الصحة والجمال

السمنه والصحه

السمنه والصحه    

محتويات المقال

تناول كميات كبيرة من الأطعمة التي تحتوي على سعرات حرارية عالية بقدر أكبر مما يحرقه  الجسم خلال الأنشطة والتمارين الرياضية تؤدي إلى السمنه.  السمنه مرض معقد تزيد فيه كمية دهون الجسم زيادة مفرطة. السمنه ليست مجرد مصدر قلق بشأن المظهر الجمالي . بل إنها مشكلة طبية تزيد من عوامل خطر الإصابة بأمراض ومشكلات صحية أخرى مثل مرض القلب وداء السكري، وارتفاع ضغط الدم وأنواع معينة من السرطان وقداهتمت وزارة الصحه في كل البلاد بموضوع السمنه بما فيها منظمة الصحه العالمبة. فما هي السمنه، أسباب السمنه، أنواع السمنه، السمنه وأضرارها، الوقاية من السمنه ، علاج السمنه .

https://lh4.googleusercontent.com/CTfSpAtcSmsvViA44H5fvSctCAtokwDxKb8Sd9Eg8piVxt3brUUa9FRaH9zzUbFH8vojTjkRjxTXbspc-B0nVpeCSg97Nodp47JKNTcssc29R6I7qxAOjxgHGjLJz8ilGLkrr-IR

تعريف السمنه

تُعرّف السمنة تبعًا لمنظمة الصحة العالمية (who) على أنها تراكم الدهون بشكل كبير في الجسم مما يؤثر على صحة الشخص . تنتج السمنة من ارتفاع معدّل الطاقة التي يكتسبها الجسم عن معدّل الطاقة التي يفقدها الجسم أو أن السعرات الحرارية التي يكتسبها الجسم أعلى من معدّل الحرق.  يُعد الشخص مصابًا بالسمنة في حال ارتفاع وزنه عن المعدل الطبيعي بمقدار كبير. تختلف السمنة عن زيادة الوزن في أن الزيادة في وزن الجسم تكون بسيطة لا تشكل خطورة. يمكن تحديد ما إذا كان الشخص يعاني من السمنة بعدة طرق مختلفة منها:

مؤشر كتلة الجسم: يصف وزن الشخص بالنسبة إلى طوله هذا المؤشر يعبر بشكل جيد عن محتوى الدهون الموجودة في الجسم للبالغين لكنه لا يوفر القيمة بشكل مباشر. ويُحسب مؤشر كتلة الجسم من خلال معرفة طول الشخص ووزنه ثم تطبق هذه المعادلة:

مؤشر كتلة الجسم= (وزن الجسم بالكيلوجرام)÷(مربع الطول بالمتر). 

يعاني الشخص من السمنة إذا كان المؤشر40 أو أكثر.

مثال: إذا كان شخص وزنه 100 كيلو جرام  وطوله 1,5 متر

مؤشر كتلة الجسم =  100 كيلوغرام ÷ (1,5 متر× 1,5 متر) = 44,44

 حساب نسبة الخصر إلى الورك. 

 حساب نسبة الخصر إلى الطول. تحديد كمية وتوزيع الدهون في الجسم. 

سبب السمنه

 الإكثار من الأكل  يُسبب السمنة وخاصة إذا كان الأكل يحتوي على نسبة عالية من الدهون أو السكر مثل الوجبات السريعة، الأطعمة المعلبة، الحلويات لأنها تحتوي على سعرات حرارية عالية.

 يُعد الخمول البدني من أسباب السمنة لأنه يقلل من حرق السعرات الحرارية. هناك علاقة بين الخمول البدني والسمنة.

 يزيد خطر الإصابة بالسمنة إذا كان أحد الوالدين أو كلاهما يعاني من السمنة حيث تؤثر الوراثة أيضًا على الهرمونات المشاركة في تنظيم الدهون. أحد الأسباب الجينية هو نقص الليلتين وهو هرمون يُنتج في الخلايا الدهنية والمشيمة وهذا الجين يتحكم في الوزن عن طريق إرسال إشارات إلى الدماغ لتناول كميات أقل عندما يكون مخزون الدهون في الجسم مرتفعًا. إذا لم يتمكن الجسم لسبب ما من إنتاج ما يكفي من الليلتين أو لا يستطيع الليلتين إرسال إشارة إلى الدماغ كي يتناول كمية أقل من الطعام فإن هذا التحكم يُفقد وتحدث السمنة.

https://lh5.googleusercontent.com/djaxR-yAuBrcJD11cn0Z3cUesVVHGbLnseMGaJ3V3t9LtJB227HlzI-GeRCH8PMftmmnxGWYnF0hfJbvA0arhNrB4sJep_TfDau6T0paM87gUoAbNT-zyGtjRRTTTTxeD0FO3zex

أنواع السمنه

السمنة من النوع الأول: مؤشر كتلة الجسم بين 30 إلى أقل من 35. (أقل من 19 يُعد نحيف)

السمنة من النوع الثاني: مؤشر كتلة الجسم بين 35 إلى أقل من 40.

السمنة من النوع الثالث: مؤشر كتلة الجسم أكثر من 40.

إذا تركزت الدهون الزائدة في الأطراف مثل الفخذ أو الوسط أوالمؤخرة سميت بالسمنة الطرفية. إذا تجمعت الدهون في منطقة البطن سميت السمنة المركزية. إذا كان تجمع الدهون الزائدة في البطن وأي منطقة من مناطق السمنة الطرفية تسمى السمنة خليط من سمنة الأطراف والمركزية. وتُصنّف السمنة أيضًا على حسب كمية الدهون أو طبقًا للمرحلة السنية إلى: السمنة في مرحلة البلوغ في هذا النوع يزيد حجم الدهون وتكون في المرحلة السنية المتوسطة إلى الشيخوخة. وتسمى سمنة البالغين. السمنة للأطفال وفيها يزيد عدد الدهون وليس حجمها كسمنة البالغين. ولا تتناقص الدهون إذا لم يتم التحكم بها. 

اضرار السمنه

تؤدي السمنة إلى حدوث أضرار تتراوح بين بسيطة إلى خطيرة على الصحه. وهذه بعض من تلك الأضرار: تزيد السمنة خطر الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني، أمراض القلب مثل تصلب الشرايين نتيجة زيادة نسبة الدهون في الدم، أمراض الكلى، ارتفاع ضغط الدم  وعيوب في الدورة الدموية زيادة التعرض لجلطات والجهاز العصبي. تُعد السمنة أحد الأسباب التي تؤدي إلى عدم انتظام الدورة الدموية عند السيدات، تؤثر السمنة على العمود الفقري والعظام والمفاصل، آثار سلبية على البشرة، صعوبة التنفس أثناء النوم،مشاكل نفسية وعصبية، انخفاض معدل الخصوبة لدى الجنسين. 

https://lh3.googleusercontent.com/moXKosxfyCW7qibi8FPZNpHZ3mmm5Y7-Yd3evHU41Fc53LnJhELjpfqi5qL8SWPhchwHc8WunzjqHHQVFxCXo4IUoXAjfatqkz37KH2b4lGnpLH7N71OWR_wEXXKe3Q86SZWo1vi

تُعد التغذية العلاجية السليمة من الطرق الرئيسية للوقاية من السمنة. يفضل تنويع الطعام والإكثار من الخضروات، الفاكهة، الحبوب الكاملة (مثل القمح والشوفان). تُعد هذه الأطعمة غنية بالمعادن، الفيتامينات مثل فيتامين ج، الحديد، الكالسيوم. وُجد أن تناول الأطعمة  المحتوية على هذه العناصر  تؤدي بدرجة كبيرة إلى انخفاض الوزن، الحديد المستخدم في علاج فقر الدم (الأنيميا) يؤدي إلى تحسين مؤشر كتلة الجسم ومحيط الخصر، وُجد أن هناك علاقة بين نقص الحديد والسمنة. أدوية الصرع تصيب الإنسان بالسمنة.

طهي الطعام في المنزل وتجنب وجبات العمل . اتباع  نظامًا غذائيًا نباتيًا.

توزيع الطعام على وجبات صغيرة لتجنب التخمة وعلاج السمنة  ويفضل خمس وجبات صغيرة. الإبتعاد عن تناول الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من السعرات الحرارية مثال الأطعمة الجاهزة، المشروبات الغازية، التقليل من تناول الأرز، المعكرونة، الخبز الأبيض. يحتاج الرجل العادي الذي لا يمارس الرياضة إلى 56 جرامًا من البروتين بينما تحتاج المرأة المتوسطة إلى 46 جرامًا من البروتين. توصي أغلب الدراسات بتناول كميات قليلة من البروتين. من أمثلة الأغذية الغنية بالبروتين البيض، اللوز،  صدور الدجاج، الشوفان، الجبن القريش، الزبادي اليوناني، الحليب. يدخل البروتين في بناء الجسم، العضلات، الهرمونات.

ومن أمثلة الأطعمة الغنية بالكربوهيدرات الخضروات والبطاطس. كل الكربوهيدرات المنشأة ليست متساوية. ترتبط الكربوهيدرات المكررة  بالتمثيل الغذائي والسمنة. الكربوهيدرات الكاملة التي يتم معالجتها بأدنى حد لها فوائد صحية عديدة.  

 ممارسة الرياضة بشكل منتظم على الأقل ثلث ساعة يوميًا  كالمشي، ركوب الدراجات، السباحة يساهم في الوقاية من السمنة. 

 يًساهم النوم الكافي والراحة في علاج السمنة والنوم الصحي يتراوح بين سبع إلى تسع ساعات في اليوم ويفضل ليلُا وتختلف من شخص لآخر.

 يُعد التعامل الجيد مع هموم ومشاكل الحياة من العوامل التي تساهم في الوقاية من السمنة مثل المشاكل المادية، الزوجية، العلاقات الشخصية. يجب التكيف مع هذه الهموم والمشاكل. التعامل الجيد مع هذه المشاكل والهموم يقلل التوتر وهذا يؤدي إلى زيادة التركيز ويقلل من خطر الإصابة بالسمنة.

 تجنُب شرب الكحوليات، المخدرات، التدخين لتقليل خطر حدوث السمنة.

إتباع نظام غذائي معين أهم خطوة في التخلص من السمنة. هناك ثمانية أنظمة تسمى حميات :

 حمية الصوم المتقطع لعلاج السمنة عبارة عن دورات صيام متقطعة بين فترات الصيام والأكل. لقد ثبت أنه يساعد في إنقاص الوزن .

علاج السمنه وبرامج الحميه      

 حمية النظام الغذائي النباتي لعلاج السمنة: تُقيد الأنظمة الغذائية النباتية اللحوم والمنتجات الحيوانية لأسباب مختلفة. ذلك لأنها تساعد في إنقاص الوزن عن طريق تقليل كمية السعرات الحرارية وذلك يؤدي إلى التخلص من السمنة.  الحمية منخفضة الكربوهيدرات لعلاج السمنة: الأنظمة الغذائية منخفضة الكربوهيدرات تُحد من تناول الكربوهيدرات. هذا يشجع الجسم على استخدام المزيد من الدهون كوقود مما يؤدي إلى إنقاص الوزن والتخلص من السمنة.  حمية باليو لعلاج السمنة: تهدف إلى تناول الأطعمة الكاملة وبنفس الطريقة التي كان يتناول بها السابقين وتشير الدراسات أن هذه الطريقة تساعد في إنقاص الوزن والتخلص من السمنة. 

 حمية الأنظمة الغذائية قليلة الدسم لعلاج السمنة: تُعد الدهون من المغذيات الكبيرة التي تحتوي على سعرات حرارية أعلى من البروتينات والكربوهيدرات. ربطت الدراسات الحميات الغذائية قليلة الدسم بفقدان الوزن وتقليل مخاطر الإصابة بأمراض السمنة. حمية البحر الأبيض المتوسط لعلاج السمنة: يؤكد نظام حمية البحر الأبيض المتوسط الغذائي على تناول الكثير من الخضروات والفواكه والأسماك والزيوت الصحية مع تقليل الأطعمة المكررة والمعالجَة بشكل كبير. هو ليس نظامًا غذائيًا لفقدان الوزن إلا أنه يساعد في فقدان الوزن والصحة العامة.  

 حمية مراقبو الوزن  برنامج ww  لفقدان الوزن: يعتمد على مراقبة الوزن والنقاط. أثبت هذا البرنامج فعالية كبيرة في فقدان الوزن على المدى الطويل ومرن جدًا. حمية داش DASH لعلاج السمنة: نظام غذائي قليل الملح ثَبُت أنه يساعد في إنقاص الوزن ويحمي من أمراض السمنة والأمراض المزمنة. 

 تُعد الأدوية والمكملات الغذائية مثل أوميجا 3 جزء من برنامج علاجي. هذه  الأدوية لها آثار جانبية مثل جفاف الفم، الدوخة، التوتر، الإسهال، القيء،  اضطرابات في الجهاز الهضمي لذلك لا بد أن تؤخذ هذه الأدوية تحت إشراف الطبيب.

 يُعد العلاج الجراحي لعلاج السمنة ضروري عندما يكون مؤشر كتلة الجسم أكثر من 40، الأشخاص الذين يعانون من الأمراض المزمنة مثل ارتفاع ضغط الدم، السكري حيث أن مرض السمنة  يقاوم الأنسولين، أمراض الكلى، القلب. هؤلاء الأشخاص يخضعون لعمليات في المعدة تؤدي إلى تخفيف الوزن لأكثر من خمسين بالمائة من وزن المريض. هذه العمليات ينتج عنها آثار جانبية خطيرة (مضاعفات) مثل حصوات في القنوات المرارية، نقص الفيتامينات المختلفة.

وهذه الجراحة تهدف إلى تصغير المعدة. بعد العملية يُنصح مصاب السمنة بتناول كميات صغيرة من الطعام على فترات، التنوع الغذائي من حيث السعرات الحرارية، تناول الأطعمة التي تحتوي على فيتامينات بكثرة. هناك نوعان من العمليات الجراحية:

جراحة المجازة المعدية لعلاج  السمنة وتهدف هذه الجراحة إلى تصغير المعدة عن طريق عمل جيب صغير في المعدة ينقل الطعام إلى الأمعاء الدقيقة فيؤدي تجاوز الطعام جزء كبير من الجهاز الهضمي إلى تسريع الشعور بالشبع والامتلاء.

 جراحة قص المعدة لعلاج السمنة : تكميم المعدة وتحويل مسار البنكرياس والقنوات الصفراوية.

Reference 

  vithttps://www.healthline.com/nutrition/is-bmi-acmins

3https://www.medicalnewstoday.com/articles/323551

https://www.medscape.com/viewarticle/963354

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق