كل المقالات

الزنجبيل …و 9 فوائد صحية من المهم معرفتها

يعد الزنجبيل من أشهر التوابل المستخدمة في مطبخنا العربي، ولكن البعض يجهل الفوائد الصحية المتعددة له. 

يأتي الزَنجبيل من نبات جذري مزهر، وهو ينتمي إلى عائلة الفصيلة الزنجَبيلية  Zingiberaceae، اكتشف في جنوب شرق آسيا، يُستخدم من النبات الجذمور ( الجزء الموجود تحت الأرض من الجذع ) ويطلق عليه جذر الزنجبيل.

يمكن استخدام الزنجبيل طازجًا، أو مجففًا، أو كزيت، أو عصير، أو على شكل بودرة. يعد المكون الرئيسي في المطبخ الهندي والآسيوي، ويُضاف إلى الأطعمة المصنعة ومستحضرات التجميل.

سنعرض في هذا المقال أهم فوائد الزَنجبيل واستخداماته الصحية. 

فوائد الزنجبيل 

استخدم في الطب الشرقي في القرن التاسع، له خصائص طبية قوية وفوائد متنوعة ومن أهمها: 

  1. تقليل الالتهاب: يحتوي الزنجبيل على مادة جنجرول ( زيت عطري ) التي تساعد في مكافحة البكتيريا والفيروسات الضارة، وبالتالي تقلل من حدوث الالتهاب، فهو فعال جدًا ضد بكتيريا الفم المرتبطة بالتهاب اللثة، أيضًا يعتبر فعالًا ضد الفيروس المخلوي التنفسي (RSV) الذي يعد المسبب الرئيسي لالتهابات الجهاز التنفسي. 
  1.  تخفيف أعراض الغثيان: أثبتت التجارب أن تناول 1 – 1.5 جرام من الزَنجبيل يمكن أن يساعد في تخفيف أعراض الغثيان، مثل الغثيان المرتبط بالعلاج الكيميائي، والغثيان بعد الجراحة، والغثيان الصباحي، وذلك عن طريق زيادة حركة الطعام في الجهاز الهضمي، وحجب مستقبلات السيروتونين في بطانة الأمعاء، وهذا يساعد في تهدئة الأعصاب المسؤولة عن رد فعل القيء. 
  1. تخفيف الألم: يساعد الزنجبيل الطازج على تخفيف الألم لاحتوائه على مادة الجنجرول، بينما الزنجبيل المجفف فتنخفض فعاليته بسبب تأثير الحرارة العالية على مادة الجنجرول عند التجفيف، كما أنه يتصف بتأثيره المتأخر في تسكين الألم بدلاً من التأثير الفوري، ويكون فعالاَ في تخفيف آلام الدورة الشهرية عند النساء، وفي تخفيف آلام العضلات. 
  1. خفض مستويات الكوليسترول: أثبتت الدراسات أن تناول 3-5 جرام من الزنجبيل على المدى الطويل، يساعد في خفض مستوى الكولسترول السيء LDL والدهون الثلاثية في الدم. 
فوائد الزنجبيل
  1. تحسين عسر الهضم وتقليل الغازات: يساعد تناول الزَنجبيل قبل الطعام في تخفيف أعراض عسر الهضم وتقليل الغازات، لأنه يساهم في زيادة حركة المعدة والأمعاء. 
  1. الحد من أعراض هشاشة العظام: يعاني مرضى هشاشة العظام من آلام في المفاصل وتيبسها، وقد أظهرت الدراسات أن تناول ما بين 500 ملغ إلى 1 جرام من الزَنجبيل ساهمت في تخفيف آلام المفاصل وتصلبها، وخاصة مفصل الركبة. 
  1. تقليل مخاطر الإصابة بالسرطان: يعد الزَنجبيل مصدراً ممتازاً لمضادات الأكسدة التي تساعد الجسم في التخلص من الجذور الحرة، التي تتشكل في الجسم نتيجة العمليات الاستقلابية، ويؤدي تراكمها إلى حدوث أمراض مختلفة ومنها السرطان. وقد أثبتت الدراسات أن تناول مستخلص الزنجبيل يمكن أن يقلل من مخاطر سرطان الجهاز الهضمي مثل سرطان القولون، والمستقيم، والكبد، والبنكرياس، كما أنه قد يكون فعالاً ضد سرطان الثدي، والمبيض، ومع ذلك نحتاج إلى المزيد من التجارب والمعرفة. 
  1. قد يحسن وظائف الدماغ ويقي من الزهايمر: يُعتقد أن الالتهاب المزمن والإجهاد التأكسدي الذي يحدث نتيجة تراكم الجذور الحرة في الجسم، يؤديان إلى تسريع عملية الشيخوخة، والإصابة بمرض الزهايمر. وقد أظهرت دراسة أُجريت في عام 2012 على نساء صحيحات في منتصف العمر، أن تناول جرعة يومية من مستخلص الزَنجبيل ساهم في تحسين الذاكرة العاملة، كما تشير الدراسات التي أجريت على الحيوانات إلى أن الزنجبيل يمكن أن يحمي الدماغ من التلف المرتبط بالتقدم بالعمر.
  1. تخفيف نزلات البرد والإنفلونزا: يستخدم معظم الأشخاص المستحضرات العشبية في التخفيف من أعراض الإنفلونزا، وقد أظهرت الأبحاث أن استخدام الزَنجبيل الطازج له فعالية أكبر من الزَنجبيل المجفف في محاربة الإنفلونزا ونزلات البرد. 

 اقرأ أيضاُ: الكركم..فوائده ودوره في محاربة السرطان والشيخوخة.

الزنجبيل للحامل 

تناول 1 – 1.5 جرام من الزَنجبيل يمكن أن يقلل بشكل كبير من أعراض الغثيان الصباحي عند الحامل، لكنه يعد مضاد استطباب في حال وجود تاريخ من النزيف المهبلي أو اضطرابات التخثر، ومن المستحسن أن تتجنبه النساء الحوامل اللواتي اقتربن من الولادة، أو تعرضن للإجهاض من قبل.

الزنجبيل والسكري 

ما يزال تأثير الزنجبيل على مرضى السكري من النوع الثاني غير واضح ويحتاج إلى دراسة أكثر، لكن بعض الأبحاث أظهرت أن تناول مكملات الزَنجبيل يمكن أن يساعد في تقليل مستوى السكر التراكمي  A1C ( اختبار يقيس متوسط مستوى السكر في الدم خلال ثلاثة أشهر )، ومستوى الجلوكوز في الدم، أما آلية عمله تعود إلى تثبيط الأنزيمات التي تؤثر على استقلاب الكربوهيدرات وحساسية الأنسولين، مما يؤدي إلى زيادة امتصاص الجلوكوز في العضلات. وتشير الأبحاث أيضاً إلى أن الزنجبيل لديه القدرة على المساعدة في تقليل مخاطر الإصابة بمضاعفات مرض السكري بسبب آثاره الخافضة للدهون.  

الزنجبيل والضغط 

أظهرت الدراسات أن مكملات الزَنجبيل تقلل من ضغط الدم الانبساطي والانقباضي، وهذا يعتمد على عوامل أهمها:

  • متوسط العمر أكبر من 50 عاماً. 
  • جرعة الزنجبيل اليومية أكثر من 3 جرام. 
  • مدة المتابعة 8 أسابيع وأكثر. 

الزنجبيل للتنحيف 

أثبتت التجارب أن تناول مكملات الزَنجبيل حوالي 2 جرام يومياً، يساعد في إنقاص الوزن، وتقليل مؤشر كتلة الجسم ( BMI )، وتحسين نسبة الخصر إلى الورك ( the waist-hip ratio ) عند الأشخاص الذين يعانون من السمنة، ويعود هذا إلى قدرة الزَنجبيل على زيادة حرق السعرات الحرارية.  

اقرأ أيضاً: اتورفاستاتين  Atorvastatin 20mg .. استعمالاته وآثاره الجانبية.

كيف يستخدم الزنجبيل 

يمكن تناول الزَنجبيل طازجاً ويتصف بطعمه الحلو الحار، أو جافاً ويتصف بطعمه اللاذع، يمكن إضافته إلى أطباقنا المفضلة كنوع من التوابل، أو يمكن صنع شاي الزَنجبيل بالليمون الشهير، أو حتى إضافته إلى الماء وإعطائه نكهة مميزة، وهناك العديد من الوصفات التي يمكن إضافتها إلى نظامنا الصحي. 

ما هي كمية الزنجبيل التي يمكن تناولها؟ 

لا توجد كمية محددة تساعد في تقليل الالتهاب وتخفيف الآلام، كما أن الجرعات العالية يمكن أن تؤدي إلى الغثيان، والارتجاع المعدي، ويمكن أن تتعارض مع أدوية منع تجلط الدم، ولهذا يجب إضافة الزَنجبيل إلى نظامنا الغذائي بشكل متوازن مما يساعد في الوقاية من الالتهابات والأمراض المزمنة.   

 أضرار الزنجبيل  

يعد الزنجبيل آمناً نسبياً حسب منظمة الغذاء والدواء FDA، ولكن قبل إضافة الزَنجبيل إلى النظام الغذائي أو تناول مكملات الزَنجبيل، يجب استشارة الطبيب، لأنه قد يتفاعل مع الأدوية أو يسبب مضاعفات صحية في حال وجود أمراض أخرى. 

اقرأ أيضاً: حب الشباب أسبابه وأنواعه وكيفية التخلص منه.

References 

  1. https://www.medicalnewstoday.com/articles/265990#benefits 
  2. https://www.webmd.com/diet/ss/slideshow-health-benefits-ginger 
  3. https://www.everydayhealth.com/type-2-diabetes/diet/can-ginger-help-treat-cure-type-2-diabetes/ 
  4. https://www.healthline.com/nutrition/11-proven-benefits-of-ginger#1.-Contains-gingerol,-which-has-powerful-medicinal-properties 
  5. https://health.clevelandclinic.org/ginger-health-benefits/  
  6. https://pubmed.ncbi.nlm.nih.gov/30972845/

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق