
  • سعال.
  • التهاب الحنجرة.
  • أزمة صدرية التي يمكن أن تحدث فجأة أو تصبح أكثر سوءاً.
  • مشاكل في النوم.
ارتجاع المريء

مضاعفات ارتجاع المريء

في معظم الناس الذين يعانون من ارتجاع المريء، لا يسبب هذا المرض مضاعفات خطيرة. ولكن في حالات قليلة، يمكن أن يؤدي إلى مشاكل صحية خطيرة أو حتى الموت.

 وتشمل هذه المضاعفات ما يلي:

  •  التهاب المريء.
  •  ضيق المريء.
  • مريء باريت Barrett’s Esophagus، والذي يحدث عندما  يتضمن تغييرات دائمة في بطانة المريء.
  •  سرطان المريء الذي يصيب عدد قليل من الناس الذين يعانون من مريء باريت.
  •  تآكل وتسوس الأسنان.
  • أمراض اللثة، أو مشاكل الأسنان الأخرى.

علاج ارتجاع المريء

غالباً ما يلجأ الطبيب إلى استخدام الأدوية في علاج ارتجاع المريء قبل أن يلجأ إلى طرق أخرى في العلاج.

الأدوية المثبطة للبروتون هي أحد الأدوية الرئيسية التي تستخدم في علاج ارتجاع المريء حيث تقوم بتقليل كمية الأحماض التي تنتجها المعدة ومنها أوميبرازول  Omeprazole و بانتوبرازول pantoprazole.

من الأدوية التي تستخدم أيضاً في علاج ارتجاع المريء:

حاصرات مستقبلات الهيستامين H2 blockers التي تقلل الأحماض مثل فاموتيدين famotidine.

مضادات الحموضة مثل Maalox.

في بعض الحالات قد يلجأ الطبيب إلى التدخل الجراحي إذا لم تتحسن حالة المريض باستخدام الأدوية.

اقرأ أيضًا: داء الكلب… أسبابه وأعراضه و7 طرق للوقاية منه

الوقاية من ارتجاع المريء

يجب اتباع بعض النصائح لتجنب حدوث ارتجاع المريء والوقاية منه وهي:

  • المحافظة على الوزن الصحي.
  • تناول وجبات صغيرة متتالية بدلاً من الوجبات الكبيرة.
  • تقليل تناول الدهون عن طريق تقليل كمية الزيوت والألبان كاملة الدسم ومنتجاتها في الطعام.
  • الاستقامة أثناء الأكل والاستمرار في هذا الوضع لمدة 45 إلى 60 دقيقة بعد الأكل.
  • تجنب تناول الطعام قبل النوم مباشرة.
  • تجنب ارتداء الملابس الضيقة التي تضغط على المعدة فتسبب في دفع الأحماض والأكل إلى المريء.
  • استخدام الوسادة العالية عند النوم.
  • الابتعاد عن التدخين.
  • اتباع وصفات الطبيب في استخدام الأدوية.
  • تجنب الأطعمة التي تساعد على حدوث ارتجاع المريء.

المصادر:

https://www.webmd.com/heartburn-gerd/guide/reflux-disease-gerd-1.

https://www.healthline.com/health/gerd.

https://my.clevelandclinic.org/health/diseases/17019-gerd-or-acid-reflux-or-heartburn-overview.

https://www.medicalnewstoday.com/articles/14085#treatment.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق