الصحة والجمال

زراعة الكلى

الكلية هي عضو على شكل حبة الفول. وهي تساعد الجسم في إخراج الفضلات مع البول. وتساعد أيضًا فى فلترة الدم قبل رجوعه إلى القلب.  

تركيب الكِلية 

تتكون الكِلية من النفرون nephron وهو الوحدة الوظيفية للكلية. وتحتوي كل كلية على مليون نفرون. كل نفرون يحتوي على الأجزاء الداخلية الخاصة به.

حيث يحتوى النفرون على:

  • كرية كلوية (جسيم مالبيكي): وهى عبارة عن جدار مزدوج يسمى بمحفظة بومان bowman’s capsule. ويستقر داخلها شبكة من الشعيرات الدموية تسمى الكبيبة glomerulus.
  • الأنابيب الكلوية القريبة.
  • حلقة هانلي loop of henle.
  • الأنابيب الكلوية البعيدة.
  • الأنبوبة الجامعة: وهى توجد في نهاية كل نفرون والتي يخرج من خلالها السائل المفلتر إلى الدم.

تنقسم الكِلية إلى جزئين:

  • قشرة الكلى: هي الجزء الخارجي للكلية. وتحتوي على الكبيبة والأنابيب الملتفة القريبة والبعيدة.
  • النخاع الكلوي: وهو الجزء الداخلي للكلى ويكون أملسًا. ويحتوي على حلقة هانلي بالإضافة إلى الأهرام الكلوية.

وتُحاط القشرة من الخارج  بما يسمى محفظة الكلى.  

وظائف الكلية

 تؤدي الكلية عدة وظائف منها:

  • المحافظة على توازن السوائل في الجسم.
  • تنظيم وفلترة المعادن من الدم.
  • فلترة الفضلات والسموم: أهم مركبين تقوم الكِلية بالتخلص منهما: اليوريا وحمض البوليك.
  • إعادة امتصاص العناصر الغذائية.
  • تنظيم الاسمولالية فى الدم.
  • إفراز العديد من الهرمونات التي:
  •  تَنتج كرات الدم الحمراء.
  • تَحسن من صحة العظام.
  • تُنظِم ضغط الدم.  

ما هى زراعة الكلى؟

هى عملية يُستبدَل فيها كلية مريضة بأخرى سليمة من متبرع. ويتم التبرع من خلال أفراد الأسرة أو آخرين ممن تنطبق فصائلهم وأنسجة الكلى لديهم مع فصيلة وأنسجة المريض. ويسمى هذا النوع من الزرع بالزرع من خلال متبرع حي. 

دواعي وموانع زراعة الكلى

أولًا: الدواعى:

عندما تفقد الكِلية قدرتها على فلترة السوائل الزائدة والسموم، فإن هذا يؤدي إلى تراكم السوائل والفضلات في الجسم.

وقد يؤدي أيضًا إلى ارتفاع ضغط الدم ويحدث فيما يُِعرف بالفشل الكلوي أو بالمرض الكلوي في المرحلة الأخيرة.

ويُطلق مُصطلح الفشل الكلوي عندما تفقد الكليتان القدرة على أداء الوظائف المطلوبة بنسبة 90%من نسبته الطبيعية.

ومن أشهر أسباب الفشل الكلوي:

  • السكري.
  • ارتفاع ضغط الدم المزمن. 
  • التهاب كبيبات الكلى: وهى التهابات تؤدي في نهاية الأمر إلى تكوين ندوب فى المرشحات الصغيرة فى الكلية (الكبيبة).
  • مرض تكيس الكلى.  
  • التهاب الحويضة والكِلية.
  • اعتلال المسالك البولية الانسدادي. 
  • تشوهات المسالك البولية الخلقية.
  • تصلب الكِلية الناتج عن ارتفاع ضغط الدم.
  • ارتجاع في الكلى.
  • التهاب الكلى الخلالي.
  • متلازمة انحلال الدم اليوريمي hemolytic uremic syndrome.
  • اعتلال الكِلية المنجلي.  
  • غود باستشار  Goodpasture’s Syndrome.         

وبالتالي يحتاج مريض الفشل الكلوي إلى إزالة الفضلات المتراكمة في مجرى الدم وذلك من خلال:

  • الغسيل الكلوي.

أو

  • زراعة الكلى.   

اقرأ أيضًا: التهاب المسالك البولية… تعرف على الأعراض، والأسباب، والعلاج، وطرق الوقاية

ثانيًا الموانع:

  • التدهور العقلي أو فيما يُعرف الخرف.
  • السرطان.
  • الأمراض الرئوية.
  • فشل القلب الاحتقاني.
  • أمراض القلب والأوعية الدموية.
  • العدوى النشطة.
  • السمنة.   

كيف تتم زراعة الكلى

يتم الحصول على الكلى التي يتم زراعتها من خلال إحدى المصدرين:

  • الأول من خلال متبرع حي. 
  • الثاني من خلال متبرع مُتوفَى.

وتستغرق عملية زرع الكلى من ساعتين إلى أربع ساعات. 

  1. يتم وضع الكلية في منطقة الحوض بدلًا من منطقة الظهر(حيث أن الكِلية الأصلية لا يتم إزالتها).
  2. يتم توصيل الشريان الذي يحمل الدم إلى الكلية والوريد الذي يحتوي على الدم الخارج من الكلية في منطقة الحوض.
  3. يتم زرع الحالب الذي يحمل البول من الكِلية إلى المثانة البولية من خلال فتحة في المثانة. 

ويجب على المريض بعد عملية الزرع أن يتناول مجموعة أدوية تُثبط جهاز المناعة للجسم خوفًا من رفض الجسم للكِلية التي تم زراعتها. 

ما بعد زراعة الكلى

تعد عملية زراعة الكلى لدى الكثير بمثابة فرصة جديدة للحياة. ولكن تعد زراعة الكلى أيضًا مخاطرة. فقد يرفض الجسم الكلية المزروعة. 

وذلك يحدث عندما يتعرف جهازك المناعى على الكلية المزروعة على أنها جسم غريب. فيبدأ الجسم بالمهاجمة ولذلك:

  • يتم إجراء بعض الاختبارات قبل عملية الزرع تتضمن تحاليل توافق الأنسجة وتحاليل توافق فصيلة الدم.
  • يلزم تناول الأدوية التي تُثبِط الجهاز المناعي حيث يمنع الجهاز المناعي من التعرف على الكلية على أنها جسم غريب.

وكأي دواء له آثار جانبية ومضاعفات، فإن هذه الأدوية التي تُثبِط جهازك تسبب:

  • سهولة الإصابة بالعدوى والسرطانات وأشهرهم: سرطان الجلد وسرطان الغدد الليمفاوية. لأنها بالفعل تعمل على إضعاف قوة جهاز المناعة الذي يهاجم أية أجسام غريبة يتعرف عليها. 

وقد يسبب أيضًا:

  • اضطرابات في المعدة. 
  • هشاشة العظام.
  • السكري.
  • تساقط الشعر.
  • ارتفاع ضغط الدم.
  • ارتفاع نسبة الكوليسترول.
  • زيادة وزن الجسم. 
  • حب الشباب. 

ومع ذلك فإنه لا يمكن التهاون في تناول هذا الدواء وإلا سيحدث فشل فى عملية الزرع بأكملها.  

مضاعفات زراعة الكلى

  • جلطات في الدم.
  • تسرُب البول من الحالب الذي يصل الكِلية بالمثانة. 
  • انسداد الحالب.
  • الإصابة بالعدوى مثل الانفلونزا والالتهاب الرئوى.
  • رفض الكِلية المزروعة. 
  • انتقال أية عدوى أو سرطان من كِلية المتبرع إلى جسم المريض.
  • النوبات القلبية.
  • السكتات الدماغية.
  • الوفاة.  

اقرأ أيضًا: فيتاسيد ج فوار (Vitacid C) لتعزيز الجهاز المناعي والوقاية من نزلات البرد تعرف على فوائده و15 بديل له.

مخاطر التبرع بالكلى

عندما يتبرع الشخص بإحدى كليتيه، فإن الكلية الأخرى تزداد فى الحجم كى تقوم بعمل كليتين. ويحصل المتبرع على نفس الكفاءة التي كان عليها قبل التبرع.

ومعدل بقاء المتبرع على قيد الحياة هو نفسه لشخص لم يقم بالتبرع من قبل.ولكن يجب إجراء فحص بصفة دورية ويشمل: تحليل وظائف كلى، وضغط دم، وعمومًا ننصح بتقييم كلى وشامل بعد التبرع بالكِلية كل فترة.

ولكن كأي عملية حيث يُحتمل حدوث مضاعفات للمتبرع مثل: النزيف والإصابة بالعدوى. 

زراعة الكلى بالخلايا الجذعية 

الخلايا الجذعية هى خلايا غير متمايزة ولديها القدرة على التحول إلى خلايا متمايزة حسب حاجة الجسم.

وبناء على ذلك، فإنه من المتوقع أنها تصبح قادرة على علاج الكثير من الأمراض التي لا يتوفر لها علاج مناسب في المستقبل مثل: الفشل الكلوى.

وتوجد عدة أنواع من الخلايا الجذعية منها الخلايا الجذعية الوسيطة والتي يمكن استخدامها فى زراعة الكلى.  

توجد الخلايا الجذعية الوسيطة في أغلب أعضاء وأنسجة الجسم بعد الولادة مثل: النسيج الدهني، والنسيج العظمي، والغضاريف، والحبل السري، والسائل الزلالي، والنسيج العضلي، والجلد. 

وبالتالي يصبح الحصول على نسيج كلوي وظيفي داخل الجسم ليس أمرًا صعبًا. ويمكن استخدام خلايا جذعية ذاتية من المريض نفسه أو خلايا جذعية من شخص آخر.  

زراعة الكلى الصناعية

يعمل الباحثون فى جامعة كاليفورنيا وسان فرانسيسكو على صناعة جهاز كلى صناعي يستطيع أن يقوم بوظيفة العضو الأصلي:

  •  كى يستطيع مريض الفشل الكلوي الاستغناء عن الغسيل الكلوي: حيث أن الغسيل الكلوي لا يقوم بفلترة جميع السموم من مجرى الدم ولكن بعض منها مقارنة بالكِلية التى تقوم بالتخلص من جميع سموم الجسم عدة مرات يوميًا.
  • ويمكن أيضًا استخدامه للمرضى الذين فى قوائم انتظار عمليات زرع الكلى حتى يحين ميعاد العملية.

اقرأ أيضًا: حصوات الكلى ….الأسباب، والأنواع، والأعراض، و 10 طرق للعلاج منزليًا، و 5 نصائح لتجنب تكوينها

References

(1)https://www.mayoclinic.org/tests-procedures/kidney-transplant/about/pac-20384777.

(2) https://www.healthline.com/human-body-maps/kidney.

(3)https://www.medicalnewstoday.com/articles/305488.

(4)https://www.med.unc.edu/surgery/transplant/forpatients/kandp/indications-contraindications/

(5)https://www.ncbi.nlm.nih.gov/pmc/articles/PMC1122448/.

(6)https://www.ucsfhealth.org/conditions/kidney-transplant.

(7)https://www.medicalnewstoday.com/articles/323343

(8)https://www.ncbi.nlm.nih.gov/pmc/articles/PMC4745166/

(9)https://www.healthline.com/health-news/implantable-artificial-kidney-moves-closer-to-reality#How-the-device-works.

(10)https://emedicine.medscape.com/article/240556-overview.

د نورهان مصطفى

حاصلة على بكالوريوس الطب والجراحه عام 2020- كلية الطب - جامعة أسيوط. طبيب مقيم فى قسم الباثولوجيا الاكلينيكية بمستشفى أسيوط الجامعى.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق