الأمراض

أنواع الديدان

تعد كل أنواع الديدان طفيليات داخلية تعيش في الجهاز الهضمي للإنسان أو الحيوان ويسمى العائل وتسبب له عدوى طفيلية.

تتغذى هذه الطفيليات على الغذاء المهضوم للعائل مسببة له أضرارا عديدة ومتفاوتة باختلاف أنواع الديدان منها فقر الدم وسوء التغذية .

خطر العدوى الطفيلية يزداد في المناطق الريفية حيث الاحتكاك المباشر مع الحيوانات أو المناطق النامية التي يكون بها الصرف الصحي سيئا وتقل بها النظافة الشخصية.

أنواع الديدان 

تختلف أنواع الديدان باختلاف شكلها، يوجد عدة أنواع من الديدان المعوية التي تسبب العدوى الطفيلية ومنها:

  • الديدان الدبوسية أو الخيطية  threadworm أو pinworm وهي من أكثر أنواع عدوى الديدان المعوية شيوعا في العالم ويمكنها إصابة الأمعاء الغليظة، تظهر تحت المجهر رقيقة، ونحيلة، وبيضاء برأس غير حاد وذيل مدبب، يبلغ طولها حوالي ربع إلى نصف بوصة.

تصيب الأطفال في المقام الأول ومن ثم تنتقل العدوى إلى الآباء.

أكثر المضاعفات التي تسببها الديدان الدبوسية شيوعا داء السرميات أو الدودة المعوية Enterobiasis.

  • الديدان الشريطية tapeworm وهي من أنواع الديدان المفلطحة، يتكون جسمها من شرائح كل قطعة بحجم حبة الأرز وتشبه الشرايط إلى حد ما، يمكن أن يصل طولها إلى حوالي ٣٠ قدما. يمكنها العيش في الخارج لعدة 

       أشهر في انتظار العائل ولكنها تحتاجه لإتمام دورة حياتها، بمجرد دخولها إلى الجسم تلتصق الديدان الشريطية بجدار الأمعاء حيث تتغذى على غذائه المهضوم من خلال امتصاصه بواسطة خاصية الانتشار الغشائي وتنمو مكونة شرائح جديدة، وتنفصل الشرائح القديمة التي تحتوي على البويضات.

      من أمثلتها الديدان البقرية، والديدان الخنزيرية، والديدان الكلبية.

  • الديدان الأسطوانية أو الديدان المستديرة roundworm وهي أكثر أنواع الديدان انتشارا وشيوعا حيث تصيب مايقارب مليار شخص في العالم.

       تتميز تحت المجهر بشكلها الأسطواني وتماثلها الجانبي ويميل لونها إلى الاحمرار،ويتراوح طولها ما بين ٨-١١ملم في الذكر الذي يتميز بطرفه الخلفي المفلطح أما الطرف الأمامي ينحني قليلا للناحية الظهرية، ١٠- ١٨ملم في الأنثى التي تتميز بطرفها الخلفي المدبب.

        أكثر المضاعفات شيوعا من بين أنواع الديدان والتي تسببها الديدان الأسطوانية داء الصّفَر أو داء الاسكارس ascariasis.

  • الديدان السوطية أو داء المشعراتwhipworm حيث أن الديدان تشبه السوط وتصيب الأمعاء الغليظة بديدان طفيلية تسمى Trichuris trichiura.
  • الديدان الشصية أو الخطافية hookworm وهي من أنواع الديدان الطفيلية التي تسبب العدوى للإنسان من جميع الأعمار.

       ومن أشهرها ديدان الانكلستوما التي تصيب الإنسان بالعدوى عن طريق الجلد عند ملامسته لتربة ملوثة بيرقات أو بويضات الدودة وتنتقل عبر مجرى الدم إلى الرئتين والأمعاء وتتكاثر.

  • الديدان المثقوبة أو مثقوبات الكبد flukeworm، تنتقل من الأمعاء بعدما تصيب الإنسان بالعدوى الطفيلية إلى القنوات الصفراوية في الكبد حيث تعيش ومن أشهرها ديدان البلهارسيا.

كيفية وطرق العدوى بأنواع الديدان

  1. تناول أسماك المياه العذبة غير المطبوخة جيدا أو النيئة.
  2. تناول الخضراوات الورقية مثل الجرجير دون تنظيفه جيدا.
  3.  ملامسة البراز الملوث سواء للإنسان أو الحيوان.
  4. استهلاك المياه الملوثة.
  5. السباحة في المياه الملوثة.
  6. صرف صحي سيئ.
  7. سوء النظافة.
  8. ملامسة التربة الملوثة.
  9. تناول اللحوم غير المطبوخة جيدا والتي تحتوى على يرقات الديدان مثل دودة الخنزير ودودة البقر.
  10. استخدام فضلات الإنسان أو الحيوان الملوثة ببويضات أو يرقات الديدان كأسمدة زراعية.
  11. ملامسة الأصابع الملوثة بالبراز وخاصة في الأطفال (إذ أن الديدان تفرز مادة كيميائية تسبب الحكة حول فتحة الشرج) للفم أو للطعام وهذه أكثر طرق انتشار العدوى في الأطفال سن المدرسة.

أعراض العدوى الطفيلية بأنواع الديدان المعوية

  • حكة في فتحة الشرج أو المهبل وخاصة ليلا.
  • آلام في المعدة.
  • الصداع.
  • الغثيان والقيء.
  • الضعف العام.
  • إسهال ممزوج بالمخاط أو الدم.
  • تغير في الشهية.
  • فقدان الوزن.
  • اشتهاء الملح.
  • آلام في البطن وخاصة حول السرة.
  • السعال الجاف.
  • صفير.

بالإضافة إلى ذلك يمكن للديدان الشريطية أن تسبب:

  • كتل أو نتوءات تحت الجلد.
  • رد فعل تحسسي.
  • حمى.
  • نوبات عصبية.

يمكن لدودة الخنزير التي تنتقل عبر مجرى الدم وتدخل الأنسجة والعضلات أن تسبب: 

  • تورم الوجه.
  • آلام العضلات.
  • حساسية للضوء.
  • التهاب الملتحمة.

مضاعفات الإصابة بالعدوى من أنواع الديدان

   تتباين المضاعفات في شدتها بحسب أنواع الديدان الطفيلية التي تصيب الإنسان .

  • تسبب الدودة الشريطية من أكل لحم الخنزير الخراجات والتي يسميها الأطباء داء الكيسات المذنبة، نتيجة دخول بويضات الديدان إلى مجرى الدم حيث تفقس في الأنسجة مما يسبب ظهور مجموعة من الأعراض المحتملة اعتمادا على مكان الأكياس ومقدار الالتهاب الذي أحدثته.

        وقد تشمل تغيرات في الرؤية أو كتل على الجلد أو نوبات وتلحق الضرر أيضا بالكبد والدماغ.

  • تٌحدث ديدان الفلاريا الخيطية تلف في الجهاز الليمفاوي وتورم والتهاب في الأرجل.
  • من مضاعفات داء الصّفَر ascariasis الذي تسببه الديدان الأسطوانية:

        سعال جاف لا يتوقف، وانسداد قنوات الكبد والبنكرياس، وصعوبة وضيق في التنفس، وصفير، وتوقف النمو في الأطفال. وانسداد الأمعاء وإحداث ثقوب 

        بها مما يؤدي إلى نزيف داخلي. حدوث ثقب في الزائدة الدودية والتهابها.

  • تسبب ديدان البلهارسيا فقر الدم وتوقف النمو.
  • تسبب كل أنواع الديدان سوء التغذية نتيجة لنقص الفيتامينات والمعادن.
  • تسبب المثقوبات تضخم حجم الكبد.

تشخيص الإصابة بأنواع الديدان

تُشخص غالبية أنواع الديدان بإجراء اختبار الشريط اللاصق (شريط سكوتش )حول فتحة الشرج بمجرد الاستيقاظ صباحا، تلتصق بويضات الديدان ويرقاتها بالشريط الذي يتم فحصه في المختبر تحت المجهر.

يلجأ الطبيب المعالج في بعض الأحيان في حالة العدوى بالديدان الشريطية لاستخدام التصوير بالرنين المغناطيسي MRIللعثور على الأكياس التي كونتها.

تستخدم الأشعة المقطعيةCT لفحص عمق الديدان في أنسجة الجسم.

تستخدم الموجات فوق الصوتية ultrasound للبحث عن الديدان في الكبد أو البنكرياس.

التنظيرendoscopy وهو نوع من الموجات فوق الصوتية والتي تظهر ما إذا كانت الديدان تسد الأمعاء.

فحص البراز هو التشخيص الشائع الذي يظهر الديدان أو أجزاء منها في عينة البراز.

تحاليل الدم.

علاج العدوى بأنواع الديدان

يعتمد نوع ومدة العلاج على أنواع الديدان الطفيلية التي تعاني منها والأعراض التي تعاني منها.

قد تختفي بعض أنواع الديدان المعوية من تلقاء نفسها إذا كان لديك جهاز مناعة قوي ونظام غذائي صحي.

تعالج عدوى الديدان الشريطية والمثقوبة بأدوية مضادة للطفيليات أو تسمى طاردة للديدان Anthelmentic عن طريق الفم مثل البرازيكوانتيل، تخرج الديدان مع حركة الأمعاء في البراز.

العلاج الشائع لعدوى الديدان المستديرة الميبيندازول والبيندازول لمدة ثلاثة أيام متتالية وقد يحتاج المصاب لإعادة العلاج بعد بضعة أسابيع للتغلب على البويضات واليرقات.

تعالج الديدان الأسطوانية بدواء البيندازولAlbendazol  وثنائي إيثيل كاربامازين Diethylcarbamazine.

علاجات غير دوائية تساعد في التغلب على العدوى الطفيلية التي تسببها غالبية أنواع الديدان:

  •    منقوع البصل لمدة ١٢ ساعة ويحلى بعسل النحل لطرد الديدان.
  • الثوم المغلي مع الحليب.
  • الليمون الذي يعد مضاد حيوي طبيعي.
  • الزنجبيل المغلي.
  • الأناناس الذي يحوي إنزيمات قاتلة للديدان.
  • عصير جوز الهند المركز.

طرق الوقاية من العدوى بأنواع الديدان

  1. قص الأظافر.
  2. غسل الأيدي جيدا قبل تحضير الطعام أو تناوله.
  3. المحافظة على نظافة الملابس والفراش.
  4. تجنب التربة الملوثة ببراز البشر أو الحيوانات.
  5. عدم أكل اللحوم أو الأسماك النيئة أو غير المطهوة جيدا.
  6. معالجة الحيوانات الأليفة المصابة بأنواع الديدان.
  7. طهي اللحوم جيدا.
  8. تجميد اللحوم إلى -٤ درجة فهرنهايت لمدة ٢٤ ساعة على الأقل لقتل بويضات الدودة الشريطية. 
  9. عدم السفر إلى البلدان سيئة الصرف الصحي والنظافة.
  10. عدم تناول الكبد النيئ.

REFERENCES 

1.https://www.healthline.com/health/intestinal-worms.

2.https://www.healthline.com/health/worms-in-humans.

3.https://www.webmd.com/a-to-z-guides/tapeworms-vs-pinworms.

4.https://www.webmd.com/a-to-z-guides/ascariasis-facts.

5.https://www.healthline.com/health/liver-fluke.

6.https://www.healthline.com/health/whipworm-infection.

7.https://www.medicalnewstoday.com/articles/220302.

د خديجة محمود

حاصلة على بكالوريوس صيدلة جامعة أسيوط عام 2004.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق