الأمراض

تساقط الشعر و11 سبب لحدوثه

ينمو الشعر في كل مكان على جلد الإنسان باستثناء أماكن مثل راحة أيدينا وباطن أقدامنا وجفوننا، لكن العديد من الشعرات رقيقة جدًا لدرجة أنها غير مرئية تقريبًا. 

 يتكون الشعر من بروتين يسمى الكيراتين يتم إنتاجه في بصيلات الشعر في الطبقة الخارجية من الجلد. نظرًا لأن البصيلات تُنتج خلايا شعر جديدة، يتم دفع الخلايا القديمة عبر سطح الجلد بمعدل حوالي ست بوصات سنويًا. الشعر الذي تراه هو في الواقع سلسلة من خلايا الكيراتين الميتة.  يبلغ متوسط ​​عدد شعر الرأس  100.000 إلى 150.000 شعرة ويتم فقد حوالي 100 شعرة في اليوم، لذلك فإن العثور على القليل من الشعرات الشاردة على فرشاة الشعر ليس بالضرورة سببا يستدعي القلق.

تساقط الشعر
تساقط الشعر

لكل بصيلة دورة حياتها الخاصة التي يمكن أن تتأثر بالعمر والمرض ومجموعة من العوامل الأخرى، تنقسم دورة الحياة هذه إلى ثلاثة مراحل:

  • مرحلة ( Anagen): يكون نمو الشعر نشطا ويستمر بشكل عام ما بين سنتين إلى ثماني سنوات.
  • مرحلة( Catagen): مرحلة نمو الشعر الانتقالي الذي يستمر من أسبوعين إلى ثلاثة أسابيع.
  • مرحلة( Telogen): مرحلة الراحة التي تستمر حوالي شهرين إلى ثلاثة أشهر، في نهاية مرحلة الراحة، يتساقط الشعر ويحل محله شعر جديد وتبدأ دورة النمو مرة أخرى.

اقرأ أيضا عن: التهاب الجيوب الأنفية و٤ أنواع لها وطرق العلاج 

أعراض تساقط الشعر 

يمكن أن يظهر تساقط الشعر بعدة طرق مختلفة، اعتمادًا على سبب ذلك.  

 تتضمن أعراض تساقط الشعر ما يلي:

١- رقة تدريجية في الشعر أعلى الرأس: هذا هو أكثر أنواع تساقط الشعر شيوعًا، حيث يصيب الأشخاص مع تقدمهم في العمر. 

٢- بقع صلعاء دائرية أو غير مكتملة: يفقد بعض الناس الشعر في صورة بقع صلعاء دائرية أو غير مكتملة على فروة الرأس أو اللحية أو الحاجبين.

٣- التساقط المفاجئ للشعر: يمكن أن تتسبب الصدمة الجسدية أو العاطفية في تساقط الشعر، قد تتساقط حفنات من الشعر عند تمشيط شعرك أو غسله أو حتى بعد شدّه بلطف. 

٤- تساقط شعر الجسم بالكامل: يمكن أن تؤدي بعض الحالات والعلاجات الطبية، مثل العلاج الكيميائي للسرطان، إلى تساقط الشعر في جميع أنحاء الجسم، عادة ما ينمو الشعر من جديد.

 ٥-بقع من القشور تنتشر على فروة الرأس: هذه علامة على الإصابة بالسعفة، قد يكون مصحوبًا بشعر متكسر واحمرار وتورم.

متى يجب مراجعة الطبيب

راجع طبيبك إذا كنت تعاني من تساقط الشعر المستمر وترغب في متابعة العلاج،  بالنسبة للنساء اللواتي يعانين من انحسار خط الشعر (الثعلبة الليفية الأمامية)، تحدث مع طبيبك حول العلاج المبكر لتجنب الصلع الدائم.

 تحدث أيضًا إلى طبيبك إذا لاحظت تساقطًا مفاجئًا أو غير مكتمل للشعر أو أكثر من تساقط الشعر المعتاد عند تمشيط أو غسل شعر طفلك أو شعر طفلك، يمكن أن يشير تساقط الشعر المفاجئ إلى حالة طبية أساسية تتطلب العلاج.

اقرأ أيضا عن: الحرنكش أو التوت الذهبي و7 فوائد رائعة

أسباب تساقط الشعر 

1. الاختلالات الهرمونية

 الأندروجين الزائد أو الهرمونات الجنسية الذكرية، والاختلالات الهرمونية هي السبب الأكثر شيوعًا لتساقط الشعر مثل الصلع الوراثي.

  2-مشاكل الغدة الدرقية

 قد تساهم أنواع أخرى من الحالات المرتبطة بالهرمونات أيضًا في تساقط الشعر تتضمن هرمونات الغدة الدرقية.

  يمكن أن يؤدي خمول الغدة الدرقية أو فرط نشاط الغدة الدرقية إلى تساقط الشعر.

 3. الحمل

 يمكن أن تؤدي الاختلالات الهرمونية الأخرى أيضًا إلى تساقُط الشعر، وخاصة الهرمونات المتقلبة بشدة التي تحدث بعد الحمل والولادة.

  4. بعض الأدوية

 تساقط الشعر هو أحد الآثار الجانبية لعدد من الأدوية التي يتم تناولها.

 يمكن أن تؤدي الأدوية المسيلة للدم وموانع الحمل الفموية وأدوية الاكتئاب ومضادات الالتهاب إلى رقة الشعر أو الصلع. الكثير من الأدوية التي تحتوي على فيتامين أ والتي تسمى الريتينويد يمكن أن تسبب تساقُط الشعر أيضًا، من المعروف أن بعض أدوية العلاج الكيميائي المستخدمة في علاج السرطان تسبب تساقُط الشعر بالكامل.

 5. أنواع مختلفة من داء الثعلبة  (AA)

 الثعلبة هي المصطلح الطبي لتساقُط الشعر، وتصف الثعلبة البقعية حالة من أمراض المناعة الذاتية يهاجم فيها جهاز المناعة بصيلات شعرك ويدمرها، مما يعيق نمو الشعر الجديد.

 اعتمادًا على نوع AA، قد يحدث تساقُط الشعر فقط في فروة الرأس أو في جميع أنحاء الجسم.  

 6. أمراض المناعة الذاتية الأخرى

 الثعلبة البقعية هي واحدة من أنواع عديدة من أمراض المناعة الذاتية التي يمكن أن تسبب تساقُط الشعر، يعد التهاب الغدة الدرقية والذئبة  مثالين على أمراض المناعة الذاتية الأخرى التي يمكن أن تؤدي إلى تساقُط الشعر.

 7. الصدمات الجسدية

 عندما يكون جسمك تحت ضغط جسدي مثل حادث خطير أو عملية جراحية أو حروق أو مرض خطير، يمكن أن تتعطل الدورة الطبيعية لنمو الشعر والراحة، مما يؤدي إلى تساقُط الشعر.

  8. الإجهاد

 يمكن أن يحدث تساقط الشعر بسبب قدر كبير من الإجهاد، مثل الإصابة بمرض أو الخضوع لعملية جراحية تضع ضغوطًا على الجسم والعقل،  يمكن أن تتسبب الصدمات العاطفية في تساقط الشعر الكربي. عندما تتعامل مع حدث يغير حياتك، مثل الطلاق أو الانفصال أو الإفلاس أو مشاكل مالية أخرى أو فقدان منزل أو وفاة أحد أفراد أسرتك، يمكن أن يؤدي الضغط العاطفي الشديد إلى تعطيل الدورة الطبيعية لنمو الشعر وتساقُط الشعر.

 9.  نتف الشعر

 في حين أن التوتر غالبًا ما يكون سببًا قصير المدى لتساقُط الشعر، إلا أن التوتر الشديد أو القلق قد يترافق مع اضطراب نتف الشعر أو هوس نتف الشعر. بصرف النظر عن نتف الشعر القهري، تشمل العلامات الأخرى لهوس نتف الشعر الشعور بالراحة أو السرور بعد نتف الشعر، بالإضافة إلى بقع ملحوظة لتساقُط الشعر. 

 10. نقص المغذيات

 يمكن أن يؤدي النقص في بعض الفيتامينات والمعادن إلى تساقط الشعر وتقليل نمو الشعر لأنها تساعد في دورة نمو الشعر ودوران الخلايا.

 من أمثلة نقص الفيتامينات التي يمكن أن تسبب تساقط الشعر عدم كفاية البروتين والبيوتين والزنك والحديد.

 11. العناية المفرطة بالشعر

 في محاولة لخلق تسريحة شعر أنيقة، غسل الشعر بالشامبو أو التجفيف بالمجفف بشكل متكرر، أو استخدام أدوات تصفيف ساخنة بشكل متكرر، أو شد الشعر أو تصفيفه في شكل ذيل حصان شديد الضيق، قد تؤدي إلى تساقُط الشعر. 

اقرأ أيضا عن: البكتيريا النافعة .. أنواعها و11 فائدة صحية

علاج تساقط الشعر

هناك مجموعة من خيارات العلاج لتساقط الشعر، ولكن الخيار الأفضل  يعتمد على سبب تساقط الشعر.

١- من المرجح أن تكون الأدوية هي المسار الأول للعلاج.

 تتكون الأدوية التي لا تستلزم وصفة طبية من الكريمات الموضعية أو المواد الهلامية أو المحاليل أو الرغوة التي تضعها مباشرة على فروة الرأس. تحتوي المنتجات الأكثر شيوعًا على مكون يسمى المينوكسيديل.

 قد تساعد أدوية أخرى مثل فيناسترايد في حالات الصلع الذكوري، يمكنك تناول هذا الدواء يوميًا لإبطاء تساقط الشعر.

 قد يصف طبيبك الأدوية المضادة للالتهابات، مثل الكورتيكوستيرويدات، إذا بدا أن تساقط الشعر مرتبط بحالة من أمراض المناعة الذاتية.

٢-جراحة زراعة الشعر

 تتضمن جراحة زرع الشعر نقل أجزاء صغيرة من الجلد كل منها به شعر قليل، إلى أجزاء صلعاء من فروة رأسك.  

٣- عملية تصغير فروة الرأس

 يزيل الجراح جزءًا من فروة رأسك يفتقر إلى الشعر ويغلق المنطقة بقطعة من فروة رأسك بها شعر.

اقرأ أيضا عن: بذور الكتان…و8فوائد لاستخدامها

الوقاية من الإصابة بتساقط الشعر

1. تجنب تسريحات الشعر التي تشد الشعر.

2-تجنب أدوات تصفيف الشعر ذات الحرارة العالية.

3-لا تعالج شعرك كيميائيًا أو تبيضه.

4-استخدم شامبو لطيف ومناسب لشعرك.

5-استخدم فرشاة ناعمة مصنوعة من ألياف طبيعية.

6-جرب العلاج بالضوء منخفض المستوى.

References 

https://www.webmd.com/skin-problems-and-treatments/hair-loss/understanding-hair-loss-basics

https://www.mayoclinic.org/diseases-conditions/hair-loss/symptoms-causes/syc-20372926

https://www.healthline.com/health/hair-loss#when-to-see-doctor

https://www.everydayhealth.com/skin-and-beauty-pictures/ten-causes-of-hair-loss.aspx

https://www.healthline.com/health/how-to-prevent-hair-loss

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق