الأمراضكل المقالات

الوسواس القهري…أسبابه وأعراضه و7 نصائح للتعايش معه..

مقدمة

هل تقوم بغسل يديك بشكل متكرر؟ وهل تقوم بالاستحمام أكثر من مرة؟

وهل تتحقق من الأقفال أو الغاز أو مفاتيح الكهرباء بشكل مفرط ومتكرر؟

وهل لديك أفكار تدفعك للقيام بتكرار أعمالك أكثر من مرة؟

وهل تُشدد على ترتيب أغراضك الشخصية بصورة ثابتة وبترتيب معين؟ وغيرها من الأفعال والأفكار الكثير.

إذا كانت إجابتك نعم، فعليك أن تنتبه فقد تكون تعاني من الوسواس القهري، وهو اضطراب نفسي يدفعك للتفكير والقيام بالأعمال مراراً وتكراراً بشكل قهري، إنَّ اضطراب الوسواس القهري هو مرض نادر، ولكنه مُنتشر أكثر من الأمراض النفسية الأخرى، كما أنه يمكن التعايش مع اضطراب الوسواس القهري وعلاجه وذلك من خلال استراتيجيات التأقلم الجيدة والعلاج المناسب، حيث يمكن للمرضى أن يعيشوا حياة طبيعية ومُرضية، إنَّ التعايش مع الوسواس القهري يشبه التعايش مع أنواع أخرى من الأمراض المزمنة مثل مرض السكري أو الربو أو أمراض القلب.1

ما هو اضطراب الوسواس القهري (OCD)؟

اضطراب الوسواس القهري (Obsessive Compulsive Disorder) هو نوع من أنواع الاضطرابات النفسية المرتبطة بالقلق، يعاني فيه الأشخاص من أفكار متكررة غير مرغوب فيها تجعلهم يشعرون بأنهم مدفوعون لفعل شيء ما أو القيام بتصرفات بشكل متكرر، ويعاني فيه الأشخاص أيضاً من وساوس ودوافع قهرية، كما يمكن أن تتداخل السلوكيات المتكررة مثل غسل اليدين أو فحص الأشياء أو التنظيف بشكل كبير مع الأنشطة اليومية للشخص مما يعيق الحياة اليومية.2

الوسواس القهري
الوسواس القهري

اقرأ أيضاً: متلازمة القولون العصبي 

هل أفكار الوسواس القهري حقيقية؟

إن الأفكار المرتبطة بالوسواس القهري غير حقيقية إنما هي أفكار وهواجس قهرية تتملك الشخص وتدفعه للقيام بأفعال مجبراً، الوسواس القهري له أشكال متعددة ومعظم الحالات تندرج في فئة من إحدى الفئات الأربعة وهي:

  • التأكد والتحقق: مثل التحقق من إغلاق الأقفال أو عمل أنظمة الإنذار أو مفاتيح الإضاءة.
  • النظافة: الخوف من الأشياء التي قد تكون متسخة أو التنظيف المتكرر وإعادة التنظيف مراراً وتكراراً.
  • التناسق والترتيب: يحرص المريض على ترتيب الأشياء بطريقة معينة.
  • الأفكار حول الجنس والعنف وقد تكون بعض هذه الأفكار مزعجة أو عنيفة.3

اعراض الوسواس القهري

يعاني الأشخاص المصابون بالوسواس القَهري من أعراض الوساوس أو الإكراه أو الاثنين معاً، وتتداخل هذه الأعراض أحياناً مع الأنشطة اليومية للشخص مثل العمل والدراسة والعلاقات، ومن أهم اعراض الوسواس القهري:

الهواجس:

هي أفكار أو دوافع أو صور ذهنية متكررة تسبب القلق تشمل الأعراض ما يلي:

  • الخوف من الجراثيم أو التلوث.
  • الأفكار التي تنطوي على الدين أو الجنس أو الأذى أو غيرها من الأفكار غير المرغوب فيها.
  • أفكار عدوانية تجاه الآخرين أو النفس.
  • امتلاك الأشياء بشكل متماثل أو بترتيب مثالي.

الدوافع:

هي سلوكيات متكررة يشعر الشخص المصاب بهذا الاضطراب بالحاجة إلى القيام بها استجابةً لفكرة الوسواس تشمل الدوافع الشائعة ما يلي:

  • التنظيف المفرط أو غسل اليدين.
  • ترتيب الأشياء وترتيبها بطريقة معينة ودقيقة.
  • فحص الأشياء بشكل متكرر، مثل الفحص المتكرر لمعرفة ما إذا كان الباب مغلقًا أو أن الفرن مغلق.

 ليست كل العادات أو الطقوس إكراه، كل شخص قد يفحص الأشياء مرتين في بعض الأحيان، لكن الشخص المصاب بالوسواس القَهري بشكل عام:

  • لا يستطيع المريض التحكم في أفكاره أو سلوكياته، حتى عندما يتم التعرف على تلك الأفكار أو السلوكيات على أنها مفرطة.
  • يواجه المريض مشاكل كبيرة في حياته اليومية بسبب هذه الأفكار والسلوكيات.
  • يقضي المريض في دراسة هذه الأفكار والسلوكيات ما لا يقل عن ساعة واحدة يومياً.
  • يشعر بالراحة من القلق الذي تسببه هذه الأفكار لفترة وجيزة، ولكنه غير سعيد بأداء هذه الطقوس أو السلوكيات.4

كيف يحدد أخصائي الصحة ما إذا كنت مصابًا بالوسواس القهري (التشخيص)

إذا كنت قلقًا أو تشك في أنك مصاب بالوسواس القهري فمن المهم زيارة الطبيب والتحدث إليه، ستقضي بعض الوقت في التحدث معه حول الأعراض التي تعاني منها وسيبحث الطبيب عن ثلاثة أشياء:

  •  إذا كان لديك هواجس.
  •  إذا كنت تعاني من سلوكيات قهرية.
  •  إلى أي مدى تعيق هذه الهواجس والأفعال القهرية الأنشطة اليومية المهمة مثل العمل أو الذهاب إلى المدرسة أو قضاء الوقت مع الأصدقاء.

 يجب أن يحيلك الطبيب إلى أخصائي صحة عقلية حتى تحصل على مشورة الخبراء والعلاج الذي تحتاجه.5

اقرأ أيضاً : فوائد الشاي الأخضر للصحة و إنقاص الوزن و الوقاية من السرطان

علاج الوسواس القهري

يساعد العلاج في السيطرة على الوسواس القهري وأعراضه، ويتم علاج اضطراب الوسواس القهري بمكونين رئيسيين هما العلاج النفسي والأدوية، كل شكل من أشكال العلاج بمفرده فعال لـ 70٪ من الذين يعانون من الوسواس القهري، وعند استخدامها معًا فإنها تساعد 80-90٪ من الأشخاص المصابين بالوسواس القهري، يكون العلاج أكثر فعالية عند دمج الطريقتين معاً.

علاج الوسواس القهري بالأدوية:

 تشمل الأدوية الموصوفة لعلاج الوسواس القهري مضادات الاكتئاب ومضادات الذهان، تشمل الأدوية التي تمت الموافقة عليها من قبل إدارة الغذاء والدواء الأمريكية خصيصًا لعلاج الوسواس القهري:

Anafranil (كلوميبرامين)، وباكسيل (باروكستين هيدروكلوريد)، وبروزاك (فلوكستين)، وزولوفت (سيرترالين).

العلاج النفسي:

يعتبر العلاج النفسي والعلاج السلوكي المعرفي فعال في علاج الوسواس القهري، خاصة لعلاج أعراض الاكتئاب، ينصب تركيز العلاج النفسي أو الإرشاد النفسي على التثقيف والدعم للمريض حتى يفهم ما يحدث له، ويتعلم استراتيجيات المواجهة لهذه الوساوس والأفكار ويتبع طريق التعافي والتأقلم، تساعد الجلسات المريض على استعادة ثقته في نفسه والإيمان بها وهو أمر بالغ الأهمية للتعافي.

العلاجات التكميلية:

قد تعزز بعض العلاجات التكميلية حياة المريض وتساعده في الحفاظ على صحته، فقد تم إثبات أن العلاج بالتنويم المغناطيسي واليوغا والتمارين الرياضية والاسترخاء والتدليك لها بعض التأثير في تخفيف القلق والتوتر. 6 

اقرأ أيضاً: السكتة الدماغية …انواعها و اسبابها واعراضها و طرق علاجها

هل الوسواس القهري له علاج نهائي؟

لا يوجد علاج نهائي للوسواس القهري بنسبة 100%، إلا أن العديد من الأشخاص قادرون على العيش بدون أعراض لفترات طويلة من الزمن، ويمكن تقليل الأعراض بنسبة 90-95٪، ومن العوامل المساعدة على سرعة التعافي هي:

  • الاكتشاف المبكر للمرض.
  • تشخيص الوسواس القهري بشكل جيد.
  • عمر المريض فكلما كان أصغر استجاب للعلاج بشكل أكبر.
  • وعي العائلة والمحيطين به وتعلم طريقة التعامل الصحيحة.
  • الالتزام بالعلاج الطبي الدوائي أو العلاج السلوكي النفسي.

عليك أن تعلم أنه ليس هناك نهاية لاضطراب الوسواس القهري فهو مرض مزمن لا يوجد له علاج نهائي، ولكن يمكن إخضاع أعراضه للسيطرة والتعافي منها.7

معاناة مريض الوسواس القهري

يعاني مريض الوسواس القهري نتيجة الأفكار والهواجس التي تصيبه ويكون لها آثار كبيرة على حياة كل من المصاب وأفراد أسرته، من أهم ما يعاني منه مريض الوسواس القهري عدة أمور:

– من الصعب على المريض التواصل مع الآخرين مما يحد من وصول المريض إلى الدعم العاطفي، وغالبًا ما يؤدي بالمريض إلى الشعور باليأس والضعف ويؤثر على احترام الذات.

– يشعر المريض باضطهاد من أفراد أسرته الذين لا يتفهمونه ولا يفهمون الوسواس القهري مما يؤدي إلى أدائه لتلك السلوكيات في سرية.

– تؤثر الأعراض السلوكية للوسواس القهري بشكل كبير على العلاقات الزوجية والاجتماعية، وأظهرت الدراسات أن مرضى الوسواس القهري غالبًا ما يشعرون بالانفصال عن عائلاتهم وتحدث لديهم صراعات كبيرة تساهم في الطلاق والخلافات الزوجية.

– أظهرت الدراسات أن الطلاب الذين يعانون من توتر عالي بسبب هذا المرض سوف يتسبب لهم بمشاكل في العضلات والجهاز العصبي.8

نصائح للتعايش مع اضطراب الوسواس القهري

يمكن لأفكار الوسواس القهري والهوس والقلق الذي يصاحبها أن يستهلك قدرًا كبيراً من الوقت والطاقة، وعلى الرغم من أن الأدوية والعلاج هما الطريقتان الرئيسيتان لعلاج هذه الوساوس مدى الحياة، يحتاج المريض إلى اتخاذ خطوات للبقاء بصحة جيدة، ومن أهم النصائح للتعايش مع اضطراب الوسواس القهري:

1. تناول الطعام الصحي بانتظام 

ومن الأطعمة الصحية المفيدة:

– المكسرات المليئة بالعناصر الغذائية الصحية.

– البروتين مثل اللحوم والبيض والفاصوليا.

– الكربوهيدرات مثل الفواكه والخضروات والحبوب الكاملة والتي تساعد في الحفاظ على استقرار مستويات السكر في الدم.

– الابتعاد عن الكافيين الموجود في الشاي والقهوة والصودا ومشروبات الطاقة، لأن الكافيين يرفع مستويات القلق.

2. الابتعاد عن الكحول والمخدرات والتدخين.

3. الراحة والنوم بانتظام:

إنَّ النوم مهم لصحة عقلية جيدة والقلق الذي يسببه المرض يمكن أن يجعل النوم صعباً، لذلك يجب أن يحرص المريض على الراحة والنوم ليبقى جسمه مستقراً.

4. ممارسة الرياضة والنشاطات المتنوعة

عندما تشعر بالقلق يقوم جسمك بإفراز هرمون يسمى الكورتيزول، إنه مفيد بجرعات صغيرة ولكنه ضار عند مستويات عالية، إن ممارسة الرياضة بانتظام تحافظ على مستويات الكورتيزول لديك تحت السيطرة.

5. تناول أدويتك بانتظام

من المهم تناول الجرعة المناسبة في الوقت المناسب، وإذا نسيت تناول الدواء وقررت تخطي جرعة فقد يؤدي ذلك إلى ظهور الأعراض مجدداً، تحدث إلى طبيبك إذا كانت الأدوية تسبب آثاراً جانبية أو قبل أن تأخذ أي شيء جديد، بما في ذلك الأدوية والفيتامينات التي لا تستلزم وصفة طبية. 

6. الدعم

الدعم من الأصدقاء والعائلة وزملاء العمل، مع الدعم الأساسي الطبي والنفسي ضروري جداً، حيث أنك عندما تقول ما تفكر فيه بصوت عالٍ يساهم ذلك في تخفيف القلق، يمكن لمجموعات الدعم أيضًا توفير مكان آمن لك لمناقشة مرضك وتحدياته. 

7. الاسترخاء

تعلم الاسترخاء مثل اليوجا، والتأمل، والمشي في الطبيعة، أو رسم صورة، 

وتعلم كيف تشعر بالهدوء فذلك يخفف من التوتر والقلق.9

اقرأ أيضاً: مرض كرون اعراضه واسبابه و ٣ طرق للعلاج

 :Reference

1-https://www.verywellmind.com/living-with-ocd-2510561

2-https://www.psychiatry.org/patients-families/ocd/what-is-obsessive-compulsive-disorder

3-https://www.webmd.com/mental-health/obsessive-compulsive-disorder

4-https://www.nimh.nih.gov/health/topics/obsessive-compulsive-disorder-ocd/

5-https://mentalhealth.org.nz/conditions/condition/obsessive-compulsive-disorder

6-https://mentalhealth.org.nz/conditions/condition/obsessive-compulsive-disorder#treatment-options

7-https://www.verywellmind.com/ocd-therapy-how-long-does-it-take-2510641

8-https://www.ocduk.org/ocd/impact-of-ocd/

9-https://www.webmd.com/mental-health/obsessive-compulsive-disorder

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق