كل المقالات

“المورينجا”..شجرة عصا الطبل و١٥ فائدة صحية

استخدمت المورينجا على مر العصور بسبب فوائدها الكثيرة لصحة الإنسان، استخدمت لعلاج أمراض كثيرة، والعناية بالبشرة والشعر، ولذلك سنتناول في هذا المقال تكوينها، وفوائدها، وأضرارها.

ما هي المورينجا؟

شجرة المورينجا أو ما يسمى بشجرة عصا الطبل، أصل زراعتها في الهند ولكنها تزرع في أماكن كثيرة من العالم، وذلك لأن زراعتها رخيصة وتوفر مصدرا رخيصا لطعام ذي قيمة غذائية عالية.

يتناول الناس جميع أجزاء نبات المورينجا، كذلك يمكن تناولها خضراء على طبيعتها، أو أخذها بعد تجفيفها، وممكن أخذها أيضًا في صورة كبسولات.

تتمتع المورينجا بخصائص علاجية كثيرة مثل: خفض سكر الدم، وخفض ضغط الدم المرتفع، وغيرها الكثير.

القيمة الغذائية لشجرة المورينجا

شجرة المورينجا غنية بالفيتامينات والمعادن والبروتين والعناصر الغذائية، ولكن أوراقها تعد أغنى الأجزاء وأقيمها، ولذلك فهناك شعوب مثل الهند تتناول أوراقها خضراء طازجة لتستفيد بفوائدها، وهناك من يتناولها بعد تجفيفها، أو أخذها في صورة كبسولات، ولكن هذا لا ينفي القيمة الغذائية لثمارها وبذورها فكل جزء من هذه الشجرة غني بالعناصر الغذائية والفيتامينات.

تحتوي شجرة المورينجا على عناصر غذائية قيمة مثل:

  • بروتين.
  • فيتامينB6.
  • فيتامينB3.
  • فيتامين B2.
  • فيتامين B1.
  • فيتامين C.
  • فيتامين ِA.
  • حديد.
  • ماغنسيوم.
  • كالسيوم.
  • بوتاسيوم.
  • فوسفور.
  • زنك.

تحتوي أيضًا على نسبة قليلة جدًا من الدهون كما تحتوي على كوليسترول غير ضار.

مقارنة بالأوراق، فقرون النبات تعد قليلة الفيتامينات والمعادن، ومع ذلك فهي غنية بفيتامين C، فتناول كوبا واحدا من شرائح القرون الطازجة (100 جم) يمد الجسم بنسبة 157% من احتياجات الإنسان اليومية.

في الدول النامية والفقيرة عادًة ما يفتقر الغذاء للكثير من الفيتامينات والمعادن، ولذلك تعد المورينجا مصدرا لتعويض ذلك النقص.

ولكن مع ذلك فأوراق النبات تحتوي على مواد تقلل امتصاص المعادن والبروتين، وكذلك تناول المورينجا في صورة كبسولات لا يوفر عددا كبيرا من العناصر الغذائية.

ولذلك لا غنى عن تناول طعاما صحيا متوازنا يحتوي على جميع العناصر الغذائية.

المورينجا

فوائد المورينجا واستخداماتها

توجد لشجرة المورينجا فوائد عديدة في علاج ومنع بعض الأمراض، كذلك فيما يتعلق بصحة وجمال الإنسان، ولكن لابد أن نذكر أن هذه الاستخدامات تحتاج للكثير من الأبحاث لإثبات مدى فعاليتها.

فوائد المورينجا كثيرة مثل:

1-حماية وتغذية الجلد والشعر

يعد زيت بذور هذه الشجرة مفيدا في حماية الشعر والحفاظ على نظافته وصحته، كذلك تحتوي المورينجا على البروتين والذي يساعد في حماية خلايا الجلد من التدمير، وكذلك تحتوي على عناصر مرطبة ومزيلة للسموم والتي تساعد على حماية الجلد والشعر.

تساعد هذه الشجرة في علاج تقرحات الجلد.

2- علاج التورم

التورم هو حالة مؤلمة حيث تتجمع السوائل في جزء معين من الجسم، خصائصها المضادة للتورم تساعد في منع حدوث التورم.

3- حماية الكبد

تحمي هذه النبتة الكبد من التدمير الذي يحدث لخلاياه بسبب بعض الأدوية مثل الأدوية المضادة للسل، كما أنها تسرع عملية إصلاح الخلايا.

4- منع وعلاج السرطان

مستخلص المورينجا يحتوي على خواص تساعد في منع تطور السرطان، كما أنها تحتوي على مادة نيازيمايسن niazimicin والتي تقلل من تطور خلايا السرطان.

5- علاج مشاكل المعدة

يساعد مستخلص المورينجا في علاج مشاكل المعدة مثل:

قد تساعد خصائصها المضادة للبكتريا في منع نمو العديد من الجراثيم، كما أن احتوائها على كمية كبيرة من فيتامين B6 تساعد على الهضم.

6-محاربة الأمراض المعدية

نتيجة احتوائها على خصائص مضادة للبكتيريا، والفطريات، والميكروبات تساعد في الحد من بعض الأمراض المعدية مثل السالمونيلا و ال E.coli

7-الحفاظ على صحة العظام

تحتوي المورينجا على الكالسيوم والفوسفور مما يساعد على الحفاظ على صحة العظام وقوتها.

يحتوي مستخلص هذه النبتة على خصائص مضادة للالتهاب مما يساعد في علاج بعض الحالات مثل التهاب المفاصل.

8- علاج الاضطرابات النفسية

تفيد المورينجا في علاج الاكتئاب، وزيادة القلق والتوتر، والتعب والإرهاق.

9-حماية القلب والأوعية الدموية

احتواء على مضادات أكسدة قوية يساعد في منع تدمير خلايا القلب مما يساعد في حماية القلب والحفاظ على صحته.

10-تساعد في علاج الجروح والندوب

أثبت أن مستخلص هذا النبات يساعد في التئام الجروح، وتقليل ظهور الندوب.

11-علاج مرض السكري

تساعد في تقليل كمية الجلوكوز في الدم، وكذلك السكر والبروتين في البول.

12- علاج الأزمة الصدرية

تساعد في تقليل حدة بعض نوبات الأزمة الصدرية، وتحمي من انقباض الأوعية الدموية في الرئة،وكذلك تساعد في تحسين وظائف الرئة.

13-الحماية من أمراض الكلى

تقل نسبة الإصابة بحصوات الكلى، والحالب، والمثانة عند تناول مستخلصها، كما أن وجود مضادات الأكسدة يساعد في تقليل التسمم في خلايا الكلى.

14- تقليل ضغط الدم المرتفع

تحتوي على مركبات مثل isothiocyanate و niaziminin والتي تساعد في وقف تثخين الشرايين، الذي يساعد في ارتفاع ضغط الدم.

15- علاج الانيميا

تساعد في امتصاص الحديد والذي يساعد على زيادة عدد خلايا الدم الحمراء، ولذلك مستخلص المورينجا يساعد في علاج ومنع الأنيميا.

فوائد المورينجا في التخسيس

أثبت أنها تساعد في تقليل والتحكم في زيادة الوزن في الفئران.

احتوائها على كمية كبيرة من فيتامين B يساعد في تسهيل الهضم، كما يساعد الجسم على تحويل الطعام إلى طاقة بدلًا من تخزينه كدهون.

يعتقد أنها تساعد على: 

  • تقليل اكتساب الوزن.
  • تقليل الكوليسترول وضغط الدم المرتفع. 
  • منع الالتهابات. 
  • تساعد الجسم على تحويل الدهون إلى طاقة.
  • تقلل التعب والإرهاق وتحسن من مستويات الطاقة في الجسم. 

فوائد المورينجا مع الجنس

يؤثر الضغط النفسي على الحياة الجنسية عن طريق تقليل مستويات الهرمونات، وزيادة الكورتيزون، وتقليل الدوبامين . 

في الدراسات التي أجريت على الحيوانات: 

شوهد أنها ساعدت على تقليل نسبة  الكورتيزون مما ساعد على زيادة نسبة هرمون التيستوستيرون عند الفئران الموضوعة تحت ضغط عن طريق تقليل نسب الكورتيزون وزيادة التيستوستيرون.

أضرار استخدام المورينجا

لا تتحكم منظمة الصحة العالمية في استخدام هذه النبتة مثلها مثل باقي الأدوية العشبية، ولذلك لا يوجد جرعة محددة يمكن استخدامها، ولا يمكن التحكم والوصول للجرعة المسموح بها من هذا النبات للقيام بوظائفه دون ضرر.

كما أن الشركات لا تملك أي دليل أو إثبات أن منتجهم آمن أو أنه يعمل كما يتم الإعلان عنه.

لا يجب استخدامها مع المرأة الحامل لأن المواد الكيميائية الموجودة في ساق ولحاء المورينجا قد تسبب انقباضات في الرحم مما يؤدي إلى الإجهاض.

لذلك إذا كنتِ امرأة حامل أو مرضع يجب عليكِ استشارة الطبيب قبل تناولها.

مخاطر استخدام المورينجا

قد تؤثر المورينجا على عمل بعض الأدوية مثل:

  • ليفوثيروكسين: يستخدم في علاج مشاكل الغدة الدرقية، ولكن أوراقها تحتوي على مركبات تحسن من عمل الغدة الدرقية، ولذلك لا يجب استخدامها مع أدوية الغدة الدرقية.
  • الأدوية التي يتم إخراجها عن طريق تكسيرها في الكبد: قد يقلل مستخلص المورينجا من سرعة تكسير الأدوية بواسطة الكبد مما يؤدي إلى زيادة هذه الأدوية في الجسم ويسبب آثارا جانبية أو مضاعفات.
  • الأدوية التي تعالج مرض السكري: لأنها تقلل نسبة السكر في الدم بكفاءة، ولذلك يجب متابعة مستويات السكر في الدم باستمرار عند استخدامها مع أدوية مرض السكري.
  • الأدوية التي تعالج ارتفاع ضغط الدم: قد شوهد أنها تساعد في تقليل ضغط الدم بكفاءة، ولذلك استخدامها مع أدوية ضغط الدم المرتفع قد يجعله ينخفض بشدة ولذلك يجب المتابعة.

References 

1-https://www.medicalnewstoday.com/articles/319916

2-https://www.healthline.com/nutrition/6-benefits-of-moringa-oleifera

3-https://www.webmd.com/vitamins-and-supplements/health-benefits-moringa

4-https://www.mindbodygreen.com/0-22401/10-powerful-benefits-of-drinking-moringa-every-day.html

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق