كل المقالات

الكركم و 20 فائدة له

الكركم

الكركم نبات مزهر ينتمي إلى عائلة الزنجبيل، موطنه الأصلي الهند ودول جنوب شرق أسيا، يستخدم للعلاج في الطب الهندي القديم، له رائحة ترابية لونه أصفر برتقالي، شكله الأصلي عيدان، يتم طحنه واستعماله كمطحون، يستخدم في الأكلات الهندية بكثر ويكون بديلا للزعفران في بعض الأحيان نظراً لأنه رخيص الثمن، وقد يستخدم في الصباغة أيضاً لشدة اللون الأصفر به.

يعد أفضل مضاد أكسدة وله دور فعال في محاربة السرطان والوقاية منه.

يحتوي على عدة مواد فعالة أهمها الكركمين يعتبر العنصر الرئيسي النشط.

أنواع الكركم:

يعد الهند الموطن الأصلي للكركم يوجد بها حوالي 70 نوعاً مختلفاً من الكركم.

أشهر أنواعه: الزعفران الهندي، ولونجا.

أنواع أقل شهرة: مثل الكركم البري ويسمى كركم اروماتيكا لونه أصفر فاتح يوجد في الصين وماليزيا.

الكركم الأسود ينمو في شمال شرق الهند والبنغال.

اقرأ أيضاً: تعرف على فوائد القرفة… واحذر من أضرارها

العناصر الغذائية في الكركم:

  • الكركمين.
  • المنجنيز.
  • الكالسيوم.
  • الحديد.
  • الفوسفور.
  • الماغنسيوم.
  • الزنك.
  • الأملاح المعدنية.
  •  بعض المعادن.
  • النشا.
  • فيتامين ج، وفيتامين ك، وفيتامين هـ.

فوائد الكركم:

  1. يحتوي على مواد نشطة لها خصائص طبية مثل الكركمين وهو مادة قابلة للذوبان في الدهون أي أنه قابل للتحلل في الدهون أو الزيت ولذلك يفضل أكله مع دهون أو زيت، كما أنه يكون سريع الامتصاص في وجود مادة البيبيرين الموجودة في الفلفل الأسود.
  2. الكركمين مركب طبيعي مضاد للالتهابات يهاجم البكتيريا الداخلة للجسم ويقضي عليها، كما أنه يعالج الالتهابات المزمنة.
  3. يعد مضاد أكسدة قوي جدا وفعالا، الكركمين يساعد في محاربة الجذور الحرة ويمنع تكونها، كما أنه يحفز مضادات الأكسدة الأخرى للعمل ضد الجهد التأكسدي.
  4. يزيد من نمو الخلايا العصبية، ويساعد في تأخر ظهور أمراض الدماغ المرتبطة بالعمر مثل الزهايمر، ويعزز إفراز هرمون الدماغ، ويحسن الذاكرة والانتباه.
  5. يقلل الكركمين من خطر الإصابة بأمراض القلب، يساعد في تحسين بطانة الأوعية الدموية.
  6. يساعد في الوقاية من السرطان، ويساهم في موت الخلايا السرطانية، ويقلل نمو خلايا سرطانية جديدة.
  7. للكركمين دورا فعالا في علاج الزهايمر، ويمكن للكركمين أن يعبر الحاجز الدموي للدماغ مما يمنع أو يأخر ظهور الزهايمر.
  8. يعالج التهابات المفاصل بشكل كبير، وقد يكون أفضل من بعض أدوية التهاب المفاصل، ويقلل من هشاشة العظام.
  9. يساعد في علاج الاكتئاب.  
  10. يساعد الكركمين في تأخير الشيخوخة، ومحاربة الأمراض المزمنة المرتبطة بالعمر، ويمنع ظهور الشيخوخة المبكرة.
  11. يقوي ويعزز الجهاز المناعي للجسم.
  12. يعالج بعض أنواع الديدان الطفيلية.
  13. يساعد في علاج  قرحة المعدة، واضطرابات المعدة.
  14. فعال في علاج مشاكل الجلد والأكزيما.
  15. يعالج الإسهال المزمن.
  16. يعالج نزلات البرد، والكحة، واحتقان الحلق، واللوزتين.
  17. يساعد في علاج الربو.
  18. مضاد للروماتيزم.
  19. يساعد في تنظيم درجة حرارة الجسم ومفيدة في حالات الحمى.
  20. تحسين وظائف الكبد، ويمنع تلف الكبد، ويخلصه من السموم.

اقرأ أيضا: الكافيين(Caffeine)، وأهم 9 مصادر له، وبدائله الطبيعي

فوائد الكركم للبشرة:

للكركم فوائد عديدة للبشرة منها:

  1.  يساهم في علاج حب الشباب لما يحتويه من مضادات للميكروبات والجراثيم المسببة للحبوب والبثور.
  2.  يقلل من إفراز الدهون، ويساعد في تنظيم، وانتاج الخلايا الدهنية الخاصة بالبشرة.
  3.  يعالج التجاعيد.
  4.  يساعد في التخلص من الهالات السوداء.
  5.  يعالج علامات تمدد البشرة.
  6.  يساعد في علاج الحروق.
  7.  التقليل من صبغات البشرة.
  8.  علاج الثعلبة والصدفية.
  9.   يأخر نمو شعر الجسم.
  10. يساعد في تأخر ظهور شيخوخة البشرة.

الكركم والتخسيس:

يساعد على التخسيس، والتنحيف، والتخلص من السمنة، وتقليل نسبة السكر في الدم، يمنع متلازمة الأيض وهي متلازمة مرتبطة بالسمنة ومرض السكرى.

يساهم في تنظيم عملية الهضم، ويساعد في إفراز العصارة الصفراوية التي تساعد في تفتيت الدهون في الأمعاء الدقيقة .

اقرأ أيضاً: القرنفل والسرطان…وفوائده للنساء والرجال

أضرار الكركم:

  1.  تكوين حصى الكلى.
  2.  يساعد الكركمين في تثبيط امتصاص الحديد مما يؤدي إلى نقص الحديد.
  3.  يسبب خفض مستويات هرمون التستوستيرون لدى الرجال ويقلل حركة الحيوانات المنوية.
  4. كثرت تناوله تؤدي إلى حدوث انقباضات في عضلات الرحم واحتمالية حدوث ولادة مبكرة.
  5. غزارة الدورة الشهرية.
  6. انخفاض ضغط الدم.
  7. يجب تنجبه قبل العمليات الجراحية لأنه قد يؤدي إلى نزيف.

الكمية المسموح بها يوميا:

يعد علاجا طبيعيا غير ضار إلا في حالات خاصة، حيث يلعب دوراً حيوياً في علاج أمراض كثيرة، ويحتوي على عناصر غذائية متعددة.

تختلف كميته المسموح بها يوميا على حسب المرض والمشكلة الصحية.

  • الكمية المسموح بها  للشخص السليم من نص جرام لجرام في اليوم يكون على هيئة شاي كركم دافىء، ويمكن أن يضاف إلى كوب حليب دافىء ويفضل أنها تقسم على مدار اليوم.
  • لانقاص الوزن يأخذ من 300 إلى 600 مجم مقسمة على مدار اليوم.
  • لأمراض الجلد 500 مجم يوميا.
  • لأمراض المفاصل 500 مجم يفضل أنها تأخذ على أربع مرات يوميا.
  • لعلاج الالتهابات  في الجسم من 500 إلى 1000يوميا.
  • لعلاج اضطرابات المعدة والجهاز الهضمي 200 مجم.
  • لعلاج السكري تأخذ كمية صغيرة جداَ يوميا في الصباح مع كوب ماء دافي.

كيفية تناوله:

يمكن تناوله كمشروب دافئ ويحضر مثل الشاي الدافئ.

يوضع مع التوابل أثناء تحضير الطعام.

يأخذ كمكمل غذائي في صورة برشام أو زيوت طبيعية، ولكن يؤخذ بعد استشارة الطبيب نظرا لخطورته.

Reference

https://healthprep.com/living-healthy/health-benefits-turmeric/?msclkid=fa27d697bb2412197e4fb44e7f0f9128

https://www.drugs.com/mtm/turmeric.html

https://www.healthline.com/nutrition/best-turmeric-supplements

https://www.medicalnewstoday.com/articles/turmeric-supplements

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق