in

تعرف على أهم أسباب وأعراض  طاعون القطط وطرق الوقاية منه

يُعد طاعون القطط من أخطر الأمراض الفيروسية التي تصيب القطط، الذي يسببه فيروس البارفو القططي وعادة ما يصيب الخلايا التي تنمو وتنقسم سريعاً مثل خلايا النخاع والأمعاء والجنين النامي وأيضا يُعرف طاعون القطط بأسماء أخرى البانليكوبينيا أو بارفو القطط  أو مرض نقص الكريات البيض لدى القطط.

يهاجم الفيروس نخاع العظام والغدد الليمفاوية والخلايا المبطنة للأمعاء لذا يسبب نقصا في جميع خلايا الدم البيضاء(نقص الكريات البيض)، نقص خلايا الدم الحمراء(فقر الدم).

أسباب طاعون القطط

يمثل السبب الأساسي للإصابة بمرض طاعون القطط هو التعرض للفيروس المسبب (البارفو القططي) وذلك بعدة طرق:

  • الاتصال المباشر بالبراز أو البول أو إفرازات الأنف الخاص بالقط المصاب.
  • عضة البراغيث، افتراس الفئران المصابة.
  • داخل الرحم حيث ينتقل من الأم إلى جنينها.
  • التلامس مع الأشخاص الذين يتعاملون مع القطط المصابة.
  • تميل القطط المصابة لنشر الفيروس لفترة زمنية قصيرة والتي تتراوح 1:2 يوم ولكن يمكن لهذا الفيروس البقاء على قيد الحياة لمدة قد تصل لعام لذا قد تحدث العدوى بعد ذلك من البيئة المحيطة.

وإليكم بعض العوامل التي تزيد من فرص الإصابة بمرض طاعون القطط:

  • القطط الصغيرة والتي يتراوح عمرها بين 3 إلى 5 أشهر.
  • القطط المريضة أو الأكثر ضعفاً.
  • القطط غير المحصنة.
  • الأماكن الأكثر ازدحاماً ملاجئ الحيوانات، مستعمرات القطط الوحشية، أماكن بيع الحيوانات الأليفة.
  • قدرة الفيروس على البقاء في درجة حرارة الغرفة ودرجات الحرارة المنخفضة (التجمد) وقدرته أيضا على مقاومة بعض المطهرات اليود والكحول.

فترة حضانة الفيروس المسبب لمرض طاعون القطط: عادة ما يصيب النخاع العظمي والأمعاء خلال 2:7 أيام من إصابة القطة بالفيروس. 

اقرأ أيضا:الأمراض المشتركة ومنها 15مرض يمكن أن تنتقل إليك من الحيوانات الأليفة

أعراض طاعون القطط

  • خمول واكتئاب.
  • قيء وإسهال.
  • جفاف وفقدان في الوزن.
  • فقدان الشهية.
  • يقف القط المصاب أمام وعاء الماء ولكن لا يشرب.
  • ألم في البطن عند اللمس وتبدو منتفخة.
  • حمى.
  • خشونة الشعر.
  • في الحالات الشديدة كدمات في الجلد واللثة.
  • الإجهاض.
  • عندما تصاب الأجنة في المرحلة الأخيرة من فترة الحمل تُولد القطط الصغيرة بمتلازمة الرنح المخيخي ولكن من حسن الحظ أنها غير مؤلمة ويمكن العناية بها مدى الحياة، المخيخ هو جزء من الدماغ الذي ينسق الأعصاب والعضلات والعظام لإنتاج حركات الجسم لذا إصابته تنتج اهتزازات ورعشة وعدم توازن (الرنح المخيخي)، قد يلحق الضرر أيضا بالعينين. 

اقرأ أيضا: التصلب المتعدد

تشخيص طاعون القطط

  • ظهور أعراض طاعُون القطط في قطة لم تتناول اللقاح بعد.
  • تحليل براز والذي يمكن إجراؤه خلال 10:15 دقيقة من أخذ المسحة، قد تكون نتيجته إيجابية كاذبة إذا تم تطعيم القط 5:12 يوماً قبل الاختبار.
  • بعض الاختبارات المعملية تعداد الدم الكامل(CBC) والأجسام المضادة المناعية المرتبطة بالإنزيم (ELISA).
  • فقر الدم.
  • انخفاض شديد في كريات الدم البيضاء.
  • قد تتشابه أعراض طاعون القطط مع بعض الأمراض الأخرى: السالمونيلا، التهاب البنكرياس، عدوى فيروس سرطان الدم لدى القطط، تسمم القطط، ابتلاع جسم غريب.

 توقعات مرض طاعون القطط  

  • في حالات النقص الشديد في مستويات البروتين، خلايا الدم البيضاء، درجة حرارة الجسم فلدينا توقعات سيئة وعادة ما يحدث النفوق خلال 12:24 ساعة.
  • إذا حدث التعافي خلال 7 أيام من ظهور الأعراض سوف يكتسب القط مناعة مدى الحياة ضد طاعون القطط. 

اقرأ أيضا:القوباء الحلقية (Ringworm)

هل ينتقل طاعون القطط إلى الإنسان؟

لا ينتقل طاعون القطط إلى الإنسان.

علاج طاعون القطط

  • تضعُف احتمالية الشفاء لدى القطط التي تقل أعمارهن عن 8 أسابيع.
  • تتمتع القطط الأكبر سناً بفرصة أكبر للبقاء على قيد الحياة.
  • قد يموت %90 من القطط المصابة بـ طاعون القطط.
  • نعتمد في العلاج على السوائل الوريدية لتعويض الجفاف.
  • نستخدم أدوية مضادات القيء والإسهال.
  • لا توجد أدوية خاصة لقتل الفيروس ولكن نستخدم بعض المضادات الحيوية لتجنب العدوى الثانوية البكتيرية وذلك لضعف المناعة وحالة الأمعاء التالفة والتي قد يعبر الفيروس منها إلى مجرى الدم ويسبب العدوى.
  • نلجأ في حالات العدوى الشديدة إلى نقل بلازما الدم أو نقل الدم واستخدام أدوية مضادات التخثر، وله تأثير فعال ليصل بالقط المصاب للشفاء التام.
  • القطط المصابة في الرحم في مراحل الحمل الأولى والمتوسطة عادة لا تبقى على قيد الحياة، أما في مرحلة الحمل الأخيرة يُولد القط المصاب بمتلازمة الرنح المخيخي.

اقرأ أيضا:القطط المنزلية وأضرارها

طاعون القطط

الوقاية من طاعون القطط

  • القطط التي تنجو من العدوى تكتسب مناعة من المحتمل أن تظل مدى الحياة.
  • القطط الصغيرة تكتسب مناعة مؤقتة عندما تحصل على الأجسام المضادة من أول حليب من أمها بعد الولادة( المناعة السلبية ) ونادرا ما تدوم لفترة أكثر من 12 أسبوعا.
  • العزل التام عن القطط المصابة والأشياء والأشخاص الذين كانوا على اتصال مباشر بهم.
  • غسل اليدين بالماء والصابون.
  • التطعيم: يُؤخذ التطعيم الأول عند الأسبوع 6:8 من العمر ثم يُعطى لقاح المتابعة عند الأسبوع 16.
  • التطعيم هو لقاح مركب لعدة أمراض: التهاب القصبة الهوائية لدى القطط، فيروس الكاليسي، قلة الكريات البيض FVRCP.
  • التطهير ضد طاعون القطط:

المبيضات مثل هيبوكلوريت الكالسيوم تُستخدم عادة ضد الأسطح الفولاذية والأرضيات ولكن ليس لها تأثير فعال ضد التلوث العضوي.

بيروكسيمونوسلفات البوتاسيوم تعد من أهم المواد المطهرة ضد الفيروس المسبب لمرض طاعون القطط على الأسطح الخشبية والبلاستيكية والسجاد وله تأثير فعال ضد المواد العضوية.

اقرأ أيضا:مرض فيروس كورونا المستجد COVID-19

References

  1. https://www.avma.org/resources-tools/pet-owners/petcare/feline-panleukopenia
  2. https://www.petmd.com/cat/conditions/infectious-parasitic/c_ct_feline_panleukopenia
  3. https://www.aspcapro.org/resource/feline-panleukopenia-causes-clinical-signs-transmission
  4. https://www.fallsroad.com/site/tips-resources-blog-baltimore-vet/2021/04/23/fvrcp-vaccine-for-cats
  5. https://www.uwsheltermedicine.com/library/guidebooks/feline-panleukopenia/cleaning-and-disinfection

What do you think?

مرض كرون، أعراضه، وأسبابه، وخطورته، وتشخيصه، وأفضل طريقة لعلاجه

متلازمة فشل النخاع العظمي: الأسباب، والأعراض، والتشخيص، والعلاج