كل المقالاتالأمراض

حشو العصب: هل هو عملية مؤلمة؟ هل يمكن إتمام  حشو العصب من جلسة واحدة؟

حشو العصب في جلسة واحدة

بعد قضاء ليلة طويلة من معاناة ألم شديد بأحد الضروس، توجهت إلى طبيب الأسنان الذي أخبرك بوجود التهاب حاد في لب الضرس والذي يتطلب عمل ما يسمى بعلاج العصب وقد يطلق عليه أحياناً سحب عصب أو حشو عصب. فما هو حشو العصب؟ وهل هو عملية مؤلمة؟ وهل هو حقاً الاختيار السليم للعلاج أم من الأفضل أن تخلع الضرس؟… تدور هذه الأسئلة وغيرها في ذهنك فاسمح لنا أن نقدم لك فيما يلي أهم ما يجب معرفته عن عملية حشو العصب.

 ما هو حشو العصب؟

حشو العصب هو مصطلح دارج غير دقيق يستعمله المرضى أو حتى الأطباء أحياناً لتبسيط المعلومة للمريض فعصب الأسنان هو نسيج حيوي موجود في لب السن وهو مسئول عن حيوية السن  وارتباطه بالدم بما يحتويه من أوعية دموية وألياف عصبية وخلايا عديدة.

ويتواجد عصب السن داخل حيز مغلق  يمتد داخل جزئي السن أو الضرس الرئيسيين وهما التاج crown والجذر root. ويسمى حيز العصب في التاج باسم حجرة العصب  pulp chamber ويسمى في الجذر باسم قناة العصب pulp canal.

عند حدوث التهاب العصب الحاد يتم العلاج في الغالب عن طريق إزالة العصب من هذا الحيز تماماً سواء حجرة العصب أو قناة العصب ثم سد قناة العصب في الجذر مادة بديلة. ولذلك قد يكون من الأفضل تسمية هذه العملية باسم حشو أو علاج قناة العصب root canal treatment.

حشو العصب
حشو العصب

كيف يتم حشو العصب؟

رغم تطور عملية حشو العصب تطوراً كبيراً إلا أن هذا التطور مرتبط أساساً بطريقة التنفيذ أو الأدوات المستخدمة  أما الخطوات الرئيسية فتظل كما هي في أغلب الحالات وتتمثل خطوات حشو العصب الأساسية فيما يلي:

  1. يقوم الطبيب بعمل أشعة على السن المطلوب علاجه لتشخيص الحالة تشخيصاً دقيقاً وتحديد شكل حجرة العصب وقنواته وأبعاده وعناصر أخرى مهمة مثل وجود أي التهابات مزمنة أسفل السن.
  2. للتأكد من عدم شعور المريض بأي ألم أثناء إجراء حشو العصب يتم تخدير السن عن طريق البنج الموضعي الخاص بالأسنان. 
  3. يعزل الطبيب السن عن باقي الفم بوضع ما يسمى بالحاجز المطاطي rubber dam وذلك لأسباب عدة أهمها تقليل فرصة دخول الميكروبات إلى قناة العصب مما قد يزيد درجة الالتهاب.
  1. يستخدم الطبيب قبضة الأسنان لتنظيف السن وإزالة التسوس الموجود في المينا ثم العاج حتى يصل إلى حجرة العصب.  
  2. يتم إزالة العصب وتوسيع حجرة العصب بقبضة الأسنان حتى تنكشف قنوات العصب الخاصة بالجدر. 
  3. يستعمل الطبيب مبارد العصب  بأنواعها المختلفة لتنظيف قنوات العصب من بقايا العصب الملتهب أو الأنسجة المتعفنة على حسب الحالة كما يستعملها أيضاً في توسيع القنوات وإعدادها للحشو المناسب. 
  4. يغسل الطبيب القناة باستمرار خلال عملية التنظيف لإزالة كل الميكروبات والشوائب العالقة وتطهير القناة. 
  5. بعد الانتهاء من عملية تنظيف القناة وتطهيرها وتوسيعها يتم تجفيف القنوات العصبية جيداً. 
  1. يتم سد قناة العصب أو حشوها بمادة مجهزة في صورة أقماع مثل مادة الجاتابيركا gutta perca.
  2. يتم تغطية فتحة السن الموصلة لقناة العصب باستخدام حشو مؤقت أو دائم للحفاظ على القناة من الميكروبات التي قد تسبب تجدد الالتهاب مرة أخرى. 
  3. بعد زوال كل أعراض التهاب العصب يقوم الطبيب في الغالب بتحضير السن من الخارج باستخدام القبضة السنية لإعداد ما يسمى بالتاج أو ما يسمى اصطلاحا بالتركيب وذلك يتم أساساً بهدف حماية السن والحفاظ عليه.

اقرأ أيضاً:

تبييض الاسنان

تسوس الأسنان اللبنية للأطفال

كم يستمر الألم بعد حشو العصب؟

 في البداية لابد أن نؤكد على أن عملية حشو العصب تتم تحت المخدر الموضعي والذي يضمن عدم الإحساس بالألم تماماً أثناء سحب العصب وحشو قناة العصب ولكن بعد زوال تأثير المخدر هل يشعر المريض بالألم؟

في الحقيقة، من الطبيعي أن يشعر المريض بعدم الارتياح وبعض الألم البسيط بعد عملية حشو العصب والتي قد تستمر نحو أيام قليلة بعد حشو قناة العصب ويمكن السيطرة على الألم باستخدام المسكنات مثل الباراسيتامول أو البروفين ولكن إذا كان الألم شديداً أو استمر لفترة أطول من المتوقع فهذا أمر يتطلب الرجوع إلى الطبيب المختص لمعرفة السبب وعلاجه.

اقرأ أيضاً:

 زراعه الاسنان  

انحسار اللثة و5 علامات تحذيرية تنبئ بحدوثه

هل يمكن إعادة حشو العصب؟

تنجح عملية حشو العصب في أغلب الحالات ولكن قد يحدث أحياناً استمرار شكوى المريض لفترة أطول من المتوقع أو أن يختفي الألم ثم يعود بعد فترة للظهور من جديد مما يتطلب إعادة فحص الحالة لمعرفة سبب فشل عملية حشو العصب.

من أهم أسباب عدم نجاح حشو قنوات العصب ما يلي:

  • وجود قناة عصبية زائدة لم يتم تنظيفها وحشوها وفي هذه الحالة يقوم الطبيب بإعادة فتح السن  وإزالة الحشو والبحث عن القناة الزائدة.  
  • انسداد إحدى قنوات العصب نتيجة لأسباب عدة منها أن تكون القناة متعرجة مما يؤدي إلى انسدادها بسهولة أثناء التنظيف ويمنع سحب العصب بالكامل. 
  • فقدان الحشو الموجود سواء حشو العصب أو الحشو الدائم الذي يغطي السن مما يؤدي إلى تعرض القناة إلى الميكروبات الموجودة بالفم وحدوث الالتهاب من جديد مما يتطلب إعادة تنظيف القنوات مرة أخرى وحشوها من جديد.  
  • حدوث كسر طولي بالسن مما قد يضطر الطبيب أحياناً إلى خلع السن بالكامل.  
  • وجود خطأ طبي. 

نصائح بعد حشو العصب

من أهم النصائح بعد حشو العصب ما يلي:

  • على المريض أن يتجنب مضغ الطعام الصلب باستخدام السن المُعالَج حتى لا ينكسر السن. 
  • يجب على المريض تغطية الضرس أو السن باستخدام تركيبة الأسنان المصنعة عن طريق طبيب الأسنان المختص للحفاظ على السن وحمايته من الكسر بعد حشو العصب.
  • العناية بالأسنان والفم عن طريق فرشاة الأسنان وخيط الأسنان والمتابعة المستمرة.   

اقرأ المزيد:

أمراض اللثة

فترة التسنين عند الرضع

حشو عصب من جلسة واحدة

مع تطور الأدوات المستخدمة في حشو قنوات العصب ظهر مصطلح جديد عن حشو عصب من جلسة واحدة حيث أصبح من الممكن تنظيف قنوات العصب وتوسيعها ثم حشوها في جلسة واحدة ورغم ذلك لا تزال عملية حشو العصب في عدة جلسات مطلوبة في كثير من الأحيان حيث يتم تنظيف القنوات وتوسيعها  خلال جلسة واحدة أو أكثر ثم تأجيل حشو القناة إلى جلسة أخرى ويرجع ذلك إلى عوامل عدة تحدد ما إن كان حشو العصب يحتاج جلسة واحدة أو أكثر ومن هذه العوامل ما يلي:

  • وجود ألم شديد قبل جلسة حشو العصب: في هذه الحالة يُفضل أن تكون جلسة علاج العصب قصيرة نسبياً وترتكز أساساً على تخفيف الألم واحتواء الحالة النفسية للمريض المُتألِم. وكذلك للتأكد من زوال الألم بعد الجلسة الأولى قبل حشو قناة العصب مما يُطَمئن المريض نسبياً.
  • وجود التهاب ميكروبي مثل التورم والخراج أو الصديد مما يتطلب عادةً متابعة الحالة لأكثر من جلسة حتى زوال مسببات الالتهاب كلياً وتصبح القناة العصبية نظيفة وخالية من الميكروبات مما يسمح بحشو القناة عندها.
  • من الممكن إجراء حشو العصب في جلسة واحدة في حالات  التهاب العصب الحي أما في حالات نخر اللب (pulp necrosis ) وهو ما يطلق عليه العصب الميت يفضل في هذه الحالة إجراء حشو القنوات في أكثر من جلسة واحدة بحيث يوضع داخل القناة دواءً مناسباً بين الجلسات للمساعدة على تطهير القناة من الميكروبات المحتملة.
  • قد يضطر الطبيب إلى تأجيل حشو قنوات العصب لجلسات أخرى نظراً لصعوبة الحالة أو عدم تعاون المريض.  
  • قد يستلزم طبيعة السن أو مكانه إنهاء حشو العصب في جلسة واحدة مثل حشو العصب الأمامي  وذلك لتوفير الوقت المطلوب لاستعادة الشكل الجمالي للسن.

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق