الأمراض

الفوبيا واهم 3 اسباب لها والعلاج

الفوبيا هى كلمة نرددها في المجتمع العربي  كثيرًا  فنجد بعضنا  يقول أنا عندي فوبيا أو نقول لفرد آخر أنت تعاني من فوبيا  عندما نخاف أو نتجنب شيء معين كما أنها تُكتب بالإنجليزية phobia وتُنطق بنفس النطق وترجمتها بالعربية الخوف المَرضي، أو الرهاب، أو إحساس الرهبة. 

الخوف المرضي هو خوف شديد وغير معقول من أشياء،  أومواقف، أو أماكن ويختلف عن الخوف العادي لأنه قد يؤدي إلى اضطرابات نفسية وعضوية للفرد الذي يعاني منه  ونستعرض فيما يلي المزيد عن الفوبيا.

الفوبيا واهم 3 اسباب لها والعلاج

ما هى الفوبيا؟

الفوبيا هي واحدة من أشهر اضطرابات الخوف والهلع والتوتر في العالم Anxiety disorders وهي كلمة يونانية في الأصل phobos وتعني الخوف والفرد الذي يعاني منها يشعر بخوف شديد والرهبة قد يصل لحد الهلع عندما يواجه مصدر خوفه وقد يكون مصدر الخوف من مكان معين، أو موقف معين،  أو شيء معين. الفوبيا دائما مرتبطة بشيء محدد في حياة الفرد المصاب بها.

وقد تحدث الفوبيا  في أي مرحلة عمرية وللرجال والنساء على حد سواء.

الفرد المصاب بالفوبيا يحاول دائما تجنب كل ما يشعر أنه خطير من وجهة نظره ويعتقد أنه كبير للغاية أكثر من أي خطر حقيقي يمكن أن يحدث بسبب ذلك الشيء، أو الموقف، أو المكان.

ولقد كشفت الإحصائيات الأمريكية عن  أن ما يقرب من 19 مليون أمريكي يُعانون من الفوبيا والتي تُسبب لهم صعوبة في بعض أوجه حياتهم اليومية.

الأفراد الذين يعانون من الخوف المَرضي يدركون أن خوفهم غير معقول وزائد عن باقي الأفراد حولهم ولكنهم غير قادرين على فعل أي شيء غير الخوف. وقد يتداخل الخوف المرضي  ويسبب  لهم عدم التركيز في العمل أو توتر  العلاقات مع الآخرين. كما قد يؤدي إلى نوبات هلع شديدة  panic attacks تصاحبها أعراض صحية ونفسية.(1)

ما هى انواع الفوبيا؟

لقد أوضحت الجمعية الأمريكية للطب النفسي 3 أنواع من الفوبيا كما يلي:

  • فوبيا محددة specific phobia وتُعرف بالفوبيا البسيطة simple phobia وهى حالة من الخوف الشديد وغير المبرر ولكنها بسيطة لأنها ترتبط بأشياء لا توجد في الحياة اليومية للفرد  مثل الثعابين أو العناكب وبالتالي لن تؤثر عليه بصورة سلبية في حياته اليومية. ومن أشهر أنواع الفوبيا المحددة ما يلي:
  • الخوف من الأماكن المغلقة المقيدة للحركة Claustrophobia.
  • الخوف من الطيران Aero Phobia.
  • الخوف من العناكب Arachnophobia.
  • الخوف من قيادة السيارات Driving phobia
  • الخوف من القىء Emetophilia.
  • الخوف من الحيوانات Zoo Phobia.
  • الخوف من الماء Aquaphobia.
  • الخوف من الأماكن المرتفعة Acrophobia.
  • الخوف من الدم والحقن  Blood injury and injection phobia.
  • الخوف من المصاعد الكهربائية Escala Phobia.
  • الخوف من الأنفاق   phobia Tunnel.
  • الخوف من الثعابين Ophidio Phobia.

كما قد نجد نفس النوع من الفوبيا له أكثر من اسم  في الأبحاث الغربية فمثلا 

  • الخوف من الدم والحقن يعرف أيضا ب Hemophobia.
  • الخوف من الأنفاق يعرف بـ Trypophobia.
  • الخوف من الطيران يعرف بـ Aviophobia.

والفوبيا البسيطة سُميت بهذا الاسم لأنها يمكن للفرد أن  لا يواجهها في  حياته اليومية وبالتالي لا تُسبب له اضطراب وقلق في الحياة اليومية.

  • فوبيا اجتماعية Social Phobia وتُعرف أيضا بالفوبيا المعقدة Complex Phobia وهى خوف عميق وشديد  من التواجد خارج المنزل وحيداً وحدوث أى موقف للفرد يُسبب له إحراج أو خزي  ومهانة أمام الأخرين  وملاحقة الآخرين له في هذا الموقف و أشهر مثال لها هو:
  • التحدث أمام الجمهور. 
  • فوبيا الخوف من الأماكن المفتوحة أو الخوف من الخلاء Agoraphobia وتُعرف أيضا بالفوبيا المعقدة Complex Phobia وهى الخوف من التواجد في أماكن عامة أو أماكن مزدحمة بدون طرق سهلة للهروب منها إذا حدث فيها شيء. مثل ركوب المواصلات العامة أو الوقوف في طابور انتظار وقد يتسبب ذلك في التزام الفرد الذي يعاني من هذا النوع من الخوف المرضي المنزل من خوفه مغادرته  لقناعته أنه المكان الآمن له.

والفوبيا المعقدة سُميت بهذا الاسم لأنها تُساعد على إحداث اضطراب في حياة الفرد وربما يكون المكان الذى يُسبب له هذا الخوف المُعقد يواجهه يوميًا وصعب تجنبه مثل العمل أو السوق أو ما شابه.(2)

الفوبيا واهم 3 اسباب لها والعلاج

اهم 3 اسباب الفوبيا

لا يوجد سبب واحد للإصابة بالفوبيا ولكن هناك عدد من العوامل المترابطة مع بعضها ومن أهمها 3 أسباب كما يلي:

  • ربما تحدث الفوبيا لحادثة معينة أو إصابة معينة للفرد في  مرحلة من حياته.
  • قد تحدث الفوبيا في فترة الطفولة التي يتأثر فيها الطفل بالأبوين أو أحد إخوته.
  • قد تلعب الجينات دورا في هذه الحالة حيث أثبتت بعض الدراسات أن بعض الناس يولدون ولديهم ميل أكثر للقلق والتوتر عن الآخرين.

كما قد تزداد نسبة حدوث الفوبيا أو الخوف المرضي عند الأفراد المصابين بأي إصابة مرضية بالمخ أو مصابين بالاكتئاب.(3)

دور خلايا المخ  اثناء الفوبيا:

دور خلايا المخ أثناء الفوبيا أجريت عليه العديد من الدراسات لمعرفة رد فعل مراكز المخ. وذلك لأن  بعض الأماكن في المخ تقوم بتخزين  واستدعاء الأحداث الخطيرة أو المحتملة للخطورة وعندما يواجه الفرد الموقف أو الحدث في حياته فيما بعد تستدعي هذه المراكز في المخ الذاكرة المؤلمة مما يسبب معاناة الجسم.

ويعاني الجسم من نفس الإحساس أو نفس رد الفعل الذي عانى منه أول مرة واجه ذلك الحدث ولقد وجد الباحثون  باستخدام التصوير الوظيفي المعروف باسم Functional MRI أن الخوف المرضي مرتبط بمنطقة  تسمى اللوزة الدماغية أو اللوزة المخية Amygdala خلف الغدة النخامية وتستطيع هذه المنطقة إثارة التوتر وتساعد على إنتاج هرمونات الخوف والتوتر مما يجعل الجسم في حالة من التوتر والقلق الشديد.(4)(5)

ماهى اعراض الفوبيا؟

أعراض الفوبيا أوضحتها العديد من الدراسات نتيجة الإحساس الذي ينتاب الفرد كما يلي:

  • الإحساس بعدم القدرة على التحكم في الخوف الذي ينتابه عند التعرض لمصدر الخوف.
  • قناعة الفرد بأن مصدر ذلك الخوف لابد تجنبه في جميع الأحوال.
  • لا يستطيع الفرد المصاب بالخوف المرضي التصرف أو التحكم في رد فعله جيدا عندما يتعرض لذلك المصدر المثير لخوفه.

وتكون الأعراض الجسمانية واضحة عليه كما يلي:

  • التعرق الزائد.
  • احمرار الوجه.
  • اضطراب التنفس.
  • زيادة ضربات القلب.
  • الشعور بالوخز.
  • جفاف الفم والحلق.
  • الصداع.
  • الغثيان والدوار.
  • اضطرابات في المعدة.
  • اضطرابات في الإدراك.

وقد يشعر بعض هؤلاء المصابين بالفوبيا بتلك الأعراض بمجرد التفكير في المواقف أو الأشياء التي يخاف منها.(6)

ما هو علاج الفوبيا؟

علاج الفوبيا لابد أن يسبقه التشخيص كما نعلم العلاج لأي مرض يحتاج التشخيص أولًا ولكن في هذه الحالة من الفوبيا التشخيص يأتي من المريض هو الشخص الوحيد الذي يستطيع أن يُؤكد تشخيص حالته وما يُعاني منه للطبيب المعالج الذي يبدأ بدوره في تحديد أي فحوصات أخرى يرى أهميتها لبدء العلاج.

معظم حالات الفوبيا يمكن علاجها والعديد منها يتعافى بسرعة. وبعض الحالات لو تجنبوا مصدر الخوف يكون علاجهم سهلًا بدون أي مشكلة. والعلاج ربما يكون ضروريا للناس التي لا تستطيع بسهولة تجنب مصدر خوفهم.

ومن أساليب العلاج للفوبيا ما يلي:

أساليب مساعدة النفس Self helping techniques وتشمل:

  • الاسترخاء Relaxation وتمرينات التنفس العميق التي تساعد الفرد على الاسترخاء أثناء وقت التوتر والخوف الشديد.
  • أسلوب التصور الذهني Visualization techniques وتشمل تمرينات تسمح للفرد بتركيز تفكيره على كيفية النجاح في التعامل مع الموقف الذي يثير خوفه وتوتره.
  • مجموعات المساعدة الشخصية Self helping groups وتشمل مقابلة آخرين يُعانون من الخوف المرضي ومشاركتهم الطرق التي سوف يتعاملون بها مع الخوف والقلق
  • العلاج السلوكي المعرفي Cognitive behavioral therapy وهو نوع من العلاج بالكلام ويكون ناجحاً جدا في العلاج. ويهدف لمساعدة الفرد تحديد أساليب التفكير غير المبرر والسلوكيات التي تساعد على الزيادة الشديدة لحالات الخوف المرضي لديه.

كما يتعرف فيه الفرد المصاب بالفوبيا على بعض الاستراتيجيات للتعامل مع حالة الخوف لديه بطريقة أكثر واقعية.

كما يشمل العلاج المعرفي السلوكي على العلاج بالمواجهة أو التعرض لمصدر الخوف لتقليل الإحساس بالخوف من ذلك المصدر.

ويشمل العلاج بالمواجهة  Exposure therapy على التعرض التدريجي  لمصدر الخوف حتى يتعلم أن يصبح أقل خوفاً عند مواجهة مصدر خوفه. و مثال على ذلك من يعاني من الخوف المرضي من العناكب يعرض المعالج له صور للعناكب  تدريجيا حتى يصبح الموقف بسيط من وجهة نظر الفرد المصاب بالخوف من العناكب.

  • العلاج الدوائي غالباً لا يكون ضروريا في حال العلاج الحواري و العلاج بالمواجهة لفاعليتهم في مثل تلك الحالات وربما يصف الطبيب المعالج بعض الأدوية المضادة للاكتئاب للمساعدة في التحكم والسيطرة على الخوف والتوتر المصاحبين للفوبيا .(7) 

References

1.https://www.healthline.com/health/phobia-simple-specifi.

2.https://www.medicalnewstoday.com/articles/249347.

3.https://www.nhs.uk/mental-health/conditions/phobias/overview/.

4.https://www.neurologylive.com/view/phobias-and-brain-activity.

5.https://www.medicalnewstoday.com/articles/315743.

6.https://www.healthline.com/health/understanding-and-overcoming-fear-of-the-unknown#about.

7.https://www.medicalnewstoday.com/articles/list-of-phobias#common-phobias.

د منال محمد

حاصلة على الدكتوراة من كلية العلاج الطبيعي (جامعة القاهرة ). زميل واستشارى علاج طبيعى بمستشفى القصر العيني مهتمة بالبحث العلمي واخصائي تغذية علاجية وحاصلة على تدريب كنابة المحتوى الطبي من أكاديمية بداية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق