كل المقالات

تسوس الأسنان اللبنية للأطفال

تسوس الأسنان اللبنية للأطفال

تسوس الأسنان اللبنية

يبدأ تكوين  الأسنان اللبنية قبل ولادة الطفل ويستمر نموها إلى أن يصل الطفل عمر الأربع سنوات. وتستبدل الأسنان اللبنية بأسنان دائمة وتنتهي عملية الاستبدال عند عمر الحادية عشر عاما. تظهر الأسنان الدائمة عند عمر ست إلى سبع

تسوس الأسنان اللبنية للأطفال

تسوس الاسنان اللبنية للأطفال

يبدأ تكوين  الأسنان اللبنية قبل ولادة الطفل ويستمر نموها إلى أن يصل الطفل عمر الأربع سنوات. وتستبدل الأسنان اللبنية بأسنان دائمة وتنتهي عملية الاستبدال عند عمر الحادية عشر عاما. تظهر الأسنان الدائمة عند عمر ست إلى سبع سنوات.

يتكون تاج السن من ثلاثة طبقات؛ طبقة مينا الأسنان، وطبقة العاج، وطبقة لب السن أو عصب السن.

أسباب تسوس الأسنان اللبنية

ينتج تسوس الأسنان عن البكتيريا وأشياء أخرى. يمكن أن يحدث عندما تترك الأطعمة التي تحتوي على الكربوهيدرات (السكريات والنشويات) على الأسنان لفترات طويلة بدون تنظيف الأسنان بعد تناول الطعام. تشمل هذه الأطعمة الحليب،  والصودا، والزبيب، والحلوى، والكعك، وعصائر الفاكهة، والحبوب، والخبز.  

تغير هذه الأطعمة  البكتيريا التي تعيش عادة في الفم وتصنع البكتيريا  الأحماض. تشكل مجموعة البكتيريا والغذاء والأحماض واللعاب مادة تسمى البلاك والتي تلتصق بالأسنان. بمرور الوقت، تتآكل مينا الأسنان بسبب الأحماض التي تصنعها البكتيريا، مما يتسبب في تسوس الأسنان.

تحتوي أفواه كل الأطفال على بكتيريا، لذلك كل الأطفال معرضون لخطر الإصابة بتسوس الأسنان. لكن قد يزيد ما يلي من خطر إصابة الطفل بتسوس الأسنان:

  •  مستويات عالية من البكتيريا التي تسبب تسوس الأسنان.
  •  نظام غذائي غني بالسكريات والنشويات.
  • شرب المياه التي تحتوي على فلوريد محدود أو لا تحتوي على فلوريد.
  • الإهمال في نظافة الفم.
  •  تدفق اللعاب بشكل أقل من الطبيعي.

أعراض تسوس الأسنان عند الأطفال

 قد يكون التسوس مختلفًا قليلاً لكل طفل، ولكن فيما يلي الطريقة الشائعة التي تؤدي إلى تسوس الأسنان وتجويفها عند الأطفال:

  •  تبدأ التصبغات و البقع البيضاء في التكون على الأسنان في المناطق المصابة. تعني هذه البقع أن طبقة المينا قد بدأت في الانهيار. قد تؤدي هذه البقع إلى حساسية مبكرة للأسنان.
  •  يظهر تجويف مبكر على السن ويكون لون التجويف بني فاتح.
  •  يصبح التجويف أعمق ويتحول الظل الغامق من البني إلى الأسود.
  •  تختلف أعراض تسوس الأسنان وتجويفها من طفل لآخر.لا تسبب التجاويف أعراضًا دائمًا.  في بعض الأحيان لا يشعر الأطفال أن لديهم تجاويف في أسنانهم حتى يجدها طبيب الأسنان. لكن قد يشعر طفلك بالتالي :
  •  ألم في المنطقة المحيطة بالسن.
  •  الحساسية تجاه بعض الأطعمة مثل الحلويات والمشروبات الساخنة أو الباردة.

كيف يتم تشخيص تسوس الاسنان اللبنية؟

يشخص طبيب الأسنان في كثير من الأحيان تسوس الأسنان بناءً على:

  •  تاريخ  مرضي كامل للطفل.
  •  فحص فم الطفل.
  •  الأشعة السينية للأسنان.

علاج تسوس اسنان الأطفال

 يحدد طبيب الأسنان نوع التسوس المصابة به أسنان الطفل ثم يحدد طريقة العلاج التي سيتبعها  لإزالة التسوس واستعادة ابتسامة الطفل. تعتمد علاجات التسوس على شدة التسوس وتشمل:

  •  العلاج بالفلوريد: يمكن أن يساعد الفلورايد في ترميم مينا الأسنان، وفي المراحل المبكرة جدًا من التسوس، يمكنه حتى تثبيط انحلال طبقة مينا الأسنان. يأتي الفلورايد في صورة سائلة أو هلامية أو رغوية أو ورنيش يتم غالبا دهانه بالفرشاة مباشرة على أسنان.
  •  الحشوات: عندما يتطور التسوس إلى ما بعد المراحل المبكرة، تصبح الحشوات خيار العلاج الذي من المرجح أن يأخذه طبيب الأسنان، وتعد الحشوات شكل من أشكال الترميم.
  • تتضمن الحشوات إزالة التسوس من المنطقة المصابة ثم ملؤها إما بحشو بلاتيني أو حشو بنفس لون الأسنان.
  •  التيجان: للحفاظ على الأسنان الضعيفة أو المتسوسة بشدة، قبل أن تصل العدوى إلى الجذر، قد يوصي طبيب الأسنان بتركيب  تاج على السن. يصنع التاج من الذهب أو البورسلين أو المعدن، ويتم تصميم التاج خصيصاً ليلائم الأسنان المصابة بعد حفر التسوس.
  •  قناة الجذر: بمجرد أن ينتشر التسوس إلى الطبقة الداخلية من أسنان الطفل(لب السن)، يوصى غالباً بتنظيف قناة الجذر لإزالة اللب المصاب.تحل الحشوة محل اللب بعد إزالة التسوس.
  •  خلع السن المصاب: إذا كان تسوس الأسنان في أشد مراحله، فغالباً ما يكون الخيار الوحيد هو خلع السن تماماً لمنع انتشار العدوى. يشار إلى هذا الإجراء عادةً باسم قلع الأسنان، ويمكن أن يترك فجوات في ابتسامة الطفل. يستخدم طبيب الأسنان حافظ مسافة غالبا بعد خلع السن اللبني للطفل وذلك للحفاظ على مكان  السن الدائم، ويتم اختيار حافظ المسافة بناءاً على عمر الطفل ونوع السن المخلوع.
  •  يصف طبيب الأسنان أيضاً دواءً للمساعدة في مكافحة العدوى أو دواء لتسكين ألم الطفل ويتم تحديد نوع الدواء بناء على عمر الطفل وكتلة جسم الطفل وإذا كان الطفل يعاني من أمراض مزمنة أم لا، ومن المسكنات التي توصف للأطفال الباراسيتامول والبروفين ويحدد الطبيب المختص الجرعة اللازمة.
  • قد يلجأ الطبيب إلى وصف مضادات حيوية للأطفال عند حدوث تورم للأنسجة المجاورة للسن المصاب أو عند تكون خراج.

اقرأ أيضاً:ألم عصب الأسنان والتهاب اللثة الأسباب وطرق العلاج

الوقاية من تسوس أسنان الأطفال

أفضل مسار لعلاج التسوس هو ضمان عدم بداية التسوس في المقام الأول. ويمنع تكون تجاويف التسوس من التكون من خلال بضع خطوات بسيطة:

  • يجب على الأم تنظيف أسنان رضيعها بعد الانتهاء من الرضاعة في كل مرة لتجنب تكون بيئة مناسبة للتسوس داخل فم الرضيع.
  • يجب على الوالدين تعليم ومساعدة الطفل كيف ينظف أسنانه عند بلوغ الطفل عامين. 
  •  ينظف الطفل أسنانه مرتين في اليوم بمعجون أسنان يحتوي على الفلورايد لإعادة تمعدن(بناء) المينا الضعيفة.
  •  تبدل فرشاة الأسنان اليدوية إلى فرشاة أسنان كهربائية للمساعدة في التأكد من أن الطفل يقوم بتنظيف الأسنان بالفرشاة لمدة دقيقتين والوصول إلى كل منطقة من فمك، ويجب أن يكون موصى بها من قبل طبيب الأسنان .
  •  استخدام الخيط مرة واحدة يوميا على الأقل لتنظيف المنطقة أسفل خط اللثة.
  •  مضغ علكة خالية من السكر لتحفيز إنتاج اللعاب لإزالة البلاك.
  •  راجع طبيب الأسنان المختص للأطفال أو أخصائي صحة الأسنان مرتين في السنة لإجراء الفحوصات والتأكد من عدم بداية التسوس لأسنان الطفل.

المراجع

  1. https://www.hopkinsmedicine.org/health/conditions-and-diseases/tooth-decay-caries-or-cavities-in-children#:~:text=Tooth%20decay%20is%20caused%20by,change%20these%20foods%2C%20making%20acids.
  1. https://www.urmc.rochester.edu/encyclopedia/content.aspx?ContentTypeID=90&ContentID=P01848
  1. https://crest.com/en-us/oral-care-tips/cavities-and-tooth-decay/cavities-treatment-ways-to-treat-cavities?gclid=Cj0KCQiA8vSOBhCkARIsAGdp6RTB59ZhKW0KQh1ImqCYg9EIGyiYeN6GH5Lzf3Uqw293Pe4P91g5dXAaAlwrEALw_wcB
  1. https://www.ncbi.nlm.nih.gov/pmc/articles/PMC6494507/
  1. https://www.webmd.com/oral-health/guide/tooth-decay-prevention#:~:text=To%20prevent%20tooth%20decay%3A,U%2DDent%2C%20or%20Sulcabrush.

سنوات.

يتكون تاج السن من ثلاثة طبقات؛ طبقة مينا الأسنان، وطبقة العاج، وطبقة لب السن أو عصب السن.

أسباب تسوس الأسنان اللبنية

ينتج تسوس الأسنان عن البكتيريا وأشياء أخرى. يمكن أن يحدث عندما تترك الأطعمة التي تحتوي على الكربوهيدرات (السكريات والنشويات) على الأسنان لفترات طويلة بدون تنظيف الأسنان بعد تناول الطعام. تشمل هذه الأطعمة الحليب،  والصودا، والزبيب، والحلوى، والكعك، وعصائر الفاكهة، والحبوب، والخبز.  

تغير هذه الأطعمة  البكتيريا التي تعيش عادة في الفم وتصنع البكتيريا  الأحماض. تشكل مجموعة البكتيريا والغذاء والأحماض واللعاب مادة تسمى البلاك والتي تلتصق بالأسنان. بمرور الوقت، تتآكل مينا الأسنان بسبب الأحماض التي تصنعها البكتيريا، مما يتسبب في تسوس الأسنان.

تحتوي أفواه كل الأطفال على بكتيريا، لذلك كل الأطفال معرضون لخطر الإصابة بتسوس الأسنان. لكن قد يزيد ما يلي من خطر إصابة الطفل بتسوس الأسنان:

  •  مستويات عالية من البكتيريا التي تسبب تسوس الأسنان.
  •  نظام غذائي غني بالسكريات والنشويات.
  • شرب المياه التي تحتوي على فلوريد محدود أو لا تحتوي على فلوريد.
  • الإهمال في نظافة الفم.
  •  تدفق اللعاب بشكل أقل من الطبيعي.

أعراض تسوس الأسنان عند الأطفال

 قد يكون التسوس مختلفًا قليلاً لكل طفل، ولكن فيما يلي الطريقة الشائعة التي تؤدي إلى تسوس الأسنان وتجويفها عند الأطفال:

  •  تبدأ التصبغات و البقع البيضاء في التكون على الأسنان في المناطق المصابة. تعني هذه البقع أن طبقة المينا قد بدأت في الانهيار. قد تؤدي هذه البقع إلى حساسية مبكرة للأسنان.
  •  يظهر تجويف مبكر على السن ويكون لون التجويف بني فاتح.
  •  يصبح التجويف أعمق ويتحول الظل الغامق من البني إلى الأسود.
  •  تختلف أعراض تسوس الأسنان وتجويفها من طفل لآخر.لا تسبب التجاويف أعراضًا دائمًا.  في بعض الأحيان لا يشعر الأطفال أن لديهم تجاويف في أسنانهم حتى يجدها طبيب الأسنان. لكن قد يشعر طفلك بالتالي :
  •  ألم في المنطقة المحيطة بالسن.
  •  الحساسية تجاه بعض الأطعمة مثل الحلويات والمشروبات الساخنة أو الباردة.

كيف يتم تشخيص تسوس الاسنان اللبنية؟

يشخص طبيب الأسنان في كثير من الأحيان تسوس الأسنان بناءً على:

  •  تاريخ  مرضي كامل للطفل.
  •  فحص فم الطفل.
  •  الأشعة السينية للأسنان.

علاج تسوس اسنان الأطفال

 يحدد طبيب الأسنان نوع التسوس المصابة به أسنان الطفل ثم يحدد طريقة العلاج التي سيتبعها  لإزالة التسوس واستعادة ابتسامة الطفل. تعتمد علاجات التسوس على شدة التسوس وتشمل:

  •  العلاج بالفلوريد: يمكن أن يساعد الفلورايد في ترميم مينا الأسنان، وفي المراحل المبكرة جدًا من التسوس، يمكنه حتى تثبيط انحلال طبقة مينا الأسنان. يأتي الفلورايد في صورة سائلة أو هلامية أو رغوية أو ورنيش يتم غالبا دهانه بالفرشاة مباشرة على أسنان.
  •  الحشوات: عندما يتطور التسوس إلى ما بعد المراحل المبكرة، تصبح الحشوات خيار العلاج الذي من المرجح أن يأخذه طبيب الأسنان، وتعد الحشوات شكل من أشكال الترميم.
  • تتضمن الحشوات إزالة التسوس من المنطقة المصابة ثم ملؤها إما بحشو بلاتيني أو حشو بنفس لون الأسنان.
  •  التيجان: للحفاظ على الأسنان الضعيفة أو المتسوسة بشدة، قبل أن تصل العدوى إلى الجذر، قد يوصي طبيب الأسنان بتركيب  تاج على السن. يصنع التاج من الذهب أو البورسلين أو المعدن، ويتم تصميم التاج خصيصاً ليلائم الأسنان المصابة بعد حفر التسوس.
  •  قناة الجذر: بمجرد أن ينتشر التسوس إلى الطبقة الداخلية من أسنان الطفل(لب السن)، يوصى غالباً بتنظيف قناة الجذر لإزالة اللب المصاب.تحل الحشوة محل اللب بعد إزالة التسوس.
  •  خلع السن المصاب: إذا كان تسوس الأسنان في أشد مراحله، فغالباً ما يكون الخيار الوحيد هو خلع السن تماماً لمنع انتشار العدوى. يشار إلى هذا الإجراء عادةً باسم قلع الأسنان، ويمكن أن يترك فجوات في ابتسامة الطفل. يستخدم طبيب الأسنان حافظ مسافة غالبا بعد خلع السن اللبني للطفل وذلك للحفاظ على مكان  السن الدائم، ويتم اختيار حافظ المسافة بناءاً على عمر الطفل ونوع السن المخلوع.
  •  يصف طبيب الأسنان أيضاً دواءً للمساعدة في مكافحة العدوى أو دواء لتسكين ألم الطفل ويتم تحديد نوع الدواء بناء على عمر الطفل وكتلة جسم الطفل وإذا كان الطفل يعاني من أمراض مزمنة أم لا، ومن المسكنات التي توصف للأطفال الباراسيتامول والبروفين ويحدد الطبيب المختص الجرعة اللازمة.
  • قد يلجأ الطبيب إلى وصف مضادات حيوية للأطفال عند حدوث تورم للأنسجة المجاورة للسن المصاب أو عند تكون خراج.

اقرأ أيضاً:ألم عصب الأسنان والتهاب اللثة الأسباب وطرق العلاج

الوقاية من تسوس أسنان الأطفال

أفضل مسار لعلاج التسوس هو ضمان عدم بداية التسوس في المقام الأول. ويمنع تكون تجاويف التسوس من التكون من خلال بضع خطوات بسيطة:

  • يجب على الأم تنظيف أسنان رضيعها بعد الانتهاء من الرضاعة في كل مرة لتجنب تكون بيئة مناسبة للتسوس داخل فم الرضيع.
  • يجب على الوالدين تعليم ومساعدة الطفل كيف ينظف أسنانه عند بلوغ الطفل عامين. 
  •  ينظف الطفل أسنانه مرتين في اليوم بمعجون أسنان يحتوي على الفلورايد لإعادة تمعدن(بناء) المينا الضعيفة.
  •  تبدل فرشاة الأسنان اليدوية إلى فرشاة أسنان كهربائية للمساعدة في التأكد من أن الطفل يقوم بتنظيف الأسنان بالفرشاة لمدة دقيقتين والوصول إلى كل منطقة من فمك، ويجب أن يكون موصى بها من قبل طبيب الأسنان .
  •  استخدام الخيط مرة واحدة يوميا على الأقل لتنظيف المنطقة أسفل خط اللثة.
  •  مضغ علكة خالية من السكر لتحفيز إنتاج اللعاب لإزالة البلاك.
  •  راجع طبيب الأسنان المختص للأطفال أو أخصائي صحة الأسنان مرتين في السنة لإجراء الفحوصات والتأكد من عدم بداية التسوس لأسنان الطفل.

المراجع

  1. https://www.hopkinsmedicine.org/health/conditions-and-diseases/tooth-decay-caries-or-cavities-in-children#:~:text=Tooth%20decay%20is%20caused%20by,change%20these%20foods%2C%20making%20acids.
  1. https://www.urmc.rochester.edu/encyclopedia/content.aspx?ContentTypeID=90&ContentID=P01848
  1. https://crest.com/en-us/oral-care-tips/cavities-and-tooth-decay/cavities-treatment-ways-to-treat-cavities?gclid=Cj0KCQiA8vSOBhCkARIsAGdp6RTB59ZhKW0KQh1ImqCYg9EIGyiYeN6GH5Lzf3Uqw293Pe4P91g5dXAaAlwrEALw_wcB
  1. https://www.ncbi.nlm.nih.gov/pmc/articles/PMC6494507/
  1. https://www.webmd.com/oral-health/guide/tooth-decay-prevention#:~:text=To%20prevent%20tooth%20decay%3A,U%2DDent%2C%20or%20Sulcabrush.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق