كل المقالاتالأمراض

مرض السكري   Diabetes mellitus 

مرض السكري هو حالة صحية مزمنة (طويلة الأمد) تؤثر على كيفية تحويل جسمك الطعام إلى طاقة.

يقسم جسمك معظم الطعام الذي تتناوله إلى سكر (جلوكوز) ويطلقه في مجرى الدم. عندما يرتفع نسبة السكر في الدم فإنه يرسل إشارة إلى البنكرياس لإطلاق الأنسولين. يعمل الأنسولين كمفتاح للسماح بدخول السكر في الدم إلى خلايا الجسم  لاستخدامه كطاقة.

مريض السكري لا يصنع جسمه ما يكفي من الأنسولين أو لا يمكنه استخدامه كما ينبغي عندما لا يكون هناك ما يكفي من الأنسولين أو الخلايا تتوقف عن الاستجابة للأنسولين، يبقى الكثير من السكر في الدم في مجرى الدم، بمرور الوقت يمكن أن يسبب ذلك مشاكل صحية خطيرة، مثل أمراض القلب، وفقدان البصر، وأمراض الكلى.

لا يوجد علاج حتى الآن لمرض السكري، لكن فقدان الوزن وتناول طعام صحي والنشاط يمكن أن يساعد. 

مرض السكري
مرض السكري

أنواع مرض السكري

هناك ثلاثة أنواع رئيسية : ( Type 1)النوع 1، والنوع 2 (Type 2)، وسكري الحمل (السكري أثناء الحمل).

النوع الأول من مرض السكري

يُعتقد أن النوع الأول ناتج عن تفاعل المناعة الذاتية (يهاجم الجسم نفسه عن طريق الخطأ). هذا التفاعل يمنع الجسم من صنع الأنسولين، يعاني ما يقرب من 5-10% من الأشخاص المصابين بمرض السكري من النوع الأول. غالبًا ما تتطور أعراض النوع الأول بسرعة، وعادة ما يتم تشخيصه عند الأطفال والمراهقين والشباب المصاب بالسكري من النوع الأول بحاجة إلى تناول الأنسولين كل يوم للبقاء على قيد الحياة وحاليًا، لا أحد يعرف كيفية الوقاية من النوع الأول من مرض السكري.

النوع الثاني من مرض السكري

مع السكري من النوع الثاني، لا يستخدم الجسم الأنسولين جيدًا ولا يمكنه الحفاظ على نسبة السكر في الدم عند المستويات الطبيعية، حوالي 90-95٪ من مرضى السكري يعانون من النوع الثاني، ويتطور على مدى سنوات عديدة وعادة ما يتم تشخيصه عند البالغين (ولكن أكثر فأكثر عند الأطفال والمراهقين والشباب). قد لا تلاحظ أي أعراض، لذلك من المهم اختبار نسبة السكر في الدم إذا كنت في خطر. يمكن الوقاية من النوع الثاني أو تأخيره مع تغييرات نمط الحياة الصحية، مثل:

  • فقدان الوزن.
  • تناول طعام صحي.
  • أن تكون نشطا.

سكري الحمل

يتطور سكري الحمل عند النساء الحوامل اللواتي لم يسبق لهن الإصابة بمرض السكري، إذا كنت مصابًا بسكري الحمل، فقد يكون طفلك أكثر عرضة للإصابة بمشاكل صحية، وعادة ما يختفي سكري الحمل بعد ولادة طفلك ومع ذلك، فإنه يزيد من خطر الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني في وقت لاحق من الحياة، ومن المرجح أن يعاني الطفل من السمنة عندما يكون طفلاً أو مراهقًا ويصاب بمرض السكري من النوع الثاني في وقت لاحق من الحياة.

اقرأ أيضاً: سكري الحمل

أسباب مرض السكري 

يعد سبب السكري بغض النظر عن نوعه هو وجود الكثير من الجلوكوز المنتشر في مجرى الدم ومع ذلك فإن سبب ارتفاع مستويات الجلوكوز في الدم يختلف اعتمادًا على نوع مرض السكري.

  • أسباب مرض السكري من النوع الأول: هو مرض في الجهاز المناعي يهاجم الجسم  ويدمر الخلايا المنتجة للأنسولين في البنكرياس. بدون الأنسولين للسماح للجلوكوز بدخول للخلايا يتراكم الجلوكوز في مجرى الدم، وقد تلعب الجينات أيضًا دورًا في بعض المرضى وقد يؤدي الفيروس إلى إثارة الجهاز المناعي.
  • أسباب مرض السكري من النوع الثاني: لا تسمح خلايا الجسم للأنسولين بالعمل كما ينبغي للسماح للجلوكوز بدخول الخلايا. حيث أن خلايا الجسم أصبحت مقاومة للأنسولين ولا يستطيع البنكرياس المواكبة وصنع ما يكفي من الأنسولين للتغلب على هذه المقاومة فترتفع مستويات الجلوكوز في مجرى الدم.
  • سكري الحمل: الهرمونات التي تنتجها المشيمة أثناء الحمل تجعل خلايا الجسم أكثر مقاومة للأنسولين، ولا يستطيع البنكرياس صنع ما يكفي من الأنسولين للتغلب على هذه المقاومة فيبقى الكثير من الجلوكوز في مجرى الدم.

اعراض مرض السكري 

تشمل أعراض مرض السكري ما يلي:

  • زيادة العطش.
  • شعور ضعيف ومتعب.
  • رؤية غير واضحة.
  • الخدر أو الوخز في اليدين أو القدمين.
  • قروح أو جروح بطيئة الشفاء.
  • فقدان الوزن غير المخطط له.
  • التبول المتكرر.
  • عدوى متكررة غير مبررة.
  • جفاف الفم.

 وأعراض أخرى

عند النساء: الجلد الجاف والحكة، والعدوى فطرية أو التهابات المسالك البولية.

عند الرجال: انخفاض الدافع الجنسي،

 وضعف الانتصاب، وانخفاض قوة العضلات.

اعراض النوع الأول: يمكن أن تتطور الأعراض بسرعة على مدى بضعة أسابيع أو شهور. تبدأ الأعراض في الصغر وتشمل الأعراض الإضافية الغثيان والقيء أو آلام المعدة والعدوى الفطرية أو التهابات المسالك البولية.

اعراض النوع الثاني: قد لا تظهر أي أعراض على الإطلاق أو قد لا نلاحظها لأنها تتطور ببطء على مدى عدة سنوات، وتبدأ الأعراض عادة في الظهور عند البلوغ، لكن مقدمات السكري والسكري من النوع الثاني ترتفع في جميع الفئات العمرية.

سكري الحمل: عادة لن تُلاحظ الأعراض، وسيختبرك طبيب التوليد بحثًا عن سكري الحمل بين 24 و 28 أسبوعًا من الحمل.

مضاعفات مرض السكري 

إذا ظل مستوى السكر في الدم مرتفعًا على مدى فترة طويلة من الزمن، فقد تتضرر أنسجة وأعضاء الجسم بشكل خطير وتحدث مجموعة من المضاعفات تشمل:

  • مشاكل القلب والأوعية الدموية بما في ذلك أمراض الشريان التاجي وآلام الصدر والنوبات القلبية والسكتة الدماغية وارتفاع ضغط الدم وارتفاع الكوليسترول وتصلب الشرايين (تضييق الشرايين).
  • تلف الأعصاب (الاعتلال العصبي) الذي يسبب التخدير والوخز الذي يبدأ من أصابع القدم أو الأصابع ثم ينتشر.
  • تلف الكلى (اعتلال الكلية) الذي يمكن أن يؤدي إلى الفشل الكلوي أو الحاجة إلى غسيل الكلى أو الزرع.
  • تلف العين (اعتلال الشبكية) الذي يمكن أن يؤدي إلى العمى، وإعتام عدسة العين، والجلوكوما.
  • تلف القدم بما في ذلك تلف الأعصاب وضعف تدفق الدم وضعف التئام الجروح والقروح.
  • التهابات الجلد.
  • ضعف الانتصاب.
  • فقدان السمع.
  • الاكتئاب.
  • الخرف.
  • مشاكل الأسنان.

اقرأ أيضاً: السكتة الدماغية… أعراضها و 10 من العوامل المؤثرة للإصابة بها

علاج مرض السكري

يعتمد علاج مرض السكري على نوعه ومدى التحكم الجيد في مستوى السكر في الدم والحالات الصحية الأخرى الموجودة.

النوع الأول السكري: يجب تناول الأنسولين كل يوم لأن البنكرياس لم يعد يصنع الأنسولين.

السكري من النوع الثاني: يمكن أن يشمل العلاج الأدوية (لكل من مرض السكري والحالات التي تشكل عوامل خطر للإصابة بمرض السكري) والأنسولين وتغييرات نمط الحياة مثل فقدان الوزن واتخاذ خيارات غذائية صحية والمزيد من النشاط البدني.

مقدمات السكري: الهدف هو منع التقدم إلى السكري، فتركز العلاجات على عوامل الخطر القابلة للعلاج مثل فقدان الوزن عن طريق اتباع نظام غذائي صحي (مثل نظام البحر الأبيض المتوسط الغذائي) وممارسة الرياضة (خمسة أيام على الأقل في الأسبوع لمدة 30 دقيقة)، والعديد من الإستراتيجيات المستخدمة للوقاية من مرض السكري هي نفسها الموصى بها لعلاج مرض السكري.

References

  1. https://my.clevelandclinic.org/health/diseases/7104-diabetes-mellitus-an-overview
  2. https://www.msdmanuals.com/home/hormonal-and-metabolic-disorders/diabetes-mellitus-dm-and-disorders-of-blood-sugar-metabolism/diabetes-mellitus-dm
  3. https://www.cdc.gov/diabetes/basics/diabetes.html
  4. https://www.medicalnewstoday.com/articles/323627
  5. https://www.diabetes.org.uk/diabetes-the-basics/diabetes-symptoms

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق