كل المقالاتالأعشاب

عشبة القديسين علاج الاكتئاب و 5 فوائد أخرى

عشبة القديسين

ماهي عشبة القديسين؟ 

تُدعى عشبة القديسين بمسمى آخر وهو عشبة سانت جون أو عشبة القديس يوحنا حيث وُجد إنها تتفتح زهورها في الغالب في يوم ميلاد القديس يوحنا، وتحتوي أزهارها على بعض المواد الفعالة ومنها الهايبر فورين لذا أُستخدمت عشبة القديسين كمكمِّل غذائي على هيئة أقراص، أو مشروبات عشبية كالشاي، أو مستحضرات موضعية أيضاً.

فوائد عشبة القديسين

 توجد أبحاث عديدة تثبت فاعلية عشبة القديسين في علاج بعض الأمراض مثل:

    •الاكتئاب.

أثبتت بعض الدراسات أن استخدام عشبة سانت جون كمكمِّل غذائي فعَّال في علاج بعض أنواع الاكتئاب مثل الاكتئاب الخفيف والمتوسط، ويعطي نفس تأثير مضادات الاكتئاب التي تُصرف من قِبل الطبيب. ولكن في حالات الاكتئاب الحاد غير معروف إذا كانت تفيد أم لا. 

توجد الكثير من الآثار الجانبية والتفاعلات الدوائية مع العديد من الأدوية لذا فهي قد تكون اختيار غير مناسب لبعض الحالات التي تتناول أيا من الأدوية التي سيتم ذكرها فيما بعد.

   •أعراض انقطاع الطمث. 

يُعد تناول عشبة القديسين وحدها أو مع استخدام نبتة الكوهوش السوداء من الممكن أن تساعد على تخفيف أعراض انقطاع الطمث التي تشعر بها المرأة مثل: هَبَّات الحرارة. 

   •الاضطراب العَرَضي الجسدي. 

يمكن لعشبة القديسين أن تعمل على علاج مرض الاضطراب الذي يسبب بعض الأعراض مثل القلق بشأن الأعراض الجسدية مثل الضعف أو ضيق التنفس أو الألم.

الآثار الجانبية لعشبة القديسين

تُعد عشبة القديسين آمنة في حالة استخدامها بجرعات مناسبة عن طريق الفم لفترة لا تزيد عن 12 أسبوعاً. ولكنها تسبب الأعراض التالية:

    *الدوخة.

    *القلق والتوتر. 

    *الإمساك والإسهال واضطراب المعدة. 

    *جفاف الفم. 

    *الصداع.

    *الأرق والإرهاق. 

    *التحسس الضوئي: حدوث حساسية من التعرض للشمس. 

••غير مسموح باستخدام عشبة القديسين أثناء الحمل والرضاعة. 

التفاعلات الدوائية

يوجد بعض التحذيرات حول استخدام عشبة سانت جون مع بعض الأدوية وبالتالي يُنصح باستخدامه بعد استشارة الطبيب. 

  •ألبرازولام (زانكس). 

يُستخدم هذا الدواء لعلاج أعراض القلق ولكن إذا استخدم مع عشبة سانت جون سيقل فاعليته. 

•مضادات الاكتئاب. 

كما ذكرنا سابقا أن عشبة سانت جون تساعد على علاج الاكتئاب ولكن في حالة استخدامها مع أي علاج للاكتئاب يزيد خطورة تراكم مستوى السيروتونين في الجسم مما يؤدي إلى حدوث آثار جانبية حادة. وبالتالي تؤخذ في هذه الحالة مع إرشاد الطبيب المُعالج.

•الباربيتورات.

هو دواء يعمل على تثبيط الجهاز العصبي المركزي ويقلل استخدامه مع عشبة سانت جون من وقت النوم الذي يحدث تحت تأثير الباربيتورات.

•أدوية العلاج الكيميائي. 

يقلل استخدام عشبة القديسين من فاعلية العلاج الكيميائي مثل ايماتينيب (Gleevec) وإرينوتيكان (onivyde) ودوسيتاكسيل (taxotere). 

•بوبروبيون.

تقلل عشبة سانت جون من فعالية علاج البوبروبيون (forfivo و Wellbutrin SR) في حالة تم استخدامهما معاً.

•الأدوية المثبطة للمناعة. 

يقلل استخدام عشبة القديسين من فعالية هذه الأدوية ومن أمثلتها سيكلوسبورين (sandimmune وNeoral) وتاكروليموس (Astagraf XL و prograf). 

•أدوية منع الحمل. 

يحدث نزيف بين الدورات الشهرية أو قد يحدث حمل غير مخطط له في حالة استخدام عشبة سانت جون مع أدوية منع الحمل لذا يُنصح باستخدام أي وسائل بديلة لتحديد النسل. 

•الأدوية الخافِضة للكوليسترول. 

تقلل عشبة القديسين من فاعلية الأدوية التي تخفض الكوليسترول ومنها سيمفاستاتين (Folipid و Zocor ). 

ديجوكسين (لانوكسين). 

توصَف أدوية الديجوكسين لعلاج أمراض القلب وتقل فعاليته عند تناوله مع عشبة القديسين. 

•الكيتامين (ketalar). 

تقلل عشبة سانت جون من التأثير التخديري للكيتامين. 

•فيكسوفينادين.

تتسبب عشبة القديسين في حالة استخدامها مع مضادات الحساسية في تراكم شديد للدواء في الجسم مما يزيد من آثاره الجانبية.

•المخدرات.

تقل فعالية دواء الميثادون عند تناوله مع عشبة سانت جون بالإضافة إلى أنه يزيد من تأثير المخدر في زيادة وقت النوم وتسكين الألم. 

•وارفارين.

تقل فعالية دواء الوارفارين الذي يُستخدم لمنع تجلط الدم حين استخدامه مع عشبة القديسين كمكمل غذائي. 

•ديكستروميثورفان.

يزيد استخدام مسكنات السعال مع عشبة سانت جون من خطر تراكم مستوى السيروتونين في الجسم.

•أوميبرازول.

تقل فاعلية علاج الأوميبرازول الذي يُستخدم لعلاج حرقة المعدة إذا تم استخدامه مع عشبة القديسين.

•أدوية التحسس الضوئي. 

يحدث تفاعل بين أدوية التحسس الضوئي وعشبة سانت جون إذا تم استخدامهما معاً مما يزيد التحسس من أشعة الشمس. 

•أدوية التريبتان.

يعالج هذا الدواء الصداع النصفي وعند استخدامه مع تناول عشبة سانت جون سيؤدي إلى زيادة عالية في مستوى نسبة السيروتونين في الجسم مما يسبب آثارا جانبية قد تكون حادة.

•الأدوية المضادة إنزيم المنتسخة المعاكس النيوكليوتيدية. 

تعد هذه الأدوية مضادة للفيروس الذي يسبب نقص المناعة وعند تناوله مع عشبة سانت جون يقل تأثيره.

•فينيتوين.

يؤدي استخدام مضاد التشنج  مع استخدام عشبة سانت جون إلى فقدان السيطرة على نوبة التشنج.

•مثبطات إنزيم البروتياز.

يقلل استخدام عشبة سانت جون مع الأدوية المضادة للفيروسات من هذا النوع من فاعلية الدواء.

•الفوريكونازول.

تقل فعالية هذا الدواء المضاد للفطريات عند استخدامه مع عشبة سانت جون.

References

1-https://my.clevelandclinic.org/health/articles/9304-st–johns-wort

2-https://www.medicalnewstoday.com/articles/174928

3-https://www.healthline.com/health-news/is-st-johns-wort-safe-080615

4-https://www.nccih.nih.gov/health/st-johns-wort-and-depression-in-depth

5-https://www.mayoclinic.org/drugs-supplements-st-johns-wort/art-20362212

6-https://www.webmd.com/vitamins/ai/ingredientmono-329/st-johns-wort

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق