الأمراض

حصوات الكلى.. و5 طرق للوقاية منها

حصوات الكلى(kidney stones) تتطور عندما تتراكم المعادن داخل الكلى مع انخفاض كمية السوائل بالجسم. عادة ما تكون هذه الحصوات صغيرة فى الحجم وتمر خلال الجهاز البولي لخارج الجسم دون أية ملاحظة، ولكن هناك من الحصوات من يصل حجمها مثل حجم كرة الجولف.

فكلما كانت الحصوات أكبر، كلما تسببت في آلام شديدة وهي تغادر الجسم. دون علاج حصوات الكلى قد تؤدي إلى الإصابة بعدوى الجهاز البولي وإلى التهاب وتدمير الكلى.

حصوات الكلى
حصوات الكلى

ما معنى حصوات الكلى؟

حصوات الكلى هي كتل صلبة تنشأ في الكلى، تتكون من أملاح ومعادن. ومن الممكن أن تظهر في أي مكان على طول الجهاز البولي، والذي يشمل:

  • الكليتين.
  • الحالبين.
  • الإحليل.
  • المثانة.

تعد حصوات الكلى واحدة من أكثر الحالات الطبية التي تسبب الألم. وتختلف أسباب حصوات الكلى تبعا لنوعها.

اعراض حصوات الكلى

قد لا تتسبب حصوات الكلى أية أعراض، وقد تمر إلى خارج الجسم دون ملاحظة أية أعراض. وتبدأ الأعراض فى الظهور عندما تبدأ الحصوة فى التحرك خلال الكلى ثم إلى الحالب وهذا الألم الشديد يعرف بالمغص الكلوي  kidney colic، وهذا الألم قد يكون فى جنب واحد من الظهر، أو البطن.

وقد تكون الأعراض خفيفة، أو قوية، وعندما تظهر الأعراض تشمل:

  • ألم في منطقة الفخذ، أو فى منطقة البطن السفلى.
  • دم فى البول.
  • قد يصبح البول أحمرا، أو بنيا، أو ورديا، أو معتما.
  • غثيان وقيء.
  • عدوى الجهاز البولي.
  • حمى وبرد في حالة وجود عدوى.
  • الإحساس بالرغبة في التبول طوال الوقت.
  • تبول كميات صغيرة من البول.
  • الإحساس بحرقان أثناء التبول.
  • ألم أثناء التبول.
  • ألم شديد فى الجنب، أو في الظهر تحت الضلوع.

عندما تمنع حصوات الكلى مرور البول يؤدي إلى عدوى الكلى، وتشمل أعراضها:

  • حمى وبرد.
  • ضعف وتعب.
  • إسهال.
  • رائحة البول تصبح سيئة.

إذا ظهرت لديك أيا من هذه الأعراض ينبغي عليك زيارة الطبيب.

اسباب حصوات الكلى

تختلف أسباب حصوات الكلى تبعا لاختلاف نوعها، فيوجد 4 أنواع مختلفة من الحصوات وهي:

حصوات الكالسيوم

تعد حصوات الكالسيوم من أكثر حصوات الكلى شيوعا، والتي تتكون من أكسالات الكالسيوم، حيث يتحد الكالسيوم الزائد الذي لا تستخدمه العضلات والعظام مع النفايات مكونة بلورات الأكسالات.

حصوات حمض اليوريك

هذا النوع من الحصوات هو الأكثر انتشارا في الرجال عن النساء. وتتطور حصوات حمض اليوريك عندما يكون البول حمضيا جدا، والذي ينتج من نقص كمية المياه في الجسم، فيتركز حمض اليوريك في البول نظرا لأن البول يتكون من حمض اليوريك.

يصيب الأشخاص الذين يعانون بالنقرس، أو الذين يتعرضون للعلاج الكيماوي. فالطعام الغني بالبيورينات يزيد من نسبة حمضية البول، والبيورينات مواد عديمة اللون في البروتين الحيواني مثل السمك، والمحار، واللحوم.

حصوات ستروفيت(struvite)

توجد بكثرة في النساء الذين يعانون من عدوى الجهاز البولي، وتكون هذه الحصوات كبيرة وتسبب انسداد الجهاز البولي. وعلاج العدوى الأساسية تمنع تطور هذه الحصوات.

حصوات السيستين(cystine)

تتطور حصوات السيستين عندما يتراكم السيستين الموجود في العضلات في البول، وهذا النوع نادر.

عوامل الخطر لحصوات الكلى

من عوامل الخطورة التي تزيد من نسبة الإصابة بحصوات الكلى تشمل:

  • الجفاف.
  • السمنة.
  • ارتفاع ضغط الدم.
  • مرض السكري.
  • الحمل.
  • الغذاء الغني بالبروتين، أو الملح، أو الجلوكوز، أو الصوديوم.
  • الجنس، فتكون شائعة في الرجال أكثر من النساء.
  • جراحة حديثة في الجهاز الهضمي.
  • الحالة الصحية للجسم: قد تؤثر على امتصاص الجسم للكالسيوم كما في حالة داء الأمعاء الالتهابي والإسهال المزمن.
  • حالة فرط نشاط جارات الدرق hyperparathyroidism.
  • العمر: في عمر الأربعين فيما أكثر على الرغم من أنه يصيب الأطفال.
  • أسلوب الحياة: إذا كان أسلوب حياتك الكسل والجلوس باستمرار.
  • تناول الأدوية: مثل مدرات البول تريامتيرين، وأدوية مضادات الصرع antiseizure، ومضادات الحموضة على أساس الكالسيوم.

مضاعفات حصوات الكلى

حصوات الكلى ليست دائما تستقر في الكلى، في بعض الأحيان تمر من الكلى إلى الحالب، والحالب يكون ضيقا وشفافا، والحصوات تكون كبيرة جدا على أن تمر بسهولة خلال الحالب إلى المثانة، ومرور الحصوات خلال الحالب تسبب تشنجات وتهيج للحالب مما يسبب ظهور دم في البول.

في بعض الأحيان تسد الحصوات تدفق البول، والذي يعرف بانسداد المسالك البولية مما ينتج عن عدوى الكلى والجهاز البولي.

تشخيص حصوات الكلى

يتم تشخيص حصوات الكلى من خلال:

  • تشخيص بدني: يحدد الكلى الصادر منها الألم.
  • اختبار الدم: لقياس الكالسيوم، والفوسفور، وحمض اليوريك، والإلكتروليت. اختبار الدم يحدد المضاعفات.
  • قياس نيتروجين يوريا الدم والكرياتين: لتقييم وظائف الكلى.
  • تحليل البول: لفحص البلورات، والبكتريا، والدم، وخلايا الدم البيضاء.
  • تصوير بالأشعة السينية للبطن.
  • تصوير الحويضة الوريدية.
  • موجات فوق الصوتية للكلى: يعد الفحص المفضل.
  • التصوير بالرنين المغناطيسي للبطن والكلى.
  • الأشعة المقطعية للبطن.

الفحوصات التصويرية تساعد الطبيب في:

  • التأكد من وجود الحصوة.
  • تحديد حجم ومكان الحصوة.
  • تحديد مكان الانسداد.
  • توضح حالة الجهاز البولي.
  • وهل يوجد مضاعفات أثرت على أعضاء أخرى.

تعد الموجات فوق الصوتية مفضلة خلال الحمل عن الأشعة المقطعية لأنها ليس بها أي إشعاع. تؤثر صبغة التباين المستخدمة في التصوير بالرنين المغناطيسي، أو الأشعة المقطعية، أو التصوير الحويضة الوريدية على وظائف الكلى. ولكن لا تؤثر على الأشخاص الذين لديهم وظائف كلى طبيعية. ويوجد بعض الأدوية التي تزيد من احتمالية تلف الكبد.

علاج حصوات الكلى

يركز العلاج على علاج الأعراض الظاهرية بالإضافة إلى إزالة الحصوة، ويشمل العلاج:

  • تناول كميات كبيرة من المياه بالفم، أو بالوريد.
  • أدوية لتخفيف الألم.
  • أدوية تساعد على سرعة تفتيت الحصوة.
  • مضادات حيوية في حالة وجود عدوى.

تحتاج الحصوات الكبيرة طرق أخرى للتدخل فيها مثل:

1-تفتيت الحصى بالموجات خارج الجسم(SWI)

يتم استخدام موجات فوق الصوتية لتفتيت الحصوة إلى قطع صغيرة ليسهل من مرورها من الحالب إلى المثانة ومن ثم إلى خارج الجسم. هذه العملية لا تكون مريحة وتتطلب تخديرا خفيفا. وتتسبب في كدمات على البطن والظهر، وتتسبب في نزيف حول الكلى والأعضاء المجاورة.

2-تنظير الحالب(ureteroscopy)

عندما تكون الحصوة عالقة في الحالب، أو المثانة فيستخدم الطبيب أداة تسمى منظار الحالب ليزيل الحصوة. ويتم إرسال هذه الحصوة إلى المعمل من أجل تحليلها.

3-استخراج حصاة الكلى عن طريق الجلد(PNCI)

يزيل الجراح الحصوات خلال جرح صغير في الظهر. وقد يحتاج المريض إلى هذه العملية في الحالات الآتية:

  • إذا تسببت الحصوة في انسداد، أو عدوى، أو تلف للكلى.
  • إذا كانت الحصوة كبيرة جدا ولا يمكن أن تمر.
  • إذا لم يتم التحكم في الألم.

الوقاية من حصوات الكلى

لا يمكن الوقاية من حصوات الكلى دائما، ولكن يمكن تقليل المخاطر من خلال:

  • الإكثار من تناول السوائل.
  • تناول 2 لتر من الماء يوميا.
  • تناول الغذاء الصحي.
  • تناول القليل من الملح والنبات الحيواني.
  • ممارسة الرياضة بانتظام.

:References

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق