الأمراضكل المقالات

شلل الوجه النصفي

شلل الوجه النصفي أو ما يُعرف بالتهاب العصب السابع أو شلل بيل ( Bell’s Palsy

هو حالة يصبح فيها أحد جانبي الوجه ضعيفاً أو مشلولاً. وهي تؤثر على جانب واحد فقط من الوجه، مما يؤدي إلى تدليه أو تيبسه في هذا الجانب. قد يؤثر الضعف أيضًا على إفراز اللعاب والدموع وحاسة التذوق.

 إنه ناتج عن نوع من الصدمة للعصب القحفي السابع. يسمى هذا أيضًا “العصب الوجهي”.  يمكن أن يحدث شلل الوجه النصفي لأي شخص، ولكن يبدو أنه يحدث في كثير من الأحيان لدى الأشخاص المصابين بداء السكري أو الذين يتعافون من عدوى فيروسية.

 في معظم الأحيان، تكون الأعراض مؤقتة فقط، ولكن يخشى الكثير من الناس من تعرضهم لسكتة دماغية، لذلك إذا كان الضعف أو الشلل يؤثر على الوجه فقط، فمن المرجح أن يكون شلل بيل.

يُصاب شخص واحد تقريبًا من بين كل 5000 شخص بشلل الوجه النصفي كل عام. تصنف على أنها حالة نادرة نسبيًا.

 في حالات نادرة جدًا، يمكن أن يؤثر شلل الوجه النصفي على جانبي الوجه.

شلل الوجه النصفي

ما هي أسباب حدوث شلل الوجه النصفي ؟ 

يتحكم العصب الوجهي في معظم عضلات الوجه وأجزاء الأذن. يمر العصب الوجهي من خلال فجوة ضيقة من العظام من الدماغ إلى الوجه.

 إذا كان العصب الوجهي ملتهبًا، فسيضغط على عظم الوجنة أو قد يضغط في الفجوة الضيقة.  يمكن أن يؤدي هذا إلى تلف الغطاء الواقي للعصب.

 في حالة تلف الغطاء الواقي للعصب، قد لا يتم نقل الإشارات التي تنتقل من الدماغ إلى عضلات الوجه بشكل صحيح، مما يؤدي إلى ضعف أو شلل عضلات الوجه. 

على الرغم من أن السبب الدقيق لحدوث شلل الوجه النصفي غير واضح، إلا أنه غالبًا ما يكون مرتبطًا بعدوى فيروسية.  

وتشمل الفيروسات التي تم ربطها بشلل الوجه النصفي الفيروسات التي تسبب:

  • القروح الباردة والهربس التناسلي (الهربس البسيط). 
  •  جدري الماء والقوباء المنطقية (الهربس النطاقي). 
  •  عدد كريات الدم البيضاء المعدية (ابشتاين بار). 
  •  التهابات الفيروس المضخم للخلايا. 
  •  أمراض الجهاز التنفسي (الفيروس الغدي). 
  •  الحصبة الألمانية (فيروس الحصبة الألمانية). 
  •  النكاف (فيروس النكاف). 
  •  الانفلونزا (الانفلونزا ب). 
  •  مرض اليد، والقدم، والفم (فيروس كوكساكي). 

اعراض شلل الوجه النصفي 

عند حدوث خلل وظيفي في العصب الوجهي، كما هو الحال في شلل الوجه النصفي، يمكن أن تحدث الأعراض التالية:

  •  شلل / ضعف مفاجئ في جانب واحد من الوجه. 
  •  صعوبة في إغلاق أحد الجفون. 
  •  تهيج في العين لأنها لا ترمش وتصبح جافة جدا. 
  •  تغيرات في كمية الدموع التي تنتجها العين. 
  • صداع الرأس
  •  تدلي في أجزاء من الوجه، مثل جانب واحد من الفم. 
  •  سيلان اللعاب من جانب واحد من الفم. 
  • صعوبة في تعابير الوجه. 
  • قد تتغير حاسة التذوق. 
  •  ألم أمام أو خلف الأذن في الجانب المصاب.
  •  سماع رنين في الأذن (طنين الأذن). 
  • صعوبة في التحدث. 
  •  صعوبة في الأكل والشرب. 

تظهر أعراض شلل الوجه النصفي فجأة. وبمجرد حدوثها، فإنها تزداد سوءًا خلال الـ 48 إلى 72 ساعة التالية.

عوامل خطر شلل الوجه النصفي

تؤثر الحالة بشكل أكثر شيوعًا على:

  •  الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 15 و 60 عامًا. 
  •  مرضى السكري أو أمراض الجهاز التنفسي العلوي. 
  •  النساء أثناء الحمل، وخاصة في الفصل الثالث.  

 يؤثر شلل الوجه النصفي على الرجال والنساء على حد سواء.

اقرأ أيضاً: افضل الاطعمة للحامل

 مضاعفات شلل الوجه النصفي 

  •  جفاف القرنية مما يؤدي إلى فقدان البصر. 
  •  تلف دائم في العصب الوجهي. 
  •  نمو غير طبيعي للألياف العصبية. 

 مطلوب مراقبة مستمرة للمرضى الذين يعانون من شلل الوجه النصفي لضمان الشفاء. 

اقرأ أيضاً: حساسية العين

تشخيص شلل الوجه النصفي 

 أوضحت الجمعية الطبية الأمريكية (AMA) أن العلاج يكون أكثر فاعلية عند تقديمه مبكرًا، لذلك يجب على المرضى مراجعة الطبيب بمجرد ظهور الأعراض.

  سيبحث الطبيب عن أدلة على الحالات الأخرى التي قد تسبب شلل الوجه، مثل الورم، أو مرض لايم، أو السكتة الدماغية.

 سيقوم الطبيب بفحص رأس المريض، ورقبته، وأذنيه. سيقوم أيضًا بتقييم عضلات الوجه لتحديد ما إذا كانت هناك أي أعصاب أخرى غير عصب الوجه مصابة.

 إذا أمكن استبعاد جميع الأسباب الأخرى، فسيقوم الطبيب بتشخيص شلل الوجه النصفي.

 إذا كان التشخيص لا يزال غير مؤكد، فقد تتم إحالة المريض إلى أخصائي الأذن والأنف والحنجرة (ENT). سيقوم الأخصائي بفحص المريض وقد يطلب أيضًا الاختبارات التالية:

  •  تخطيط كهربية العضل (EMG): يتم وضع أقطاب كهربائية على وجه المريض. يقيس الجهاز النشاط الكهربائي للأعصاب والنشاط الكهربائي للعضلة استجابة للتحفيز. يمكن أن يحدد هذا الاختبار مدى تلف الأعصاب، وكذلك موقعه.
  •  التصوير بالرنين المغناطيسي أو التصوير المقطعي المحوسب أو الأشعة السينية: يتم تحديد ما إذا كانت هناك حالات أساسية أخرى تسبب الأعراض، مثل العدوى البكتيرية، أو كسر الجمجمة، أو الورم.

اقرأ أيضاً: الأشعة المقطعية

 علاج شلل الوجه النصفي 

 يتعافى معظم الأشخاص من شلل الوجه النصفي في غضون شهر إلى شهرين، وخاصة أولئك الذين لا يزالون يتمتعون بدرجة معينة من الحركة في عضلات وجههم.

 يمكن أن يؤدي العلاج بهرمون يسمى بريدنيزولون إلى تسريع الشفاء. وجدت إحدى الدراسات أن بريدنيزولون، إذا تم تناوله في غضون 72 ساعة من ظهوره، يمكن أن يقلل بشكل كبير من شدة الأعراض وحدوثها. 

  •  بريدنيزولون: وهو ستيرويد يقلل من الالتهاب حيث يمنع إفراز المواد في الجسم التي تسبب الالتهاب، مثل البروستاجلاندين والليوكوترينات.

هذا يساعد على تسريع شفاء العصب المصاب. 

يتم أخذه عن طريق الفم، عادة حبتين في اليوم لمدة 10 أيام.

يجب الإبلاغ فورًا عن أي رد فعل تحسسي تجاه بريدنيزولون، مثل صعوبة التنفس، إلى الطبيب المعالج. 

 قد تشمل أعراض الحساسية:

  •  قشعريرة. 
  •  صعوبات في التنفس. 
  •  انتفاخ الوجه أو الشفتين أو اللسان أو الحلق. 

 إذا شعر المريض بالدوار أو النعاس فعليه الامتناع عن القيادة أو تشغيل الآلات الثقيلة. نظرًا لأن هذه الأعراض قد لا تظهر على الفور، فمن المستحسن الانتظار يومًا قبل القيادة أو تشغيل الآلات.

 عادة ما يقلل الأطباء الجرعة تدريجيًا في نهاية دورة دواء الستيرويد. يساعد هذا في منع أعراض الانسحاب، مثل القيء أو التعب.

  •  ترطيب العين: إذا كان المريض لا يرمش بشكل صحيح، فسوف تتعرض العين للجفاف وستتبخر الدموع. يعاني بعض المرضى من انخفاض في إفراز الدموع. كلاهما قد يزيد من خطر التلف أو العدوى في العين.

 قد يصف الطبيب الدموع الاصطناعية على شكل قطرات للعين ومرهم أيضًا. تؤخذ القطرات عادة أثناء ساعات الاستيقاظ، بينما يوضع المرهم قبل النوم.

  مضادات الفيروسات: في بعض الحالات، يمكن تناول مضاد للفيروسات، مثل الأسيكلوفير، جنبًا إلى جنب مع بريدنيزولون. ومع ذلك، فإن الأدلة على أنها يمكن أن تساعد ضعيفة.

تمارين شلل الوجه النصفي 

 تساعد تمارين الوجه والعلاج الطبيعي لشلل الوجه النصفي على زيادة قوة العضلات واستعادة تنسيق الوجه من هذا الشلل الوجهي المؤقت. يجب أداء معظم التمارين ثلاث أو أربع مرات في اليوم في جلسات قصيرة، مع ما يصل إلى 30 تكرارًا لكل تمرين.

تمارين الوجه: قبل أن تبدأ تمارين الوجه، من المهم أن تقوم بالإحماء وتحفيز عضلاتك أولاً، وللقيام بتمارين الوجه هذه بشكل صحيح، يقترح الخبراء الجلوس أمام مرآة حتى تتمكن من رؤية وجهك بوضوح ومراقبة حركات عضلاتك.

  •   الخطوة 1: ابدأ بمحاولة تحريك كل جزء من وجهك ببطء وبلطف.
  •  الخطوة الثانية: استخدم أصابعك لرفع حاجبيك برفق. سيرتفع أحد الجانبين أعلى من الآخر، لكن لا تضغط كثيرًا على الجانب المتدلي.
  •  الخطوة 3: باستخدام أصابعك، قم بتدليك الأجزاء المختلفة من وجهك برفق، بما في ذلك الجبهة والأنف والخدين والفم.

تمارين العين: قد يعاني الأشخاص المصابون بشلل الوجه النصفي من صعوبة في إغلاق عيونهم المصابة، مما قد يكون مزعجًا ويجعل النوم صعبًا. تساعد تمارين الوجه هذه على استعادة التحكم ووظيفة العضلات المحيطة بالعينين.

  •  الخطوة 1: تدرب على رفع حاجبيك للأعلى وللأسفل. يمكنك استخدام أصابعك لرفع الحاجب المصاب.
  •  الخطوة 2: انظر إلى أسفل وأغلق عينيك أثناء تدليك الجفن والحاجب برفق.
  •  الخطوة 3: قم بفتح عينيك بالتناوب ثم اعصرها برفق لإغلاقها.

تمارين الأنف والخد: بعد الإحماء، يمكنك العمل على منطقة الخدين والأنف. هذه المنطقة مهمة لأن أي تصلب أو ضعف في العضلات في هذه المنطقة يمكن أن يؤثر على قوة الوجه بالكامل أثناء التعافي.

  •  الخطوة 1: باستخدام أصابعك، ادفع بلطف الجلد بجوار أنفك على الجانب المصاب بينما تحاول تجعد أنفك.
  •  الخطوة 2: حاول أن تحصل على وجهك، مع التركيز على الخدين والأنف.
  •  الخطوة 3: شد فتحات الأنف وحاول أن تأخذ أنفاسًا عميقة من أنفك.  يمكنك تغطية فتحة أنفك غير المصابة لإجبار العضلات المصابة على العمل بجدية أكبر.
  •  الخطوة 4: نفث خديك وانفخ الهواء. كرر هذا 10 مرات.

تمارين للفم: يجد العديد من الأشخاص المصابين بشلل الوجه النصفي صعوبة في الأكل والشرب لأن حركات العضلات محدودة. يجد البعض أيضًا أنهم يتقاطرون أو لا يستطيعون التحكم في لعابهم، الأمر الذي قد يكون مرهقًا.

  •  الخطوة 1: افتح فمك كما لو كنت ستبتسم ثم أغلقه.  ثم افعل العكس وتدرب على العبوس.
  •  الخطوة 2: جعد شفتيك بلطف ثم اتركها ترتاح.
  •  الخطوة 3: حاول رفع كل زاوية من فمك على حدة، واحدة تلو الأخرى.  يمكنك استخدام أصابعك للمساعدة في رفع الجانب المصاب.
  •  الخطوة 4: أخرج لسانك ثم صوبه لأسفل نحو الذقن.

اعتبارات السلامة

 تعتبر تمارين شلل الوجه النصفي آمنة تمامًا للقيام بها في المنزل دون إشراف. ومع ذلك، يجب ألا ترهق نفسك أو عضلاتك. لا تقلق بشأن إكمال جميع التمارين إذا طلبت منك عضلاتك التوقف.

 أيضًا، لا يفضل إجبار جانبي الوجه على العمل ضد بعضهما البعض. إذا لاحظت أثناء ممارسة تمارين شلل الوجه النصفي أن العضلات تتحرك أو تسحب، يجب أن تتوقف. أرخِ عضلاتك وخذ قسطا من الراحة.

اقرأ أيضاً: التهاب الدماغ ..أعراضه و 5 طرق لتحمي نفسك من الإصابة

References 

  1. https://www.mayoclinic.org/diseases-conditions/bells-palsy/symptoms-causes/syc-20370028
  1. https://www.webmd.com/brain/understanding-bells-palsy-basics
  1. https://www.medicalnewstoday.com/articles/158863#what_is_bells_palsy
  1. https://www.healthline.com/health/bells-palsy#complications
  1. https://www.webmd.com/brain/best-exercises-bells-palsy

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق