الأمراض

تصبغات الأسنان

تصبغات الأسنان

هل لاحظت من قبل تغير لون أسنانك عن ذي قبل؟ أو أنها لم تعد بيضاء كما كانت؟ 

في الواقع أن معظم الناس يعانون  من تغير لون أسنانهم وظهور بعض التصبغات، ولأن هذه التصبغات تختلف في المسببات والمظهر والتكوين والشدة ففي  هذا المقال سنعرض بعض الأسباب الأكثر شيوعا لتغير لون الأسنان وظهور بعض التصبغات على سطحها وكيف يمكن التعامل معها.

اصفرار الأسنان
اصفرار الاسنان

أنواع تصبغات الأسنان

تتعدد أنواع تصبغات الأسنان ويمكن تقسيمها إلى:

  • بقع داخلية والتي تحدث نتيجة تغير في بنية السن الداخلية نتيجة حدوث تأثيرات خلقية أو جهازية.
  • بقع الأسنان الخارجية كما يحدث نتيجة شرب القهوة والشاي وتدخين السجائر وشرب الكحوليات.
  • بقع الأسنان المرتبطة بالتقدم في العمر لأنه مع الوقت تصبح طبقة المينا أرق مما يجعل طبقة العاج الداخلية تظهر بشكل أوضح وهي طبقة أكثر اصفرارا من طبقة المينا الخارجية.

أسباب تصبغات الأسنان

تتعدد أسباب تصبغات الأسنان بشكل كبير ولعل من أهمها:

  • بعض أنواع الطعام والشراب مثل الشاي والقهوة، فإن الإسراف في تناول هذه المشروبات دون الاهتمام بتنظيف الأسنان بعدها يسبب تغير لون الأسنان مع مرور الوقت. 

بعض الأطعمة الغنية بالأصباغ  أيضا مثل الصلصة والصويا والكاري تسبب تصبغات الأسنان.

  • التدخين ومضغ التبغ لأن كلا من النيكوتين والقطران يسبب ظهور البقع الصفراء أو البنية على سطح الأسنان.
  • بعض الأمراض تؤثر على طبيعة مينا الأسنان ( الطبقة الخارجية البيضاء للأسنان) وتجعلها أكثر رقة مما يجعل الأسنان تظهر بلون أكثر اصفرارا.
  • بعض أنواع العدوى التي تصيب المرأة الحامل يكون لها تأثير على تكوين أسنان الطفل.
  • استخدام بعض المضادات الحيوية مثل التتراسيكلين والدوكسيسيلين في مرحلة تكوين الأسنان قد يؤثر على نمو طبقة المينا، وأيضًا استخدام بعض الأدوية المضادة للذهان أو أنواع معينة من الأدوية الخافضة للضغط يسبب تغيرًا في لون الأسنان.
  • استخدام أنواع معينة من غسول الفم والتي تحتوي على الكلوروهيكسيدين بصورة متكررة.
  • الأقواس المستخدمة في تقويم الأسنان قد تسبب ظهور فجوات صغيرة أو بقع بيضاء على السطح الخارجي للأسنان.
  • تعرض الأسنان للصدمات أو الحوادث وكذلك حدوث عدوى بكتيرية أدت إلى موت عصب السن سيؤدي إلى تغير لون الأسنان.
  • بعض المواد الطبية الخاصة بالأسنان مثل حشوات المملغم والمواد المحتوية على كبريتيد الفضة يمكن أن تغير لون السن إلى اللون الرمادي.
  • في بعض المناطق التي تُعرف بوجود مستويات عالية من الفلورايد في الماء تتأثر الأسنان أثناء فترة التكوين ويظهر ذلك بتغير لونها عن الطبيعي ويحدث ذلك أيضًا في حالات الاستخدام المفرط للفلورايد في معجون تنظيف الأسنان أو مع استخدام مكملات الفلورايد عن طريق الفم.
  • علاج حالات مرضية معينة مثل العلاج الكيميائي أو الإشعاعي للرأس والرقبة والذي يؤثر على لون الأسنان.
  • مع التقدم في العمر حيث تصبح طبقة المينا البيضاء الخارجية أكثر رقة وتظهر طبقة العاج الداخلية الصفراء بصورة أكثر وضوحًا.

اقرأ أيضًا: فترة التسنين عند الرضع

ألوان تصبغات الأسنان 

تختلف ألوان تصبغات الأسنان باختلاف السبب ويستطيع طبيب الأسنان أن يحدد بالفحص هل تغير لون الأسنان مجرد تصبغات نتيجة نمط الحياة أو أنها مسألة متعلقة بصحة الأسنان.

  • قد يحدث تغير في اللون بين الأسنان وذلك بسبب تراكم الجير وعدم التخلص منه بشكل دوري ويحدث ذلك بصورة أكثر وضوحًا في المنطقة الأمامية من الفك السفلي.
  • ظهور بقع برتقالية خاصة عند خط اللثة يحدث نتيجة تراكم الطعام والبكتيريا وعدم تنظيف الأسنان بشكل منتظم بعد الأكل أو الشرب.
  • تغير لون الأسنان إلى درجة أكثر اصفرارا يحدث نتيجة الإسراف في شرب الشاي والقهوة أو نتيجة التدخين لفترات طويلة.
  • تحول لون السن إلى اللون الرمادي قد يشير إلى حدوث صدمة في السن ويشيع ذلك أكثر لدى الأطفال، أو يكون نتيجة حشو السن بمادة الأملغم.
  • تشير البقع البيضاء على سطح السن إلى حدوث مشكلة أثناء فترة تكوين السن.

علاج تصبغات الأسنان

تعد زيارة طبيب الأسنان هامة جدًا لتحديد العلاج المناسب للتخلص من تصبغات الأسنان والذي  سيختلف باختلاف سبب ظهور هذه التصبغات.

١- بشكل عام فإن تغيير نمط الحياة سيكون له تأثير كبير على الوقاية من حدوث تغيير في لون الأسنان أو علاج التصبغات الخفيفة ومن أهم النقاط التي يجب المحافظة عليها:

  • اتباع توصيات أطباء الأسنان بتنظيف الأسنان بشكل منتظم ويومي باستخدام الفرشاة والمعجون وخيط الأسنان الطبي.
  • يجب زيارة طبيب الأسنان كل ٦ شهور لإزالة التكلسات الجيرية التي تتكون حول الأسنان.
  • لابد أيضا من التقليل من شرب الشاي، والقهوة، والكولا، والنبيذ الأحمر ومحاولة تجنب الأطعمة التي تحتوي على الصلصة والكاري والأطعمة الغنية بالسكريات.
  • يجب الإقلاع عن العادات غير الصحية مثل التدخين ومضغ التبغ. 

٢- تبييض الأسنان الاحترافي

في بعض الحالات يقوم طبيب الأسنان بإزالة التصبغات الخارجية للأسنان باستخدام الموجات فوق الصوتية أو التلميع الدوراني بمعجون وقائي كاشط ولكن لا يُنصح بتكرار هذه العملية لأنها تؤثر على طبقة المينا الخارجية للأسنان وتجعلها أكثر رقة.

٣- استخدام التيجان والقشور الخزفية

تستخدم هذه الطريقة لتحسين لون وهيكل الأسنان، ويتم اختيار لون التيجان والقشور الخزفية بعناية لتتناسب مع لون بقية الأسنان.

تبييض الأسنان والوصفات المنزلية

 من المشاهد انتشار طرق تبييض الأسنان باستخدام الوصفات المنزلية ولذلك وجب التحذير من استخدام أي وصفات تنصح باستخدام الأحماض مثل الليمون والبرتقال أو خل التفاح فإن تعريض الأسنان للحمضيات لفترة طويلة سيؤدي إلى تآكل طبقة المينا الخارجية وسيجعل الأسنان أكثر اصفرارا وأكثر عرضة للتسوس.

كذلك وصفات استخدام الفحم لابد من تجنبها فلم يتم إثبات بشكل علمي أن الفحم النشط مادة فعالة أو آمنة لتبييض الأسنان.

اقرأ أيضًا: الزيركون و٩ مزايا لتركيبات الأسنان الزيركون

تصبغات الأسنان ومكملات الحديد

أثبتت الدراسات أن مكملات الحديد التي تؤخذ عن طريق الفم سواء على شكل أقراص أو على  شكل شراب تسبب ظهور بقع بنية ملحوظة على الأسنان.

يمكن تقليل تأثير الحديد باستخدام القطارات أو القشة لإبقائه بعيدًا عن سطح الأسنان.

References

1-https://my.clevelandclinic.org/health/diseases/10958-tooth-discoloration#:~:text=The%20good%20news%20is%20that,create%20conditions%20that%20cause%20staining.

2-https://www.webmd.com/oral-health/guide/tooth-discoloration

3-https://pubmed.ncbi.nlm.nih.gov/10825865/
4-https://www.activeiron.com/blog/iron-supplements-tooth-staining-protect-your-smile/#:~:text=Teeth%2DStaining%20Due%20To%20Iron,stain%20your%20teeth%20on%20contact.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق