الصحة والجمال

تقويم الأسنان ..أنواعه ومدته ومدى نجاحه

تقويم الأسنان هو فرع من فروع طب الأسنان يعمل على تحسين مظهر الأسنان ومحاذاة الأسنان الملتوية أو البارزة أو المزدحمة، وتصحيح مشاكل عضة الأسنان مثل(العضة المعكوسة، والعضة المفتوحة، والعضة العميقة).

يمكن أن يُساعد أيضًا في الاعتناء بصحة الأسنان واللثة ومفاصل الفك على المدى الطويل، من خلال توزيع ضغط العض على الأسنان كلها.

يمكن أن يكون العلاج تجميليًا لتحسين مظهر الشخص، ولكنه غالبًا ما يهدف إلى تحسين وظائف الفم أيضًا.

ما الهدف من تقويم الأسنان؟

يهدف أخصائي تَقويم الأسنان إلى تحقيق ما يلي:

  • تصحيح تزاحم الأسنان وإغلاق الفراغات الواسعة بين الأسنان.
  • تصحيح عضة الأسنان بحيث تلتقي الأسنان الأمامية والخلفية بالتساوي.
  • تعديل وضع الأسنان المِعوجة.
  • تحسين القدرة على الكلام والنطق وعملية المضغ.
  • تعزيز صحة اللثة والأسنان على المدى الطويل.

فمن لديهم أسنان مزدحمة أو ملتوية يكون من الصعب الحفاظ على نظافة الأسنان واللثة فيزيد احتمال تعرض الأسنان للتسوس ومن ثَم فقدانها.

  • تحسين شكل الوجه، ففي بعض الحالات يؤثر الوضع غير الطبيعي للأسنان والفك على شكل الوجه.
  • يساعد تقويم الأسنان أيضًا في علاج بعض المشكلات الصحية الأخرى، مثل الشفة المشقوقة والحنك المشقوق.

 تقويم الأسنان هل له عُمر محدد؟

بشكل عام أفضل وقت لتقويم الأسنان هو أثناء الطفولة، ولكن يمكن أن يبدأ علاج تَقويم الأسنان للبالغين في أي عُمر، لكن خيارات العلاج تكون محدودة أكثر.

عادة ما يبدأ علاج تَقويم الأسنان فقط بعد أن تبدأ معظم أسنان الطفل البالغ في الظهور.

يحدث هذا عادةً عندما يبلغون من العمر 12 عامًا تقريبًا ولكن هذا يعتمد على عدد الأسنان الدائمة التي ظهرت ونمو الوجه والفكين.

لن يبدأ العلاج إلا إذا كان هناك مستوى جيد من نظافة الفم، لأن تقويم الأسنان يمكن أن يزيد من خطر تسوس الأسنان ومشاكل اللثة.

ماذا تتضمن خطة العلاج لتقويم الأسنان؟ 

تتمثل المرحلة الأولى من أي علاج في الفحص الكامل وتقييم الوضع الحالي للأسنان ومدى احتمال تَغيُرها بمرور الوقت.

غالبًا ما يتضمن ذلك أخذ صور بالأشعة السينية، وعمل نماذج من الجبس لطبعات الأسنان، والتقاط صور فوتوغرافية للأسنان.

بعد ذلك يضع أخصائي تقويم الأسنان خطة العلاج، وقد يقترح أكثر من طريقة واحدة لمعالجة المشكلة.

تقويم الأسنان هل يحتاج خلع؟

قد لا يكون هناك مساحة كافية لجميع الأسنان الدائمة، في هذه الحالة قد يحتاج أخصائي التقويم إلى خلع بعض الأسنان الدائمة لتوفير مساحة، وفي بعض الأحيان يمكن توفير مساحة باستخدام أشكال أخرى من العلاج.

كيف يتم إجراء تقويم الأسنان؟

يمكن إجراء علاج تَقويم الأسنان عن طريق أنواع عديدة من الأجهزة، والتي يُطلق عليها اسم الدعامات “braces“.

وتنقسم أجهزة تقويم الأسنان إلى:

  • تَقويم الأسنان المتحرك

يمكن علاج الحالات البسيطة باستخدام دعامة متحركة removable  brace يمكن إخراجها لتنظيفها، تكون مصممة لتحرك الأسنان باستخدام ضغط خفيف عن طريق الأسلاك wires والنوابض springs وغيرها.

  • تَقويم الأسنان الثابت

في كثير من الأحيان، تحتاج الأسنان إلى التوجيه بشكل أكثر دقة مما يحققه استخدام أجهزة التقويم المتحركة، لذلك يتم استخدام دعامة ثابتة  fixed brace.

يكون على هيئة دعامات صغيرة brackets يتم تثبيتها على سطح الأسنان بمادة لاصقة، ويتم الربط بين هذه الدعامات باستخدام أسلاك مرنة flexible wires تسمح بتحرك الأسنان لوضعها الطبيعي.

لا تُصنع الدعامات الثابتة دائمًا من المعدن، فيمكن استخدام البلاستيك والسيراميك أيضًا، خاصًة للبالغين.

 لا يمكن للشخص إخراج الجهاز بنفسه، لذلك يطلق عليه اسم التقويم الثابت.

  • تقويم الأسنان الشفاف

وهو تقويم غير مرئي مصنوع من البلاستيك الشفاف، وهي عبارة عن قوالب تُصنع خصيصًا لكل مريض حسب شكل أسنانه.

يجب ارتداء التقويم لمدة 22 إلى 23 ساعة يوميًا للحصول على أفضل النتائج.

يمكن إزالتها بسهولة للأكل، والشرب، والتنظيف، والتنظيف بين الأسنان.

يجب أن يكون لديك كل الأسنان البالغة(الدائمة) قبل أن تتمكن من الحصول على هذا العلاج.

  • أجهزة تَقويم الأسنان الوظيفية

من الممكن أحيانًا تغيير طريقة نمو الفكين باستخدام دعامة وظيفية functional brace، يعمل هذا عن طريق استخدام قوة عضلات الفك. 

كم عدد الزيارات التي يستغرقها العلاج؟

تحتاج دعامات تقويم الأسنان عادةً إلى تعديل كل 4 إلى 6 أسابيع. سيخبرك أخصائي تقويم الأسنان بعدد المرات التي ستحتاج فيها دعامتك إلى التعديل.

ما مدى نجاح تقويم الأسنان؟

يعتمد النجاح على كل من مهارات أخصائي تقويم الأسنان وحماس ومساعدة المريض (والآباء، إذا كان المريض طفلاً).

من المهم اتباع أي تعليمات يقدمها أخصائي تقويم الأسنان والذهاب إلى أي مواعيد لديك معه.

يعتمد نجاح العلاج أيضًا على التزام المريض، وبالنسبة لعلاج تقويم الأسنان للأطفال، من المهم جدًا أن يكون المريض حريصًا مثل الوالدين.

تَقويم الأسنان كم مدته؟

تعتمد مدة العلاج على مدى صعوبة المشكلة، وقد يستغرق الأمر من بضعة أشهر إلى عامين ونصف، يمكن علاج معظم الحالات في غضون عام إلى عامين.

هل تقويم الأسنان مؤلم؟

قد تبدو جميع الأجهزة غريبة في البداية، ويمكن أن تسبب الشعور بالألم وعدم الراحة، إذا استمر هذا الشعور لوقت طويل قد يُجري أخصائي تَقويم الأسنان بعض التعديلات على الجهاز.

عادة ما تكون الأسنان غير مريحة بعد تعديل الدعامة مباشرةً، لكن هذا سوف يهدأ فيما بعد.

اقرأ ايضًا:ألم عصب الأسنان والتهاب اللثة الأسباب وطرق العلاج

هل تقويم الأسنان يُضعف الأسنان؟

إذا لم تعتنِ بأسنانك بشكل صحيح أثناء العلاج يُمكن أن تتلف، لن تسبب الدعامات نفسها ضررًا لكن قِلة التنظيف والكثير من الأطعمة والمشروبات السكرية يمكن أن يسبب ضررًا دائمًا لأسنانك.

يمكن لبقايا الطعام أن تظل عالقة بين الدعامات والأسلاك بجهاز التقويم وتتسبب في تراكم المزيد من البلاك plaque أكثر من المعتاد، لذلك أنت بحاجة إلى تنظيف أسنانك وجهازك جيدًا.

 تقويم الأسنان والأكل

من المهم أن يعرف المرضى لماذا يجب تجنُب بعض الأطعمة أثناء خضوعهم لعلاج تقويم الأسنان.

المجموعات الغذائية الرئيسية الثلاث التي يجب تجنبها أثناء علاج تقويم الأسنان هي الأطعمة الصلبة، والأطعمة اللزجة، والأطعمة القابلة للمضغ،  يمكن أن تلتصق هذه الأنواع من الأطعمة بسهولة على تقويم الأسنان أو بينه.

بعض الأطعمة التي يجب تجنبها أثناء الخضوع لعلاج تَقويم الأسنان

  • العلكة.
  • الفشار.
  • مكعبات ثلج.
  • الكراميل.
  • المعجنات.
  • الخضار النيئة.
  • شرائح اللحم.
  • الحلوى الصلبة.

ومع ذلك، من الممكن عدم تجنُب هذه الأطعمة تمامًا، فيمكن تقسيم الأطعمة مثل الخضار وشرائح اللحم والمعجنات إلى قطع أصغر ثم تناولها.

هناك العديد من خيارات الطعام اللذيذة التي يمكن الاستمتاع بها أثناء الخضوع لعلاج تقويم الأسنان مثل:

  • الموز.
  • الزبادي.
  • الحساء.
  • الجبنة.
  • المعكرونة.
  • البطاطس المهروسة.

نصائح هامة للحفاظ على تقويم الأسنان

  • نظف أسنانك بعناية كل يوم، بما في ذلك بين أسنانك.
  • تأكد من تنظيف الأجزاء الرقيقة من جهاز التقويم بعناية حتى لا تنكسر.
  • سيتمكن طبيب الأسنان الخاص بك من إطلاعك على التقنيات الخاصة التي يجب استخدامها وفقًا للجهاز الذي ترتديه.
  • قلل من عدد المرات التي تتناول فيها الأطعمة والمشروبات السكرية.
  • تجنَب الوجبات الخفيفة والمشروبات التي تحتوي على السكريات والمشروبات الغازية.
  •  قد تؤدي الأطعمة اللزجة والصلبة إلى الإضرار بجهاز التقويم خاصتك.
  • اغسل أسنانك بالفرشاة ليلًا ومرة ​​أخرى على الأقل خلال النهار.
  • استخدم غسول الفم إذا كنت بحاجة لذلك.
  • قد يوصي طبيب الأسنان الخاص بك بمعجون أسنان أقوى يحتوي على الفلورايد.

References

  1. https://www.dentalhealth.org/orthodontic-treatment
  2. https://www.nhs.uk/conditions/orthodontics/
  3. https://www.medicalnewstoday.com/articles/249482
  4. https://www.123dentist.com/what-are-orthodontics/
  5. https://www.kossowanorthodontics.com/the-best-foods-to-eat-during-your-braces-treatment/

د إنجي عز الدين

بكالوريوس طب أسنان جامعة المنيا 2008. حاصلة على دبلومة مكافحة العدوى من الجامعة الأمريكية للتعليم المستمر 2019.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق