الأمراض

تينيا القدم أسبابها وعلاجها و10 طرق للوقاية منها.

تينيا القدم

ما هي تينيا القدم؟

تينيا القدم (tinea pedis) أو التي تعرف باسم سعفة القدم هي عدوى فطرية معدية تصيب القدمين وتعرف أيضاً باسم عدوى القدم الرياضي وذلك لأنها مشهورة بين الرياضيين.

تعد تينيا القدم من أشهر أنواع الفطريات المنتشرة على مستوى العالم كما أنها تصيب الرجال أكثر من النساء.

تينيا القدم
تينيا القدم

وهذه العدوى ليست خطيرة ولكن من الصعب علاجها أحياناً ويفضل استشارة الطبيب خاصةً إذا كان المريض مصاباً بمرض السكري أو مرض ضعف الجهاز المناعي.

ما هي أسباب تينيا القدم؟ 

تحدث عدوى التينيا نتيجة نمو نوع من الفطريات على القدمين ويمكن انتقالها عن طريق عدة عوامل:

  • الاتصال المباشر مع شخص مصاب بالعدوى.
  • لمس الأسطح الملوثة بالفطريات.
  • تنمو هذه الفطريات في البيئة الرطبة الدافئة لذلك يكثر انتقالها في أماكن الاستحمام وغرف تغيير الملابس وحمامات السباحة.

عوامل الخطر 

من الممكن أن يصاب أي شخص بعدوى تينيا القدم ولكن هناك بعض العوامل التي تزيد من احتمالية الإصابة بالمرض أهمها:

  • السير حافياً في بعض الأماكن العامة التي تكثر بها هذه الفطريات كالمسابح، والحمامات المشتركة، وأماكن الاستحمام، وغرف تغيير الملابس.
  • مشاركة الجوارب، أو الأحذية، أو المناشف مع شخص مصاب بالعدوى.
  • ارتداء أحذية ضيقة مغلقة بشكل متكرر.
  • إبقاء القدمين رطبة لفترة طويلة من الوقت بدون تجفيفها فتتهيأ الظروف لنمو الفطريات.
  • تعرق القدمين بشكل متزايد عن الطبيعي.
  • وجود جرح في القدمين.

أعراض تينيا القدم

يوجد العديد من الأعراض المرتبطة بتينيا القدم والتي تتمثل في:

  • الشعور بالحكة والألم الشديد خاصةً بين أصابع الأقدام.
  • ظهور فقاعات على جلد القدمين والتي تزيد من الإحساس بالحكة.
  • تشقق وتقشير جلد القدمين خاصة بين الأصابع.
  • جفاف وخشونة جلد القدمين.
  • تغير لون أظافر القدمين وتصبح سميكة وقد تتعرض للكسر.
  • الرائحة القوية للأقدام.

اقرأ أيضاً:الاكزيما أو التهاب الجلد التأتبي و٦ عوامل مسببة له.

تشخيص تينيا القدم

غالباً ما يتم تشخيص المرض في بعض الحالات من خلال الأعراض الواضحة له بمجرد النظر.

ولكن قد يضطر الطبيب إلى إجراء فحص للتأكد منها عن طريق ( skin lesion potassium hydroxide exam) وهي هذا الفحص يقوم الطبيب بأخذ عينة من الجلد وتوضع عليها مادة هيدروكسيد البوتاسيوم التي تعمل على إذابة خلايا الجلد ولا تؤثر على الفطريات وبالتالي يسهل فحصها تحت الميكروسكوب والتأكد من العدوى وهو يعد من أشهر الفحوصات المستخدمة لتشخيص تينيا القدم.

علاج تينيا القدم 

يتم علاج المريض باستخدام أدوية موضعية ضد الفطريات تصرف بدون وصفة طبية مثل:

  • ميكونازول.
  • تيربينافين.
  • تولنافتات.
  • كلوتريمازول.

وإذا لم تتحسن الحالة يفضل استشارة الطبيب حينها وفي هذة الحالة يتم استخدام أدوية موضعية مع أدوية فموية ضد الفطريات ويفضل الراحة في المنزل حتى تتحسن الحالة.

والأدوية الموضعية القوية التي تصرف تحت إشراف الطبيب تتمثل في كلوتريمازول أو ميكونازول.

والأدوية الفموية مثل إيتراكونازول و فلوكونازول.

  • الأدوية الستيرويدية الموضعية المضادة للالتهاب والتي تقلل من الحكة والالتهاب المرتبطين بالعدوى.
  • في بعض الحالات يتم استخدام المضادات الحيوية نتيجة الإصابة بعدوى بكتيرية بسبب وجود الفقاقيع وتقشر الجلد. 

وقد ينصح الطبيب المريض بوضع الأقدام في مياه مالحة أو مياه مخففة بالخل لتقلل من حدة الأعراض.

اقرأ أيضاً:دواء زيرتك Zyrtec لعلاج الحساسية والبرد: دواعي الاستعمال والاضرار.

العلاجات المنزلية

هناك بعض العلاجات المنزلية التي أثبتت فعاليتها ضد تينيا القدم وذلك عن طريق استخدام:

  • بيروكسيد الهيدروجين:

تستخدم مادة بيروكسيد الهيدروجين في علاج تينيا القدم لقدرتها على قتل الفطريات الموجودة على سطح القدم وتستخدم كمضاد للبكتيريا أيضاً.

  • زيت شجرة الشاي:

يستخدم زيت شجرة الشاي كمضاد للفطريات والبكتيريا لذلك يستخدم بشكل شائع لعلاج العديد من أنواع الفطريات، وفي دراسة أجريت عام 2002 وجد أن استخدامه بشكل يومي يعالج الأعراض ويقتل الفطريات المسببة للمرض في خلال أسابيع من استخدامه.

  • زيت النيم(Neem oil):

يتميز زيت النيم وكذلك مستخلصات الأوراق بالفعالية القوية ضد الفطريات المسببة لتينيا القدم.

  • الكحول المحمر(rubbing alcohol):

يستخدم أيضاً كقاتل للفطريات الموجودة على سطح الجلد.

  • الثوم:

يستخدم الثوم كمادة فعالة موضعية لعلاج تينيا القدم.

  • ملح البحر

أثبتت التجارب أن الاستحمام بملح البحر يقلل من حدة الأعراض والمضاعفات المصاحبة لمرض تينيا القدم حيث أنه فعال ضد الفطريات ويستخدم كمضاد قوي للبكتيريا أيضاً.

  • بودرة التلك (talcum powder):

تستخدم لعلاج تينيا القدم عن طريق المحافظة على المنطقة المصابة جافة ونظيفة وبالتالي لا تكون البيئة مناسبة لنمو الفطريات وتستخدم بشكل مباشر على المنطقة المصابة يومياً قبل ارتداء الحذاء.

  • فيكس فابوراب(Vicks vaporub):

لا تستخدم مادة فيكس فابوراب لعلاج الكحة الشديدة فقط ولكن تستخدم أيضاً لعلاج تينيا القدم وذلك لوجود زيت الأوكالبتوس وزيت المنثول كمضاد قوي للفطريات.

اقرأ أيضاً:جينكوبيلوبا Ginkgo Biloba .. مكمل غذائي له أكثر من 10 فوائد.

مضاعفات تينيا القدم

تتراوح مضاعفات المرض بين البسيطة والخطيرة.

في الحالات البسيطة:

  • قد تنتقل العدوى إلى أماكن أخرى في الجسم كاليدين فتظهر تقرحات في اليدين والقدمين.
  • تكرار العدوى مرة أخرى بعد العلاج.

في الحالات الخطيرة:

قد تزداد شدة المضاعفات بحدوث عدوى بكتيرية ثانوية مع الفطريات وفي هذه الحالة يحدث تورم وألم شديد في القدمين مع ارتفاع درجة الحرارة، وقد تنتشر هذه العدوى البكتيرية إلى الجهاز الليمفاوي.

اقرأ أيضاً:سرطان الغدد الليمفاوية.

ما هي طرق الوقاية من تينيا القدم؟

  • غسل القدمين بالماء والصابون يومياً وتجفيفهم جيداً خاصة بين أصابع القدمين.
  • غسل الجوارب والمناشف والمستلزمات الخاصة بالمريض عند درجة حرارة تصل إلى 60 درجة مئوية أو أكثر.
  • استخدام بودرة مضادة للفطريات للأقدام يومياً.
  • عدم مشاركة الجوارب والأحذية والمناشف مع الآخرين.
  • ارتداء الجوارب المصنوعة من المواد جيدة التهوية مثل المواد القطنية أو الصوف وكذلك المواد التي تمتص الرطوبة بعيداً عن الجلد.
  • تهوية القدمين والحفاظ على بقائها جافة باستمرار.
  • ارتداء أحذية مصنوعة من مواد ذات تهوية جيدة.
  • تبديل الجوارب بانتظام بحيث يتم تغييرها مرة واحدة على الأقل كل يوم.
  • حماية القدمين في الأماكن العامة عن طريق لبس حذاء مقاوم للمياه في المسابح وأماكن الاستحمام العامة.
  • التبديل بين زوجين من الأحذية كل يوم لأن هذا يعطي وقتا للحذاء حتى يجف بعد كل استخدام وذلك لأن الرطوبة تساعد على نمو الفطريات.

:References

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق