الأمراض

القرح الهضمية و10 نصائح لتفاديها

مقدمة

القرح الهضمية هي التهابات شديدة تصيب بطانة المعدة أو المريء أو الاثنى عشرال عن طريق الإصابة بجرثومة المعدة وهي عدوى بكتيريا الهليكوباكتر بيلوري التي تصيب المعدة وتقاوم الحموضة وتتسبب في الإضرار بالاغشية المخاطية.(1)

أعراض القرحة الهضمية 

1- فقدان الشهية.

2-الغثيان والقيء.

3- آلام وحرقان الصدر.

4-تغيرات بالشهية.

5- الشعور بالامتلاء والانتفاخات.

6-فقدان الوزن.

7-وجود دم بالبراز ناتج عن نزيف داخلي.(1)

أسباب الإصابة بقرح هضمية 

  •  جرثومة المعدة وهي نوع من أنواع البكتيريا والتي تتسبب في تمزيق الأغشية المخاطية بالمعدة والقدرة على مقاومة حمض المعدة. 
  • استعمال المسكنات مثل البروفين والأسبرين بصورة مستمرة تؤدي إلى الإصابة بالتهاب المعدة بسبب منع البروستاجلاندينات والتأثير على الأغشية المخاطية والإضرار بها.
  • التدخين.
  • المشروبات الكحولية. 
  • العلاج بالإشعاع.
  •  سوء التغذية مثل الوجبات كاملة الدسم والغنية بالتوابل الحارة.
  • الإصابة بسرطان الجهاز الهضمي.
  • المشروبات الغازية التي تسبب الشعور بالامتلاء.(1)

اقرأ أيضا : :دواء ديجستين Digestin لعلاج سوء الهضم وفتح الشهية.

القرح النفسية

تلعب الحالة النفسية دورا هاما في الإصابة بالقرح الهضمية وزيادة إفراز حمض المعدة مع نقص إمكانيات الحماية وهي ضعف الأغشية المخاطية التي تقوم بحماية المعدة 

 وأثبتت الدراسات أن القلق والتوتر من الأسباب الرئيسية لزيادة حمض المعدة أو الإصابة بقرح المعدة والفم ولذلك تتم المتابعة مع الأطباء النفسيين لمتابعة الحالة النفسية للمريض بالتزامن مع متابعة الجهاز الهضمي لتهدئة الحالة العضوية والنفسية للمريض والمساعدة على الشفاء لتفادي تدهور المناعة. (2)

داء كرون 

داء كرون هو مرض يصيب الجهاز الهضمي بالتهابات شديدة في أي مكان من الفم إلى فتحة الشرج بسبب هجوم الجهاز المناعي ومن الممكن أن يؤثر على الكبد والكلى ومن أعراضه القرح بالأمعاء مع آلام شديدة والشعور بعدم الارتياح خاصة الجزء السفلي الأيمن من البطن وإسهال مع ظهور دم بالبراز أو مخاط ويتطور ذلك  التهاب القنوات الصفراوية وفقر الدم .

أيضا يختلف داء كراون عن التهاب القولون التقرحي أن  داء كرون يؤثر على جميع طبقات الجهاز الهضمي والأمعاء ومن الممكن أن يصيب الجهاز الهضمي بالكامل لكن التهاب القولون التقرحي يصيب القولون فقط ويؤثر فقط على الطبقة المخاطية الاولى بالتهاب متواصل.

ومن أنواع داء كرون 

  • التهاب اللفائفي والقولون ويؤثر على الأمعاء الدقيقة والغليظة وإصابة المريض بالإسهال والشعور بآلام بالبطن وفقدان الوزن.
  • التهاب اللفائفي وهو التهاب الجزء السفلي من الأمعاء الدقيقة وظهور الناسور وخراج التهابي.
  • التهاب يؤثر على المعدة وبداية الأمعاء الدقيقة.
  • التهاب الصائم وهو التهاب الجزء العلوي من الأمعاء الدقيقة أو مغص شديد بالبطن خاصة بعد تناول الغذاء وإصابة المريض بالإسهال.
  • داء كرون الذي يؤثر على القولون فقط ويؤدي الى القرح.

يتم العلاج عن طريق المضادات الحيوية خاصة في وجود خراج التهابي وعند حدوث إسهال وفقدان السوائل من الجسم بكميات كبيرة فيتم التعويض عن طريق المحاليل الوريدية والابتعاد التام عن الطعام الغني بالتوابل الحارة وأيضا في بعض الأحيان تحتاج الحالات المتأخرة إلى التدخل الجراحي مثل استئصال جزء من القولون يتم ذلك عن طريق فتحة صغيرة بالبطن ولكن من الممكن الإصابة مرة أخرى عن طريق ظهور التهاب  بمناطق أخرى بالجهاز الهضمي.(3)

مضاعفات القرح الهضمية

  • عدم استقرار الدورة الدموية وحدوث نزيف داخلي يؤدي  إلى  فقر الدم ونقص مخزون الحديد.
  • التهاب الغشاء الصفاقي الذي يبطن جدار البطن الداخلي وحدوث ثقب بالمعدة والأمعاء الدقيقة.
  • تضيق البواب الضخامي والتأثير على مرور المحتويات الغذائية.
  • انخفاض الوزن بصورة ملحوظة.(1)

اقرأ أيضا:أهم المعلومات عن دواء ليبراكس وهل يسبب الإدمان أم لا.

التشخيص

استخدام المنظار لتصوير المعدة والأمعاء الدقيقة والفحص الطبي وأيضا التدخل العلاجي للقرح الهضمية.

عمل تحليل صورة دم كاملة لبيان معدل الهيموجلوبين ومدى تأثره عند الإصابة بفقر الدم ونقص الحديد.

عند وجود الاحتمال بالإصابة بسرطان المعدة يتم التشخيص عن طريق أشعة الباريوم وهذا السائل يساعد على التشخيص بدقة.(1)

اقرأ أيضا :موتيليوم.

العلاج

استخدام المضادات الحيوية خاصة في حالة الإصابة بجرثومة المعدة.

استخدام مثبطات مضخات البروتون مثل بانتوبرازول والذي يعمل علي تثبيط إفراز حمض المعدة والمساعدة على التخفيف من القرح الهضمية.

استخدام مضادات الهستامين مثل فاموتيدين لتقليل إفراز حمض المعدة وتقليل حدوث القرح الهضمية

سوكرالفات الذي يعمل على تخفيف الإصابة بقرح المعدة عن طريق حماية الغشاء المخاطي للمعدة  والمساعدة في التئام الجروح.(1)

نصائح للمرضى 

  • وقف المشروبات الكحولية.
  • وقف التدخين لأن التدخين يزيد من إفراز حمض المعدة.
  • الابتعاد عن المشروبات الغازية لتجنب القرح الهضمية.
  • تجنب استخدام المسكنات مثل الأسبرين والبروفين لأنها تعمل على وقف إنتاج البروستاجلاندينات التي تقوم بدعم الدم لحماية الاغشية المخاطية وعند وقف إفرازها تتسبب في تقليل حماية المعدة أو الإصابة بقرح  المعدة.
  • المحافظة على النوم على وسادة عالية لتجنب رجوع الحامض إلى المرئ والإصابة بالحموضة  والارتجاع.
  • الابتعاد عن الأكلات الدسمة والمقليات. 
  • تناول الأكلات الخفيفة نصف الدسم.
  • الابتعاد عن التوابل الحارة. 
  • البعد عن مسببات القلق والتوتر لأن القلق يزيد من إفراز حمض المعدة ويؤدي ذلك إلى الإصابة بالقرح وارتجاع المرئ.
  • تقسيم الوجبات وتناول كميات صغيرة على مدار اليوم وعدم تناول الطعام في أوقات متأخرة من الليل. (1)

المصادر

1-https://www.healthline.com/health/peptic-ulcer.

2-https://pubmed.ncbi.nlm.nih.gov/1454967/.3-https://www.medicalnewstoday.com/articles/151620.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق