الصحة والجمال

الولادة الطبيعية بدون الم

الولادة هي تجربة فريدة ومميزة بالنسبة للمرأة، إلا أن هذه المرحلة ترافقها الكثير من الآلام والأوجاع فى الظهر والبطن والحوض نتيجة الكثير من التقلّصات والانقباضات (الطلق) حتى يحدث اتساع تدريجي بعنق الرحم ويخرج الجنين لذا من الأفضل أن تستعد المرأة لهذا الحدث ولا تخاف حيث تم ابتكار طرق عدة للتغلب على هذه الآلام. 

فوائد الولادة الطبيعية

نرى أن عدد الولادات القيصرية قد تزايدت فى الفترة الأخيرة  لذا ينبغى أن نُذكر كل امرأة بفوائد الولادة الطبيعية حتى تسعى جاهدة بمساعدة الطبيب لإكمالها ومن هذه الفوائد ما يلي:

– تسمح الولادة الطبيعية للأم بالتواصل مع مولودها في فترة أقصر من الولادة القيصرية، والبدء بإعطائه الرضاعة الطبيعية.

– تُجنّب الولادة الطبيعية الأم إجراء العملية الجراحية (القيصرية) وكذلك كل ما يرافقها من مخاطر كالنزيف أو التعرّض إلى الفيروسات أو الالتهابات، أو أي اَثار جانبية للتدخل الجراحي.

– تساعد الولادة الطبيعية الطفل على التخلص من السوائل التي تكون موجودة في الرئتين، وبالتالي عدم تعرّضه إلى مشاكل في التنفس.

– يتلقى المولود أثناء الخروج من رحم الأم جرعة من البكتيريا المفيدة لبناء جهاز المناعة والجهاز الهضمي.

– تساهم الولادة الطبيعية بإطلاق بروتين في الدماغ يحسّن نموّ الجنين، ويساعد على تطوير القدرات الذهنية له.

– يوجد بعض الدراسات التى تفيد بأن الولادة الطبيعية بإمكانها أن تحمي المولود من الإصابة بالأمراض المزمنة في المستقبل، مثل السمنة والربو والسكري.

طرق تسهيل الولادة الطبيعية بدون الم

يوجد نصائح كثيرة تساهم في جعل الولادة الطبيعية سهلة وبآلام أقلّ، ومنها ما يلي:

المشي: الإكثار من ممارسة رياضة المشي وخاصة في الشهر الأخير من الحمل يُحفز الجنين للتوّجه نحو الحوض وعنق الرحم.

التدليك: من الوسائل الهامة التي تساعد الأم على الولادة بشكل طبيعي، ويفضل تحقيق الاسترخاء التام في عضلات الحوض والرحم من خلال القيام ببعض حركات التدليك على البطن والظهر.

ممارسة الجماع: لها دور في تسهيل الولادة الطبيعية خلال الشهر التاسع وبصفة يومية، مما يساهم في فتح عنق الرحم وتوسيع المهبل.

ومع تقدم مراحل المخاض يُنصح بالاستلقاء على جنب واحد؛ فهذه الوضعية تساعد على خروج الجنين بوضعية سليمة. كما تُعدّ طريقة التنفس مهمة خلال الانقباضات عن طريق الشهيق من الأنف والزفير من الفم، ثم الاسترخاء عند الانتهاء من ذلك.

المشي والوقوف: فالمشي والوقوف يساعدان على تخفيف الألم وتقليل الحاجة إلى التخدير الموضعي والعمليات القيصرية، بالإضافة إلى تقليل مدة المخاض لأكثر من ساعة، كذلك التناوب بين الجلوس والمشي، والوقوف على الأطراف الأربعة لتخفيف آلام الظهر، والمساعدة على تعديل وضعية الجنين وخروجه.

الولادة الطبيعية بدون الم

كيف تتم الولادة الطبيعية بدون ألم؟

يمكن للمرأة الحامل  اعتماد إحدى هذه الخطوات لتقليل الشعور بألم الولادة:

  • أولاً: من الممكن اللجوء إلى المسكنات لتخفيف الآلام مع المحافظة على وعي الأم خلال مرحلة المخاض، ولكن قد تحدث بعض الآثار الجانبية النادرة حيث أنها قد تؤثر على حركة الطفل وقدرته على التنفس.

ثانياً: التخدير الموضعى من أكثر الأمور الشائعة والأكثر اعتماداً خلال الولادة الطبيعية وفيه يضع الطبيب مادة مخدرة، لكنها لا تمنع الشعور بالألم تماماً في أثناء الولادة، وغالباً لا يستخدمه الطبيب إلا عند خياطة جرح الولادة، وهي طريقة آمنة ولا تحمل غالباً أي مخاطر على الجنين أو الأم.

ثالثا: التخدير الجزئي (التخدير الشوكي أو النصفي): وفيه نوعان إما تخدير منطقة تُدعى الجافية في تجويف الحبل الشوكي أو ما فوق الجافية، وهو التخدير الذي تُستخدم فيه إبرة الظهر، ويتم عن طريق إبرة في أسفل الظهر تتم متابعتها تحت إشراف طبيب التخدير، حيث أنه يتّم حقن مادة مخدّرة في الفراغ الموجود حول غلاف النخاع الشوكي لتمرّ إلى جذور الأعصاب الحسيّة أسفل الظهر، مما يزيل الإحساس في نصف الجسم السفلي من دون أي انعكاس على سير عملية المخاض أثناء الولادة ويمكن استخدامه خلال الولادة الطبيعية أو القيصرية.

رابعا: التخدير الكلي: من الممكن التخفيف من آلام الولادة والمخاض بواسطة التخدير الكلي مما يؤدي إلى فقدان الإحساس بشكل كامل نتيجة فقدان الوعي، ويتّم تطبيق هذا النوع من التخدير باستعمال أدوية عن طريق الوريد أو من خلال استنشاق الغازات المخدّرة، ومن أهم مشاكله التقيؤ مما يهدد بوصول بعض المواد إلى القصبات الهوائية والرئة، ولكن هذا النوع يستخدم فى أغلب العمليات الجراحية كالقيصريات.

حقنة تخدير الظهر الايبيدورال

حقنة الايبيدورال هي وسيلة مخدرة تُستخدم أثناء عملية الولادة الطبيعية أو القيصرية وهي تعمل على إيقاف إشارات الألم التي تنتقل من العمود الفقري إلى الدماغ، حيث تتضمن هذه الحقنة كمية صغيرة من التخدير تُحقن في منطقة فوق الجافية في العمود الفقري فتمتلئ مساحة فوق الجافية بالسوائل وتحيط بالحبل الشوكي الذي يحتوي على الأعصاب الشوكية التي تحمل إشارات الألم من الجسم إلى الدماغ فتعمل الحقنة على منع إشارات الألم خاصةً في منطقة القدمين والساقين وأسفل الظهر والبطن، والجدير بالذكر أن الأم تبقى مستيقظة طيلة فترة الولادة وترى الجنين، فهذه الحقنة تمنع الألم فقط في المكان المخدّر.

عيوب حقنة الظهر الايبيديورال

  • عدم العمل بشكل صحيح في البداية، وقد تجدين أنك تشعرين بألم فى بعض الأماكن، ولكن إذا لم يختف الشعور بالألم خلال نصف ساعة من بداية حقنة الإيبيدورال، اطلبي حضور طبيب التخدير لتعديل الجرعة، أو محاولة تركيبها مرة أخرى إن لم تجد تحسنا.
  • احتمال تعرضك للرجفة.
  • قد تصابين بالحكّة.
  • ضرورة البقاء في السرير وذلك نتيجة حدوث خدر بالقدمين، وقد تكونين قادرة على الزحف على مؤخرتك على السرير، ولكن في أغلب الحالات لن تتمكنى من المشي.
  • انخفاض مفاجئ في ضغط الدم، لذا يجب قياسه أثناء الولادة باستمرار.
  •  صداع شديد ودوار من الممكن حدوثه بسبب حدوث ثقب في طبقة الجافية مما يؤدي إلى تسرب السائل الشوكي وتختلف حدة الصداع حسب هذه النسبة.
  •  غثيان أو قيء.
  •  صعوبة في التبول بسبب فقدان الإحساس في النصف السفلي.
  •  رنين في الأذن.
  •  قد يستمر تأثير المسكن لمدة طويلة نسبيًا مما يسبب بعض المشكلات بسبب عدم التحكم الجيد في النصف السفلي من الجسم.
  • قد تحدث مضاعفات شديدة تؤدي إلى شلل ولكنها حالات نادرة جدًا.

موانع استخدام إبرة الظهر

  • في حالة صعوبة تحديد مكان إدراج الإبرة، إما لخوف السيدة وعدم تعاونها مع الطبيب، أو بسبب زيادة الوزن أو وجود مشاكل في الظهر مثل حالة “الميلان الجانبي في العمود الفقري” ما يجعل من الصعب على طبيب التخدير تحديد الفراغ فوق الجافية.  
  • في حالة إصابة السيدة بنزيف حاد وشديد، والنزيف المصاحب للمشيمة النازلة، أو حالة تسمم الحمل الشديد.
  • في حالة انخفاض ضغط الدم الشديد لدى الحامل. 
  • في حالة الإصابة باضطرابات تخثر الدم، نتيجة نقص الصفائح الدموية، أو وجود مشكلات أخرى في فحص الدم. 
  • في حالة وجود عدوى والتهابات في منطقة الحقن بالظهر.
  •  في حالة ارتفاع درجة حرارة.
  • في حالة تناول أدوية معينة لفترة طويلة قد تتفاعل مع حقنة الإبيديورال، مثل أدوية علاج تخثر الدم.

اقرأ أيضا

حقن التاب بلوك …للأم لولادة قيصرية بدون ألم

صداع الحمل…أسبابه، علاجه

References

1-https://pubmed.ncbi.nlm.nih.gov/10598428

2-https://www.apollocradle.com/painless-delivery-all-you-need-to-know/

3-https://www.healthhub.sg/live-healthy/1618/your-options-for-a-painless-labour

4-https://www.asahq.org/madeforthismoment/pain-management/techniques/epidural/

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق