الأمراضكل المقالات

تعرف على مرض ضمور العضلات وأعراضه وطرق علاجه

ضمور العضلات هو حالة مرضية يحدث بها فقدان النسيج العضلي بالتدريج. عادة ما يحدث بسبب نقص النشاط البدني. يُصيب ضمور العضلات إما عضلة واحدة، أو مجموعة من العضلات، أو الجسم كله.

أعراض ضمور العضلات

  • عدم اتزان.
  • تلعثم في الكلام.
  • صعوبة في المشي ووقعات متكررة.
  • وهن وتعب عام.
  • ضعف في عضلات الوجه.
  • تصلب عام بالجسم يستمر لمدة ساعة بعد الاستيقاظ.

في بعض الحالات يكون ضمور العضلات مصحوبًا بتنميل، واحمرار، وانتفاخ، وتقرحات جلدية في المنطقة المصابة.

عند إصابة إحدى العضلات (كعضلات الذراع أو الساق) بمرض يعيق الحركة فإن نقص الحركة قد يتسبب في ضمور العضلات مع مرور الوقت، يظهر الذراع أو الساق المصاب أصغر( ولكن ليس أقصر) من الطبيعي.

أسباب الإصابة بضمور العضلات

1-نقص النشاط البدني: نتيجة للإصابة بمرض أو كسور بالعظام يحدث ضمور العضلات نتيجة عدم تحريك العضلات لفترات طويلة وعندها يقوم الجسم بتكسير العضلات. عملية التكسيرهذه ينتج عنها توليد طاقة يستفيد بها الجسم في العمليات الحيوية.

2-سوء التغذية: أكدت مؤسسة هشاشة العظام الدولية أن نقص البروتين والخضروات والفواكه في النظام الغذائي يساهم بشكل كبير في فقدان الكتلة العضلية. ضمور العضَلات المرتبط بسوء التغذية من الممكن أن يحدث نتيجة بعض الأمراض التي تعيق امتصاص الجسم لبعض العناصر الغذائية مثل القولون العصبي، والسرطان، والداء البطني(الداء الزلاقي)، وداء كشيكسيا.

داء كشيكسيا أو  Cachexia disease: خلل في نظام الأيض (التمثيل الغذائي) بالجسم وهي حالة مرضية يحدث بها فقدان شديد بالوزن وضمور بالعضلات.

3-العمر: مع تقدم العمر ينتج الجسم بروتينات بكميات أقل، ذلك النقص في البروتين يسبب انكماش في خلايا العضلات فيما يُعرَف بشيخوخة العضلات (ضمور اللحم).

أعراض شيخوخة العضلات أو Sarcopenia

بالإضافة إلى نقص الكتلة العضلية فإن شيخوخة العضلات تسبب  الأعراض التالية: ضعف عام، وعدم اتزان، وصعوبة في الحركة.

طبقًا لتقرير منظمة الغذاء والدواء(FDA)فإن شيخوخة العضلات تصيب حوالي 30% من الأفراد الذين تبلغ أعمارهم 60 سنة فيما فوق.

4-أسباب وراثية:

ضمور العضلات الشوكي هو خلل جيني يسبب فقدان الخلايا العصبية الحركية وضمور العضلات. ينقسم ضمور العضلات الشوكي إلى:

1-ضمور العضَلات الشوكي المرتبط بكروموسوم 5

يحدث نتيجة طفرة في جين SMN1 الذي يقع على كروموسوم 5 هذه الطفرة تؤدي إلى نقص البروتين العصبي الحركي، عادًة ما تظهر في الطفولة ولكن من الممكن أن تحدث في أي مرحلة عمرية متقدمة.

2-ضمور العضلات الشوكي غير المرتبط بكروموسوم 5

يُعرف بالحثل العضلي أو Muscular dystrophy، وهو مجموعة من الأمراض التي تسبب فقدان الكتلة العضلية والضعف العام يحدث بسبب طفرة في أحد الجينات الموجودة في عملية تصنيع البروتين.

5-بعض الأمراض التي تؤدي إلى الإصابة بضمور العضلات:

التصلب المتعدد أو Multiple sclerosis: هو مرض يصيب المخ والنخاع الشوكي يسبب ضعف عام، وصعوبة في الحركة، وعدم اتزان، واكتئاب، ومشاكل أخرى.

التهاب المفاصل: من الممكن أن يعوق التهاب المفاصل حركة الشخص المصاب مما يؤدي إلى ضمور العضلات.

-شلل الأطفال أو Polio: مرض يهاجم الجهاز العصبي يسبب أعراضًا شبيهة بأعراض الإنفلونزا ومن الممكن أن يتسبب في شلل دائم وبالتالي ضمور في العضلات. 

-التهاب العضلات: ضعف وألم بالعضلات يحدث نتيجة الإصابة بعدوى فيروسية أو مرض مناعي.من الممكن أن يحدث التهاب في العضلات نتيجة إدمان الكحوليات.

-تدمير الأعصاب نتيجة مرض السكري من الممكن أن يؤدي إلى ضمور العضلات.

السكتة الدماغية.

-الحروق.

-التصلب الجانبي الضموري أو Amyotrophic lateral sclerosis: مرض نادر يصيب الخلايا العصبية التي تتحكم في حركة العضلات الإرادية. يُعرف بمرض لوجيهريج أو Lou Gehrig’s disease نسبة إلى لاعب البيسبول الذي شُخِصَ بالمرض. (أُصيبَ به مؤخرًا لاعب كرة القدم المصري مؤمن زكريا).

-متلازمة غيلان باريه أو guillain -Barre syndrome: مرض مناعي يسبب خلل في الأعصاب.

اقرأ أيضًا: مرض السكري …أسباب وأعراض وطرق العلاج المختلفة

6-العلاج بالستيرويدات(الكورتيزون) لمدة طويلة من الممكن أن يسبب ضمور العضلات.

كيف يتم تشخيص ضمور العضلات؟

ضمور العضلات
disabled boy sitting in a wheelchair look at the sea from the beach

ينبغي على الطبيب أولًا أن يسأل المريض بعض الأسئلة التي تساعده في التشخيص مثل: الإصابات القديمة والمستجدة على المريض؟ والعقاقير التي يتناولها المريض؟ والأعراض التي يشعر بها؟

طرق التشخيص المختلفة:

  • تحاليل الدم.
  • الأشعة السينية أوX-rays.
  •  التصوير بالرنين المغناطيسي.
  • التشخيص عن طريق أخذ عينة من العضلة والعصب.
  • التصويرالمقطعي المحوسب أو Computed Tomography.
  • التخطيط الكهربي للعضلات.

علاج ضمور العضلات

يعتمد علاج ضمور العضلات على شدة الحالة هناك بعض الحالات البسيطة التي تتحسن بالعلاج الطبيعي واتباع نظام غذائي مناسب.

طرق العلاج المختلفة تشمل الاّتي:

1-بعض التمرينات الرياضية: مثل تمرينات الماء التي تتم في حمامات السباحة تساعد هذه التمرينات في جعل حركة العضلات أسهل.

2-العلاج الطبيعي: يساعد أخصائي العلاج الطبيعي المريض في تحريك الذراع أو الساق إذا كان المريض يعاني من صعوبة في الحركة كذلك يساعده في معرفة الطرق الصحيحة للتمارين.

3-العلاج بالموجات فوق الصوتية.

4-الجراحة: في حالة وجود تقلص دائم وتصلب في العضلات، والأوتار، والأربطة مما يعيق الحركة فلا مفر في هذه الحالة من التدخل الجراحي.

References

  1. https://www.medicalnewstoday.com/articles/325316
  2. https://www.healthline.com/health/muscle-atrophy
  3. https://medlineplus.gov/ency/article/003188.htm
  4. https://www.healthgrades.com/right-care/bones-joints-and-muscles/muscle-atrophy

د إسراء عبد المنصف

حاصلة على بكالوريوس صيدلة جامعة الإسكندرية. تعمل صيدلانية بمستشفى صلاح العوضي للنساء والتوليد. مهتمة بمجال اليقظة الدوائية والبحث العلمي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق