الأمراضكل المقالات

سرطان الثدي

ما هو سرطان الثدي

سرطان الثدي هو نوع من أنواع السرطان يظهر في أنسجة الثدي. يمكن أن يُصيب أحد الثديين أو كليهما. يبدأ السرطان عندما تبدأ الخلايا في النمو بشكل غير طبيعي. يُصيب النساء بشكل رئيسي، ولكن يمكن أن يصاب الرجال أيضًا بسرطان الثدي.

من المهم أن نفهم أن معظم أورام الثدي حميدة وليست سرطانية (خبيثة). ولكن بعض أنواع أورام الثدي الحميدة يمكن أن تزيد من خطر إصابة المرأة بسرطان الثدي. يجب فحص أي تكتل أو تغير في الثدي من قبل أخصائي الرعاية الصحية لمعرفة ما إذا كان حميدة أو خبيثة (سرطان). (1)

اعراض سرطان الثدي

في المراحل المبكرة، لا يسبب سرطان الثدي أي أعراض. في كثير من الحالات، يمكن أن يكون الورم صغيرًا جدًا، ولكن يمكن الشعور به، ويظهر شذوذ عند إجراء تصوير الثدي الإشعاعي.

العلامة الأولى عادةً ما تكون كتلة جديدة في الثدي، لم تكن موجودة من قبل. ومع ذلك، فإن معظم كتل الثدي ليست سرطانية.

يمكن أن يُسبب كل نوع من سرطان الثدي مجموعة متنوعة من الأعراض. تتشابه العديد من هذه الأعراض، ولكن يختلف البعض منها. تشمل أعراض سرطان الثدي الأكثر شيوعًا ما يلي:

  • وجود كتلة في الثدي أو سمك في أنسجة الثدي، حيث يختلف ملمسه عن الأنسجة المحيطة.
  • ألم في الثدي.
  • احمرار الثدي.
  • تورم جزء من الثدي أو كله.
  • خروج إفرازات من الحلمة بخلاف حليب الثدي.
  • خروج إفرازات دموية من الحلمة.
  • تشقق جلد الحلمة أو تقشره.
  • تغير مفاجئ غير متوقع في شكل الثدي وحجمه.
  • تبدو الحلمة مقلوبة.
  • تظهر تغيرات في مظهر الجلد.
  • وجود تورم أو كتل تحت الذراع.

اقرأ أيضًا: متلازمة تكيس المبايض …تعرف على طرق علاجها بالأدوية والأعشاب

إذا ظهرت أي من هذه الأعراض؛ فهذا لا يعني أن لديكِ سرطان في الثدي، فمن الممكن أن يكون سبب الألم من كيس حميد. 

ومع ذلك، إذا ظهرت كتلة في الثدي أو لديكِ أعراض أخرى، فيجب استشارة الطبيب المعالج لإجراء المزيد من الفحوصات الطبية. (2)

أنواع سرطان الثدي

توجد أنواع مختلفة من سرطان الثدي، والتي تظهر في أجزاء مختلفة من الثدي.

تنقسم غالبًا إلى: 

  • سرطان الثدي غير الغازي.

يُصيب قنوات الثدي، ولم ينتشر إلى أنسجة الثدي المحيطة بالقنوات. عادة ما يظهر خلال تصوير الثدي الإشعاعي، ونادرًا ما تظهر كتلة في الثدي.

  • سرطان الثدي الغازي. 

تنتشر الخلايا السرطانية من خلال بطانة القنوات إلى أنسجة الثدي المحيطة. وهذا هو النوع الأكثر شيوعًا. 

تشمل الأنواع الأخرى الأقل شيوعًا:

  • سرطان الثدي الالتهابي.
  • مرض باجيت في الثدي.

من الممكن أن ينتشر إلى أجزاء أخرى من الجسم من خلال الدم أو الغدد الليمفاوية الإبطية. (3)

العوامل التي تزيد من خطر الإصابة بسرطان الثدي

تتضمن بعض العوامل التي تزيد من خطر الإصابة بسرطان الثدي ما يلي:

  • زيادة العمر.
  • وجود تاريخ عائلي للإصابة بسرطان الثدي.
  • الجينات المورثة التي تزيد من خطر الإصابة. 
  • الطفرات الجينية التي تزيد من احتمالية الإصابة هي BRCA1 و BRCA2.
  • العلاج الهرموني.
  • بدء الدورة الشهرية قبل سن 12.
  • وجود تشخيص سابق للإصابة بسرطان الثدي.
  • وجود تاريخ مرضي سابق لبعض أمراض الثدي غير السرطانية.

تشمل عوامل نمط الحياة التي يمكن أن تزيد بشكل طفيف من خطر الإصابة لدى الرجال والنساء ما يلي:

  • زيادة الوزن.
  • قلة النشاط البدني.
  • شرب الكحول. (4)

تشخيص سرطان الثدي

يمكن تشخيص سرطان الثدي عن طريق:

  • فحص الثدي: فحص الكتل وغيرها من المؤشرات المحتملة للسرطان.

أثناء الفحص، يمكن أن يحتاج الشخص إلى الجلوس أو الوقوف بذراعيه في أوضاع مختلفة.

  • التصوير: تُجرى العديد من الفحوصات، وتشمل:
  • تصوير الثدي الشعاعي: هو نوع من الأشعة السينية التي يستخدمها الأطباء عادة أثناء الفحص الأولي لسرطان الثدي. يُنتج صورًا يمكن أن تظهر كتلًا أو تشوهات. إذا كانت هناك أي علامة على وجود مشكلة محتملة، فعادة ما يقوم الطبيب بإجراء مزيد من الاختبارات.
  • التصوير بالموجات فوق الصوتية: يستخدم هذا الفحص الموجات الصوتية لمساعدة الطبيب على التفريق بين الكتلة الصلبة والكيس الممتلئ بالسوائل.
  • الخزعة: عن طريق استخراج عينة من الأنسجة، وإرسالها إلى المختبر لتحليلها، ومعرفة نوع الخلايا. (5)

علاج سرطان الثدي

يُعالج سرطان الثدي بعدة طرق. يعتمد ذلك على نوعه ومدى انتشاره. غالبًا ما يتلقى الأشخاص المصابون أكثر من نوع واحد من العلاج.

  • الجراحة: لإزالة الأنسجة السرطانية.
  • العلاج الكيميائي: عن طريق استخدام أدوية خاصة لتقليص أو قتل الخلايا السرطانية. يمكن تناول هذه الأدوية عن طريق الفم أو الوريد أو كليهما.
  • العلاج الهرموني: يمنع الخلايا السرطانية من الحصول على الهرمونات التي تحتاجها للنمو.
  • العلاج البيولوجي. يعمل مع الجهاز المناعي للجسم؛ لمساعدته على محاربة الخلايا السرطانية أو للتحكم في الآثار الجانبية الناتجة من علاجات السرطان الأخرى.
  • العلاج الإشعاعي: عن طريق استخدام أشعة عالية الطاقة لقتل الخلايا السرطانية. (6)

الآثار النفسية لدى المصابات بسرطان الثدي

تتضمن بعض الآثار النفسية والاجتماعية الأكثر شيوعًا التي أبلغت عنها النساء المصابات بسرطان الثدي ما يلي:

  • الاكتئاب، والقلق.
  • الخوف من تكرار السرطان بعد الشفاء.
  • الأعراض الجسدية مثل التعب، أو صعوبة النوم، أو الألم.
  • القلق المتعلق بالعلاج.
  • تشوه صورة الجسم.
  • الأفكار المتداخلة حول المرض.
  • الشعور بالضعف. (7)

References

1-https://www.cancer.org/cancer/breast-cancer/about/what-is-breast-cancer.html

2-https://www.healthline.com/health/breast-cancer

3-https://www.nhs.uk/conditions/breast-cancer/

4-https://www.cancer.org.au/cancer-information/types-of-cancer/breast-cancer

5-https://www.medicalnewstoday.com/articles/37136

6-https://www.cdc.gov/cancer/breast/basic_info/treatment.htm

7-https://www.ncbi.nlm.nih.gov/books/NBK215940/

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق