كل المقالات

تكيسات المبايض أعراضها و3 طرق لتشخصيها وكيفية علاجها؟

تعد متلازمة تكيسات المبايض هي اضطراب هرموني شائع بين النساء ينتج عنه خلل واضطراب في انطلاق البويضات من المبيض. تعاني السيدات المصابات بتكيسات المبايض من فترات حيض غير منتظمة سواء متقطعة أو مطولة ويصاحب ذلك وجود زيادة في مستويات هرمون الذكورة.

السبب الرئيسي لمتلازمة تكيّس المبيض غير معروف ولكن التشخيص والعلاج المبكر يساعد في تقليل مخاطر حدوث مضاعفات طويلة الأمد مثل الإصابة بمرض السكري من النوع 2 وأمراض القلب.

تكيسات المبايض

اقرأ أيضا: التغذية الصحية

أعراض تكيسات المبايض

عادة ما تظهر أعراض تكيسات المبايض في وقت قريب من أول دورة شهرية خلال فترة البلوغ وتتطور أحيانًا في وقت لاحق ويظهر ذلك في استجابة الجسم لزيادة الوزن بشكل كبير.

تختلف علامات وأعراض متلازمة تكيس المبايض، يتم تشخيص متلازمة تكيس المبيض عندما نجد اثنتين على الأقل من هذه العلامات:

  • فترات غير منتظمة حيث تعد الدورات الشهرية النادرة أو غير المنتظمة أو المطولة أكثر العلامات شيوعًا في حالات متلازمة تكيس المبايض فمثلا قد يكون لدى السيدة المصابة أقل من تسع فترات في السنة وأكثر من 35 يومًا بين الدورات الشهرية وغزارة بشكل غير طبيعي.
  • زيادة فى هرمون الذكورة (الأندروجين) حيث تؤدي المستويات المرتفعة من هرمونات الذكورة إلى ظهور علامات جسدية مثل زيادة شعر الوجه والجسم (الشعرانية) وأحيانًا حب الشباب الشديد والصلع من النمط الذكوري.
  • تكيس المبايض ويظهر ذلك في تضخم المبيضين التي تحتوي على حويصلات تحيط بالبويضات ونتيجة لذلك قد يحدث فشل في عمل المبايض بانتظام.

عادة ما تزداد علامات وأعراض متلازمة تكيس المبايض في حالات السمنة.

مضاعفات تكيس المبيض

يمكن أن تشمل مضاعفات متلازمة تكيس المبايض ما يلي:

  • العقم.
  • سكري الحمل أو ارتفاع ضغط الدم الناجم عن الحمل.
  • الإجهاض أو الولادة المبكرة.
  • التهاب الكبد الدهني غير الناجم عن شرب الكحول – التهاب حاد في الكبد ينتج عن تراكم الدهون في الكبد.
  • متلازمة الأيض – مجموعة من الحالات بما في ذلك ارتفاع ضغط الدم وارتفاع نسبة السكر في الدم ومستويات غير طبيعية من الكوليسترول أو الدهون الثلاثية التي تزيد بشكل كبير من خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.
  • داء السكري من النوع 2 أو مقدمات السكري.
  • توقف التنفس أثناء النوم.
  • الاكتئاب والقلق واضطرابات الأكل.
  • نزيف الرحم غير الطبيعي.
  • سرطان بطانة الرحم.
  • ترتبط السمنة بمتلازمة تكيّس المبايض ويمكن أن تؤدي إلى تفاقم مضاعفات الاضطراب.

اقرأ أيضا: اماريل أقراص

كيفية تشخيص تكيس المبايض

لا يوجد اختبار لتشخيص متلازمة تكيس المبايض بشكل نهائي لكن من المرجح أن يبدأ الطبيب بمناقشة التاريخ الطبي بما في ذلك فترات الحيض وتغيرات الوزن كما سيقوم بالفحص البدني والتحقق من علامات نمو الشعر الزائد ومقاومة الأنسولين وحب الشباب.

يتم تشخيص تكيس المبايض عن طريق عدة فحوصات ويتم ذلك إما عن طريق:

  • فحص الحوض بصريًا ويدويًا للأعضاء التناسلية بحثًا عن كتل أو نمو أو تشوهات أخرى.
  • الموجات فوق الصوتية عبر المهبل حيث يقوم الطبيب بفحص مظهر المبايض وسماكة بطانة الرحم.
  • تحاليل الدم لقياس مستويات الهرمون الذي بدوره قد يساعدنا في استبعاد الأسباب المحتملة لاضطرابات الدورة الشهرية أو زيادة الأندروجين التي تحاكي متلازمة تكيس المبايض. هناك اختبارات دم أخرى لقياس تحمل الجلوكوز ومستويات الكوليسترول وثلاثي الغليسريد أثناء الصيام.

كيف يتم التعامل مع متلازمة تكيسات المبايض؟

يركز علاج متلازمة تكيس المبايض على إدارة المخاوف الفردية مثل العقم أو الشعرانية أو حب الشباب أو السمنة. قد يتضمن العلاج المحدد تغييرات في نمط الحياة أو تناول الأدوية.

تغيير نمط الحياة مثل فقدان الوزن من خلال اتباع نظام غذائي منخفض السعرات الحرارية مع ممارسة الأنشطة الرياضية المعتدلة فقد يؤدي فقدان الوزن أيضًا إلى زيادة فعالية الأدوية التي يوصي بها الطبيب لعلاج متلازمة تكيسات المبايض، ويمكن أن يساعد في علاج العقم.

الأدوية التي تستخدم لتنظيم الدورة الشهرية قد يوصي الطبيب بما يلي:

  • حبوب منع الحمل المركبة. الحبوب التي تحتوي على الإستروجين والبروجستين تقلل من إنتاج الاندروجين وتنظم الإستروجين. يمكن أن يقلل تنظيم الهرمونات من خطر الإصابة بسرطان بطانة الرحم ويصحح النزيف غير الطبيعي ونمو الشعر الزائد وحب الشباب بدلاً من الحبوب يمكنك استخدام رقعة جلدية أو حلقة مهبلية تحتوي على مزيج من الإستروجين والبروجستين.
  • العلاج بالبروجستين. يمكن أن يؤدي تناول البروجستين لمدة 10 إلى 14 يومًا كل شهر إلى شهرين إلى تنظيم الدورة الشهرية والوقاية من سرطان بطانة الرحم. لا يؤدي العلاج بالبروجستين إلى تحسين مستويات الأندروجين ولن يمنع الحمل. تعتبر الحبة الصغيرة التي تحتوي على البروجستين فقط أو اللولب الرحمي الذي يحتوي على البروجستين خيارًا أفضل إذا كنت ترغبين أيضًا في تجنب الحمل.
  • لتحسين التبويض إذا كنت ترغبين في الحمل قد ينصح الطبيب بما يلي:
  1. كلوميفين يتم تناول هذا الدواء الفموي المضاد للإستروجين خلال الجزء الأول من الدورة الشهرية.
  2. ليتروزول (فيمارا). يمكن أن يعمل علاج سرطان الثدي هذا على تحفيز المبايض.
  3. ميتفورمين. هذا الدواء عن طريق الفم لمرض السكري من النوع 2 يحسن مقاومة الأنسولين ويقلل من مستويات الأنسولين. إذا لم يحدث حمل باستخدام عقار كلوميفين فقد يوصي الطبيب بإضافة الميتفورمين. إذا كنت مصابًا بمقدمات السكري فيمكن للميتفورمين أيضًا إبطاء تقدم مرض السكري من النوع 2 والمساعدة في إنقاص الوزن.
  4. الجونادوتروبين. يتم إعطاء هذه الأدوية الهرمونية عن طريق الحقن.
  • لتقليل نمو الشعر المفرط قد يوصي الطبيب بما يلي:
  1. حبوب منع الحمل. تقلل هذه الحبوب من إنتاج الأندروجين الذي يمكن أن يسبب نموًا مفرطًا للشعر.
  2. سبيرونولاكتون (ألداكتون). يمنع هذا الدواء آثار الأندروجين على الجلد. يمكن أن يتسبب السبيرونولاكتون في حدوث عيوب خلقية ، لذلك يلزم استخدام وسائل منع الحمل الفعالة أثناء تناول هذا الدواء. لا يوصى به إذا كنت حاملاً أو تخططين للحمل.
  3. الإيفلورنيثين (فانيكا). يمكن أن يبطئ هذا الكريم نمو شعر الوجه عند النساء.
  4. التحليل الكهربائي. يتم إدخال إبرة صغيرة في كل بصيلة شعر. تبعث الإبرة نبضة من التيار الكهربائي لإتلاف البصيلة وتدميرها في النهاية. قد تحتاج إلى علاجات متعددة.

الأسباب التي تؤدي إلى الإصابة بمتلازمة تكيس المبايض

السبب الدقيق لمتلازمة تكيّس المبيض غير معروف لكن هناك بعض العوامل التي قد تلعب دورًا ما يلي:

  • الأنسولين الزائد. الأنسولين هو الهرمون الذي يُنتَج في البنكرياس والذي يسمح للخلايا باستخدام السكر وهو مصدر الطاقة الأساسي لجسمك. إذا أصبحت خلاياك مقاومة لعمل الأنسولين يمكن أن ترتفع مستويات السكر في الدم وقد ينتج جسمك المزيد من الأنسولين. قد يزيد الأنسولين الزائد من إنتاج الأندروجين مما يسبب صعوبة في التبويض.
  • التهاب منخفض الدرجة. يستخدم هذا المصطلح لوصف إنتاج خلايا الدم البيضاء لمواد لمكافحة العدوى. أظهرت الأبحاث أن النساء المصابات بمتلازمة تكيس المبايض لديهن نوع من الالتهابات منخفضة الدرجة التي تحفز تكيس المبايض على إنتاج الأندروجين مما قد يؤدي إلى مشاكل في القلب والأوعية الدموية.
  • الوراثة. تشير الأبحاث إلى أن بعض الجينات قد تكون مرتبطة بمتلازمة تكيس المبيض.
  • الأندروجين الزائد. تنتج المبايض مستويات عالية بشكل غير طبيعي من الأندروجين مما يؤدي إلى كثرة الشعر وحب الشباب.

اقرأ أيضا: ارتفاع ضغط الدم واعراضه واهم….7طرق للسيطرة على ارتفاع ضغط الدم بدون ادوية

References

  1. https://www.nhs.uk/conditions/polycystic-ovary-syndrome-pcos/
  2. https://www.mayoclinic.org/diseases-conditions/pcos/symptoms-causes/syc-20353439#:~:text=Polycystic%20ovary%20syndrome%20is%20a,fail%20to%20regularly%20release%20 eggs.
  3. https://www.hopkinsmedicine.org/health/conditions-and-diseases/polycystic-ovary-syndrome-pcos

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق