كل المقالات

عادة مص الأصابع.. أسبابها، و8 من أضرارها على الأسنان، وطريقة العلاج.

ما هي عادة مص الأصابع

عادة مص الأصابع
عادة مص الأصابع

عادة مص الأصابع هي منعكس طبيعي عند الأطفال. فمص إصبع الإبهام، أو أصابع اليد، أو اللهايات، أو أي أشياء أخرى تجعل الأطفال يشعرون بالأمان والسعادة، وتساعدهم على التعرف على عالمهم.

  قد يمارس الأطفال الصغار هذه العادة أيضًا لتهدئة أنفسهم ومساعدتهم على الاستغراق في النوم.

يُعد مص الأصابع في الرحم علامة مبكرة على تفوق اليد في المستقبل، ففي دراسة أجريت عام 2005، تم متابعة 75 طفلا كانوا يمارسون عادة مص إصبع الإبهام في الرحم. ووجدوا أن جميع الأطفال الذين كانوا يمصون إصبع الإبهام الأيمن، أصبحوا يستخدمون يدهم اليمنى في عمر من 10 إلى 12 عام. وثلثا الأطفال الذين كانوا يمصون إبهامهم الأيسر، أصبحوا عُسرا.

أسباب ممارسة عادة مص الأصابع عند الأطفال

       يمتلك الأطفال ردود فعل طبيعية للامتصاص، مما قد يدفعهم إلى وضع الأصابع في الفم، وفي بعض الأحيان حتى قبل الولادة. وبسبب إحساس الأمان الذي توفره عادة مص الأصابع للأطفال؛ فقد تتطور هذه العادة وتستمر حينما يكون الطفل في حاجة إلى التهدئة أو النوم.

عمر التوقف عن عادة مص الأصابع عند الأطفال

      يتوقف الأطفال عن عادة مص الأصابع بين عمر سنتين وأربع سنوات أو بحلول وقت بزوغ الأسنان الدائمة. لذلك إذا تمت ملاحظة تغيرات في الأسنان اللبنية أو سببت عادة المص قلقًا لدى الوالدين، فينبغي استشارة طبيب الأسنان. 

هل تقتصر عادة مص الأصابع على الأطفال فقط أم تستمر في سنوات المراهقة والبلوغ؟

قد يتساءل البعض: “هل تقتصر عادة مص الأصابع على الأطفال فقط أم تستمر في سنوات المراهقة والبلوغ؟”. وللإجابة على هذا التساؤل، فإنه لا توجد بيانات محددة تشير إلى مدى استمرار مص الإبهام في سنوات المراهقة والبالغين، ولكن تقترح الأدلة القولية أنه يوجد العديد من البالغين الذين يمارسون هذه العادة ربما بنسبة تصل إلى 1 من كل 10. 

أسباب عادة مص الأصابع عند الكبار

من أسباب عادة مص الأصابع عند الكبار أنها تخفف القلق، والضغط، وتساعد على تهدئة النفس.

 قد يكون من المحتمل أن بعض البالغين الذين يمارسون هذه العادة تعرضوا في طفولتهم إلى صدمة ما، وتحولوا إلى هذا السلوك لتهدئة أنفسهم أثناء ذلك الوقت. وقد يستمر هذا السلوك ببساطة باعتباره مهدئ سهل للتوتر.

قد يصبح مص الأصابع عادة لا إرادية في معظم الأحيان؛ لتخفيف الملل والتوتر.

تشير أدلة قولية إلى أن بعض المصابين بمرض نتف الشعر -وهي حالة يعاني فيها المريض من رغبة ملحة لنتف الشعر من الرأس، أو الحاجب، أو الجسم- يمارسون أيضًا عادة مص الأصابع.

يعد انحدار العمر حالة يقوم فيها المريض بممارسة سلوكيات من هم أصغر منه في السن، وقد يصاحب هذه الحالة عادة مص الأصابع في بعض الأحيان. 

تأثير عادة مص الأصابع على الأسنان

يحظى العديد من الأطفال الذين يمارسون عادة مص الأصابع على أسنان طبيعية. قد تسبب هذه العادة مشكلة اعتمادًا على تطور نمو الطفل، وعدد مرات المص، وزاوية الإبهام في الفم ومدى شدة المص. ويعتقد بعض الخبراء أنه لا يوجد مشكلة إلا إذا استمرت هذه العادة حتي وقت بزوغ الأسنان الدائمة.

وتتضمن المشاكل التي تسببها هذه العادة الآتي:

  • بروز الفك العلوي للطفل.
  • اندفاع الأسنان الأمامية العلوية لأعلى وللخارج فيما يعرف بـ تراكب العضة (overbite).
  •  تراجع الأسنان الأمامية السفلية إلى الوراء.
  • وجود فجوة بين الأسنان العلوية والسفلية.
  • عدم القدرة على غلق الأسنان الأمامية معًا.
  • ضيق وعلو سقف الحلق.
  • تأثر الكلام مثل ظهور اللثغة.
  • تواجد اللسان في غير مكانه الطبيعي في الفم. 

علاج عادة مص الأصابع

    يُعد علاج عادة مص الأصابع تحديًا سهلًا إذا كان الطفل راغبًا في المشاركة. ويمكن مساعدة الطفل ليتوقف عن هذه العادة بطريقتين:

  • العلاج الوقائي. ويشمل الآتي:
    • دهان الأظافر بسائل مر أو ذي طعم كريه.
    • ارتداء واقي الأصابع في اليدين بما في ذلك القفازات. 
    • اختيار الملابس ذات الأكمام الطويلة والتي تمنع الطفل من الوصول إلى أصابعه.
    • البحث عن السبب، على سبيل المثال، إذا تسبب التوتر أو الخوف في جعل الطفل يضع إبهامه في فمه، ينبغي مساعدته على تقليل هذا الخوف بطرق أخرى، مثل العناق أو الكلمات المريحة. كما يمكن أيضًا منح الطفل لعبة طرية يمكنه الضغط عليها.
    • المحادثات، والتفسيرات المناسبة لعمر الطفل، والتحفيز الإيجابي مثل لوحة الملصقات.
  • العلاج بالأجهزة. ويتضمن ما يلي:
    • استخدام الأجهزة الثابتة التي تجعل هذه العادة صعبة.
    • استخدام الأجهزة المتحركة.

قد تستغرق هذه العادة بعض الوقت للتوقف، لذا ينبغي التحلي بالصبر والإيجابية أثناء مساعدة الطفل. وتشجيعه على الرغبة في التوقف بنفسه وعدم إزعاجه أو التحدث معه بطريقة سلبية، لأن هذا يمكن أن يجعل العادة أسوأ.

References

1-https://www.webmd.com/baby/features/breaking-thumb-sucking-habit?fbclid=IwAR1I25cc26SAiW_yL8ZTA7QYCFvES_Bh97CvpjRtT3DSLhAwFz8lOMGyiyw.

2-https://www.mouthhealthy.org/en/az-topics/t/thumbsucking?fbclid=IwAR3xxOu-hiBJZc3-qy9PrHOpqIhZZqCYe5mJyURB8FobYwTqgB5JkGbjHKw.

3-https://www.mayoclinic.org/healthy-lifestyle/childrens-health/in-depth/thumb-sucking/art-20047038?fbclid=IwAR1I25cc26SAiW_yL8ZTA7QYCFvES_Bh97CvpjRtT3DSLhAwFz8lOMGyiyw.

4-https://www.healthline.com/health/adult-thumb-sucking?fbclid=IwAR1prxkeidjQyMoY0Bt1vgvg8dnyMHireKilYyC7FpmtIhppgy_lTn94O7A.

5-https://www.pregnancybirthbaby.org.au/thumb-sucking?fbclid=IwAR1CsIVyt06TIT5NmhPbmC_hkVOJHOiTsG2_gv9WSaGSUO_VQH7hA7b0xZc.

6-https://www.healthline.com/health/parenting/how-to-stop-thumb-sucking-2?fbclid=IwAR2-1rp18YjXUNpu9YNv7TAxu4vGyUXvrKkgQb8g9_MjOzYzhpYP5uLeQjk.

7-https://128harleystreetdentalsuite.com/management-of-thumbsucking-is-a-thumb-guard-needed/?fbclid=IwAR1qWnnFWLqUmw2zdE8DMBVFyq0CcxWySYvT7Pxg37tIdIJ-nMu3fhCuQok.

8-https://www.pregnancybirthbaby.org.au/thumb-sucking?fbclid=IwAR3jVKTRkhXtvfSBodYvc_OW568AftS0vUnvuyDI-CUlRGDPST0k9K1N0gQ.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق