الصحة والجمالكل المقالات

التصوير بالرنين المغناطيسي (MRI)

التصوير بالرنين المغناطيسي (MRI) هو تقنية تصوير طبية تستخدم مجالًا مغناطيسيًا وموجات الراديو المُنشأة بالكمبيوتر لخلق صور مفصلة للأعضاء والأنسجة داخل الجسم. معظم أجهزة التصوير بالرنين المغناطيسي عبارة عن مغناطيس كبير على شكل أنبوب، وعندما يستلقي الشخص داخل جهاز التصوير بالرنين المغناطيسي، يعيد المجال المغناطيسي مؤقتًا ترتيب جزيئات الماء في الجسم. وتتسبب موجات الراديو في إنتاج هذه الذرات لإشارات ضعيفة، تُستخدم لإنشاء صور مقطعية بالرنين المغناطيسي- تشبه شرائح الخبز.

 كما يمكن لجهاز التصوير بالرنين المغناطيسي أيضًا خلق صور ثلاثية الأبعاد يمكن عرضها بزوايا مختلفة.

فيمَ يُستخدم التصوير بالرنين المغناطيسي (MRI)؟

يُستخدم التصوير بالرنين المغناطيسي لتقييم مشاكل الرأس والرقبة والحبل الشوكي. كما يمكن أن يساعد أيضًا مقدمي الرعاية في النظر إلى مشاكل الصدر أو القلب أو البطن أو المفاصل أو الأوعية الدموية.

تصوير الرأس بالرنين المغناطيسي 

يعد التصوير بالرنين المغناطيسي للرأس مفيدًا للكشف عن عدد من حالات الدماغ، بما في ذلك:

  •  تمدد الأوعية الدموية، أو انتفاخ الأوعية الدموية في الدماغ.
  •  التصلب المتعدد.
  •  إصابات الحبل الشوكي.
  •  استسقاء الرأس.
  •  تراكم السائل الشوكي في تجاويف الدماغ.
  •  التهابات السكتة الدماغية.
  •  الأورام.
  •  الاضطرابات الهرمونية؛ مثل ضخامة الأطراف ونزيف متلازمة كوشينغ.
  • النزيف.
  • مشكلة بسبب إصابة سابقة في الرأس.

يمكن أن يساعد التصوير بالرنين المغناطيسي للرأس في تحديد ما إذا كان المريض قد تعرض لأي ضرر ناتج عن سكتة دماغية أو إصابة في الرأس. قد يطلب الطبيب أيضًا إجراء تصوير بالرنين المغناطيسي للرأس لمعرفة سبب العديد من الأعراض مثل:

  •  الدوخة.
  • نوبات الصرع.
  • التغيرات في التفكير أو السلوك.
  • ضبابية الرؤية.
  • الصداع المزمن.

قد تكون هذه الأعراض بسبب مشكلة في الرأس، ويمكن أن يساعد فحص التصوير بالرنين المغناطيسي في اكتشافها.

قد يطلب منك طبيبك أن تخضع لفحص التصوير بالرنين المغناطيسي على البطن ليساعده ذلك في:

  • فحص تدفق الدم.
  • فحص الأوعية الدموية.
  • التحقق من سبب الألم أو التورم.
  • فحص الغدد الليمفاوية.

تصوير الصدر بالرنين المغناطيسي

عادة ما يطلبه الطبيب للكشف عن:

  • انسداد الأوعية الدموية.
  •  السرطان.
  • مشاكل القلب.
  • الأورام.
  • المشاكل التي تؤثر على الجهاز اللمفاوي.

تصوير الحوض بالرنين المغناطيسي

يعد تصوير الحوض بالرنين المغناطيسي مفيدًا لكلا الجنسين إذا كان هناك: 

  • عيوب خلقية.
  • جرح أو إصابة في منطقة الحوض.
  • ألم في منطقة أسفل البطن أو الحوض.
  • صعوبات غير مبررة في التبول أو التبرز.
  • سرطان (أو سرطان مشتبه به) في الأعضاء التناسلية أو المثانة أو المستقيم أو المسالك البولية. 

بالنسبة للنساء، قد يطلب الطبيب إجراء تصوير بالرنين المغناطيسي للحوض لمعرفة أسباب: 

  • العقم.
  • النزيف مهبلي غير المنتظم. 
  • كتل أو أورام في منطقة الحوض (مثل الأورام الليفية الرحمية).
  • ألم غير مبرر في أسفل البطن أو منطقة الحوض.

بالنسبة للرجال، قد يطلب الطبيب إجراء تصوير بالرنين المغناطيسي للحوض لمعرفة أسباب: 

  • الخصية المُعلقة.
  • وجود كتل أو أورام في كيس الصفن أو الخصيتين، أو وجود انتفاخ في تلك المنطقة.

التصوير بالرنين المغناطيسي للعمود الفقري العنقي

يمكن أن يكشف التصوير بالرنين المغناطيسي عن مجموعة متنوعة من حالات العمود الفقري العنقي بالإضافة إلى مشاكل الأنسجة الرخوة داخل العمود الفقري؛ مثل الحبل الشوكي والأعصاب والأقراص. يستخدم التصوير لتقييم إصابات عظام العمود الفقري العنقي السبعة أو النخاع الشوكي. كما يستخدمه الأطباء أيضًا ليساعدهم في:

  • تقييم تشريح العمود الفقري العنقي.
  •  يساعد في التخطيط لجراحة العمود الفقري.
  •  مراقبة التغيرات في العمود الفقري بعد إجراء عملية.

 يمكن أن يكون التصوير بالرنين المغناطيسي للعمود الفقري العنقي مفيدًا في تقييم مشاكل مثل الألم أو التنميل أو الوخز أو الضعف في منطقة الذراعين أو الكتف أو الرقبة، ويمكن أن يساعد في الكشف عن بعض الأمراض المزمنة للجهاز العصبي. كما يمكن أن يساعد أيضًا في تشخيص الأورام أو النزيف أو التورم أو العدوى أو الحالات الالتهابية في الفقرات أو الأنسجة المحيطة.

تحضير المريض لإجراء التصوير بالرنين المغناطيسي (MRI)

التصوير بالرنين المغناطيسي

نظرًا لاستخدام المغناطيس القوي، لا يمكن إجراء التصوير بالرنين المغناطيسي على المرضى الذين لديهم:

  •  أجهزة تنظيم ضربات القلب المزروعة.
  • القوقعة المزروعة.
  • أجهزة تعويضية معينة.
  • مضخة تسريب الدواء المزروعة.
  • أجهزة التنبيه العصبي.
  • محفزات نمو العظام.
  • اللولب الرحمي، أو أي نوع آخر من الغرسات المعدنية المصنوعة من الحديد.

يُمنع إجراء التصوير بالرنين المغناطيسي أيضًا في حالة وجود أجسام معدنية داخلية مثل الرصاص أو الشظايا، وكذلك المشابك الجراحية أو المسامير أو الشرائح، أو الدعامات أو الدبابيس الجراحية.

 لا يُنصح باستخدام التصوير بالرنين المغناطيسي للمرضى الحوامل؛ نظرًا لاحتمال حدوث زيادة ضارة في درجة حرارة السائل الأمنيوسي

كيف يُجرى التصوير؟

بمجرد دخول جهاز التصوير، سيتواصل فني التصوير بالرنين المغناطيسي مع المريض عبر جهاز الاتصال الداخلي للتأكد من أنه مرتاح.

 لن يبدأ الفحص حتى يصبح المريض جاهزًا. أثناء الفحص، من الضروري بقاء المريض ساكنًا؛ حيث ستؤدي أي حركة إلى تعطيل الصور، تمامًا مثل محاولة الكاميرا التقاط صورة لجسم متحرك. من الطبيعي أن تصدر ضوضاء رنين عالية من جهاز التصوير. وقد يكون من الضروري في بعض الأحيان أن يحبس الشخص أنفاسه.

إذا شعر المريض بعدم الارتياح أثناء التصوير، فيمكنه التحدث إلى فني التصوير بالرنين المغناطيسي عبر الاتصال الداخلي وطلب إيقاف الفحص.

الآثار الجانبية للتصوير بالرنين المغناطيسي (MRI)

من النادر جدًا أن يعاني المريض من آثار جانبية من فحص التصوير بالرنين المغناطيسي. ومع ذلك، يمكن أن تسبب صبغة التباين الغثيان والصداع والألم أو الحرق عند نقطة الحقن لدى بعض الأشخاص. نادرًا ما تُلاحظ الحساسية تجاه مادة التباين ولكنها ممكنة، ويمكن أن تسبب حكة في العينين. يجب إبلاغ الفني في حالة حدوث أي ردود فعل سلبية.

 يعاني الأشخاص الذين يعانون من رهاب الأماكن المغلقة أو يشعرون بعدم الارتياح في الأماكن المغلقة أحيانًا من صعوبات في الخضوع لفحص التصوير بالرنين المغناطيسي.

اقرأ أيضا: الأشعة المقطعية

ماذا بعد إجراء التصوير بالرنين المغناطيسي؟

سيفحص أخصائي الأشعة الصور للتحقق مما إذا كانت هناك حاجة إلى المزيد. إذا كان أخصائي الأشعة راضيًا عن الصور، يمكن للمريض العودة إلى المنزل. يُعِد أخصائي الأشعة تقريرًا للطبيب. ويُحدد المريض موعدًا مع الطبيب لمناقشة النتائج.

References

  1. https://www.mayoclinic.org/tests-procedures/mri/about/pac-20384768
  2. https://stanfordhealthcare.org/medical-tests/m/mri/types.html
  3. https://www.healthline.com/health/head-mri
  4. https://www.healthline.com/health/abdominal-mri-scan#uses
  5. https://www.healthline.com/health/chest-mri
  6. https://www.healthline.com/health/pelvis-mri-scan
  7. https://stanfordhealthcare.org/medical-tests/m/mri/risk-factors.html
  8. https://www.medicalnewstoday.com/articles/146309
  9. https://kidshealth.org/en/parents/test-mri-spine.html

د علا حسين

صيدلانية ومترجمة طبية وكاتبة محتوى طبي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق