الأعشاب

الفوائد الصحية الخارقة للسبيرولينا . . وطريقة تناوله

سبيرولينا

سبيرولينا هو كائن حي ينمو في المياه العذبة والمالحة. هو نوع من البكتريا الزرقاء، وهي عائلة من الميكروبات وحيدة الخلية التي يشار إليها غالبًا باسم الطحالب الخضراء المزرقة. 

يمكن للناس تناوله كمكمل غذائي. يعتبر الناس سبيرولينا غذاء خارقا بسبب محتواه الغذائي الممتاز وفوائده الصحية.

يحتوي سبيرولينا على نسبة عالية من البروتين النباتي والفيتامينات (A،B) وبيتا كاروتين والمعادن والكلوروفيل مما يجعله مكملاً غذائيًا ممتازًا للأشخاص الذين يتبعون نظامًا غذائيًا نباتيًا. 

تشير الأبحاث إلى أن سبيرولينا لها خصائص مضادة لللأكسدة ومقاومة للالتهابات، فضلًا عن قدرتها على المساعدة في تنظيم جهاز المناعة. 

سبيرولينا
سبيرولينا

الفوائد الصحية للسبيرولينا

سبيرولينا لها قيمة غذائية عالية

يعد استهلاك سبيرولينا إحدى الطرق لتكملة البروتينات والفيتامينات في وجبات الناس دون آثار جانبية ملحوظة. 

تحتوي ملعقة كبيرة (7 جرام) من سبيرولينا المجففة على:

  • 20 سعر حراري.
  • 4 جرام من البروتين(ذو جودة ممتازة) حيث يعطي كل الأحماض الأمينية الأساسية.
  • 2 جرام من الكربوهيدرات القابلة للهضم.
  • 1 جرام من الدهون وتشمل أوميجا 3 وأوميجا 6.
  • 8 مجم من الكالسيوم.
  • 2 مجم من الحديد.
  • 14 مجم من الماغنسيوم.
  • 8 مجم من الفوسفور.
  • 95 مجم من البوتاسيوم.
  • 73 مجم من الصوديوم.
  • 1 مجم من فيتامين سي.
  • كما يحتوي على الثيامين والريبوفلافين والنياسين والفولات والفيتامينات B6، A، K.

قد يساعد تناول سبيرولينا الشخص على الحفاظ على تغذية جيدة. 

إنقاص الوزن

سبيرولينا هو غذاء عالي القيمة الغذائية ومنخفض السعرات الحرارية ويحتوي على الكثير من العناصر الغذائية في كمية صغيرة من المسحوق.

قد يساعد تناول سبيرولينا في تعزيز التمثيل الغذائي للشخص، حيث يرفع معدل الأيض ويشعر الشخص كما لو كان لديه المزيد من الطاقة. قد يزيد أيضًا من عدد السعرات الحرارية التي يحرقها كل يوم، مما قد يساعد في إنقاص الوزن دون فقدان التغذية.

إضافة سبيرولينا للسلطة

مضاد للأكسدة والالتهابات

يمكن للأضرار التأكسدية أن تلحق الضرر بالحمض النووي والخلايا. يمكن أن يؤدي هذا الضرر إلى حدوث التهاب مزمن يساهم في الإصابة بالسرطان وأمراض أخرى.

سبيرولينا هو مصدر رائع لمضادات الأكسدة القوية والتي يمكن أن تحمي من الأكسدة لأنها تحتوي على عنصر فيكوسيانين (phycocyanin)، التي تعطيها اللون الأزرق والأخضر. يمكن أن يحارب فيكوسيانين الجذور الحرة ويمنع إنتاج الإشارات الالتهابية.

تمنع سبيرولينا الكولستيرول الضارمن الأكسدة وبالتالي تمنع الكثير من الأمراض الخطيرة. تزيد سبيرولينا من مستويات الإنزيمات المضادة للأكسدة في الدم، وبالتالي تمنع أكسدة الهياكل الدهنية في الجسم التي تؤدي إلى تطور العديد من الأمراض.

إضافة سبيرولينا للعصير

تحسين قوة العضلات

تساعد سبيرولينا  الرياضيين على زيادة قوة العضلات والقدرة على تحمل الضرر التأكسدي الناتج عن التمرين الذي يساهم في إجهاد العضلات.

تحسين صحة القناة الهضمية 

يمكن هضم سبيرولينا بسهولة لأنها لا تحتوي على جدران ليفية صلبة. تشير الدراسات إلى أن سبيرولينا قد تدعم صحة الأمعاء مع تقدم الناس في العمر، حيث تحافظ على بكتريا الأمعاء الصحية أثناء عملية الشيخوخة.

لا تحتوى سبيرولينا على الكثير من الألياف، لذلك من الضروري تناول الأطعمة الصحية الأخرى الغنية بالألياف.

إدارة مرض السكري

أجريت دراسة استمرت شهرين على 25 شخص مصابين بداء السكري من النوع الثاني، وجد أن 2 جرام من سبيرولينا يوميًا أدى إلى انخفاض مثير في مستويات السكر بشكل ملحوظ. وتفوقت على أدوية السكر الشائعة بما في ذلك الميتفورمين.  

انخفاض مستوى الكولسترول الضار

قد يساعد تناول مستخلص سبيرولينا في خفض مستويات الكولستيرول. الكولسترول هو دهون غير صحية في الدم ويربطها الأطباء بأمراض القلب.

تشير الدراسات إلى أن تناول 1 جرام من سبيرولينا  يوميًا أدى إلى خفض الدهون الثلاثية بنسبة 16% والكوليسترول الضار(LDL) بنسبة 10%، 

 ويرفع الكوليسترول الجيد(HDL).

خفض ضغط الدم

ارتفاع ضغط الدم هو المحرك الرئيسي للعديد من الأمراض الخطيرة، مثل النوبات القلبية والسكتات الدماغية وأمراض الكلى المزمنة.

1 جرام من سبيرولينا غير فعال، ولكن جرعة 4 جرام يوميًا تقلل ضغط الدم لدى الأفراد ذوي المستويات الطبيعية. يعتقد أن هذا الانخفاض ناتج من زيادة أكسيد النيتريك وهو جزيء يساعد الأوعية الدموية على الاسترخاء والتمدد.

قد تؤدي جرعة أعلى من سبيرولينا إلى انخفاض مستويات ضغط الدم وهو عامل خطر يؤدي إلى العديد من الأمراض. لذلك يجب استشارة الطبيب لأخذ الجرعة المناسبة.

الوقاية من أمراض القلب

يرتبط كل من ارتفاع ضغط الدم ومستويات الكوليسترول بأمراض القلب. تلعب سبيرولينا دورًا مهمًا في الوقاية من أمراض القلب وهذا بسبب آثارها الخافضة للكولسترول ومضادات الالتهابات ومضادات الأكسدة.

علاج الأنيميا

هناك العديد من أشكال فقر الدم المختلفة. الأكثر شيوعًا هو انخفاض الهيموجلوبين أو خلايا الدم الحمراء في الدم. فقر الدم يؤدي إلى الشعور بالضعف والتعب لفترات طويلة. 

في دراسة أجريت على 40 من كبار السن لديهم تاريخ من فقر الدم، زادت مكملات سبيرولينا من محتوى الهيموجلوبين في خلايا الدم الحمراء وتحسين وظيفة المناعة.

مضاد للسموم

يتعرض الناس لخطر التسمم من مياه الشرب الملوثة، ومصادر الملوثات الأخرى. تشير الدراسات أن سبيرولينا لها خصائص مضادة للسموم يمكن أن تقاوم الملوثات في الجسم، بما في ذلك الزرنيخ، الفلورايد، الحديد، الرصاص. 

علاج الحساسية

يتميز التهاب الأنف التحسسي بالتهاب في ممرات الأنف والذي ينتج عن مسببات الحساسية البيئية مثل حبوب اللقاح أو شعر الحيوانات أو غبار القمح. 

قد يساعد تناول سبيرولينا في علاج التهاب الأنف التحسسي (حساسية الأنف). حيث يعمل على تحسين الأعراض مثل إفرازات الأنف والعطس والحكة والاحتقان. 

مضاد للسرطان

تشير بعض الأدلة إلى أن سبيرولينا  لها الخصائص المضادة للسرطان. وفقًا لدراسة صغيرة أجريت على الحيوانات إلى أنه يمكن أن يقلل من حدوث السرطانات وحجم الورم. 

تمت دراسة على تأثير سبيرولينا على سرطان الفم. تم فحص87 شخص من الهند يعانون من آفات سرطانية تسمى تليف الجلد تحت المخاطي الفموي. تم شفاء من بين أولئك الذين تناولوا 1 جرام من سبيرولينا يوميًا لمدة عام واحد. حيث أن آفاتهم السرطانية اختفت. وعندما توقف هؤلاء الأشخاص عن تناول سبيرولينا، أعاد نصفهم تقريبا تطوير الآفات في العام التالي.

دعم الصحة العقلية

سبيرولينا هو مصدر التربتوفان. التربتوفان هو حمض أميني يدعم إنتاج السيروتونين. قد يلعب تناول مكملات التربتوفان للحفاظ على مستويات السيروتونين الصحية دورًا في دعم الصحة العقلية.

قد يعاني الأشخاص المصابون بحالات صحية عقلية معينة مثل الاكتئاب والقلق من انخفاض مستويات السيروتونين. قد يلعب تناول مكملات التربتوفان للحفاظ على مستويات السيروتونين الصحية دورًا في دعم الصحة العقلية.

يحتاج الباحثون إلى إجراء المزيد من التجارب قبل أن يعرفوا الدور الحقيقي للسبيرولينا في دعم الصحة العقلية.

الآثار الجانبية للسبيرولينا

على الرغم من قلة الآثار الضارة المرتبطة باستخدام سبيرولينا، إلا أن تناول سبيرولينا قد يسبب الصداع وردود الفعل التحسسية والتعرق والأرق.

الأشخاص الممنوعة من تناول سبيرولينا

قد لا تكون سبيرولينا مناسبة لهؤلاء الأشخاص الذين يعانون من:

  • الحساسية تجاه المأكولات البحرية والأعشاب البحرية والخضروات البحرية الأخرى. 
  • مرض الغدة الدرقية.
  • اضطراب المناعة الذاتية.
  • النقرس.
  • حصوات الكلى.
  • بيلة فينيل كيتون.
  • الحامل.
  • المرضعة.

يجب عليك مراجعة الطبيب الخاص بك قبل تناول سبيرولينا لمناقشة ما إذا كانت مناسبًا لك وما إذا كان يمكن تناوله مع أدوية أو مكملات أخرى.

أماكن زراعة سبيرولينا

من الممكن أن تمتص سبيرولينا المزروعة في البرية السموم من الماء، مثل الملوثات والمعادن الثقيلة (المعروف أنها تسبب تلفًا حادًا في الكبد).

تزرع معظم سبيرولينا التي تباع في الولايات المتحدة في المختبرات. كما هو الحال مع جميع المكملات الغذائية.

اقترحت وكالة ناسا أنه يمكن زراعتها في الفضاء لاستخدامها من قبل رواد الفضاء.

الجرعة الموصى بها

لا توجد بيانات علمية كافية لتوفير جرعة موصى بها من سبيرولينا. تم استخدام جرعات مختلفة من سبيرولينا في البحث.

تعتمد الجرعة على عدة عوامل تشمل عمرك وجنسك وتاريخك الطبي.

 يجب عليك مراجعة الطبيب الخاص بك قبل تناول سبيرولينا لمناقشة ما إذا كانت مناسبًا لك وما إذا كان يمكن تناوله مع أدوية أو مكملات أخرى.

أشكال سبيرواينا (مسحوق /قرص)

طريقة تناول سبيرولينا

سبيرولينا متوفر في شكل مسحوق أو قرص. يمكن للناس شراء سبيرولينا المجففة من متاجر الأطعمة الصحية والصيدليات. يمكن للناس إضافته إلى وجباتهم الغذائية في عدة صور:

  • إضافته إلى العصائر مما يعطي المشروب اللون الأخضر.
  • رش مسحوق سبيرولينا على السلطات أو في الحساء.
  • مزجه في كرات الطاقة، جنبًا إلى جنب مع المكونات الصحية الأخرى.

REFERENCES

  1. https://www.medicalnewstoday.com/articles/324027#cholesterol
  2. https://www.verywellhealth.com/the-benefits-of-spirulina-89079
  3. https://www.healthline.com/nutrition/10-proven-benefits-of-spirulina#TOC_TITLE_HDR_9
  4. https://www.livescience.com/48853-spirulina-supplement-facts.html
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق