الأمراض

 جدري القرود monkey pox .. مدى خطورة الفيروس ودرجة انتشاره

جدري القرود
جدري القرود

يعد هذا النوع من الجدري من الأمراض النادرة التي تسببها الإصابة بفيروس monkeypox virus. وهو فيروس مزدوج الحمض النووي محاط بغلاف وينتمي إلى  جنس الفيروسات القشرية  في عائلة Poxviridae. 

بداية ظهور monkeypox 

في عام 1958 حدث تفشي لمرض شبيه بالجدري في مستعمرات القرود المحفوظين للبحث حيث كان يُجرى عليهم التجارب، ومن هنا جاء اسم “جدري القرود”. تم تسجيل أول إصابة بشرية بهذا النوع من الجدري في عام 1970 في جمهورية الكونغو. 

ومنذ ذلك الحين، تم الإبلاغ عن الإصابة لدى البشر في بلدان أخرى. حدثت حالات إصابة به لدى أشخاص خارج إفريقيا مرتبطة بالسفر الدولي أو الحيوانات المستوردة. القوارض الأفريقية (القرود) قد تحمل الفيروس وتصيب البشر.

اقرأ أيضا: مرض السكري من النوع 1.5

ما هي أعراض جدري القرود؟

تتشابه أعراض هذا النوع من الجدري monkeypox عند البشر مع أعراض الجدري ولكنها أخف منه. 

يتمثل الاختلاف الرئيسي بين أعراض الجدري وجدري monkeypox في أن هذا النوع من الجدري يتسبب في تضخم الغدد الليمفاوية بينما لا يحدث ذلك في حالة الإصابة بالجدري. 

عادة ما تكون فترة الحضانة (الفترة من وقت الإصابة حتى ظهور الأعراض) لجدري القرود من 7 إلى 14 يومًا ولكن يمكن أن تتراوح من 5 إلى 21 يومًا للجدري smallpox. تشمل الأعراض ما يلي:

  • حمى وقشعريرة.
  • صداع وتعب وإرهاق.
  • آلام الظهر والعضلات.
  • تورمات في العقد الليمفاوية.

في غضون يوم إلى ثلاثة أيام (أحيانًا فترة أطول) بعد ظهور الحمى، يصاب المريض بطفح جلدي، غالبًا ما يبدأ على الوجه ثم ينتشر إلى أجزاء الجسم الأُخرى.

يستمر المرض عادة لمدة 2−4 أسابيع. ثبت أن الmonkeypox يتسبب في وفاة ما يصل إلى 1 من كل 10 أشخاص يصابون بالمرض.

اقرأ أيضا: تصلب الجلد 

كيف يتم تشخيص جدري القرود؟

تشخيص ال monkeypox يعتمد على عوامل متعددة مثل 

  • فحوصات طبية.
  • التشخيص السريري واختبارات تشخيصية لمسببات الأمراض.
  • معرفة تاريخ المريض وهل قام بزيارة أماكن ظهر فيها هذا الوباء أو تعامل مع حيوانات مصابة.

من هم الأشخاص الأكثر عرضة للإصابة بجدري القرود؟

الأشخاص الأكثر عرضة للإصابة بال monkeypox:

  • الأشخاص الذين يعانون من نقص المناعة بسبب: فيروس نقص المناعة البشرية، اللوكيميا، سرطان الغدد الليمفاوية، الورم الخبيث، زراعة الأعضاء، مضادات الأيض، الإشعاع، جرعات عالية من الكورتيكوستيرويدات.
  • المرضى الذين تقل أعمارهم عن 8 سنوات.
  • المرأة الحامل أو المرضعة. 
  • الأشخاص الذين يعانون من واحد أو أكثر من المضاعفات (عدوى جلدية؛ التهاب المعدة والأمعاء المصحوب بغثيان أو قيء شديد، إسهال أو جفاف؛ التهاب رئوي؛ مرض مزمن.

اقرأ أيضا: ليتروزول letrozole

ما هي الإجراءات الطبية المضادة المتاحة لعلاج جدري القرود؟

اختبار جدري القردة
  • لا يوجد حاليًا علاج محدد للعدوى. ومع ذلك، فإن الأدوية المضادة للفيروسات المطورة للاستخدام في علاج مرض الجدري قد تكون مفيدة. لقاح الجدري فعال بنسبة 85٪ على الأقل في الوقاية من ال monkeypox.
  • JYNNEOS TM (المعروف أيضًا باسم Imvamune أو Imvanex) هو لقاح ضد الفيروس تمت الموافقة عليه من قبل إدارة الغذاء والدواء الأمريكية للوقاية من جدري القردة، مازال يتم عليه تجارب سريرية.
  • كما رخصت الوكالة الأوروبية للأدوية في عام 2022 مضاداً للفيروسات يُعرف بتيكوفيرمات (tecovirimat) لمعالجة جدري القردة.

ما هي أوجه التشابه والاختلاف بين جدري القردة والجدري؟

يتشارك جدري القرود والجدري في نفس فئة الفيروسات “الأورثوبوكس” مما يعني الوقاية ضد أحدهما يمنح الحماية ضد الآخر. التطعيمات المطورة للحماية من الجدري تحمي من جدري القرود. قد يحدث تداخل في الأعراض السريرية لكليهما.

الاختلاف الأكبر هو أن جدري القرود أقل تشوهًا وفتكًا من الجدري، كما أن سلالة جدري القرود المتواجدة في غرب إفريقيا أقل ضررا من السلالة الموجودة في وسط إفريقيا.

اقرأ أيضا: الأدوية المضادة للتشنجات

ما هي الإجراءات الوقائية لتجنب جدري القردة؟

هناك العديد من الإجراءات التي يمكن اتخاذها للوقاية من الإصابة بالفيروس:

  • تجنب ملامسة الحيوانات التي يمكن أن تكون حاملة للفيروس (بما في ذلك الحيوانات المريضة أو التي تم العثور عليها ميتة في المناطق التي ينتشر فيها هذا الوباء).
  • تجنب ملامسة الفراش الذي لامس حيوانًا مريضًا.
  • عزل المرضى المصابين عن الآخرين المعرضين لخطر الإصابة.
  • الحفاظ على نظافة اليدين بعد لمس الحيوانات المصابة أو البشر. 
  • استخدام معقم اليدين.
  • استخدم معدات الحماية الشخصية عند رعاية المرضى.

 هل مرض جدري القردة أصبح تهديدًا صحيًا عالميًا ك COVID؟

يعتقد العلماء والباحثون أن العالم لديه فرصة أكبر بكثير للسيطرة على جدري القرود من COVID. وذلك لأن 

أولاً: لا ينتقل جدري القرود إلا إذا كان في بيئة معينة. 

ثانيًا: يستغرق الأمر وقتًا أطول بكثير حتى تتطور عدوى جدري القرود داخل الفرد وتصبح قابلة للانتقال. 

ثالثًا: قد لا يكون جدري القرود مُعْدي قبل أن يظهر الطفح الجلدي. في هذه الحالة يحتاج المصاب إلى الحاجة إلى الحجر الصحي.

بينما يمكن أن ينتقل فيروس كورونا قبل ظهور الأعراض وحتى في الحالات التي لا تظهر فيها أعراض.

اقرأ أيضا: ما بين الفطر الاسود و الابيض والاصفر والمخاوف من الانتشار.

المراجع:

https://www.cdc.gov/poxvirus/monkeypox/treatment.html

https://www.ucsf.edu/news/2022/05/422951/how-dangerous-monkeypox-ucsfs-seth-blumberg-explains#:~:text=Fortunately%2C%20the%20biggest%20difference%20is,strain%20found%20in%20Central%20Africa.

https://www.cdc.gov/poxvirus/monkeypox/clinicians/smallpox-vaccine.html

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق