الأمراض

حمى البحر المتوسط

Mediterranean fever

تعرف دائماً بحمى البحر المتوسط العائلية فهي مرض وراثي نادر يحدث في بعض العائلات التي يرجع تاريخ نسبها في دول البحر الأبيض المتوسط مثل اليونان وأرمينيا وإيطاليا وغيرها من دول حوض البحر الأبيض المتوسط.

ما هي حمى البحر المتوسط؟

وهو مرض مناعي يحدث نتيجة خلل في جهاز المناعة وهذا الخلل يسبب سلسلة متواصلة من الالتهابات والحمى ويسبب أيضاً متلازمة الحمى الدورية الوراثية وهو أحد أشهر أمراض المناعة والالتهابات الذاتية.

تظهر أعراض المرض على المريض منذُ الطفولة وتبدأ دائماً بالحمى وارتفاع درجة الحرارة لفترة أيام ثم تختفي والإحساس بآلام في المفاصل.

حمى البحر المتوسط
حمى البحر المتوسط

أسباب حدوث حمى البحر المتوسط:

  • طفرة جينية تحدث في جين MEFV الموجود في كروموسوم 16 وهي طفرة متوارثة من الوالدين ويوجد أكثر من 300 طفرة جينية مختلفة لجين MEFV ولكن قليل منها يسبب حمى البحر المتوسط.
  • جين MEFV مسؤول عن تكوين بروتين البيرين pyrin والذي يلعب دوراً كبيراً في وظائف الجهاز المناعي وعند حدوث خلل في جين MEFV فإن كمية بروتين البيرين المنتجة تصبح أقل من الحد المطلوب وذلك يتسبب في سلسلة من الالتهابات السيتوكينية والتي تسمى interleukin -B والتي تسبب مجموعة من الالتهابات والحمى.

أعراض حمى البحر المتوسط:

  1. حمى تستمر لمدة ثلاثة أيام أو أكثر.
  1. آلام في المفاصل وتورم بها وخاصةً في عظمة الكاحل أو الركبة ولا يستطيع المريض السير أو الوقوف ويمكن أن يحدث خلط بين أعراض آلام المفاصل في حالة حمى البحر المتوسط أو في حالة التهابات المفاصل العادية ولكن التهابات المفاصل في حالة حمى البحر المتوسط تستمر لفترة أسبوع أو أسبوعين وبعدها يتحسن المريض ولكن في الأطفال تستمر معاناتهم من آلام المفاصل.
  1. طفح جلدي أحمر على الكاحل والقدمين.
  2. آلام في البطن.
  3. آلام في الصدر.
  4. آلام في العضلات.
  5. إمساك يتبعه إسهال.

يمكن أيضاً أن تحدث حمى البحر المتوسط بسبب عدوى أوضغط نفسي أو جسدي أو مجهود زائد ويمكن أيضاً أن لا تظهر الأعراض لفترات طويلة قد تصل إلى سنوات.

اقرأ أيضاً: حرقة المعدة وضيق التنفس تعرف على العلاقة بينهم.

بعض المضاعفات التي تحدث للأطفال المصابين بحمى البحر المتوسط:

  • آلام في العضلات.
  • التهاب في غشاء التامور وهو الغشاء المحيط للقلب.
  • التهاب الأغشية المحيطة للمخ أو العمود الفقري.
  • التهابات في الخصية.
  • تضخم في الطحال.
  • الداء النشواني وهو تكون بروتين معين في البول قد يؤدي في بعض الأحيان إلى ترسب هذا البروتين على بعض الأعضاء الخاصة بالمريض نتيجة الالتهابات المزمنة الحادثة بسبب حمى البحر الأبيض ويحدث هذا الترسب في الغالب على الكُلى مسبباً الفشل الكلوي ويمكن أيضاً أن يحدث هذا الترسب على الجلد أوالأمعاء أو القلب.

اقرأ أيضاً: سرطان القولون.أعراضه وكيفية التشخيص و4 نصائح لتجنب الإصابة.

معظم مرضى حمى البحر المتوسط معرضون لخطورة الإصابة بأمراض الالتهابات مثل:

  • التهابات في الأوعية الدموية.

قرح القولون.

التهابات المفاصل.

مرض كرون.

معظم مرضى حمى البحر المتوسط الذين لم يتم علاجهم يمكن أن يصابوا بالعقم وخاصةً السيدات وخاصةً اللاتي يصبن منهن بالداء النشوانى.

اقرأ أيضاً: الصدفية…تعرف على أنواعها وأسبابها وكيفية علاجها.

5 اختبارات أساسية لتشخيص حمى البحر المتوسط:

لابد من الكشف المبكر واكتشاف المرض في حالة ظهور أي أعراض على الطفل أو إذا كان أحد والديه ممن يعانون من مرض حمى البحر المتوسط أو إذا كان هناك تاريخ وراثي للمرض بالعائلة.

ويتم إجراء بعض الاختبارات لتشخيص مرض حمى البحر المتوسط  وهي:

1. الاختبار الفيزيائي:

لفحص الأعراض الظاهرة على المريض ووالديه.

2. التاريخ العائلي للمريض:

لأن المرض وراثي فلابد من معرفة إذا كان أحد أفراد العائلة قد عانى من تلك الأعراض سابقاً أم لا.

3. تحليل الدم:

يظهر التحليل حدوث التهابات ويمكن أن يوضح:

  1. زيادة عدد كرات الدم البيضاء.

2. اختبار سرعة الترسيب erythrocyte sedimentation rate.

3. يبين تحليل c-reactive protein حدوث الالتهابات.

4. تحليل البول:

ظهور نسبة عالية من البروتين في البول أو كمية قليلة من الدم دليل على مشكة في الكُلى سببها حمى البحر المتوسط.

5. الاختبارات الجينية:

اختبار الحمض الوراثي DNA يظهر ما إذا كان الطفل عنده زوج أو اثنين من طفرة الجين MEFV ولكن يمكن أن يكون هناك أكثر من مائة طفرة لهذا الجين ولهذا يمكن أن يكون هناك خطأ في استخدام هذا التشخيص.

عند ظهور أي أعراض لابد من الكشف السريع على الطفل ويجب عدم التأخر في التشخيص لتجنب المضاعفات.

علاج حمى البحر المتوسط:

1. عقار الكولشيسين:

قرص أو قرصان يومياً ويجب على المريض صغيراً أو كبيراً الالتزام  بالعلاج وعدم إيقافه تحت أي ظروف حيث أن نسيان قرص واحد قد يسبب حدوث الأعراض والنوبات، الأطفال الذين يتناولون عقار الكولشيسين يمكن أن يعيشوا بشكل طبيعي.

الأعراض الجانبية لعقار الكولشيسين:

  • آلام في البطن وإسهال:

يتم تقليل الجرعة المعطاة للمريض باستشارة الطبيب المعالج في حال ظهور أي أعراض جانبية على المريض ويمكن أن تتسبب منتجات الألبان في حدوث هذه الأعراض ولذلك فلابد من منع منتجات الألبان الطبيعية عن المريض نهائياً وإعطاءه منتجات الألبان الصناعية الخالية من اللاكتوز.

  • القيء والغثيان.
  • تشنجات في البطن.
  • ونادراً ما يتسبب الكولشيسين في ضعف العضلات إذا تم أخذه مع أدوية الكوليسترول من النوع statin أو المضادات الحيوية من نوع الماكروليد مثل الإريثرومايسين.
  • لابد من عمل تحليل بول ودم للمريض الذي يتم علاجه بالكولشيسين مرتين سنوياً على الأقل.

2. مضادات الأنترليكون -1 “interleukin blocker -1”

ويتم استخدامها إذا كان عقار الكولشيسين غير مناسب للمريض ومن هذه العقارات رينولاسيبت وكاناكينوماب وأناكينرا.

3. مضادات الالتهاب الإستيرودية

وهي تساعد على تخفيف الألم.

كيفية العناية بمريض حمى البحر الأبيض:

  1. يجب على المريض معرفة أن العلاج الخاص بحمى البحر الأبيض هو علاج مزمن لا يمكن إيقافه مدى الحياة ويجب التنبيه على الطفل المريض بأن العلاج مهم جداً بالنسبة له.
  1. مريض حمى البحر عرضة لحدوث الداء النشواني ولكن الجرعة اليومية للكولشيسين تقلل فرص حدوثه ولكن إذا أصيب المريض بالداء النشواني وتم اكتشافه مبكراً فأنه يسهل علاجه ولكن إذا تطورت الحالة فقد يؤدي لحدوث فشل كلوي ويحتاج المريض حين ذاك إلى الغسيل الكلوي أو زراعة الكُلية ولهذا يجب التنبيه على المريض بضرورة التحليل السنوي للدم والبول.

اقرأ أيضاً: سرطان الرئة

كيفية تعايش مريض حمى البحر المتوسط مع المرض:

  1. يحتاج الأطفال المرضى  بحمى البحر المتوسط إلى الدعم النفسي للتعايش مع المرض الذي يتطلب الالتزام بالعلاج مدى الحياة.
  2. يجب أيضاً معرفة المدرسة ومدرسي الطفل المريض بحالة الطفل المريض وكيفية إسعافه عند ظهور أي أعراض على الطفل.

الأطعمة التي يجب على مريض حمى البحر الأبيض تجنبها:

يجب على المريض اتباع أسلوب معين في الحياة  والتغذية والعلاج والالتزام به لتجنب حدوث أي أعراض أو مضاعفات وهناك أطعمة يجب تجنبها لما لها من آثار سلبية على المريض وهي:

  1. الأطعمة التي تحتوي على الدهون والأملاح حيث أن الأملاح والدهون يتسببان في حدوث الالتهابات سواء في المعدة أو المفاصل أو أي أعضاء أخرى.
  2. الأطعمة التي تحتوي على الجلوتين مثل الخبز أو المخبوزات المصنوعة من الدقيق بشكلٍ عام وقد أثبتت الأبحاث التي أُجريت مؤخراً أن الجلوتين في حالة مريض حمى البحر المتوسط يسبب حدوث اضطرابات معوية شديدة من بينها الإسهال والإمساك وآلام شديدة في الأمعاء والبطن بشكل عام ولهذا يجب التنبيه على المريض بتناول المخبوزات الخالية من الجلوتين.

:References

  1. https://www.ncbi.nlm.nih.gov/pmc/articles/PMC5297479/
  2. https://www.rheumatology.org/I-Am-A/Patient-Caregiver/Diseases-Conditions/Familial-Mediterranean-Fever
  3. https://www.webmd.com/arthritis/familial-mediterranean-fever#1
  4. https://clinicaltrials.gov/ct2/show/NCT03563300
  5. https://rarediseases.org/rare-diseases/familial-mediterranean-fever

د إيمان أحمد عبد المنعم

صيدلانية دفعة ٢٠٠٨ صيدلة الإسكندرية. ١٣ عام خبرة في العمل في مجال الصيدليات. عملت مدير فرع في صيدليات سلاسل ابو زيادة و١٩٠١١. صاحب ومدير صيدلية لفترة ٥ سنوات. دائمة البحث والاطلاع في المجال الطبي والأدوية والمواقع الطبية. حاصلة على كورس كتابة المحتوى الطبي من أكاديمية بداية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق