الصحة والجمال

عملية زراعة الأسنان

ما هي عملية زراعة الأسنان؟ 

 عملية زراعة الأسنان هي عملية جراحية تتم عن طريق استبدال جذور الأسنان بأعمدة معدنية تشبه اللولب، وتستبدل الأسنان التالف، أو المفقودة بأسنان اصطناعية تبدو مثل الأسنان الحقيقية. 

مزايا عملية زراعة الأسنان:

  تعد عملية زراعة الأسنان بديلاً جيداً جداً لأطقم الأسنان، أو لعمل جسور، وأيضاً تعد خياراً عندما لا يسمح نقص جذور الأسنان الطبيعية ببناء أطقم الأسنان أو بدائل للأسنان.

  تتميز عملية زراعة الأسنان أيضاً أنها:

  • أكثر طبيعية وراحة. 
  •  معدل نجاحها مرتفع. 
  • تحسين مضغ الطعام. 
  • انخفاض خطر حدوث تسوس الأسنان المجاورة. 
  • تؤدي إلى صيانة أفضل للعظام في مكان السن المفقود لأنها تمنع حدوث تآكل في العظام.
  • انخفاض الحساسية في الأسنان المجاورة.
  • لا تحتاج الأسنان الاصطناعية إلى إخراجها، وتنظيفها كل ليلة كما في البدائل الأخرى. 
عملية زراعة الأسنان

من هم الأشخاص المناسب لهم إجراء عملية زراعة الأسنان؟

قد تكون زراعة الأسنان مناسبة لك إذا كان الشخص لديه واحدة من إحدى الحالات الآتية:

  • إذا كان لديك واحد، أو أكثر من الأسنان المفقودة. 
  • إذا كان الشخص ليس لديه أسنان، ويحتاج عمل طقم كامل نجد أن زراعة الأسنان إجراء بديل جيد جداً له؛ لأن الغرسات تكون قوية بما يكفي لدعم عدة أسنان، فسيكفي ستة غرسات لاستبدال 10 أو 12 سنًا مفقودة متتالية على الفك العلوي، أو السفلي للفم.
  • إذا كان لديك نمو كامل لعظم الفك. 
  • لديك عظام كافية لتأمين الغرسات. 
  • أن يكون لديك أنسجة فموية صحية. 
  • ليس لديك أمراض يمكن أن تؤثر على التئام العظام. 
  • أو كنت ممن لا يرغبون في ارتداء أطقم الأسنان. 
  •  وأخيراً يجب أن تكون شخصاً غير مدخن. 

مدى الأمان في إجراء عملية زراعة الأسنان:

تكون جراحة زراعة الأسنان آمنة عندما يقوم بها جراح، أو طبيب أسنان مؤهل، وذو خبرة في زراعة الأسنان. 

لكن المخاطر تحدث من بعض الأطباء غير المؤهلين لإجراء جراحة زراعة الأسنان. لذلك اختيار الطبيب المناسب شرط هام جداً لمنع حدوث أي مخاطر. 

و لكنها غير مسموحة للأشخاص الذين يعانون من مرض حاد، أو مرض في التمثيل الغذائي، أو مرض في العظام، أو مرض في الأنسجة الرخوة، ولكن إذا تم حل هذه المشكلات، فيمكن لأي شخص إجراء عملية زراعة الأسنان. 

الأشخاص غير المسموح لهم بإجراء عملية زراعة الأسنان

 يمتنع أطباء زراعة الأسنان عن عمل الزراعة للأشخاص الذين يعانون من بعض الأمراض منها:

  • هشاشة العظام. 
  • داء السكري. 
  • مرض نقص المناعة البشرية المعروف باسم مرض الإيدز
  • الأشخاص الذين يخضعون للعلاج الكيميائي، أو العلاج الإشعاعي لمنطقة الرأس، أو الرقبة. 

ما يجب فعله للاستعداد لعملية زراعة الأسنان

  أولاً: قبل إجراء عملية زراعة الأسنان يجب أولاً مراجعة التاريخ المرضي مع الطبيب، وإخبار الطبيب بأي أدوية يتم تناولها، فإذا كنت تعاني من أمراض القلب، فقد يوصي الطبيب بتناول المضادات الحيوية قبل الجراحة لمنع حدوث العدوى.

  ثانياً: فحص الأسنان الشامل بالأشعة السينية، وثلاثية الأبعاد لمعرفة حالة عظم الفك بشكل دقيق، وما إذا كان الوضع يحتاج ترقيع عظام أم لا، وكذلك معرفة حالة الأسنان، وعدد المتبقي منها. 

إذا كان عظم الفك لينًا، أو غير سميك، فقد يحتاج الأمر إلى عمل ترقيع عظام  قبل إجراء جراحة زراعة الأسنان. 

هناك العديد من مواد التطعيم العظمي التي يمكن استخدامها لإعادة بناء عظم الفك. تتضمن هذه الخيارات طعمًا عظميًا طبيعيا أي أخذ عظم من مكان آخر من الجسم، أو استخدام طُعم عظمي اصطناعي مثل مادة بديلة للعظام. 

قد يستغرق هذا الأمر عدة أشهر حتى تنمو العظام المزروعية، وبعدها يتم عملية زراعة الأسنان، ولكن في بعض الحالات قد نحتاج فقط إلى ترقيع عظمي بسيط يمكن إجراؤه في نفس وقت إجراء عملية زراعة الأسنان .

مراحل إجراء عملية زراعة الأسنان:

  تبدأ مراحل إجراء عملية زراعة الأسنان بأن يقوم جراح الفم والأسنان بعمل قطع لفتح اللثة، وكشف العظام، وهذا يتم تحت مخدر موضعي بحيث لا يشعر المريض بأي ألم أثناء الجراحة. 

ثم يتم حفر ثقوب في العظام حيث سيتم وضع دعامة الغرسة المعدنية، والتي ستكون بمثابة جذر للسن، ولذلك يتم زرعها في عمق العظام.

في هذه المرحلة، ستظل هناك فجوة مكان السن المفقود، ولكن هناك أطقم أسنان مؤقتة يمكن لطبيب الفم والأسنان أخذ مقاس للأسنان لعمل أسنان مؤقتة بديلة يتم وضعها خلال فترة اكتمال الاندماج العظمي من أجل تجميل المظهر إذا لزم الأمر. 

بمجرد وضع دعامة الغرسة المعدنية في عظم الفك يبدأ الاندماج العظمي، وهذا سوف يستغرق عدة أشهر حتى تتكون قاعدة صلبة للأسنان الاصطناعية الجديدة كما تفعل الجذور تماماً للأسنان الطبيعية.

 عند اكتمال الاندماج العظمي قد يلزم الأمر إجراء عملية جراحية أخرى لوضع الدعامة (القطعة التي سيتصل بها التاج في النهاية)، ويتم إجراء هذه الجراحة البسيطة عادةً باستخدام التخدير الموضعي في عيادة الطبيب.

 وضع الدعامة يتم عن طريق إعادة فتح اللثة لكشف الغرس السني، ثم يتم تركيب الدعامة في الغرس السني، ثم يحدث التئام اللثة في مدة أسبوعين تقريبًا.

 أثناء مرحلة التئام اللثة، وبعد وضع الدعامة من الممكن أن يحدث تورم في الوجه، واللثة، وألم مكان الزراعة، أو نزيف طفيف. 

لكن سرعان ما يتم شفاء هذه الأعراض تماماً باستخدام مسكنات الألم، والمضادات الحيوية. 

أخيراً يتم التأكد من قوة الغرسة بعد الوقت المحدد من قِبَل الطبيب، وهو غالباً مدة تتراوح بين 3 إلى 9 أشهر، وبعدها يتم اختيار نوع التاج (الأسنان الاصطناعية) المناسب بالنسبة للمريض. 

كيفية اختيار أسنان اصطناعية جديدة

يمكن للمريض اختيار أسنان اصطناعية قابلة للإزالة، أو ثابتة، أو مزيج من الاثنين:

  أولاً:- الأسنان القابلة للإزالة: يشبه هذا النوع طقم الأسنان التقليدي القابل للإزالة، ويمكن أن يكون جزءًا من طقم الأسنان، أو يكون طقمًا كاملًا، وهذا النوع يحتوي على أسنان اصطناعية بيضاء محاطة بلثة وردية بلاستيكية، ويتم تثبيته على إطار معدني يتم تركيبه في دعامة الغرسة، وهذا النوع يمكن إزالته بسهولة لتنظيفه يومياً. 

ثانياً :- الأسنان الثابتة: في هذا النوع يتم إحكام تثبيت السن الاصطناعية لتظل ثابتة ودائمة في دعامة الغرسة، وفي هذا النوع لا يمكن إزالة الأسنان للتنظيف.

 وفي معظم الأحيان، يتم تركيب كل تاج في الغرس السني الخاص به، ولكن بسبب أن الغرسات قوية للغاية، فإنه يمكن استبدال عدة أسنان بغرسة واحدة، وذلك إذا كانت تلك الأسنان بجانب بعضها.

كيف أحافظ على الأسنان الاصطناعية بعد عملية زراعة الأسنان؟

 نستطيع الحفاظ على الغرسات، والأسنان الاصطناعية بعد عملية زراعة الأسنان كما هو الحال في الأسنان الطبيعية فيجب اتباع الأمور الآتية:

  • الاهتمام بنظافة الفم بشكل جيد باستخدام فرشاة الأسنان، وتنظيف مابين الأسنان بالخيط المخصص لذلك. 
  • مراجعة الطبيب بانتظام للاطمئنان على الغرسة بعمل الأشعة على مكان الزراعة. 
  • تجنب العادات السيئة مثل التدخين. 
  • تجنب أكل الأشياء الصلبة مثل الثلج، والحلوى الصلبة. 

تكلفة عملية زراعة الأسنان 

 تختلف تكلفة عملية زراعة الأسنان بناءً على نوع الزرعة التي يستخدمها الطبيب، وعدد الأسنان التي يقوم الطبيب باستبدالها، ونوع الأسنان الاصطناعية التي سوف يتم تركيبها بعد الزراعة. 

 لكننا نجد أن تكلفة عملية زراعة الأسنان مرتفعة بالنسبة للإجراءات البديلة الأخرى مثل أطقم الأسنان، أو الجسور، وذلك يرجع إلى أن الغرسات تستمر طوال العمر. 

مخاطر عملية زراعة الأسنان

  عملية زراعة الأسنان مثل أي عملية جراحية يمكن أن يحدث بها بعض المشكلات، ولكنها عادةً ما تكون بسيطة، ويمكن علاجها بسهولة. 

تشمل مخاطر عملية زراعة الأسنان على ما يلي:

  • حدوث عدوى في مكان الزراعة. 
  • إصابة، أو تلف للهياكل المحيطة لمكان الزراعة مثل الأسنان، أو الأوعية الدموية. 
  • تلف الأعصاب، والذي يمكن أن يتسبب في حدوث ألمًا، أو تنميلًا، أو وخزًا في الأسنان الطبيعية، أو اللثة، أو الشفتين، أو الذقن. 
  • حدوث مشاكل في الجيوب الأنفية خاصةً إذا كانت زراعة الأسنان في الفك العلوي. 

References

https://www.mayoclinic.org/tests-procedures/dental-implant-surgery/about/pac-20384622

https://www.medicalnewstoday.com/articles/327515#potential-complications

https://www.healthline.com/health/dental-and-oral-health/dental-implant-procedure#seeing-a-dentist

https://www.healthline.com/health/endosteal-implant

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق