الأعشاب

لبان الذكر Frankincense

حاز لبان الذكر اهتماماً كبيراً خلال السنوات الأخيرة الماضية لما له من دور كبير في علاج الكثير من الأمراض المختلفة التي تصيب الإنسان، ومشاكل البشرة، وحب الشباب، فما هو؟.. وفيما يستخدم؟.. وكيف يستخدم؟..

ما هو لبان الذكر؟

هو مادة صمغية صلبة (Resin) يتم استخراجها من جذوع أشجار Boswellia وهذه الأشجار تنمو بشكل واسع في الهند، وأفريقيا، وبلاد الشرق الأوسط.


استخدمه القدماء المصريين في البخور لأنه عند حرقه ينتج عنه رائحة خشبية حارة مميزة جداً، وكان يستخدم أيضا في الطب الشعبي  لعلاج التهاب المفاصل، وبعض أنواع السرطانات، ويستخدم بأشكال متنوعة فيمكن نقعه أو مضعه كما هو أو استخراج الزيت منه.

دور لبان الذكر في الكحة

يُعد منقوع لبان الذكر مذيباً طبيعياً للبلغم لذا فإنه يمكن استخدامه في علاج الكحة المصحوبة ببلغم، وله دور فعال أيضا في تهدئة نوبات الكحة الناشفة.

دور لبان الذكر في نوبات الربو

كان يستخدم في الطب الهندي القديم في تحسن نوبات الربو والحد منها بشكل كبير ويرجع السبب في ذلك أنه يحتوي على مركبات تمنع من إنتاج مادة الليكوترينات leukotrienes والتي تعمل على تشنج عضلات الشعب الهوائية، كما أنه يؤثر على مادة السيتوكينات Th2 cytokines التي تسبب التهابات وزيادة في إنتاج المخاط مما يؤدي إلى زيادة حدة الأعراض كضيق التنفس، وصوت الصفير.

توجد دراسات قليلة تنصح بتناول 300 جرام منه 3 مرات يومياً لتحسين تلك الأعراض.

دور لبان الذكر في التهاب المفاصل

يحتوي لبان الذكر على مواد مضادة للالتهاب مثل حمض البوزويلك لذا يستخدم بشكل كبير وفعال في علاج التهاب المفاصل والآلام المصاحبة لها وتحسن الحركة.

دور لبان الذكر في تحسين الجهاز الهضمي

لم يقتصر استخدامه في علاج التهاب المفاصل فقط بل يستخدم أيضا في علاج التهابات الجهاز الهضمي، ومتلازمة القولون العصبي حيث:

  • يحسن من قدرة الأمعاء على امتصاص العناصر الغذائية وعملية الهضم.
  • يحسن من أعراض الإسهال، والانتفاخ، والمغص.
  • يقلل من خطر الإصابة بقرحة المعدة.


دور لبان الذكر في الحفاظ على الفم ومحاربة رائحة الفم الكريهة

يحارب أمراض الفم لأنه يحتوي على حمض البوزويلك  الذي يلعب دوراً كبيراً في قتل البكتريا والجراثيم التي قد تصيب الفم، واللثة والتي ينتج عنها رائحة الفم الكريهة، بالإضافة إلى دوره كمضاد للالتهابات فيساعد في تقليل الإصابة بتقرحات الفم.

دور لبان الذكر في تقوية جهاز المناعة

أثبتت الدراسات أن تناول منقوع لبان الذكر على الريق أو استخدام الزيت المستخرج منه يعزز جهاز المناعة يساعد الجسم ويزيد من قدرته في محاربة الأجسام الدقيقة التي تسبب الأمراض.

لكن يجب التنبيه أنه لا ننصح باستخدامه من قبل الأشخاص المصابين بأمراض المناعة الذاتية مثل: مرض الذئبة إلا بعد استشارة الطبيب المختص. 

دور لبان الذكر في الوقاية من السرطان

الخلايا السرطانية على عكس الخلايا البكتيرية لا تعتبر أجساماً غريبة، يحدث السرطان عندما تزيد الخلايا في النمو بشكل كبير يخرج عن السيطرة وتُصيب الخلايا المجاورة وتنتشر لذا من الأكثر التحديات التي تواجهها العلاجات السرطانية هي توجيه العلاج للسيطرة على الخلايا السرطانية فقط دون السليمة فمثلاً على أرض الواقع العلاج الكيميائي يؤثر على  كثير من الخلايا السليمة أثناء محاربته للخلايا السرطانية فينتج عنه آثار جانبية ضخمة مثل: تساقط الشعر، والغثيان، وغيرها.

يشير عدد من الأدلة أن لبان الذكر يستهدف الخلايا السرطانية دون السليمة ويمنعها من التكاثر والانتشار.

دور لبان الذكر في حل مشاكل البشرة، وحب الشباب

تناول منقوع اللبان الذكر أو استخدام الزيت المُستخرج منه بطريقة موضعية على البشرة يحارب التجاعيد، والخطوط الدقيقة، ويشد الجلد نظراً لاحتوائه على كولاجين طبيعي ويرطب البشرة، بالإضافة أنه يحتوي على مضادات أكسدة، ومواد لها خصائص مضادة للبكتيريا يعالج حب الشباب، ويمنع ظهوره، وينقي البشرة بشكل فعال.

هل لبان الذكر يستخدم في التنحيف ومحاربة السمنة؟

لا توجد دراسات تُثبت وجود علاقة مباشرة بين استخدامه والتنحيف، لكن استخدامه يحسن حركة الأمعاء، وإفراز كل من الحمض المعوي والعصارة الصفراوية فيحسن عملية الهضم ويمنع احتباس السوائل فيقلل من وزن الجسم.

استخدامات أخرى اللبان الذكر

  • يقلل من القلق والتوتر.
  • يفيد في علاج الأكتئاب.
  • يقلل من الآلام فيستخدم أحياناً لعلاج ألم الدورة الشهرية عند النساء.
  • يحسن الذاكرة.
  • يقلل من مستوى السكر في الدم، ويساعد في التحكم في مرض السكري

طريقة تحضير منقوع لبان الذكر

المكونات

  1. ملعقة كبيرة من لبان الذكر.
  2. كوب ماء البارد.

طريقة التحضير

  1. نضيف ملعقة كبيرة من لبان الذكر إلى كوب الماء، ونستمر بالتقليب الجيد.
  2. نترك المنقوع لمدّة 12 ساعة على الأقل، لكى يذوب في الماء.
  3. نصفي المنقوع من أى رواسب.
  4. الآن هو جاهز للتناول.

الآثار الجانبية للبان الذكر

على الرغم من فوائده العظيمة في حل العديد من المشاكل الصحية كما عرضنا وأنه على قدر عال من الأمان إلا أن الإفراط فى تناوله قد يؤدي إلى بعض الآثار الجانبية ومنها:

  • الغثيان.
  • ألم في المعدة.
  • زيادة الدم أثناء الدورة الشهرية.
  • حموضة.
  • زيادة في معدل تخثر الدم.
  • غير آمن للاستخدام أثناء الحمل والرضاعة.

الفرق بين لبان الذكر والصمغ العربي

قد يختلط عند البعض أنهما شيئاً واحداً، لكن وفي الحقيقة هما مختلفان، فكما ذكرنا؛ لبان الذكر يُستخرج من شجرة اللبان (الاسم العلمي: Boswellia)، والتي تنمو في الشرق الأوسط، والهند، وإفريقيا. أما الصمغ العربي فيُستخرج من أشجار الأكاسيا (Acacia)، السودان هي البلد الأكثر إنتاجًا للصمغ العربي، يتميّز بأنه يذوب في الماء ويُكون محلولاً قليل الكثافة، وكلاً منهما له خصائص مميزة، ويُستخدم في العديد من المشاكل الصحية.

اقرأ أيضا: شاي الماتشا.

Resources

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق