كل المقالاتالأمراض

السمنة عند الأطفال … 10 أسباب وطرق العلاج

تمثل السمنة عند الأطفال مشكلة خطيرة تؤثر على الصحة الجسدية والنفسية للطفل، وهي تحدث عندما يزداد وزن الطفل عن المعدل الطبيعى المناسب لوزنه وطوله، نتيجة لاستهلاك كميات كبيرة من الأطعمة ذات السعرات الحرارية العالية، مما يؤدي إلى تراكم الدهون في أجزاء الجسم المختلفة، وغالبا ما تستمر مشكلة السمنة من مرحلة الطفولة حتى مرحلة البلوغ، وقد تؤدي إلى الإصابة بأمراض عديدة في سن مبكرة، كما تؤثر على ثقة الطفل بنفسه وتجعله أكثر عرضة للتنمر من الأشخاص المحيطين به.

أسباب السمنة عند الأطفال
أسباب السمنة عند الأطفال

اسباب السمنة عند الأطفال

  1. زيادة حجم الوجبات، وتناول كميات كبيرة من الأطعمة عالية السعرات الحرارية مثل الأطعمة السريعة، والأطعمة الجاهزة، والحلويات، والوجبات الخفيفة (snacks)، كذلك المشروبات المحلاة بالسكر الأبيض مثل العصائر المعلبة، ومشروبات الطاقة.
  2. نقص الثقافة الغذائية العامة، وعدم التوعية بالعادات الغذائية الصحية من قبل الوالدين، فيكون الطفل غير قادر على التمييز بين الأغذية المفيدة اللازمة للنمو الصحي، والأغذية الضارة المحتوية على كميات كبيرة من الدهون والسكريات، والتي تؤدي إلى السمنة.
  3. تأثر الأطفال بالإعلانات الموجودة في وسائل الإعلام المختلفة والتي تروج للوجبات السريعة، والأطعمة الجاهزة، والحلوى المصنعة.
  4. قلة الحركة، وعدم ممارسة التمارين الرياضية، وتمضية وقت كثير في الجلوس أمام التلفاز، أو الحاسب الآلي، أو الهاتف الجوال.
  5. أسباب وراثية، حيث تزداد احتمالية الإصابة بالسمنة في مرحلة الطفولة إذا كان أحد الوالدين أو كلاهما يعاني من السمنة، أو إذا كان الطفل يعاني من بعض الاضطرابات الجينية النادرة التي تؤدي إلى السمنة.
  6. أسباب نفسية، حيث يلجأ بعض الأطفال إلى الإفراط في تناول الطعام، نتيجة لعدم قدرتهم على التعامل مع المشاكل التي تواجههم، أو عدم قدرتهم على التعبير عن مشاعرهم المختلفة، كذلك قد يؤدي الضغط النفسي من قبل الوالدين أو وجود مشاكل أسرية إلى إقبال الطفل على تناول كميات كبيرة من الطعام كوسيلة للتخفيف من التوتر العصبي، كما وجدت علاقة وثيقة بين السمنة وبعض الأمراض النفسية عند الأطفال مثل القلق والاكتئاب.
  7. أسباب اقتصادية واجتماعية حيث يلجأ الأشخاص في بعض المناطق البعيدة عن الأسواق، والتي يصعب فيها الحصول على الأطعمة الصحية الطازجة إلى شراء الأطعمة التي لا تفسد بسهولة مثل الأطعمة المجمدة، والأطعمة المعلبة، والبسكويت والكوكيز، كذلك يصعب ممارسة الرياضة في المناطق الفقيرة التي تخلو من الملاعب والنوادي والصالات الرياضية.
  8. عدم الاعتماد على الرضاعة الطبيعية واستخدام الألبان الصناعية في تغذية الأطفال الرضع، حيث أثبتت الأبحاث أن الرضاعة الطبيعية تقي من السمنة في المستقبل، لأن الطفل يحصل على الكمية المناسبة اللازمة لنموه دون استهلاك كمية أكبر من حاجته كما يحدث في الرضاعة الصناعية.
  9. بعض الأدوية قد تزيد من إمكانية السمنة عند الأطفال مثل البريدنيزولون، والليثيوم، والأميتريبتيلين، والباروكستين، والجابابنتين، والبروبرانولول.
  10. عدم الحصول على النوم الكافي ليلا، والنوم لفترات متقطعة غير منتظمة قد يؤدي إلى اختلال الهرمونات في مرحلة الطفولة، فيكون الطفل أكثر عرضة للإصابة بالسمنة.

تشخيص السمنة عند الأطفال

يتم تشخيص السمنة عند الأطفال باستخدام  BMI أو مؤشر كتلة الجسم Body Mass Index، حيث يحسب الطبيب قيمته، ويحدد إذا كان الطفل يعاني من الوزن الزائد بالنسبة إلى طوله وعمره، ويحدد مؤشر كتلة الجسم إذا كان الطفل يعاني من السمنة مقارنة بالأطفال الآخرين في نفس عمره وجنسه على النحو التالي

  • إذا كانت النسبة المئوية لمؤشر كتلة الجسم تتراوح من 85 إلى 94 فإن الطفل يعاني من الوزن الزائد.
  • إذا كانت النسبة المئوية لمؤشر كتلة الجسم 95 أو أكثر فإن الطفل يعاني من السمنة.
  • إذا كانت النسبة المئوية لمؤشر كتلة الجسم 99 أو أكثر فإن الطفل يعاني من السمنة المفرطة.

بالإضافة إلى مؤشر كتلة الجسم، يجب أن يلاحظ الطبيب زيادة الكتلة العضلية في الجسم، أو أن يكون متوسط هيكل جسم الطفل أكبر من أقرانه، فهذه العوامل قد تؤدي إلى زيادة وزن الطفل، لكنها زيادة صحية غير مرتبطة بالسمنة، لذلك يجب على الطبيب معرفة التالي

  • تاريخ العائلة ومعدل الإصابة بالسمنة أو الأمراض الأخرى مثل مرض السكري.
  • العادات الغذائية للطفل.
  • معدل حركة الطفل.
  • الحالة النفسية للطفل مثل شعوره بالوحدة أو تعرضه للتنمر من الأطفال الآخرين، كذلك وجود أمراض نفسية مثل الاكتئاب، والقلق، واضطرابات النوم.
  • وجود أمراض أخرى مثل الكبد الدهني، وقصور الغدة الدرقية، ومتلازمة كوشينج، ومتلازمة برادر ويليس، والبلوغ المبكر، وتكيس المبايض عند الإناث.

ويمكن أن يطلب الطبيب إجراء فحوصات طبية لمعرفة نسبة السكر والكوليسترول في الدم، كذلك فحوصات لتحديد وجود اختلال هرموني أو أي مرض آخر مرتبط بالسمنة.

مخاطر السمنة عند الأطفال

قد تؤدي السمنة عند الأطفال إلى مشاكل صحية عديدة مثل

  • مرض السكري النوع الثاني وهو مرض مزمن يتسم بارتفاع معدل السكر في الدم نتيجة لمقاومة الخلايا لعمل الأنسولين ونقص الإنسولين النسبي.
  • ارتفاع ضغط الدم وارتفاع نسبة الكوليسترول في الدم، مما قد يؤدي إلى اعتلال عضلة القلب أو حدوث ذبحة صدرية أو حدوث  جلطة في المستقبل.
  • الاضطرابات التنفسية مثل الربو وانسداد المجرى التنفسي أثناء ممارسة التمارين الرياضية.
  • اضطراب النوم بسبب صعوبة التنفس أثناء النوم، الذي يؤدي إلى الشخير والاستيقاظ عدة مرات ليلا، مما ينتج عنه صعوبة التركيز والشعور بالإجهاد خلال اليوم.
  • اضطرابات الأكل مثل الشره المرضي واضطراب نهم الطعام.
  • أمراض الكبد مثل مرض الكبد الدهني غير الكحولي، الذي ينتج عن ترسب الدهون على الكبد، والذي قد يؤدي إلى تلف الكبد.
  • أمراض الجهاز الهضمي مثل حرقة المعدة، وارتجاع المريء، وحصوات المرارة.
  • أمراض العظام وآلام المفاصل.
  • اضطراب الطمث عند الإناث.

كما يمكن أن تؤدي السمنة عند الأطفال إلى مشاكل نفسية واجتماعية مثل

  • بعض الأمراض النفسية مثل القلق والاكتئاب.
  • نقص الثقة في النفس، الذي يؤثر تأثيرا كبيرا على قدرة الطفل على التفاعل مع أقرانه أو تكوين صداقات، كما يمكن أن يؤدي إلى تراجع مستواه الدراسي.
  • التعرض إلى التنمر والاضطهاد من الأطفال الآخرين، والشعور المستمر بالخجل من وزنه، وعدم الرضا عن شكل جسمه.
الطعام الصحي في المدرسة
الطعام الصحي في المدرسة

علاج السمنة عند الأطفال

يمكن علاج السمنة عند الأطفال باتباع الخطوات التالية

  • اتباع برنامج للسيطرة على الوزن، والحرص على تناول الطعام الصحي داخل المدرسة.
  • اتباع نظام غذائي صحي يحتوي علي كمية كبيرة من الخضروات والفواكه والبروتينات وكمية أقل من الدهون والنشويات والسكريات.
  • تجنب الوجبات السريعة والأغذية الجاهزة، والحد من تناول الشوكولاتة، والبسكويت، والحلوى المصنعة ،والعصائر المعلبة خارج المنزل.
  • تغيير عادات تناول الطعام عن طريق الأكل ببطء، وتعيين أوقات محددة لتناول الطعام، وتناول كميات محددة في كل وجبة، تحتوي على نسبة قليلة من السعرات الحرارية.
  • الحد من تناول الوجبات الخفيفة (السناكس) مثل اللب، والفول السوداني، والفشار، والمقرمشات، ورقائق البطاطس المقلية.
  • عدم استخدام الطعام كوسيلة لمكافأة الطفل.
  • تناول الطعام مع العائلة، وتجنب تناول الطعام أثناء مشاهدة التلفاز أو الجلوس أمام الحاسب الآلي.
  • زيادة حركة الطفل عن طريق ممارسة الأنشطة السهلة التي لا تتطلب مجهودا كبيرا مثل السير إلى المدرسة،,وقيادة الدراجة، والتزلج،والقفز بالحبل، ولعب الغميضة، والرقص.
  • تشجيع الطفل على ممارسة التمارين الرياضية أو لعب رياضة مفضلة مثل السباحة، والجري، والتنس، وكرة القدم، وكرة السلة.
  • تقليل الوقت الذي يمضيه الطفل في مشاهدة التلفاز أو اللعب بالأجهزة الإلكترونية بحيث لا يتعدى ساعتين يوميا.
  • الحصول على النوم الصحي، وتجنب السهر لساعات طويلة ليلا.
دور الوالدين في علاج السمنة عند الأطفال
دور الوالدين في علاج السمنة عند الأطفال

دور الوالدين في علاج السمنة عند الأطفال

يجب أن يمثل الوالدين قدوة حسنة للطفل عن طريق اتباع أسلوب حياة صحي، وتوفير الأطعمة المفيدة التي تحتوي على الفيتامينات والمعادن والعناصر الغذائية اللازمة للطفل داخل المنزل، كذلك يمكنهم تشجيع الطفل على الحركة عن طريق السير معه إلى المدرسة، أو لعب التمارين الرياضية بصحبته، وفيما يلي نصائح هامة يجب على الوالدين اتباعها لمساعدة الطفل على فقدان الوزن

  • تجنب التعليقات السلبية على وزن الطفل، فهي تقلل من ثقته بنفسه وتؤذي مشاعره، وبدلا من ذلك يمكن الحديث عن الطعام الصحي، وممارسة الرياضة.
  • الحرص على عدم تخطي أي وجبة من الوجبات الأساسية، والتشجيع على اختيار الطعام الصحي، وزيادة الحركة الجسدية.
  • التحدث مع الطفل عن مشاعره، ومساعدة الطفل على عدم استخدام الأكل كوسيلة بديلة للتعامل مع عواطفه ومشاكله.
  • تقدير مجهود الطفل في اتباع أسلوب حياة صحي وتناول الأغذية المفيدة، ومكافأته على ذلك بالذهاب إلى المنتزه أو إلى صالة البولينج بدلا من استخدام الطعام كوسيلة مكافأة.
  •  مساعدة الطفل على التركيز على الأهداف الإيجابية التي حققها مثل القدرة على المشي أو قيادة الدراجة لمدة 20 دقيقة دون الشعور بالتعب.
  • التحلي بالصبر وعدم التركيز المستمر على وزن الطفل وعاداته الغذائية، لأن ذلك قد يؤدي إلى الإفراط في تناول الطعام وحدوث اضطراب الأكل.

المراجع

1.https://www.mayoclinic.org/d5iseases-conditions/childhood-obesity/symptoms-causes/syc-20354827

2.https://www.cdc.gov/obesity/childhood/causes.html

3.https://www.thedailymeal.com/cook/10-reasons-childhood-obesity-slideshow/slide-10

4.https://www.ncbi.nlm.nih.gov/pmc/articles/PMC4408699/

5.https://www.betterhealth.vic.gov.au/health/healthyliving/obesity-in-children-causes

6.https://emedicine.medscape.com/article/985333-differential

7.https://www.mayoclinic.org/diseases-conditions/childhood-obesity/diagnosis-treatment/drc-20354833

8.https://www.aacap.org/AACAP/Families_and_Youth/Facts_for_Families/FFF-Guide/Obesity-In-Children-And-Teens-079.aspx

9.https://www.nhs.uk/live-well/exercise/physical-activity-guidelines-children-and-young-p   eople/
10.https://www.nhs.uk/live-well/healthy-weight/very-overweight-children-advice-for-parents/

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق