الأمراضكل المقالات

مرض السكري.. و6 طرق للوقاية منه.

مرض السكري.

مرض السكري
مرض السكري

ماهو مرض السكري؟

مرض السكري مرض مزمن، يحدث عندما لا ينتج البنكرياس ما يكفي الجسم من الأنسولين أو لا يستطيع الجسم استخدام ما ينتجه البنكرياس من الأنسولين. (1)

الأنسولين.

الهرمون الذي ينظم نسبة السكر في الدم، ويفرزه البنكرياس، هو المفتاح الذي يسمح للجلوكوز المأخوذ من الطعام الذي يتناوله الفرد بالمرور من مجرى الدم إلى الخلايا في الجسم لإنتاج الطاقة. حيث يتم تقسيم جميع الأطعمة التي تحتوي على الكربوهيدرات إلى جلوكوز في الدم. الأنسولين يساعد الجلوكوز في الوصول إلى الخلايا.(1) (2)

أنواع مرض السكري.

1- سكري النوع الأول (سكري المعتمد على الأنسولين).

مرض مناعي ذاتي، أي أن الجسم يهاجم نفسه بنفسه، حيث يتم تدمير الخلايا المنتجة للأنسولين في البنكرياس، ويعاني حوالي 10%من مرضى السكري بسكري النوع الأول، ويحتاج الأشخاص المصابون بسكري النوع الأول تناول الأنسولين يومياً. (3)

2- سكري النوع الثاني.

لسكري النوع الثاني سببين هما إما أن البنكرياس لا ينتج كمية كافية من الأنسولين، أو أن الخلايا لا تستجيب طبيعياً للأنسولين. وهو النوع الأكثر شيوعاً بين مرضى السكري حيث يعاني حوالي 95% من مرضى السكري من النوع الثاني. (3)

3- مقدمات السكري.

هي مرحلة سابقة للإصابة بسكري النوع الثاني، حيث يكون فيها مستويات الجلوكوز بالدم مرتفعة، لكنها ليست كافية لتشخيص الفرد أنه مريض سكري النوع الثاني. (3)

4- سكري الحمل.

تصاب به بعض النساء أثناء فترة الحمل وقد يختفي بعد الولادة أو يستمر مدى الحياة. (3)

هناك أنواع من مرض السكري أقل شيوعاً تشمل:

  • متلازمة السكري أحادية الجين.

هي شكل وراثي نادرللسكري، تمثل حوالي 4% من جميع الحالات مثل السكري عند الأطفال حديثي الولادة والسكري في مرحلة النضج عند الشباب.

  • مرض السكري المرتبط بمرض التليف الكيسي. (3)

يصاب به الأشخاص المصابون بمرض التليف الكيسي. (والتليف الكيسي هو حالة وراثية تؤدي إلى تراكم المخاط اللزج في الرئتين والجهاز الهضمي). وبالتالي يسبب التهابات بالرئة ومشاكل في هضم الطعام. (3)

  • مرض السكري بسبب بعض المواد الكيميائية.

يحدث هذا النوع بعد عمليات زرع الأعضاء أو بعد علاج مرض الإيدز أو بعد استخدام الستيرويدات. (3)

  • السكري الكاذب.

حالة نادرة جداً حيث تقوم الكليتين بإنتاج كمية كبيرة من البول. (3)

مدى انتشار السكري.

ارتفع عدد المصابين بمرض السكري من 108 مليون في عام 1980 إلى 422 مليون في عام 2014. وذلك في البلدان النامية منخفضة الدخل عن البلاد المتقدمة. (1)

يصيب مرض السكري 1 من كل 4 أشخاص فوق سن 65، حوالي 90-95 في المائة من حالات البالغين مصابون بالنوع 2 من مرض السكري. (3)

العوامل التي تزيد من خطر الإصابة بمرض السكري.

تختلف عوامل الإصابة باختلاف نوع السكري.

عوامل خطر الإصابة بسكري النوع الأول (المعتمد على الأنسولين).

  • التاريخ العائلي المرضي للإصابة بسكري النوع الأول.
  • عدوى أو ورم أو جراحة في البنكرياس.
  • وجود الأجسام المضادة الذاتية التي تهاجم أنسجة وأعضاء الجسم المختلفة.
  • الإجهاد البدني مثل تعرض الجسم للجراحة أو المرض.
  • الأمراض التي تسببها الفيروسات. (3)

عوامل خطر الإصابة  بسكري النوع الثاني.

  • التاريخ العائلي المرضي للإصابة بمقدمات السكري أو سكري النوع الثاني.
  • زيادة الوزن.
  • ارتفاع الدهون الثلاثية في الدم وارتفاع الكوليسترول بالدم.
  • سكري الحمل أو ولادة أطفال زائدي الوزن.
  • ارتفاع ضغط الدم.
  • التاريخ المرضي للإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.
  • التدخين بشراهة.
  • عدم ممارسة النشاط البدني.
  • الإصابة بمتلازمة تكيس المبايض
  • السن أكبر من 45 سنة.(3)

عوامل خطر الإصابة بسكري الحمل.

  • التاريخ العائلي للإصابة بمقدمات السكري أو سكري النوع الثاني.
  • زيادة الوزن قبل الحمل. 
  • السن فوق 25 سنة.(3)

أسباب مرض السكري.

السبب الأساسي لمرض السكري هو ارتفاع الجلوكوز بالدم، لكن سبب ارتفاع الجلوكوز بالدم يختلف باختلاف نوع مرض السكري. (3)

أسباب الإصابة بالنوع الأول من مرض السكري.

أحد أمراض الجهاز المناعي تهاجم الجسم وتدمر الخلايا البنكرياس المنتجة للأنسولين، وبالتالي يتراكم الجلوكوز بالدم ويرتفع بسبب عدم وجود الأنسولين الذي يسمح بدخوله في الخلايا. (3)

أسباب الإصابة بالنوع الثاني من مرض السكري والإصابة بمقدمات السكري.

أن الخلايا تصبح لديها مقاومة للأنسولين، بالتالي يتراكم الجلوكوز في الدم. (3)

أسباب الإصابة بسكري الحمل.

الهرمونات التي تفرزها المشيمة أثناء الحمل تجعل الخلايا أكثر مقاومة للأنسولين. وبالتالي يبقى الكثير من الجلوكوز في مجرى الدم. (3)

ما هي أعراض مرض السكري؟

الأعراض العامة لمرض السكري.

  • زيادة الشعور بالجوع.
  • زيادة الشعور بالعطش.
  • فقدان الوزن.
  • كثرة التبول.
  • رؤية ضبابية.
  • الشعور بالتعب الشديد.
  • صعوبة التئام الجروح والقرح. (4)

الأعراض عند الرجال.

بالإضافة إلى الأعراض العامة، يعاني الرجال المصابون بمرض السكري بالضعف الجنسي وضعف قوة العضلات. (4)

الأعراض عند النساء.

قد تعاني النساء المصابات بمرض السكري من التهابات في المسالك البولية، وجفاف الجلد والحكة. (4)

أعراض مرض السكري من النوع الأول.

الجوع الشديد، العطش بكثرة، ضبابية الرؤية، تغييرات في المزاج، فقدان غير مقصود للوزن. (4)

أعراض مرض السكري من النوع الثاني.

زيادة الجوع، زيادة العطش، ضبابية الرؤية، صعوبة التئام التقرحات، التهابات متكررة، أحيانا زيادة في الوزن. (4)

أعراض سكري الحمل.

لا تظهر أي أعراض على النساء المصابة بسكري الحمل، ولكن يكتشف الإصابة بسكري الحمل مع عمل اختبار سكر الدم الدوري الذي يتم إجراؤه عادةً بين الأسبوعين الرابع والعشرين والثامن والعشرين من الحمل.

في الحالات النادرة تعاني المرأة الحامل المصابة بسكري الحمل بزيادة العطش وكثرة التبول. (4) (2)

كيفية تشخيص مرض السكري.

بالإضافة إلى أعراض السكري يتم التشخيص اعتمادا على ثلاثة اختبارات المعملية.

1- تحليل سكر صائم للمريض: أفضل وقت لإجراء التحليل في الصباح الباكر بعد 8 ساعات من الصيام باستثناء شرب الماء، وفي حالة الإصابة بالسكري تكون نتيجة التحليل أعلى من 126 mg/dl.

2- تحليل سكر عشوائي للمريض: يتم إجراءه في أي وقت باليوم دون الحاجة إلى صيام، في حالة الإصابة بالسكري تكون نتيجة التحليل أعلى من 200 mg/dl. 

3- تحليل سكر تراكمي للمريض A1C: يشير إلى نتيجة السكر بالدم خلال الثلاث شهور الماضية، حيث أنه في حالة الإصابة بالسكري تكون نتيجة التحليل أعلى من 6.5%. (2) (4)

مضاعفات مرض السكري.

يؤدي مرض السكري إلى إتلاف الأعضاء وأنسجة الجسم المختلفة، كلما زاد ارتفاع السكر في الدم، كلما زادت فترة التعايش مع مرض السكري، وبالتالي زاد خطر إصابتك بمضاعفات السكري. (4) (2)

مضاعفات السكري

تشمل مضاعفات مرض السكري في حالة ارتفاع سكر الدم عن 200 mg/dl.

  • الإصابة بأمراض القلب والسكتة الدماغية.
  • التهابات في الأعصاب.
  • الفشل الكلوي.
  • اعتلال في الشبكية وفقدان البصر.
  • فقدان السمع.
  • التهاب في القدم بالقرح التي لا تلتئم.
  • الإصابة بالأمراض الجلدية مثل الالتهابات البكتيرية والفطرية.
  • الاكتئاب. (4) (2)

 مضاعفات انخفاض سكر الدم.

تحدث هذه الحالة عندما يقل مستوى السكر في الدم عن 70 mg/dl، حيث تشمل مضاعفات انخفاض سكر الدم ما يلي:

  • ضعف أو عدم إتزان.
  • رطوبة الجلد والتعرق.
  • تسارع ضربات القلب.
  • الدوخة.
  • الجوع المفاجئ.
  • جلد شاحب.
  • تخدير في الفم أو اللسان.
  • الهيجان والعصبية.
  • عدم الثبات.
  • كوابيس، أحلام سيئة، نوم مضطرب.
  • رؤية مشوشة.
  • الصداع والنوبات.

مضاعفات سكري الحمل. 

يؤدي سكري الحمل غير المنضبط إلى مضاعفات خطيرة تؤثر على الأم والجنين مثل:

  • الولادة المبكرة.
  • وزن الجنين أعلى من الطبيعي عند الولادة.
  • زيادة خطر الإصابة بمرض السكري من النوع 2 بعد الولادة.
  • انخفاض سكر الدم.
  • اليرقان.
  • ولادة جنين ميت.
  • يمكن أن تصاب الأم بمضاعفات مثل ارتفاع ضغط الدم (تسمم الحمل).
  • يزداد خطر إصابة الأم بسكري الحمل في حالات الحمل المستقبلية. (4)

اقرأ أيضا: اليرقان أو الصفراء عند الاطفال.

علاج مرض السكري.

يعتمد علاج مرض السكري على نوع السكري، ومدى التحكم في مستوى السكر بالدم. (2)

مرض السكري من النوع الأول.

يعتمد على تناول الأنسولين يومياً. (2)

هناك أربعة أنواع من الأنسولين، يتم تمييزهم من خلال مدى سرعة بدئهم في العمل ومدة استمرار تأثيرهم في الجسم

  • الأنسولين سريع المفعول يبدأ في العمل خلال 15 دقيقة من الحقن وتستمر آثاره لمدة 3 إلى 4 ساعات.
  • الأنسولين قصير المفعول يبدأ في العمل خلال 30 دقيقة من الحقن ويستمر أثره من 6 إلى 8 ساعات.
  • الأنسولين متوسط ​​المفعول يبدأ في العمل في غضون ساعة إلى ساعتين ويستمر أثره من 12 إلى 18 ساعة.
  • الأنسولين طويل المفعول يبدأ في العمل بعد بضع ساعات من الحقن ويستمر لمدة 24 ساعة أو أكثر. (4)

مرض السكري من النوع الثاني.

يعتمد سكري النوع الثاني على:

  •  النظام الغذائي، وخفض الوزن.
  •  التمارين الرياضية.
  • تناول الأدوية الخافضة لسكر الدم. (2) (4)

أدوية انخفاض السكر بالدم كثيرة منها:

  • مجموعة السلفونيل يوريا: تعمل على خفض نسبة السكر في الدم عن طريق تحفيز البنكرياس لإنتاج المزيد من الأنسولين.
  • مثبطات DPP-4: تحفز البنكرياس على إفراز المزيد من الأنسولين بعد الوجبات.
  • مجموعة البايجوانيد (Biguanides): تقلل من كمية السكر التي ينتجها الكبد، كما أنها تحسن طريقة عمل الأنسولين في الجسم، وتبطئ تحويل الكربوهيدرات إلى سكر. (2) (4)

كيفية الوقاية من مرض السكري النوع الثاني أو مقدمات السكري.

  • اتباع نظام غذائي صحي مثل نظام البحر الأبيض المتوسط.
  • ممارسة النشاط البدني على الأقل المشي 30 دقيقة 3 مرات أسبوعياً.
  • الحصول على قدر كاف من النوم من 7-8 ساعات.
  • تقليل التوتر وممارسة الأنشطة التي تقلل من التوتر بالجسم مثل تمارين اليوجا.
  • شرب من 8-12 كوب من الماء يوميا.
  • تقليل تناول الأطعمة التي تحتوي على دهون غير صحية. (2)

1-https://www.who.int/news-room/fact-sheets/detail/diabetes

2-https://www.idf.org/aboutdiabetes/what-is-diabetes.html

3-https://my.clevelandclinic.org/health/diseases/7104-diabetes-mellitus-an-overview

4-https://www.healthline.com/health/diabetes#symptoms

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق