كل المقالات

اعتلال الكلى السكري.. أعراضه، ومراحله، و8 من مضاعفاته

ما هو اعتلال الكلى 

اعتلال الكلى السكري
اعتلال الكلى السكري

اعتلال الكلى هو مصطلح طبي عام يشير إلى مرض أو تلف الكلى، والذي يمكن أن يؤدي إلى الفشل الكلوي في نهاية المطاف. تتمثل الوظائف الأساسية والأكثر وضوحًا للكلى في التخلص من أي فضلات وتنظيم توازن الماء والحمض القاعدي في الجسم؛ لذلك، فإن فقدان وظائف الكلى هو حالة قاتلة.

يعد مرض السكري من أحد مسببات اعتلال الكلى، فيما يُعرف باعتلال الكلى السكري، وهو مرض تدريجي، بمعنى آخر، كلما قلت فاعلية الكلى مع تقدم المرض، تزداد حالة المريض سوءًا إذا تُرك بدون علاج. وهنا تكمن أهمية الوصول للتشخيص والعلاج المناسبين في أقرب وقت ممكن. 

ما هو اعتلال الكلى السكري

اعتلال الكلى السكري هو نوع من أمراض الكلى التدريجي الذي يمكن أن يصيب مرضى السكري بنوعيه الأول والثاني. يتسبب مرض السكري في حوالي 40% من حالات الفشل الكلوي، يعد مرض السكري أيضًا السبب الأكثر شيوعًا لمرض الكلى في نهاية المرحلة (الداء الكلوي بمراحله الأخيرة). الداء الكلوي بمراحله الأخيرة هو المرحلة الخامسة والأخيرة من اعتلال الكلى السكري.

أسباب الإصابة اعتلال الكلى السكري

تعد تنقية الدم هي الوظيفة الأساسية للكلى، حيث تتخلص من الفضلات والسوائل الزائدة عن حاجة الجسم عن طريق البول.

تعد مستويات سكر الدم المرتفعة أحد أسباب الإصابة باعتلال الكلى السكري، حيث تؤدي إلى تدمير الأوعية الدموية الصغيرة والمرشحات الدقيقة في الكلى، كما يؤدي ضغط الدم المرتفع إلى نفس التأثير أيضًا. والذي بدوره يؤدي إلى وقوع تسرب وعدم عمل هذه المرشحات بشكلٍ جيدٍ. وعندما يحدث ذلك، فإن كميات غير طبيعية من بروتين الدم يتم إخراجها عن طريق البول، مما يعد غالبًا من أولى علامات الإصابة بمرض الكلى. 

مراحل الاعتلال الكلوي السكري

يتم تقسيم مراحل الاعتلال الكلوي السكري بناءً على معدل الترشيح الكبيبي المقدر (eGFR)-والذي يمثل أيضًا نسبة كفاءة وظائف الكلى– إلى 5 مراحل كالآتي:    

المرحلة الأولى.. يوجد تلف في الكلى ولكن وظيفة الكلى طبيعية، ونسبة GFR تبلغ 90٪ أو أكثر.

المرحلة الثانية.. يحدث تلف في الكلى مع بعض الفقدان في الوظيفة، ونسبة GFR من 60-89٪.

المرحلة الثالثة.. يحدث فقدان خفيف إلى شديد للوظيفة، ونسبة GFR  تتراوح من 30 إلى 59٪.

المرحلة الرابعة.. يحدث فقدان شديد في الوظيفة، ونسبة GFR من 15 إلى 29٪.

المرحلة الخامسة.. يحدث فشل كلوي، ونسبة GFR أقل من 15٪. 

عوامل الخطورة للإصابة باعتلال الكلى السكري

  هناك العديد من عوامل الخطورة للإصابة باعتلال الكلى السكري، ومنها:

  • التدخين.. قد يحدث تلف الكلى كنتيجة للعلاقة بين التدخين والمستويات المرتفعة من الالتهاب. بينما تظل العلاقة بين التدخين ومرض السكري مبهمة، حيث ترتفع معدلات الإصابة بمرض السكري وارتفاع ضغط الدم بين المدخنين.
  • العمر.. تزداد نسبة الإصابة بمرض اعتلال الكلى في عمر 65 عام فما فوق.
  • النوع.. حيث يصيب الرجال أكثر من النساء.
  • الوضع الصحي.. حيث أن السمنة، والالتهاب المزمن، وارتفاع ضغط الدم، ومقاومة الأنسولين، وارتفاع مستويات الدهون في الدم قد تؤدي إلى مرض اعتلال الكلى.

أعراض اعتلال الكلى السكري

لا توجد في الغالب أعراض في المراحل الأولى من اعتلال الكلى السكري، ولكن عندما تسوء حالة وظائف الكلى تظهر الأعراض، والتي تشمل الآتي:

  • تورم اليدين، والقدمين، والوجه بسبب احتباس الماء.
  • مشاكل في النوم أو التركيز.
  • فقدان الشهية.
  • الغثيان.
  • الضعف.
  • الحكة وجفاف الجلد.
  • الدوار.
  • اضطراب في إيقاع القلب الناتج عن زيادة البوتاسيوم في الدم.
  • وخز العضلات.

تصبح الكلى غير قادرة على التخلص من الفضلات الموجودة بالدم مع تقدم حالة التلف التي تتعرض لها. لذلك تتراكم الفضلات في الجسم وقد تصل إلى مستويات سامة، فيما يُعرف بتبولن الدم (uremia). والتي يعاني المصابون بها من التشوش وقد يتعرضون أحيانًا للغيبوبة.

كيفية تشخيص اعتلال الكلى السكري

يتم تشخيص الاعتلال الكلوي السكري والتحقق من مدى كفاءة عمل الكليتين عن طريق اختبار البول واختبار الدم. 

اختبار البول

يتم فحص عينات البول بحثًا عن بروتين يسمى الألبومين، تشير كمية الألبومين الموجودة في البول إلى مقدار الضرر الذي لحق بالكلى.

حيث تشير البيلة الألبومينية الزهيدة (كميات صغيرة من الألبومين في البول) إلى احتمال التعرض لخطر الإصابة باعتلال الكلى السكري أو الإصابة باعتلال الكلى السكري في مرحلة مبكرة. 

تشير البيلة البروتينية أو البيلة الألبومينية الكبيرة (كميات أكبر من الألبومين في البول) إلى وجود اعتلال الكلى السكري الأكثر تقدمًا، والذي قد يؤثر على قدرة الكليتين على تصفية الفضلات.

اختبار الدم

يُوصى أيضًا بإجراء اختبار الدم للتحقق من وظائف الكلى. يمكن قياس مستوى الكرياتينين، وهو أحد الفضلات الموجودة في الدم، لحساب معدل الترشيح الكبيبي المقدر (eGFR). والذي يعد مؤشرًا على مدى كفاءة عمل الكلى في تصفية الفضلات من الدم.

يُنصح عادةً الأشخاص المصابون بداء السكري بإجراء اختبارات الدم والبول مرة واحدة سنويًا على الأقل للتحقق من وظائف الكلى.

مضاعفات الإصابة باعتلال الكلى السكري

تنشأ مضاعفات الإصابة باعتلال الكلى السكري تدريجيًا على مدار شهور أو أعوام، وتشمل:

  • احتباس السوائل في الأطراف والذي يمكن أن يؤدي إلى تورم اليدين والساقين، أو في الرئة (وذمة رئوية).
  • ارتفاع مستويات البوتاسيوم.
  • أمراض القلب والأوعية الدموية، والذي قد يؤدي إلى السكتة الدماغية.
  •  تلف الأوعية الدموية للأنسجة الحساسة للضوء في مؤخرة العين (اعتلال الشبكية السكري).
  •  انخفاض عدد خلايا الدم الحمراء المسئولة عن نقل الأكسجين (فقر الدم).
  • تقرحات القدم، وضعف الانتصاب، والإسهال وغيرها من المشاكل المتعلقة بالأعصاب والأوعية الدموية التالفة.
  • اضطرابات العظام والمعادن نتيجة عدم قدرة الكلى على الحفاظ على التوازن الصحيح للكالسيوم والفوسفور في الدم.
  • مضاعفات الحمل التي تنطوي على مخاطر للأم والجنين.
  • ضرر لا يمكن إصلاحه للكلى (مرض الكلى في نهاية المرحلة) ، والذي قد يتطلب إما غسيل الكلى أو زرع الكلى من أجل البقاء على قيد الحياة.

علاج اعتلال الكلى السكري

يعتمد علاج اعتلال الكلى السكري على:

*العمر، والحالة الصحية العامة، والتاريخ الطبي.

*مدى انتشار المرض.

*تحمل المريض لعلاجات أو إجراءات معينة.

*التوقعات لمسار المرض.

*رأي المريض وتفضيلاته. 

قد يشمل العلاج أيًا أو مزيجًا مما يلي: 

  • نظام غذائي سليم مع تقليل الوجبات الغنية بالبروتين.
  • التمارين الرياضية.
  • المراقبة الصارمة والتحكم في مستويات الجلوكوز في الدم، غالبًا باستخدام الأدوية وحقن الأنسولين. 
  • علاج ارتفاع ضغط الدم، إما بمثبطات الإنزيم المحول للأنجيوتنسين أو حاصرات مستقبلات الأنجيوتنسين (ARBs)، والذي يعد فعالًا بشكل خاص في إبطاء تقدم مرض الكلى السكري.
  • يشمل علاج الداء الكلوي بمراحله الأخيرة في الغالب، غسيل الكلى لتطهير الدم. في النهاية، قد تكون زراعة الكلى أيضًا أحد الاعتبارات.

الوقاية من اعتلال الكلى السكري

يمكن الوقاية من اعتلال الكلى السكري عن طريق الآتي:

  • التحكم في مستويات سكر الدم.
  • الحفاظ على ضغط الدم المنضبط.
  • التوقف عن التدخين.
  • الحفاظ على وزن مثالي.
  • التحكم في مستويات الكوليسترول في الدم.

References

1-https://www.news-medical.net/health/What-is-Nephropathy.aspx.

2-https://www.healthline.com/health/type-2-diabetes/nephropathy.

3-https://www.webmd.com/diabetes/guide/diabetes-kidney-disease.

4-https://www.mydr.com.au/diabetic-nephropathy/.

5-https://www.medicalnewstoday.com/articles/319686.

6-https://www.mayoclinic.org/diseases-conditions/diabetic-nephropathy/symptoms-causes/syc-20354556.

7-https://www.diabetes.org.uk/guide-to-diabetes/complications/kidneys_nephropathy.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق