كل المقالات

الفصال العظمي اعراضه واسبابه وعلاجه و4 طرق للوقاية منه

الفصال العظمي
Comparision between a Healthy Joint and a knee joint with osteoarthritis

الفصال العظمي هو أكثر أنواع التهابات المفاصل شيوعًا ويعرف أيضًا بمرض المفاصل التنكسية حيث يؤدي هذا النوع من الالتهاب إلى تغيرات في العظام وتدهور في الأربطة والأوتار وانهيار الغضروف مما يؤدي إلى ألم وتورم واحمرار وتشوهات في المفاصل.

نتناول عزيزي القارئ خلال هذا المقال الأعراض والأسباب وتشخيص وعلاج  هذه الحالة المرضية كما نتطرق خلال مقالنا لأهم النصائح لتجنب الإصابة بمرض الفصال العظمي.

اعراض الفصال العظمي 

تتطور أعراض التهاب المفاصل ببطء ثم تسوء الحالة مع مرور الوقت وتشمل هذه الأعراض ما يلي:

1- الشعور بالألم: تسبب المفاصل المصابة الألم عند الحركة أو بعدها.

2- التصلب: من الممكن أن يشعر المريض بتصلب مفاصله عند الاستيقاظ أو بعد الخمول. 

3- فقدان المرونة: قد يصبح المريض غير قادر على حركة المفاصل خلال نطاق حركته الكاملة.

4- رقة المفاصل ونعومتها: قد يشعر المريض بألم عند الضغط على المفصل المصاب.

5- نتوءات العظام: من الممكن أن تتكون قطع عظمية إضافية حول المفصل وتبدو كأنها قطع صلبة. 

6 التورم: قد يحدث هذا نتيجة التهاب الأنسجة الرخوة حول المفصل.

7- صوت صرير أو طقطقة عند تحريك المفصل.

اسباب الفصال العظمي

تتعرض المفاصل في أغلب الحالات لمستوى منخفض من التلف كجزء من الحياة الطبيعية ويعالج الجسم بنفسه التلف ويصلحه بدون ملاحظة أي أعراض.

ولكن في حالة الفصال العظمي يتلف المفصل مسببًا الألم والانتفاخ ومشكلات في حركة المفاصل.

والجدير بالذكر أنه لا يوجد سبب دقيق لحدوث هذه الحالة المرضية ولكن هناك بعض العوامل التي تزيد من خطر الإصابة بالفصال العظمي منها ما يلي: 

  • إصابة المفاصل: الاستخدام المفرط للمفصل عندما لا يُعطي للمفصل الوقت الكافي للشفاء بعد إصابة أو عملية. 
  • السن: تزيد خطورة الإصابة بالفصال العظمي عند كبار السن.
  • الجنس: النساء أكثر عرضة للإصابة أكثر من الرجال.
  • السمنة: تشكل السمنة خطرًا كبيرًا حيث يسبب الوزن الزائد طغطًا على المفاصل خاصة المفاصل التي تتحمل معظم الوزن مثل الركبتين والوركين.
  • تاريخ العائلة: تزيد خطورة الإصابة بالتهاب المفاصل لمن سبق لأحد من عائلاتهم الإصابه به.
  • التهاب المفاصل الثانوي: يمكن أن يحدث هذا الالتهاب في المفاصل التي سبق وأن تضررت بشدة بسبب حالة سابقة أو مازال يعاني منها مثل التهاب المفاصل الروماتويدي أو النقرس.

كيفية تشخيص الفصال العظمي

يشتبه الطبيب في الإصابة بالفصال العظمي في الحالات الآتية:

  • إذا كان المريض يبلغ من العمر 45 عاما أو أكبر.
  • لديه ألم في المفاصل يزداد عن تحريك المفاصل.
  • لا يوجد تصلب في المفاصل صباحا أو يستمر أقل من 30 دقيقة.

إذا كانت الأعراض مختلفة قليلا فقد يشير ذلك الى حالة مفصلية أخرى.  

أثناء الفحص البدني يفحص طبيبك المفاصل المصابة باحثا عن وجود ألم وتورم واحمرار في المفصل قد يوصي الطبيب بإجراء الآتي:

  • الأشعة السينية لا تظهر الغضاريف في صور الأشعة ولكن يكشف عن فقدان الغضاريف من خلال تضييق المسافة بين العظام في مفصلك يمكن للأشعة السينية أيضا أن تظهر نتوءات العظام حول المفصل.
  • التصوير بالرنين المغناطيسي يستخدم التصوير بالرنين المغناطيسي موجات الراديو مجالا مغناطيسيا قويا لإنتاج صور دقيقة ومفصلة للعظام والأنسجة الرخوة بما في ذلك الغضاريف وعادة لا توجد حاجة للتصوير بالرنين المغناطيسي لتشخيص الالتهاب المفصلي العظمي ولكن قد يساعد في توفير المزيد من المعلومات في الحالات الشديدة.
  • اختبارات الدم على الرغم من عدم وجود اختبار دم لتشخيص الالتهاب المفصلي العظمي قد تساعد اختبارات محددة في استبعاد المسببات الأخرى لألم المفاصل مثل التهاب المفاصل الروماتويدي.
  • تحليل سائل المفصل ويستخدم طبيبك إبرة لسحب السائل من المفصل المتأثر ويفحص السائل للكشف عن الالتهاب.

علاج الفصال العظمي 

لا يوجد علاج للفصال العظمي إنما تساعد بعض العلاجات في تقليل الألم وتمنع تدهور الحالة كما تعمل على تحسين حركة المفاصل ووظيفتها. 

 يمكن علاج الحالات البسيطة ببعض الطرق المختلفة مثل: 

  • ممارسة الرياضة.
  • الأكل الصحي.
  • فقدان الوزن في حالات الوزن الزائد.
  • الكمادات الساخنة والباردة المتقطعة.
  • ارتداء أحذية مريحة ومناسبة.
  • من الممكن استخدام أجهزة خاصة لتقليل الضغط على المفاصل أثناء الأنشطة اليومية مثل تقويم العظام أو المشاية أو حشوات الأحذية أو العصا.

في حالة الأعراض الأكثر حدة يمكن استخدام بعض الأدوية مع خطة تمارين منتظمة مع أخصائي العلاج الطبيعي. 

ويشمل علاج الفصال العظمي بعض الأدوية التي تقلل من الألم وتساعد على تحسين الأعراض ومن أمثلة هذه الادوية ما يلي:

1- الأسيتامينوفين: قد أثبتت الدراسات فاعليته للمرضى الذين يشعرون بالآلام الخفيفة إلى المتوسطة حيث يعمل على تسكين الألم ومن أشهر أمثلته دواء باراسيتامول.

2- مضادات الالتهاب غير الستيرويدية:

تستخدم في تقليل آلام الالتهاب المفصلي مثل الإيبوبروفين والصوديوم نابروكسين وعادة ما توصف بدون وصفة طبية ومن أشهر آثارها الجانبية فقد تسبب اضطرابا في المعدة ومشكلات في القلب والأوعية الدموية والنزيف وقد تسبب أيضا تلفا للكلى والكبد وتكون مضادات الالتهاب غير الستيرويدية الموضعية أقل في الآثار الجانبية.

3- دولوكستين:

يستخدم في علاج الآلام المزمنة مثل التهاب الفصال العظمي والجدير بالذكر أنه دواء لعلاج الاكتئاب وقد أخذ تصريحًًا لاستخدامه في علاج الآلام المزمنة.

أما في حالات تلف المفصل الشديدة أو في حالة عدم جدوى الأدوية من الممكن أن يحدث تدخل جراحي لإصلاح المفصل التالف أو تقويته أو استبداله حيث تتم أحد الإجراءات الأخرى لإصلاح المفصل مثل إعطاء حقن الكورتيزون داخل المفصل لتخفيف الألم ولكن لا تزيد عن أربعة حقن سنويًا لئلا يحدث تدهور حالة المفاصل بمرور الوقت، أو حقن التزليق وهي حقن تحتوي على حمض الهيالورونيك وتخفف هذه الحقن الألم عن طريق عمل بطانة على الركبتين، وفي بعض الحالات تستبدل المفاصل نهائيًا.

بعض النصائح لتجنب الإصابة بالفصال العظمي

  1. تجنب التمارين والأنشطة البدنية التي تسبب ضغطًًا على مفاصلك وإجبارها على تحمل الوزن الزائد مثل الجري وتمارين رفع الأثقال فمن الممكن أن تستبدل هذه التمارين بركوب الدراجات أو السباحة حيث أنها تشكل حملًا أقل على المفاصل.
  2. إذا كنت تعمل على مكتب تأكد من أن مقعدك في الارتفاع الصحيح وخذ فترات راحة للتنقل.
  3. إذا كنت تعاني من زيادة الوزن فقد يساعدك خسارة وزنك في تقليل خطر الإصابة بالفصال العظمي. 
  4. استخدم حاسبة الوزن الصحي لمؤشر كتلة الجسم لمعرفة إذا كنت تعاني من زيادة الوزن أم لا. 

References

1-https://www.mayoclinic.org/diseases-conditions/osteoarthritis/diagnosis-treatment/drc-20351930 

2- https://www.nhs.uk/conditions/osteoarthritis/ 

3- https://www.cdc.gov/arthritis/basics/osteoarthritis.htm 

4-https://my.clevelandclinic.org/health/diseases/5599-osteoarthritis 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق