الأدوية

ليفودوبا-كاربيدوبا carbidopa-levodopa

ليفودوبا-كاربيدوبا levodopa-carbidopa

يأتي دواء ليفودوبا-كاربيدوبا على رأس قائمة الأدوية المستخدمة لعلاج مرض الشلل الرعاش.

دواعي استخدام ليفودوبا-كاربيدوبا

يُستخدم دواء ليفودوبا-كاربيدوبا لعلاج مرضى الشلل الرعاش.

أسماء تجارية تحتوي على ليفودوبا-كربيدوبا

  • سينميت.            .Sinemet 
  • ليفوكار.             .Levocar
  • مادوبار.           .Madopar
  • شاتو.                 .Shatoo
  • ليكاردوبا.       .Lecardopa

طريقة عمل ليفودوبا-كاربيدوبا

ليفودوبا هو المادة الأولية لمادة الدوبامين (هي المادة التي تكون قليلة في مرضى الشلل الرعاش ويتسبب نقصها في ظهور المرض).

 يتم إعطاء الدواء في صورة دوبامين بشكل مباشر وذلك لأن الدوبامين لا يستطيع عبور حاجز المخ الدموي BBBعلى عكس ليفودوبا وكذلك حتى يتم تجنب الأعراض الجانبية التي يمكن أن يحدثها الدوبامين في الأعضاء الأخرى غير الدماغ.

كاربيدوبا يمنع تكسير ليفودوبا مما يضمن وصول أعلى تركيز من ليفدوبا إلى المخ حيث يعطي التأثير المطلوب مع التقليل من الآثار الجانبية في نفس الوقت.

الآثار الجانبية لدواء ليفودوبا-كاربيدوبا

تتعدد الآثار الجانبية لدواء ليفودوبا-كاربيدوبا، ويختلف ظهورها من مريض لآخر ونذكر منها:

  • انخفاض ضغط الدم عند الوقوف ودوخة (أكثر شيوعاً)، أو ارتفاع ضغط الدم (أقل شيوعاً).
  • غثيان، وقيء، وعسر هضم، وفقدان شهية.
  • إمساك أو إسهال.
  • انتفاخ وألم في البطن.
  • صعوبة في البلع.
  • فقد حاسة التذوق.
  • عسر هضم أو قرحة بالمعدة
  • الفواق (الزغطة).
  • زيادة إفراز اللعاب.
  • اكتئاب.
  • صداع.
  • اضطراب في الحركة dyskinesia.
  • زيادة اليوريا بالدم.
  • اضطرابات النوم (أرق أو نعاس).
  • الذهان.
  • اضطرابات في الرؤية (ازدواج أو تشوش الرؤية).
  • التهاب الحلق.
  • تنميل الأطراف.
  • ألم في الصدر.
  • وذمة طرفية.
  • طفح جلدي.
  • ارتفاع سكر الدم.
  • عدوى الجهاز البولي أو كثرة التبول أو السلس البولي.
  • قلق وتشوش ذهني
  • خلل التوتر dystonia.
  • اعتلال أعصاب عديدة polyneuropathy.
  • ألم الظهر أو الأكتاف.
  • انخماص الرئة atelectasis.
  • احتشاء عضلة القلب أو اضطراب كهربية القلب.
  • سقوط الشعر.
  • فرط التعرق.
  • فقدان أو زيادة الوزن.
  • الوذمة الوعائية angioedema.

كيفية استخدام ليفودوبا-كاربيدوبا

  • يؤخذ هذا الدواء عن طريق الفم مع الأكل أو بدونه لكن يفضل مع الأكل حتى يقلل من حدوث الغثيان.
  • يجب ألا يؤخذ هذا الدواء مع الأطعمة الغنية بالبروتين حيث أنها تقلل من امتصاص الدواء.
  • يجب أن تفصل بين هذا الدواء والمكملات الغذائية التي تحتوي على حديد لأنه يقلل من امتصاص الدواء.
  • لتقليل الآثار الجانبية لهذا الدواء؛ يفضل البدء بجرعات صغيرة ثم زيادة الجرعة بالتدريج.
  • يجب أن تستخدم هذا الدواء بانتظام للحصول على الفائدة القصوى منه، قد يحتاج الأمر عدة أسابيع قبل حدوث تحسن في الأعراض.
  • لا يجب قيادة السيارة أو الوقوف على آلة أو القيام بأي عمل يستلزم الانتباه حتى يعرف المريض تأثير هذا الدواء عليه ويستطيع فعل ذلك بشكل آمن تماماً.
  • بعض الحالات تصبح أسوأ عند إيقاف الدواء بشكل مفاجئ لذا يفضل توقيف هذا الدواء تدريجياً.

اقرأ أيضاً: فرط الحركة.. أعراضها و3 طرق لعلاجها.

ماذا يفعل المريض إذا نسي أخذ جرعة ليفودوبا-كاربيدوبا في الميعاد؟

يجب على المريض إذا نسي جرعة ليفودوبا-كاربيدوبا أن يأخذها حين يتذكرها إذا كانت المدة المتبقية على الجرعة التالية كبيرة، أما إذا كانت قصيرة فعليه أن يتخطى هذا الجرعة إلى الجرعة التالية.

موانع استخدام ليفودوبا-كاربيدوبا

  • يُمنع استخدام ليفودوبا-كاربيدوبا في الأشخاص الذين لديهم حساسية من هذا الدواء.
  • استخدام أحد أدوية مثبطات الأوكسيداز أحادي الأمين في وقت استخدام هذا الدواء أو خلال آخر ١٤ يوم.
  • المرضى الذين يعانون من المياه الزرقاء (الجلوكوما) مغلقة الزاوية.

جرعة ليفودوبا-كاربيدوبا

تختلف جرعة ليفودوبا-كاربيدوبا بين الأقراص أو الكبسولات ذات التحرر الفوري Immediate release، ومضبوطة التحرر Controlled release، وممتدة التحرر Extended release، كذلك لا يجب استخدام أحد هذه الأنواع محل الآخر إلا بعد استشارة الطبيب المعالج.

جرعة ليفودوبا-كاربيدوبا في مرض الكلى والكبد

لا يوجد تعديل لجرعات دواء ليفودوبا-كاربيدوبا في مرضى الكلى والكبد وفقاً للمُصنع، ولكن يجب استخدامه بحذر في هذه الفئات مع المتابعة عن قرب.

استخدام ليفودوبا-كاربيدوبا أثناء الحمل والرضاعة

يُستخدم ليفودوبا-كاربيدوبا أثناء الحمل عند الحاجة إليه بشكل واضح (حين تكون فوائد استخدامه أكبر من أضراره)، وفقط بعد استشارة الطبيب المختص.

قرار استخدام هذا الدواء أثناء الرضاعة يجب أن يعتمد على الترجيح بين أضرار تعرُض الرضيع لهذا الدواء وبين فوائد الرضاعة الطبيعية وفوائد إعطاء هذا الدواء للأم، وفقط بعد استشارة الطبيب المختص، يمكن أن يؤثر هذا الدواء على كمية الحليب لدى الأم.

Levodopa

أهم التفاعلات الدوائية التي تحدث مع ليفودوبا-كاربيدوبا

تتعدد التفاعلات الدوائية التي تحدث مع ليفودوبا-كاربيدوبا؛ نذكر منها على سبيل المثال لا الحصر:

  • الأدوية المضادة للذهان (مثل الكلوربرومازين، و الهالوبيريدول، والثيوريدازين).
  • الميثيل دوبا.
  • مثبطات الاوكسيداز أحادي الأمين MAOIs (مثل الايزوكربوكسازيد، ولينزوليد، والفينيلزين، وبروكاربازين، وترانيلسيبرومين، وغيرها)، هذه الأدوية يجب أن توقف لمدة أسبوعين على الأقل قبل البدء في استخدام ليفودوبا- كاربيدوبا.
  • الأدوية أو المكملات الغذائية التي تحتوي على عنصر الحديد.

لذا يجب على المريض إخبار الطبيب المعالج بكل الأدوية التي يستخدمها، ولا يبدأ أو يوقف أو يغير جرعة أي دواء إلا بعد استشارة الطبيب.

اقرأ أيضاً عن الداباجليفلوزين Dapagliflozin.

احتياطات ومحاذير عند استخدام دواء ليفودوبا-كاربيدوبا

  • قد يتسبب تناول هذا الدواء في السقوط في النوم falling asleep دون إنذار مسبق كالدوخة، كذلك يمكن أن يحدث هذا بعد فترة طويلة من استخدام ليفودوبا-كاربيدوبا دون أن يظهر هذا الأثر الجانبي في بداية استخدام هذا الدواء؛ لذا لا يجب قيادة السيارة أو الوقوف على آلة أو القيام بأي عمل يستلزم الانتباه حتى يستطيع المريض فعل ذلك بشكل آمن تماماً.
  • يجب استخدام هذا الدواء بحذر لدى المرضى الذين لديهم تاريخ مرضي من أمراض القلب الوعائية مثل أمراض الشرايين التاجية خاصة حدوث احتشاء عضلة القلب سابقاً أو عدم انتظام ضربات القلب.
  • يجب استخدام هذا الدواء بحذر لدى المرضى المصابين بالمياه الزرقاء (الجلوكوما)؛ مع متابعة ضغط العين بحرص، وقد يُمنع هذا الدواء في بعض المرضى.
  • يجب استخدام هذا الدواء بحذر لدى مرضى الاعتلال الكبدي أو الكلوي.
  • يجب استخدام هذا الدواء بحذر لدى المرضى المصابين بقرح الجهاز الهضمي لأنه يزيد من فرصة حدوث نزف.
  • يجب استخدام هذا الدواء بحذر لدى المرضى المصابين بأمراض تنفسية مثل الربو.
  • يجب استخدام هذا الدواء بحذر لدى المصابين بأمراض نفسية ( مثل الاكتئاب أو الفصام schizophrenia)، أو التشنجات، أو اضطرابات النوم ، أو اضطرابات مكونات الدم.

لذا قبل استخدام هذا الدواء يجب على المريض إبلاغ الطبيب المعالج عن التاريخ المرضي له خاصة لو كان مصاباً بأحد الأمراض السالف ذكرها. 

  • يجب استخدام هذا الدواء بحذر لدى المرضى كبار السن؛ حيث تكون حساسيتهم لتأثيرات الدواء على الجهاز العصبي أكبر.
  • كذلك قد يتداخل هذا الدواء مع بعض الاختبارات المعملية مثل قياس السكر أو الاجسام الكيتونية أو الكاتيكولامينات في البول؛ مما قد يؤدي إلى الحصول على نتائج معملية خاطئة. يمكن أن يؤدي إلى التشخيص الخاطئ لمرض ورم القواتم pheochromocytoma لكن ذلك نادر الحدوث.
  • يجب إخبار المريض أن لون سوائل الجسم مثل البول واللعاب والعرق قد يصبح داكناً (أحمر، أو بني، أو أسود) وهذا طبيعي وغير ضار ولا يجب أن يستدعي القلق.

المراجع

https://www.drugs.com/mtm_esp/carbidopa-y-levodopa.html.

https://www.webmd.com/drugs/2/drug-3394-41/carbidopa-levodopa-oral/carbidopa-levodopa-oral/details.

https://medlineplus.gov/spanish/druginfo/meds/a601068-es.html.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق