الأمراضكل المقالات

القولون العصبي ..أسبابه وأعراضه و4 طرق للوقاية

تعد متلازمة القولون المتهيج أو القولون العصبي من أشهر الاضطرابات التي تصيب الجهاز الهضمي، وتعرف متلازمة القولون المتهيج أيضاً باسم القولون التشنجي، والقولون العصبي، والتهاب القولون المخاطي والتهاب القولون التشنجي.

ماهو القولون العصبي (Irritable bowel syndrome

القولون العصبي هو مجموعة من الأعراض المعوية التي تحدث عادة معاً  وتختلف الأعراض من حيث الشدة والمدة من شخص لآخر، وهو حالة منفصلة عن مرض التهاب الأمعاء وتظهر أعراض حادة على عدد محدود فقط من المصابين حيث يمكن السيطرة على هذه الأعراض باتباع نظام غذائي متوازن، وتجنب التوتر.

يعاني بعض المرضى من الاكتئاب والقلق ولكن هذه الظواهر تؤدي إلى تفاقم أعراض المرض ولكنها ليست السبب الأساسي.

اعراض القولون العصبي 

تختلف اعراض القولون العصبي من شخص لآخر، ولكنها تستمر لفترة طويلة وتشمل:

  • تقلصات وعادة ما تزداد سوءاً بعد الأكل وتتحسن مع التغوط.
  • آلام مزمنة في البطن.
  • انتفاخ البطن والغازات.
  • الإمساك.
  • الإسهال.
  • مشاكل التبول مثل الحاجة للتبول كثيراً وبشكل مفاجئ.
  • وجع الظهر.
  • وجود مخاط فى البراز.

اعراض القولون العصبي ليست دائماً مستمرة ولكن قد يعاني بعض الأشخاص من أعراض مستمرة، وعادة ما تختفي أعراض مثل الانتفاخ والغازات بعد حدوث حركة الأمعاء.

اقرأ أيضا: الإمساك

اسباب وعوامل خطر القولون العصبي 

تشمل الأسباب المحتملة فرط حساسية القولون أو الجهاز المناعي، ويحدث بعد الولادة بسبب عدوى بكتيرية سابقة في الجهاز الهضمي، وهناك مجموعة من الأسباب مثل:

  • حركات القولون التشنجية أو البطيئة مما تتسبب في تقلصات مؤلمة.
  • مستويات السيروتونين غير الطبيعية في القولون، مما يؤثر على حركات الأمعاء.
  • اختلال توازن البكتيريا في الجهاز الهضمي.
  •  ضغوط الحياة المبكرة والعيش في ظروف مليئة بالتوتر.
  • وجود تاريخ عائلي لمرض القولون العصبي.

عوامل خطر القولون العصبي تشمل:

  • الإصابة بالتسمم الغذائي.
  • الإناث أكثر عرضة من الرجال.
  • الاستخدام المفرط للمضادات الحيوية.
  • القلق(Anxiety)، والاكتئاب(Depression).
  • الاضطرابات العصبية والجسدية. 
  • يتعرض الشباب الأقل من خمسين عاماً إلى الإصابة بالقولون العصبي بدرجة أكثر.

اقرأ أيضا: التسمم الغذائي…. أسبابه وأعراضه

مضاعفات القولون العصبي 

 هناك مجموعة من مضاعفات القولون العصبي، ولكن عادة لا تزيد الحالة من خطر الإصابة بالسرطان، ولا تضر الأمعاء ومع ذلك فإن نوبات الإسهال والإمساك قد تسبب الإصابة بالبواسير بالإضافة إلى:

  • تدني جودة الحياة.
  • الاضطرابات المزاجية، مثل: الاكتئاب، والقلق.

تشخيص القولون العصبي

يمكن تشخيص القولون العصبي بناء على الأعراض أو الاعتماد على مجموعة من الفحوصات، حيث لا يوجد اختبار لتشخيصه ولكن يجب الاطلاع على التاريخ الطبي، والفحص البدني لاستبعاد الحالات المرضية الأخرى ومن معايير التشخيص:

معايير روما: وهي عبارة عن آلام في البطن، وعدم راحة تستمر يوماً واحداً فى الأسبوع في الأشهر الثلاثة الماضية، مع وجود عاملين على الأقل من هذه العوامل:

  • ألم مرتبط بالتغوط.
  • تغيير عدد مرات التغوط.
  • تغيير اتساق التغوط.

نوع القولون العصبي: حيث ينقسم لثلاثة أنواع بناء على الأعراض، وهي الإمساك السائد أو الإسهال السائد أو المختلط.

هناك بعض الفحوصات مثل تحليل البراز للتأكد من عدم وجود أي عدوى بكتيرية أو إصابات بالأمعاء تحد من امتصاص الطعام  وهناك أيضا مجموعة من الفحوصات التشخيصية لاستبعاد أي أمراض أخرى مثل:

  • تنظير القولون.
  • فحص أشعة سينية أو تصوير مقطعي للبطن والحوض وذلك عن طريق حقن الأمعاء الغليظة بسائل الباريوم.
  • التنظير الداخلي العلوي للحصول على عينة من الأمعاء الدقيقة والسائل المحيط للتأكد من عدم وجود عدوى بكتيرية.
  • اختبار عدم تحمل اللاكتوز.
  • فحص التنفس للتأكد من فرط نمو البكتيريا حيث ينتشر النمو البكتيري بين الأشخاص الذين أجروا جراحة في الأمعاء أو المصابين بمرض السكري.
  • تحليل البراز. 

علاج القولون العصبي

يعتمد علاج القولون العصبي على تخفيف الأعراض وتحسين جودة الحياة، ويكون عن طريق  تخفيف التوتر، وتحسين النظام الغذائي بالإضافة إلى:

  •  تجنب تناول الأطعمة التي تسبب ظهور الأعراض.
  • الإكثار من السوائل.
  • تناول الأطعمة الغنية بالألياف.
  • ممارسة التمارين الرياضية.

وهناك عدد من الأدوية التي تخفف من حدة الأعراض مثل:

  • الملينات مثل هيدروكسيد المغنيسيوم عن طريق الفم (Phillips’ Milk of Magnesia ).
  • أو غليكول بولي ايثيلين (Miralax ).
  • المكملات الغذائية التي تحتوي على ألياف للتخلص من الإمساك مثل قشور السيليوم.
  • مضادات الإسهال مثل لوبراميد (Imodium A-D ) بدون وصفة طبية، أو كوليسترامين (Prevalite) أو كوليسيفلام (Welchol) بوصفة طبيب. 
  • مضادات الاكتئاب.
  • مسكنات الألم مثل بريجابالين (Lyrica) أو جابابنتين (Neurontin) لتخفيف أعراض المرض الشديد والانتفاخ.

أدوية مخصصة لعلاج القولون العصبي:

  • ألوسيترون (lotronex) وهو دواء مهدئ للقولون لتخفيف حركة الفضلات في الأمعاء، وهو دواء غير مصرح للرجال حيث يسبب أعراضا جانبية نادرة ولكنها مؤثرة.
  • إيلوكسادولين (Viberzi) يستخدم في تقليل حدة الإسهال عن طريق تقليل التقلصات العضلية، ومن أعراضه الجانبية الإمساك والغثيان وألم البطن.
  • ريفاكسيمين (xifaxan) وهو مضاد حيوي يتعامل مع فرط نمو البكتيريا في الأمعاء والإسهال.
  •  ليناكلوتيد (Linzess) يساعد على إفراز السوائل لسهولة مرور البراز وقد يؤدي إلى الإسهال لذلك يجب تناوله قبل الطعام من 30 إلى 60 دقيقة.

ماذا يأكل مريض القولون العصبي

قد ينصح الطبيب باستبعاد بعض الأطعمة من نظامك الغذائي مثل:

  • الأطعمة التي تسبب كثرة الغازات في المعدة مثل المشروبات الغازية، والكحوليات.
  • الغلوتين مثل القمح، والشعير، والشيلم حيث يؤدي ذلك لتحسين أعراض الإسهال.
  • سلسلة فودماب حيث يعاني بعض الأشخاص من حساسية من بعض أنواع الكربوهيدرات مثل الفركتوز، والفركتان، واللاكتوز، وغيرهم، توجد سلسلة فودماب في بعض الحبوب والخضراوات والفواكه ومشتقات الحليب.
  •  يجب تجنب شرب الكافيين مثل القهوة والشاي.

يجب اتباع نظام غذائي لتخفيف الأعراض وإضافة الألياف لنظامك الغذائي.

اقرأ أيضاً: حساسية الألبان

References

  1. https://www.healthline.com/health/irritable-bowel-syndrome#diet
  2. https://www.verywellhealth.com/ibs-symptoms-4014377#toc-complications
  3. https://www.ncbi.nlm.nih.gov/books/NBK534810/
  4. https://www.nhs.uk/conditions/irritable-bowel-syndrome-ibs/#:~:text=Irritable%20bowel%20syndrome%20(IBS)%20is,It’s%20usually%20a%20lifelong%20problem.
  5. https://www.nhsinform.scot/illnesses-and-conditions/stomach-liver-and-gastrointestinal-tract/irritable-bowel-syndrome-ibs
  6. https://www.webmd.com/ibs/ibs-d-drugs
  7. https://www.hopkinsmedicine.org/health/treatment-tests-and-therapies/irritable-bowel-syndrome-treatment

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق